مصاحف م الكتاب الاسلامي

/ / / / / / /

دعائي لربي

قلت المدون تم بحمد الله وفضله ثم قلت: اللهم فكما ألهمت بإنشائه وأعنت على إنهائه فاجعله نافعاً في الدنيا وذخيرة صالحة في الأخرى واختم بالسعادة آجالنا وحقق بالزيادة آمالنا واقرن بالعافية غدونا وآصالنا واجعل إلى حصنك مصيرنا ومآلنا وتقبل بفضلك أعمالنا إنك مجيب الدعوات ومفيض الخيرات والحمد الله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد خاتم النبيين وعلى آله وصحبه أجمعين وسلم إلى يوم الدين اللهم لنا جميعا يا رب العالمين .وسبحان الله وبحمده عدد خلقه وزنة عرشه ورضا نفسه ومداد كلماته } أقولها ما حييت وبعد موتي والي يوم الحساب وارحم واغفر اللهم لوالديَّ ومن مات من اخوتي واهلي والمؤمنين منذ خَلَقْتَ الخلق الي يوم الحساب آمين وفرِّجِ كربي وردَّ اليَّ عافيتي وارضي عني في الدارين واعِنِّي علي أن اُنْفِقها في سبيلك يا ربي اللهم فرِّج كربي واكفني همي واكشف البأساء والضراء عني وعنا.. وردَّ إليَّ عافيتي وثبتني علي دينك الحق ولا تُزِغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب اللهم وآتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار وتوفنا مع الأبرار وألِّفْ بين قلوبنا اجمعين.يا عزيز يا غفار ... اللهم واشفني شفاءاً لا يُغَادر سقما واعفو عني وعافني وارحمني وفرج كربي واكفني همي واعتقني مما أصابني من مكروه أنت تعلمه واعتقني من النار وقني عذاب القبر وعذاب جهنم وأعوذ بك من فتنة المحيا والممات ومن شر فتنة المسيح الدجال ومن المأثم والمغرم ومن غلبة الدين وقهر الرجال اللهم آمين /اللهم ربي اشرح لي صدري ويسر لي أمري وأحلل عُقَد لساني واغنني بك عمن سواك يارب . والحمد الله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد خاتم النبيين وعلى آله وصحبه أجمعين وسلم إلى يوم الدين آمين.

بحث هذه المدونة الإلكترونية

الجمعة، 24 يونيو 2022

مجلد1.و 2.اللباب في تهذيب الأنساب أبو الحسن علي بن أبي الكرم محمد بن محمد الشيباني الجزري

 

1

مجلد 1.اللباب في تهذيب الأنساب
أبو الحسن علي بن أبي الكرم محمد بن محمد الشيباني الجزري
سنة الولادة 4 / جمادى الأولى / 555هـ/ سنة الوفاة شعبان / 630هـ

  المصرية سوى المختصر المذكور وله كتاب أخبار الصحابة رضوان الله عليهم في ست مجلدات كبار
ولما وصلت إلى حلب في أواخر سنة ست وعشرين وستمائة كان عز الدين المذكور مقيما بها في صورة الضيف عند الطواشي شهاب الدين طغريل الخادم أتابك الملك العزيز ابن الملك الظاهر صاحب حلب وكان الطواشي كثير الإقبال عليه حسن الاعتقاد فيه مكرما له فاجتمعت به فوجدته رجلا مكملا في الفضائل وكرم الأخلاق وكثرة التواضع فلازمت الترداد إليه وكان بينه وبين الوالد رحمه الله تعالى مؤانسة أكيدة فكان بسببها يبالغ في الرعاية والإكرام ثم إنه سافر إلى دمشق في أثناء سنة سبع وعشرين ثم عاد إلى حلب في أثناء سنة ثمان وعشرين فجريت معه على عادة الترداد والملازمة وأقام قليلا ثم توجه إلى الموصل
وكانت ولادته في رابع جمادى الأول سنة خمس وخمسين وخمسمائة بجزيرة ابني عمر وهم من أهلها وتوفي في شعبان سنة ثلاثين وستمائة رحمه الله تعالى بالموصل
____________________

* حرف الألف * * باب الألفين وما يثلثهما *
قلت فاته
الآبجي بعد الألف الممدودة باء موحدة مفتوحة وجيم - هذه النسبة إلى آبج موضع ببلاد العجم ينسب إليه أبو عبد الله بن محمد بن محمويه الآبجي روى عن أبيه وغيره روى عنه أبو النصر محمد بن محمد بن يوسف الفقيه أخرج الحاكم أبو عبد الله حديثه في الأمالي
الآبري بفتح الألف الممدودة وضم الباء المنقوطة بواحدة وفي آخرها الراء المهملة - هذه النسبة إلى آبر وهي قرية من قرى سجستان والمشهور بالانتساب إليها أبو الحسن محمد بن الحسين بن إبراهيم بن عاصم الآبري
الآبسكوني بفتح الألف الممدودة وضم الباء الموحدة وسكون السين المهملة وضم الكاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى قرية أو بليدة على ساحل البحر بنواحي طبرستان وإليها ينسب بحر آبسكون اشتهر بهذه النسبة أبو العلاء أحمد بن صالح بن محمد بن صالح التميمي الآبسكوني كان ينزل بصور بلدة على ساحل بحر الروم مما يلي الشام
الآبندوني بفتح الألف الممدودة والباء الموحدة وسكون النون وضم الدال المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى آبندون وهي قرية من قرى جرجان منها أبو بكر أحمد بن محمد بن علي بن إبراهيم بن يوسف بن سعيد الجرجاني الآبندوني
____________________


الآبنوسي بمد الألف وفتح الباء الموحدة أو سكونها وضم النون وفي آخرها السين المهملة بعد الواو - هذه النسبة إلى آبنوس وهو نوع من الخشب البحري ويعمل منه أشياء وانتسب جماعة إلى تجارتها ونجارتها منهم أبو الحسين محمد بن أحمد بن محمد بن علي بن الآبنوسي الصيرفي من أهل بغداد
الآبي بالألف الممدودة وبعدها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى آبة وهي قرية من قرى أصبهان هكذا ذكره أبو بكر أحمد بن موسى بن مردويه الحافظ وقال غيره إن آبة قرية من ساوة منها جرير بن عبد الحميد الآبي الضبي سكن الري
الآجري بفتح الألف الممدودة وضم الجيم وتشديد الراء المهملة - هذه النسبة إلى عمل الآجر وبيعه ونسب إلى درب الآجر أيضا والمشهور بهذا الانتساب من القدماء أبو بكر محمد بن خالد بن يزيد الآجري
الآجنقاني بالألف الممدودة وكسر الجيم وسكون النون وفتح القاف - وهي قرية من قرى سرخس يقال لها آجنكان منها أبو الفضل محمد بن عبد الواحد الآجنقاني
الآخري بفتح الألف الممدودة وضم الخاء وفي آخرها الراء المهملة - هذه النسبة إلى آخر وهي قصبة دهستان بين جرجان وبلاد خراسان هكذا ذكره الخطيب أبو بكر الحافظ وقال السمعاني وأظن أني قرأت بخط أبي عبد الله محمد بن عبد الواحد الدقاق الحافظ الأصبهاني أن آخر قرية بدهستان وهو دخل تلك البلاد وعرف المواضع والمشهور بهذا الانتساب أبو القاسم إسماعيل بن أحمد بن محمد بن أحمد بن حفص بن عمر الآخري
الآدمي بمد الألف وفتحها وفتح الدال المهملة وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى آدم وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه وإن كانت هذه
____________________

النسبة لجميع ولد آدم عليه السلام ولكن اختص بهذه النسبة رجل وهو أبو بكر أحمد بن محمد بن آدم بن عبد الله الآدمي الشاشي من أهل الشاش نسب إلى جده آدم
قلت فاته نسب أبي القاسم علي بن عمر بن إسحاق يلقب بآدم ويعرف بالآدمي الاستراباذي ويقال له الهمذاني أيضا رحل في طلب الحديث فسمع فاروقا الخطابي وأبا بكر القطيعي وغيرهما
الآذرمي بمد الألف وفتح الذال المعجمة وسكون الراء وفي آخرها الميم هذه النسبة إلى آذرم وظني أنها من قرى أذنة بلدة من الثغر منها أبو عبد الرحمن عبد الله بن محمد بن إسحاق الآذرمي قلت إنما هو بهمزة مفتوحة غير ممدودة سيذكر في بابه
الآذيني بالألف الممدودة والذال المعجمة المكسورة بعدها الياء آخر الحروف الساكنة والنون - هذه النسبة إلى آذينوه وهو اسم لجد أحمد بن الحسن بن آذينوه الأصبهاني الآذيني نزل نصيبين يروي عن أبي بكر أحمد بن عيسى بن زيد اللخمي الخشاب التنيسي روى عنه إبراهيم بن محمد بن حمزة الحافظ الأصبهاني وكتب عنه في رحلته إلى نصيبين م
الآذيوخاني بمد الألف وكسر الذال المعجمة وضم الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وسكون الواو وفتح الخاء المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى آذيوخان قال وظني أنها من قرى نهاوند منها أبو سعد الفضل بن عبد الله بن علي بن عمر بن عبد الله بن يوسف الآذيوخاني
الآرهني بمد الألف وسكون الراء أو كسرها وفتح الهاء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى آرهن وهي من قرى طخارستان بلخ خرج منها
____________________

جماعة من العلماء منهم أبو . . . كان إماما مفتيا صار شيخ الإسلام ببلخ م
الآزاذاني بالألف الممدودة والزاي المفتوحة والذال المعجمة بين الألفين وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى آزذان وهي قرية من قرى أصبهان إن شاء الله منها أبو عبد الرحمن قتيبة بن مهران الآزاذاني المقرىء
الآزاذواري بمد الألف وفتح الزاي وسكون الذال المعجمة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى آزاذوار وهي قرية معروفة من قرى جوين من نواحي نيسابور منها إبراهيم بن عبد الرحمن بن سهل الآزاذواري أبو موسى
الآسي بمد الألف وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى الآس وهو محمد بن علي بن عبد القاهر بن الخضر بن علي الفرضي الآسي المعروف بابن آسه وإنما عرف بهذا لأن جده ولد تحت آسة يعني شجرة الآس وهو من أهل بغداد
الآغزوني بمد الألف وفتح الغين المعجمة وضم الزاي وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى آغزون وهي قرية من قرى بخارى منها أبو عبد الله عبد الواحد بن محمد بن عبد الله بن أيمن بن عبد الله بن مرة بن الأحنف بن قيس التميمي الآغزوني قلت وقد ذكر في الأغذونى بالقصر والذال المعجمة حافد هذا عبد الواحد وهو حاشد بن عبد الله القصير ابن عبد الواحد بن محمد وقد ذكرنا الكلام عليه هناك فليطلب منه
الآفراني بمد الألف وضم الفاء وبالراء وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى قرية بنسف يقال لها آفران على فرسخ منها كان بها جماعة من العلماء
____________________

والمحدثين قديما وحديثا فمنهم أبو موسى الوثير بن المنذر بن جنك بن رمانة الآفراني النسفي
الآلوزاني بفتح الألف واللام وضم الواو وفتح الزاي وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى آلوزان وهي قرية من قرى سرخس منها سورة ابن الحسن الآلوزاني يروي عن محمد بن الحسن صاحب أبي حنيفة م
الآليني بمد الألف وكسر اللام وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى آلين وهي إحدى قرى مرو من أسفل نهر خارقان منها فرات بن النضر الآليني كان يلزم عبد الله بن المبارك
الآمدي بمد الأف وكسر الميم وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى آمد وهي مدينة من ديار بكر خرج منها جماعة من العلماء في كل فن منهم أبو بكر محمد بن عثمان الآمدي وغيره
الآمري بفتح الهمزة ومدها وكسر الميم وفي آخرها الراء على وزن العامري - هذه اللفظة تشبه النسبة وهو الآمري بن مهرة بن حيدان بن عمرو بن الحاف بن قضاعة من ولده المهلب بن العبيثر من بني القمر بن يلطومي بن الآمري قاله ابن ماكولا
قلت فاته
الآمرية وهي نسبة إلى الآمر بأحكام الله أبي علي المنصور بن المستعلي بالله أبي القاسم أحمد بن المستنصر بالله أبي تميم معد بن الظاهر لإعزاز دين الله أبي الحسن علي بن الحاكم بأمر الله أبي علي المنصور بن العزيز بالله أبي المنصور نزار ابن المعز لدين الله أبي تميم معد بن المنصور بالله أبي الطاهر إسماعيل بن القائم بأمر الله أبي القاسم محمد بن المهدي بالله أبي محمد عبيد الله العلوي كان الآمر وآباؤه من المعز ومن بعده قد ملكوا مصر وخطب لهم فيها بالخلافة ومن فوق المعز المهدي ومن بعده قد ملكوا أفريقية وخطب لهم فيها بالخلافة وأخبارهم
____________________

مشهورة في التواريخ وإنما قيل لهذه الطائفة آمرية لأنهم يعتقدون إلهية الآمر وعوده إلى الدنيا ورجعته إليها وملكه لها وهم كثيرون إلى الآن
فاته الآمري نسبة إلى الآمر وهو المطعم بن حرام بن جذام بطن من جذام حرام بفتح الحاء المهملة وبالراء
الآملي بمد الألف المفتوحة وضم الميم - هذه النسبة إلى موضعين أحدهما آمل طبرستان وهي القصبة للناحية خرج منها جماعة من العلماء في كل فن وأكثر من ينسب إليها يعرف بالطبري وطبرستان اسم للناحية وأكثر أهل العلم من أهل طبرستان من آمل والثاني آمل جيحون ويقول لها الناس آموية ويقال لها آمل الشط أيضا وآمل المفازة لأنها على طرف البرية فممن ينسب إلى الأول أحمد بن عبدة الآملي يروي عن عبد الله بن عثمان روى عنه أبو داود السجستاني وممن ينسب إلى الثاني عبد الله بن حماد الآملي روى عن يحيى بن معين وغيره
الآمويي آموية بالألف الممدودة والميم المضمومة والياء المعجمة بنقطتين من تحتها - بلدة على طرف جيحون مما يلي مرو اشتهرت بهذا الاسم والصحيح أنها آمل جيحون والنسبة إليها آملي على ما ذكرنا فممن ينسب إلى آمل جيحون خلف بن محمد الخيام * باب الألف والباء *
الأباحتي بالباء الموحدة المفتوحة بين الألفين وفتح الحاء المهملة وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى طائفة من الكفرة الملعونة لأن هذه النسبة إلى إباحة الأشياء التي حرمها الشرع ويقولون اعملوا ما شئتم ولا جناح عليكم
____________________


الأبار بفتح الألف وتشديد الباء المنقوطة بواحدة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى عمل الإبر وهي جمع الإبرة التي يخاط بها الثياب ممن ينسب إليها أحمد بن علي الأبار يروي عنه دعلج بن أحمد وقيل هو نسبة إلى أبار النخل وهو خطأ
الإباضي بكسر الألف وفتح الباء الموحدة وفي آخرها الضاد المعجمة هذه النسبة إلى جماعة من الخوارج يقال لهم الإباضية وهم أصحاب الحارث الإباضي ويقال لهذه الفرقة الحارثية أيضا والإباضية جماعة مختلفة العقائد يكفر بعضهم بعضا
الأباوردي بفتح الباء الموحدة بين الألفين بعدهما الواو المفتوحة وسكون الراء وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى بليدة بخراسان يقال لها باورد ويلحق في أولها الألف ويقال لها أبيورد أيضا وهو الأشهر وقد ذكر على الوجوه الثلاثة واشتهر بهذه النسبة التي في هذه الترجمة أبو طاهر محمد بن عبد الله بن محمد بن العباس بن موسى بن إبراهيم الوراق الأباوردي المعروف بابن أبي القطري
الأبح بفتح الألف والباء المنقوطة بواحدة وفي آخرها الحاء المشددة المهملة والأبح الرجل المتغير الصوت من بحة فيه وعرف بهذه الصفة عمر ابن حماد بن سعيد الأبح عداده في أهل البصرة م
قلت فاته
الأبدي بضم الهمزة وتشديد الباء الموحدة وبعدها دال مهملة - نسبة إلى أبدة مدينة بالأندلس من كورة جيان بناها عبد الرحمن بن الحكم وجددها ابنه محمد ينسب إليها أبو العباس أحمد بن البني الأبدي روى عنه أبو محمد عبد الحميد بن محمد بن عبد الحميد الأموي شيخ الحافظ أبي طاهر السلفي
الأبذوي بفتح الألف وسكون الباء المنقوطة بواحدة وفتح الذال
____________________

المعجمة - هذه النسبة إلى أبذى وهو بطن من تجيب إن شاء الله والمشهور بهذه النسبة حيوة بن مرثد التجيبي الأبذوي قلت هو من تجيب وهو أبذى بن عدي بن أشرس بن شبيب بن السكون نسب ولد أشرس إلى أمهم تجيب بنت ثوبان المذحجية م
قلت فاته
الإبراهيمي وهي نسبة إلى الجد وعرف بها أبو محمد عبد الله ابن عطاء بن عبد الله بن أبي منصور بن الحسن بن إبراهيم الإبراهيمي الخباز الهروي الواعظ سمع شيخ الإسلام عبد الله بن محمد الأنصاري وأبا الحسن الداوودي وغيرهما روى عنه زاهر بن طاهر النيسابوري وشيرويه الديلمي وغيرهما وتوفي سنة ست وسبعين وأربعمائة
الأبرجي بفتح الألف وسكون الباء الموحدة والراء المفتوحة وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى أبرجة وهو اسم لجد أحمد بن إبراهيم بن أبي يحيى أبرجة المديني الأبرجي من أهل أصبهان م
الأبردي بفتح الألف وسكون الباء الموحدة وضم الراء وفي آخرها الدال المهملة هذه النسبة إلى الأبرد وهو بطن من الصدف والمشهور به أحمد بن يونس بن سويد الصدفي الأبردي له ذكر في الأخبار م
الأبرص بفتح الألف وسكون الباء الموحدة وفتح الراء وفي آخرها الصاد المهملة - عرف بها عبد الرحيم بن سعيد الأبرص الشامي أخو محمد ابن سعيد المصلوب وكان زنديقا وغيره
الأبرقوهي بفتح الألف والباء المنقوطة بواحدة وسكون الراء وضم القاف في آخرها الهاء - هذه النسبة إلى أبرقوه وهي بليدة بنواحي أصبهان على عشرين فرسخا منها والمشهور بالانتساب إليها أبو الحسن هبة الله ابن الحسن بن محمد الأبرقوهي الفقيه
____________________


الأبريسمي بفتح الألف وسكون الباء وكسر الراء وسكون الياء وفتح السين وفي آخرها الميم - هذه اللفظة لمن يعمل الأبريسم والثياب منه ويبيعها ويشتغل بها وفيهم كثرة منهم أبو نصر أحمد بن محد بن أحمد بن الحسن الأبريسمي هو ابن أبي بكر من أهل نيسابور توفي ببغداد في ربيع الأول من سنة إحدى وسبعين وثلثمائة
الإبرينقي بكسر الألف وسكون الباء المنقوطة بواحدة وكسر الراء وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفتح النون وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى إبرينق وهي قرية من قرى مرو ويقال لها إبرينة خرج منها جماعة منهم أبو الحسن علي بن محمد الدهان الإبرينقي كان فقيها صالحا توفي في شوال سنة ثلاث وعشرين وخمسمائة م
الإبري بكسر الألف وفتح الباء المنقوطة بواحدة وفي آخرها الراء المهملة - هذه النسبة إلى بيع الإبر وعملها وهي جمع إبرة وهي التي يخاط بها والمشهور بهذا الانتساب أبو القاسم عمر بن منصور بن يزيد الإبري وغيره
الأبزاري بفتح الألف وسكون الباء المنقوطة وفتح الزاي وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى شيئين أحدهما إلى بيع الأبزار وهي أشياء تتعلق بالقدر والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله محمد بن زيد بن علي بن جعفر بن محمد بن مروان بن راشد الأبزاري توفي في صفر سنة سبع وسبعين وثلثمائة ومثل هذه النسبة إلى قرية بالقرب من نيسابور على فرسخين منها خرج منها حامد بن موسى الأبزاري وغيره
الأبغري بفتح الألف وسكون الباء المعجمة بواحدة وفتح الغين المعجمة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى أبغر وهي ناحية بسمرقند فيها قرى متصلة منها أبو يزيد خالد بن كردة الأبغري السمرقندي م
الأبلي هذه النسبة إلى بلدة قديمة على أربعة فراسخ من البصرة وهي
____________________

اليوم من البصرة وقيل إنها من جنان الدنيا وممن اشتهر بالنسبة إليها أبو هاشم كثير بن سليم الأبلي وهو من أهلها وهو الذي يقال له كثير بن عبد الله يضع الحديث على أنس ويرويه عنه ولا تحل رواية حديثه
الأبناء يقال في التعريف فلان من الأبناء والنسبة إليه أبناوي وكل من ولد باليمن من أبناء الفرس الذين وجههم كسرى مع سيف بن ذي يزن فليس من العرب ويسمونهم الأبناء فممن ينسب هذه النسبة طاووس ابن كيسان وهمام ووهب ابنا منبه وغيرهم
قلت فاته الأبناء وهم ولد سعد بن زيد مناة بن تميم غير كعب وعمرو والأبناء الحارث وعوانة وجشم وعبشمس ومالك وعوف وهبيرة ونجدة وقيل الأبناء خمسة من ولد سعد بن زيد مناة وهم عبشمس ومالك وعوف وعوانة وجشم منهم إياس بن قتادة حامل الديات حين قاتل الأحنف ابن قيس للأزد وهو ابن أخت الأحنف وعبدة بن الطبيب الشاعر ويقال إن عبدة كان حبشيا
وفاته أيضا الأبناء وهم بطن من بني سعد بن بكر وإياهم عنى عبدة بن الطبيب بقوله
( لو أن حيا من الأبناء إذ فزعوا ** رأوا سبيلا إلى طيرورة طاروا )
ولا أعرف أحدا من رواة الحديث ينسب إلى هذا البطن هكذا ذكر بعض العلماء هذا البيت من شعر عبدة وجعله في بني سعد بن بكر والذي أظنه أنه عنى الأبناء من تميم لأنه منهم والله أعلم
الأبوذي بضم الألف والباء الموحدة وفي آخرها ذال معجمة - هذه النسبة إلى أبوذ بطن من الصدف منهم أحمد بن يونس بن سويد الأبوذي قلت هذا أحمد بن يونس هو المذكور في الأبردي بالراء والدال المهملة
____________________

وأحدهما تصحيف من الآخر والصحيح بالواو والدال المهملة
الأبهري بفتح الألف وسكون الباء الموحدة وفتح الهاء وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى موضعين أحدهما إلى أبهر وهي بليدة بالقرب من زنجان خرج منها جماعة من الفقهاء والمحدثين والصوفية منهم أبو بكر محمد بن عبد الله بن محمد بن صالح التميمي المالكي الأبهري وكانت ولادته سنة تسع وثمانين ومائتين ووفاته في شوال سنة خمس وسبعين وثلثمائة والثاني إلى قرية من قرى أصبهان اسمها أبهر خرج منها جماعة من المحدثين منهم إبراهيم بن الحجاج الأبهري وغيره
قلت فاته
الأبياري بفتح الهمزة وسكون الباء الموحدة وفتح الياء تحتها نقطتان وبعد الألف راء - هذه النسبة إلى أبيار قرية من أعمال مصر يبين نخلها للمنحدر من مصر إلى الإسكندرية منها أبو الحسن علي بن إسماعيل بن أسد الربعي ثم الأبياري حدث عن محمد بن علي بن يحيى الدقاق حدث عنه الحافظ أبو طاهر السلفي إجازة توفي سنة ثمان عشرة وخمسمائة
الأبيوردي بفتح الألف وكسر الباء الموحدة وسكون الياء المعجمة باثنتين من تحت وفتح الواو وسكون الراء وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى أبيورد وهي بلدة من بلاد خرسان وقد نسب إليها الباوردي وسيذكر في الباء والمشهور بهذه النسبة وهي الصحيحة أبو العباس أحمد بن محمد بن سعيد الأبيوردي أحد الفقهاء الشافعيين ببغداد وسمع الحديث وكانت ولادته سنة تسع وخمسين وثلثمائة ومات في جمادى الآخرة سنة خمس وعشرين وأربعمائة ببغداد
الأبي بفتح الألف وبالباء الموحدة المشددة - هذه النسبة إلى أب وهي قرية باليمن منها أبو محمد عبد الله بن الحسن بن الفياض الأبي الهاشمي
____________________

قلت فاته
الأبي بضم الهمزة وتشديد الباء - نسبة إلى أبة قرية من أعمال تونس بأفريقية منها أبو القاسم عبد الرحمن بن عبد المعطي الأنصاري الأبي روى عن عمر بن إسماعيل البرقي وغيره كذلك ضبطه السلفي * باب الألف والتاء *
الأتشندي بضم الألف وسكون التاء المنقوطة من فوقها باثنتين وضم الشين المعجمة وسكون النون وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى أتشند وهي قرية من أعمال نسف منها أبو المظفر محمد بن أحمد بن محمد بن حامد الكاتب الأتشندي النسفي سمع الحديث * باب الألف والثاء *
الأثاربي بفتح الألف والثاء المثلثة وكسر الراء وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى أثارب وهي قلعة حصينة بين حلب وأنطاكية منها أبو المعالي محمد بن هياج بن مناذر بن علي الأثاربي الأنصاري
الأثرم بفتح الألف وسكون الثاء المثلثة وفتح الراء وفي آخرها الميم - هذه اللفظة لمن كانت سنه متفتتة وعرف به بعض أجداد المنتسب وهو أبو العباس أحمد بن محمد بن حماد بن إبراهيم بن ثعلب الأثرم البصري ومولده بسر من رأى سنة أربعين ومائتين توفي بالبصرة سنة ست وثلاثين وثلثمائة وأبو الحسن علي بن المغيرة الأثرم صاحب النحو واللغة وغيرهما
الأثري بفتح الألف والثاء المثلثة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى
____________________

الأثر يعني الحديث وطلبه واتباعه واشتهر بهذه النسبة أبو بكر سعيد بن عبد الله بن علي الأثري الطوسي ولد سنة ثلاث عشرة وأربعمائة وتوفي في رجب سنة تسعين وأربعمائة بنيسابور
الأثط بفتح الألف والثاء المثلثة والطاء المهملة المشددة في آخرها هذه الصفة تقال للرجل الكوسج والمشهور بها أبو العلاء أحمد بن صالح الأثط الصوري
الإثنا عشري بالألف المكسورة وسكون الثاء المثلثة والنون المفتوحة بعدها الألف والعين المهملة والشين المعجمة المفتوحتين وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى طائفة يقال لها الإثنا عشرية من الشيعة وهم يعتقدون في اثني عشر إماما وهم الطائفة المعروفة بالإمامية * باب الألف والجيم *
قلت فاته
الأجذمي بفتح الهمزة وسكون الجيم وفتح الذال المعجمة وبعدها ميم - نسبة إلى الأجذم بن ثعلبة بن مازن بن مر بن أبي عزم بن عوكلان بن الزهد بن الحارث بن عدي بطن من عاملة منهم ثعلبة بن سلامة بن جحدم ابن عمرو بن الأجذم ولي الأردن
الأجير بفتح الألف وكسر الجيم وبعدها الياء المعجمة باثنتين من تحتها وفي آخرها الراء - قال السمعاني ما عرفت بهذا الوصف أحدا إلا في تاريخ نسف من جمع أبي العباس المستغفري قال أحيد الأجير غير منسوب أراه كان أجير طفيل بن زيد التميمي في بيته أدرك محمد بن إسماعيل البخاري م
____________________

* باب الألف والحاء *
الاحتياطي بكسر الألف وسكون الحاء المهملة وكسر التاء المنقوطة باثنتين من فوقها بعدها الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها الطاء المهملة - هذه النسبة عرف بها أبو الحسن بن عبد الرحمن بن عباد بن الهيثم بن الحسن الاحتياطي
الأحجني بفتح الألف والحاء المهملة الساكنة وفتح الجيم وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أحجن وهو بطن من الأزد قال أحمد بن الحباب لهب بن أحجن بن كعب بن الحارث بن كعب بن عبد الله بن مالك بن نصر ابن الأزد م
الأحدب بفتح الألف وسكون الحاء المهملة وفتح الدال المهملة أيضا وفي آخرها الباء المنقوطة بواحدة - اشتهر به أبو محمد الربيع بن عبد الله بن خطاف الأحدب لحدب في ظهره وهو الانحناء والنتوء وغيره
الأحدبي بفتح الألف وسكون الحاء المهملة وضم الدال المهملة وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى أحدب بالضم وهو أحدب بن القياتة ابن غافق بطن من غافق والمنتسب إليه أبو موسى عيسى بن إبراهيم بن عيسى بن مثرود الأحدبي مولى غافق توفي يوم الثلاثاء لثلاث عشرة خلت من صفر سنة إحدى وستين ومائتين وكان مولده سنة سبعين ومائة م
الأحدوثي بضم الألف وسكون الحاء وضم الدال المهملتين وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى الأحدوث وهو بطن من ناهض من حضرموت والمنتسب إليه أبو نعيم خير بن نعيم بن بزة بن كريب الحضرمي الأحدوثي قاضي مصر توفي سنة سبع وثلاثين ومائة
الأحروجي بضم الألف وسكون الحاء المهملة وضم الراء وفي آخرها
____________________

الجيم - هذه النسبة إلى الأحروج وهو بطن من همدان والمنتسب إليه أبو علي ثمامة بن شفي الأحروجي الهمداني توفي في خلافة هشام بن عبد الملك قبل العشرين ومائة
الأحسبيني بفتح الألف والسين المهملة بينهما الحاء الساكنة المهملة وبعدها الباء الموحدة المفتوحة والياء الساكنة آخر الحروف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى الأحسبين وهو قبيلة من حضرموت منها سلمة بن كهيل الأحسبيني ويقال إن أحسبين هو عقبة بن شهاب بن نمر بن نمير بن ضنعج الشاعر والله أعلم قال ذلك ابن حبيب عن ابن الكلبي
الأحصبي بفتح الألف وسكون الحاء المهملة إن شاء الله أو الخاء المعجمة وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى الأحصبي موضع ببلاد اليمن منها أبو الفتح أحمد بن عبد الرحمن بن الحسين الأحصبي الوراق نزل الأحصبين
الأحمدي بفتح الألف وسكون الحاء المهملة وفتح الميم وفي آخرها الدال المهملة - والمشهور بهذه النسبة أبو عيسى العباس بن أحمد بن مطروح ابن سراج بن محمد بن عبد الله الأزدي النحوي الأحمدي من أهل مصر توفي في جمادى الأولى من سنة ثلاث وخمسين وثلثمائة
الأحمر بفتح الألف وسكون الحاء المهملة وفي آخرها الراء - هذه اللفظة صفة للرجل الذي فيه الحمرة وهي من الألوان واشتهر بها جماعة منهم أبو عبد الله جعفر بن زياد الأحمر الكوفي ضعيف توفي سنة سبع وستين ومائة
الأحمري بفتح الألف وسكون الحاء المهملة وفتح الميم وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الأحمر قال وظني أنه بطن من الأزد والمشهور بهذا الانتساب أبو ظلال هلال ابن أبي مالك الأعمى الأحمري القسملي من
____________________

أهل البصرة الأزدي الأحمري وفي نسبه اختلاف وغيره
الأحمسي بفتح الألف وسكون الحاء المهملة وفتح الميم وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى أحمس وهي طائفة من بجيلة نزلوا الكوفة وقيل إن أحمس هو أحمس بن ضبيعة بن ربيعة بن نزار بن معد بن عدنان من ولده جماعة من العلماء وفي اليمن أحمس بن الغوث بن أنمار بن أراش بن عمرو بن الغوث بن زيد بن كهلان روي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بارك على خيل أحمس ورجالها قلت هذا معنى ما ذكره السمعاني وهو غير مستقيم لأن قوله أحمس من بجيلة صحيح وقوله وقيل إن أحمس هو أحمس بن ضبيعة بن ربيعة بن نزار فهذا يوهم أن هذا أحمس قيل إنه من بجيلة وقيل من ضبيعة وليس كذلك وإنما في بجيلة أحمس وفي ضبيعة أحمس وأما قوله وفي اليمن أحمس بن الغوث بن أنمار بن أراش ابن عمرو بن الغوث بن زيد بن كهلان فهذا يدل على أنه قد ظن أن أحمس بجيلة غير أحمس بن الغوث لأنه قد رأى تارة أحمس من بجيلة وتارة من اليمن وهو أحمس بن الغوث وظنهما اثنين وهما واحد لأن أحمس بجيلة هو ابن الغوث بن أنمار ودليله قوله بارك رسول الله صلى الله عليه وسلم على خيل أحمس ورجالها وهذا فعله رسول الله صلى الله عليه وسلم لما هدم جرير بن عبد الله البجلي ذا الخلصة فدعا لأحمس بجيلة
الأحنف بفتح الألف والنون بينهما الحاء المهملة الساكنة وفي آخرها الفاء - هذا لقب جماعة من المحدثين لحنف بهم منهم أبو عبد الله محمد ابن عبد الله بن خليفة بن الجارود الأحنف وغيره
الأحنفي بفتح الألف وسكون الحاء المهملة وفتح النون وفي آخرها الفاء - هذه النسبة إلى الأحنف وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه منهم أبو إسحاق بن يعقوب بن إسحاق الأحنفي الجوزجاني من ولد الأحنف
____________________

ابن قيس فنسب إليه توفي بدمشق سنة ست وخمسين ومائتين
الأحوصي بفتح الألف وسكون الحاء المهملة وفتح الواو بعده الصاد المهملة - هذه النسبة إلى الأحوص وهو اسم لوالد المنتسب إليه وهو أبو محمد عبد الله بن الأحوص بن عمار بن عبد الله الأحوصي
الأحول بفتح الألف وسكون الحاء المهملة - هذا من الحول في العين منهم عامر بن عبد الواحد الأحول من أهل البصرة وعاصم الأحول كوفي أصله من البصرة ومات سنة اثنتين أو ثلاث وأربعين ومائة
الأحلافي بفتح الألف وسكون الحاء المهملة وفي آخرها فاء - هذه النسبة إلى الأحلاف وهي بطن من كلب قال فإني سمعت جماعة من الكلبيين في برية السماوة وكنت إذا سألتهم عن أنسابهم يقول كل واحد منهم فلان الأحلافي وهم كانوا من كلب والمشهور بهذه النسبة يعقوب الأحلافي المؤذن العجلي من أهل الكوفة
قلت فاته النسبة إلى الأحلاف من قريش لهم ذكر في حلف المطيبين فإن قريشا افترقت فرقتين الفرقة الأولى بنو عبد مناف ومعهم بنو أسد بن عبد العزى وبنو زهرة وبنو تيم بن مرة وبنو الحارث بن فهر والفرقة الثانية بنو عبد الدار بن قصي ومعهم بنو مخزوم وبنو سهم وبنو جمح وبنو عدي ابن كعب فأخرج بنو عبد مناف جفنة مملوءة طيبا فغمسوا أيديهم فيها وتعاقدوا فسموا المطيبين وتعاقد الطائفة الأخرى ومعهم أحلافهم عند الكعبة حلفا مؤكدا أنهم لا يتخاذلون ولا يسلم بعضهم بعضا فسموا الأحلاف فكانت قريش تقول فلان من الأحلاف وفلان من المطيبين
وفاته أيضا الأحلافي نسبة إلى أحد قبيلي ثقيف فإن ثقيفا ولد عوفا وجشم فولد عوف عدة بطون وهم الأحلاف منهم عروة بن مسعود ابن معتب بن مالك بن كعب بن عمرو بن سعد بن عوف الذي قتله قومه
____________________

لما دعاهم إلى الإسلام وله صحبة والمغيرة بن شعبة بن أبي عامر بن معتب ومنهم الحجاج بن يوسف بن الحكم بن أبي عقيل بن مسعود بن عامر بن معتب وغيرهم وولد مالك يذكرون في المالكي * باب الألف والخاء *
الأخباري بفتح الألف وسكون الخاء المعجمة وفتح الباء الموحدة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الأخبار ويقال لمن يحكي الحكايات والقصص والنوادر الأخباري واشتهر بهذه النسبة جماعة منهم أبو عبد الرحمن الهيثم ابن عدي الأخباري الطائي توفي بفم الصلح سنة ست ومائتين
أخدري هذا اسم يشبه النسبة وهو أسامة بن أخدري التميمي الشقري له صحبة وفد على رسول الله صلى الله عليه وسلم مسلم
الأخسيكثي بفتح الألف وسكون الخاء المعجمة وكسر السين المهملة وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفتح الكاف وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى أخسيكث وهي من بلاد فرغانة خرج منها جماعة من العلماء قديما وحديثا منهم الأخوان أبو الوفاء محمد بن محمد بن القاسم الأخسيكثي كان إماما في اللغة والتواريخ وتوفي بعد سنة عشرين وخمسمائة وأخوه أبو رشاد أحمد بن محمد بن القاسم كان أديبا فاضلا شاعرا
الأخفش بفتح الألف وسكون الخاء المعجمة وفتح الفاء وفي آخرها شين معجمة - ومعناه أصغر العين مع سوء بصر فيها والمشهور بهذه الصفة أبو الحسن علي بن سليمان بن الفضل الأخفش النحوي كان ثقة توفي سنة خمس عشرة وثلثمائة
____________________


الأخموري بضم الألف وسكون الخاء المنقوطة وضم الميم وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الأخمور وهم بطن من المغافر نزلوا مصر منهم وزير بن شعيب بن كليب الأخموري يقال له الخامري وهو منسوب إلى هذا البطن من المصريين
الإخميمي بكسر الألف وسكون الخاء المعجمة والياء المنقوطة باثنتين من تحتها بين الميمين المكسورتين - هذه النسبة إلى إخميم وهي بلدة من ديار مصر في الصعيد على طريق الحاج منها أبو الفيض ذو النون بن إبراهيم الإخميمي الزاهد صاحب كرامات توفي في ذي القعدة سنة خمس وأربعين ومائتين
قلت وقد ذكر السمعاني جماعة بعده ثم قال وأبو الفيض ذو النون ابن إبراهيم المصري الإخميمي النوبي كان أصله من النوبة وكان من قرية إخميم فنزل مصر وكان حكيما فصيحا زاهدا وجه إليه المتوكل على الله فحمل إلى حضرته بسر من رأى حتى رآه وسمع كلامه ثم انحدر إلى بغداد وعاد إلى مصر وقيل إن اسمه ثوبان وذو النون لقب له وقد روى عن مالك توفي في سنة خمس وأربعين ومائتين لليلتين خلتا من ذي القعدة فظنهما اثنين وهما واحد ولعله حيث رأى في بعض الكتب المصري وفي بعضها النوبي ظنهما كذلك والله أعلم على أن السمعاني قد ذكر في كتابه مثل هذا في تراجم كثيرة يذكر الواحد في الترجمة مرتين وربما ذكره ثلاث مرات فلا أعلم هل اشتبه عليه أو رداءة في التصنيف وقد تركت الاستدراك عليه وإنما ذكرت هذا ههنا ليعلم أن الباقي الذي لم أذكره مثله والله أعلم
الأخنسي بفتح الألف وسكون الخاء المعجمة وكسر السين المهملة - هذه النسبة إلى الأخنس بن شريق وهو من ثقيف نسبا وولاء فمن النسب عثمان بن محمد بن المغيرة بن الأخنس بن شريق الأخنسي ومن الولاء عبد الله
____________________

ابن أبي نجيح واسم أبي نجيح يسار الأخنسي مولى الأخنس بن شريق وغيرهما
قلت فاته الأخنسية طائفة من الخوارج نسبوا إلى رجل اسمه الأخنس ومن مذهبهم أن السيد يأخذ من زكاة عبده ويعطيه من زكاته إذا احتاج وافتقر
وقد فاته
الأخيلي بفتح الهمزة وسكون الخاء المعجمة وفتح الياء تحتها نقطتان وبعدها لام - هذه النسبة إلى الأخيل واسمه كعب بن معاوية بن عبادة بن عقيل ينسب إليه جماعة منهم ليلى بنت حذيفة بن شداد بن كعب بن معاوية ابن عبادة الشاعرة المشهورة التي يقول فيها توبة بن الحمير
( ولو أن ليلى الأخيلية سلمت ** علي ودوني جندل وصفائح )
أدركت الإسلام وماتت أيام الحجاج الحمير بضم الحاء المهملة وفتح الميم وتشديد الياء تحتها نقطتان وآخره راء * باب الألف والدال *
الأدرعي بفتح الألف وسكون الدال المهملة وفتح الراء وفي آخرها العين المهملة - هذه النسبة لجماعة من العلويين ينسبون إلى الأدرع وهو لقب أبي جعفر محمد بن الأمير عبيد الله الكوفي المعروف بالطبيب ابن عبد الله ابن الحسن بن جعفر بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب منهم أبو أحمد محمد بن أبي عبد الله بن الحسن المعروف بالشعراني ابن أبي عبد الله الواعظ بخراسان ابن القاسم بن الأدرع الأدرعي وجماعة بقزوين م
قلت فاته
الأدرمي بفتح الهمزة وسكون الدال المهملة وفتح الراء وبعدها ميم -
____________________

هذه النسبة إلى الأدرم وهو تيم بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر ابن كنانة بن خزيمة وإنما قيل له الأدرم لأنه كان ناقص الذقن ويقال في النسبة إليه أدرمي لا تيمي وهم من قريش الظواهر منهم ابن خطل واسمه غالب بن عبد الله بن عبد مناف بن أسعد بن جابر بن كبير بن تيم بن غالب قتل يوم فتح مكة كافرا أمر النبي صلى الله عليه وسلم بقلته فقتل كذا سماه ابن الكلبي وسماه محمد بن إسحاق عبد الله بن خطل
وفاته
الأدومي بفتح الهمزة ودال مهملة وواو وميم - هذه النسبة إلى الأدوم ابن السكسك منهم معاوية بن عبد الأعلى كان أشد العرب أيام مروان بن محمد الحمار
الإدريسي بكسر الألف وسكون الدال المهملة وكسر الراء وسكون الياء المعجمة باثنتين من تحتها وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى إدريس وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه والمشهور بهذه النسبة أبو سعد عبد الرحمن بن محمد بن محمد بن عبد الله بن إدريس بن الحسن بن الحسن الإستراباذي صاحب تاريخ سمرقند توفي سلخ ذي الحجة سنة خمس وأربعمائة بسمرقند وأبو القاسم محمود بن إسماعيل الإدريسي الطريثيثي
قلت فاته أبو القاسم سعيد بن محمد بن الحسن الإدريسي إمام جامع صور سمع صالح بن أحمد القاضي وغيره روى عنه سهل بن بشر وروى عن أبي الحسن علي بن محمد الأديب عن أبيه في الصوفية
( ألام على حبي رجالا تعاقدوا ** على البر والتقوى مع الضر والفقر )
( لباسهم أدنى اللباس تواضعا ** وعيشهم عيش أدق من الشعر )
( إذا وجدوا قوتا فيا خير مطعم ** وإن فقدوا فالشكر للصمد الوتر )
الأدمي بفتح الألف والدال المهملة وفي آخرها الميم - هذه النسبة
____________________

إلى من يبيع الأدم وفيهم كثرة منهم أبو علي الحسن بن الفضل الأدمي وأبو قتيبة سلم بن الفضل بن طاهر الأدمي وغيرهما
الأدوي بضم الألف وفتح الدال المهملة وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى أدي وهو بطن من الخزرج من الأنصار وهو أدي بن سعد بن علي بن أسد بن شاردة بن تزيد بن جشم بن الخزرج منه معاذ بن جبل م
قلت تزيد بالتاء فوقه نقطتان
الأديمي بفتح الألف وكسر الدال المهملة وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى الأديم وهو بطن من خولان والمنتسب إليه أبو القاسم سعيد بن عبد العزيز بن أبان بن أبي حيان الأديمي توفي لليلة بقيت من شوال سنة ثمان وثمانين ومائتين * باب الألف والذال *
الأذرعي بفتح الألف وسكون الذال المعجمة وفتح الراء وفي آخرها العين المهملة - هذه النسبة إلى أذرعات وهي ناحية بالشام والمشهور بالنسبة إليها محمد بن أبي الزعيزعة الأذرعي وغيره
قلت فاته
الأذرمي بفتح الهمزة وسكون الذال وفتح الراء وفي آخرها ميم - نسبة إلى أذرمة وهي قرية عند نصيبين من الجزيرة منها أبو عبد الرحمن عبد الله بن محمد بن إسحاق الأذرمي النصيبي روى عن ابن عيينة وغيره روى عنه أبو داود السجستاني والنسائي وغيرهما وقد ذكره في الألف الممدودة وهو غير صحيح
____________________


الأذني بفتح الألف والذال المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أذنة وهي من مشاهير البلدان بساحل الشام عند طرسوس وانتقل إليها جماعة من العلماء للمرابطة منهم أبو بكر محمد بن علي بن أحمد بن داود الكناني الأذني وغيره * باب الألف والراء *
الأربنجني بفتح الألف وسكون الراء وكسر الباء الموحدة وسكون النون وفتح الجيم وكسر النون الأخيرة - هذه النسبة إلى بليدة من بليدات السغد بسمرقند يقال لها أربنجن وبعضهم يسقط الألف ويقول ربنجن وقد ذكرتها في الألف وفي الراء لهذا المعنى والمشهور بالانتساب إليها أبو بكر أحمد بن محمد بن موسى بن رجاء الأربنجني كان فقيها حنفيا توفي سنة تسع وستين وثلثمائة وغيره
الأربنجي بفتح الألف وسكون الراء وكسر الباء الموحدة وسكون النون وبالجيم في آخرها - قال رأيت هذه النسبة في تاريخ مدينة السلام وظني أنه أسقط النون من آخرها وهو أربنجني فإن لم يكن ذلك فالله أعلم وهو وهب بن جميل بن الفضل الأربنجي وغيره
الأربقي بفتح الألف وسكون الراء وفتح الباء الموحدة وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى أربق وهي قرية من قرى رامهرمز إحدى بلاد خوزستان منها أبو طاهر علي بن أحمد بن الفضل الرامهرمزي الأربقي
الإربلي بكسر الألف وسكون الراء وكسر الباء الموحدة وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى إربل وهي قلعة على مرحلتين من الموصل كان فيها جماعة من العلماء منهم أبو أحمد القاسم بن المظفر الشهرزوري الشيباني
____________________

وغيره وأبو سليمان داود بن محمد بن الحسن بن أبي خالد الإربلي الموصلي شاب فاضل ورد مرو متفقها ونزل المدرسة الحورانية في حدود سنة عشرين وخمسمائة وكان يشتغل بالحديث وطلبه سمع معنا حديث الحارث بن أبي أسامة بن أبي منصور محمد بن علي بن محمود الكراعي وخرج إلى ما وراء النهر بعد أن أقام عندنا مدة ثم رأيت جزءا مع الحسن بن شافع الدمشقي شاب سمع معنا الحديث بمرو وسمرقند أنه كتب عنه شيئا في سنة نيف وثلاثين وخمسمائة بحدود الموصل م
الأرتياني بفتح الألف وسكون الراء وكسر التاء ثالث الحروف وفتح الياء آخر الحروف بعدها الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أرتيان وهي قرية من قرى استوا بنواحي نيسابور منها أبو عبد الله الحسن بن إسماعيل ابن علي الأرتياني النيسابوري توفي بعد العشرة والثلثمائة م
الأرجاني بفتح الألف وسكون الراء وفتح الجيم وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أرجان وهي من كور الأهواز من بلاد خوزستان ويقال لها أرغان بالغين والمشهور بالانتساب إليها أبو إسحاق إبراهيم بن أحمد بن زيد الأرجاني وغيره
قلت فاته
الأرحايي بفتح الهمزة وسكون الراء وبالحاء المهملة المفتوحة وبعد الألف ياء تحتها نقطتان - هذه النسبة إلى الأرحا قرية قريبة من واسط منها أبو السعادات علي بن أبي الكرم بن علي الأرحايي الضرير سمع من أبي الوقت وتوفي سنة تسع وستمائة
الأرحبي بفتح الهمزة وسكون الراء وفتح الحاء المهملة وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى بني أرحب وهم بطن من همدان ولد أرحب ابن دعام بن مالك بن معاوية بن صعب بن دومان بن بكيل بن جشم بن خيوان
____________________

ابن نوف بن همدان والمشهور بهذه النسبة أبو حذيفة سلمة بن صهيبة الأرحبي من التابعين وغيره
الأرخسي بضم الألف والراء وسكون الخاء المعجمة وكسر السين المهملة - هذه النسبة إلى أرخس وهي من قرى سمرقند من ناحية شارذان على أربعة فراسخ منها ينسب إليها العباس بن عبد الله الأرخسي ويقال أيضا الرخسي
الأردبيلي بفتح الألف وسكون الراء وضم الدال المهملة وكسر الباء الموحدة وسكون الياء المنقوطة من تحتها وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى بلدة يقال لها أردبيل من أذربيجان لعله بناها أردبيل بن أردميني بن لنطي بن يونان فنسبت إليه منها أبو الحسن يعقوب بن موسى الأردبيلي سكن بغداد وتوفي بها سنة إحدى وثمانين وثلثمائة وغيره
الأردستاني بفتح الألف وسكون الراء وفتح الدال وسكون السين المهملتين وفتح التاء المنقوطة من فوقها باثنتين وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أردستان وهي بلدة قريبة من أصفهان على طرف البرية على ثمانية عشر فرسخا من أصفهان وقيل بكسر الألف والدال فممن ينسب إليها أبو محمد عبد الله بن يوسف بن أحمد بن ماموية الأردستاني المعروف بالأصفهاني نزيل نيسابور توفي سنة تسع وأربعمائة
الآدني هذه النسبة إلى أردن بضم الألف وسكون الراء المهملة وضم الدال المهملة وتشديد النون في آخرها - وهي من بلاد الغور من ساحل الشام وبها نهر كبير يخرج من بحيرة طبرية وطبرية من الأردني وخرج منها جماعة من العلماء قديما وحديثا فمنهم أبو سلمة الحكم بن عبد الله بن خطاف الأردني وعبادة بن نسبي الأردني وغيرهما
الأرزكياني بفتح الألف وسكون الراء وفتح الزاي وكسر الكاف
____________________

وبعدها الياء آخر الحروف - وهو اسم لجد المنتسب إليه وهو أبو عبد الله محمد بن الحسن بن علي بن الحسن بن نصر ابن الأرزكيان الأرزكياني البخاري أسلم جده الأرزكيان على يد علي بن أبي طالب عليه السلام توفي أبو عبد الله في شعبان سنة أربعين وثلثمائة م
الأرزناني بفتح الألف وسكون الراء وضم الزاي وبالألف الساكنة بين النونين - هذه النسبة إلى أرزنان وهي من قرى أصفهان قال هكذا سمعت شيخنا أبا سعد أحمد بن محمد الحافظ بأصفهان والمنتسب إليها أبو القاسم الحسن بن أحمد بن محمد الأرزناني المعلم الأعمى مات سنة ثلاث وخمسين وأربعمائة وأبو جعفر محمد بن عبد الرحمن بن زياد الأصفهاني الأرزناني الحافظ من الحفاظ الأثبات وتوفي سنة سبع عشرة وثلثمائة
الأرزني بفتح الهمزة وسكون الراء وفتح الزاي وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أرزن وهي مدينة بديار بكر والمشهور به أبو غسان عياش بن إبراهيم الأرزني حدث عن حماد بن عمرو النصيبي وغيره م
الأرزي بفتح الألف وضم الراء وكسر الزاي وتشديدها - المشهور بهذه النسبة محمد بن عبد الله الأرزي وبعضهم يقول الرزي بحذف الهمزة منسوب إلى طبخ الرز أو الأرز توفي ببغداد سنة إحدى وثلاثين ومائتين م
الأرسابندي أرسابند من قرى مرو على فرسخين منها كان بها جماعة من العلماء والمحدثين منهم محمد بن عمران الأرسابندي وأبو الفضل محمد ابن الفضل الأرسابندي وغيرهما م
الأرسوفي هذه النسبة إلى أرسوف بضم الهمزة وسكون الراء المهملة وفي آخرها فاء - وهي مدينة على ساحل بحر الشام وبها كان جماعة من العلماء
____________________

والمرابطين منهم أبو يحيى زكريا بن نافع الأرسوفي وغيره م
الأرغياني بفتح الألف وسكون الراء وكسر الغين المعجمة وفتح الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أرغيان وهي اسم لناحية من نواحي نيسابور بها عدة من القرى ينسب إليها جماعة من العلماء منهم الحاكم أبو الفتح سهل بن أحمد بن علي الأرغياني توفي مستهل المحرم سنة تسع وتسعين وأربعمائة وغيره م
الأرفودي بفتح الألف وسكون الراء وضم الفاء وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى أرفود وهي قرية من قرى كرمينية بالقرب منها ينسب إليها أبو أحمد أحمد بن محمد بن محفوظ الأرفودي توفي بقرب الثمانين والثلثمائة م
الأرقمي بفتح الهمزة وسكون الراء وفتح القاف وفي آخره ميم - وهي نسبة غرير بن طلحة بن عبد الله بن عثمان بن الأرقم الأرقمي حكى عن عطاء بن أبي رباح روى عنه محمد بن يحيى الكناني م
قلت فاته الأرقمي نسبة إلى الأراقم وهم جشم ومالك وعمرو وثعلبة ومعاوية والحارث أولاد بكر بن حبيب بن عمرو بن غنم بن تغلب بن وائل وفيهم يقول مهلهل
( زوجها فقدها الأراقم في ** جنب وكان الخباء من أدم )
ينسب إليهم كثير فمن بني جشم عمرو بن كلثوم بن مالك بن عتاب بن سعد ابن زهير بن جشم ومنهم كليب ومهلهل ابنا ربيعة بن الحارث بن زهير ابن جشم ومن بني مالك بن بكر الأخطل الشاعر واسمه غياث بن غوث ابن الصلت بن طارقة بن سيحان بن عمرو بن فدوكس بن عمرو بن مالك ومن بني عمرو بن بكر الوليد بن طريف بن عامر بن هريم بن حبيش بن هريم بن الحارث بن أبي حارثة بن صفي بن حيي بن عمرو بن مالك بن بكر
____________________

ابن حبيب بن عمرو بن غنم بن تغلب الخارجي غرير بضم الغين المعجمة وفتح الراء بعدها ياء معجمة باثنتين من تحتها وآخره راء ثانية وحبيب بن عمرو بضم الحاء المهملة وفتح الباء الموحدة وسكون الياء تحتها نقطتان وآخره باء موحدة والأخطل غياث بكسر الغين المعجمة وفتح الياء تحتها نقطتان وآخره ثاء مثلثة وهي أيضا نسبة إلى الأرقم بن النعمان بن عمرو بن وهب ابن ربيعة بن معاوية الأكرمين بطن من كندة منهم عدي بن عميرة بن فروة ابن رزارة بن الأرقم وكانوا بالكوفة فلما انتقل علي عليه الرضا إليها ساروا عنها إلى الشام فأنزلهم معاوية الرها وشهدوا معه صفين
وفاته
الأرمنازي بفتح الهمزة وسكون الراء وفتح الميم والنون وبعد الألف زاي - هذه النسبة إلى أرمناز وهي قرية بالشام من أعمال حلب منها غيث بن علي بن عبد السلام الصوري الأرمنازي وأبو الفرج بن أبي الحسن خطيب صور سمع أحمد بن أبي الحديد والخطيب أبا بكر البغدادي وغيرهما روى عنه أبو الحسين وأبو القاسم ابنا الحسن بن هبة الله بن عساكر الدمشقيان وغيرهما وتوفي في صفر سنة تسع وخمسمائة
الأرمني بفتح الألف وسكون الراء وفتح الميم وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى بلاد الأرمن وهي طائفة من الروم خرج منها جماعة من الموالي وسمعوا مع ساداتهم الحديث منهم أبو النجم بدر بن عبد الله الشيحي الأرمني غلام عبد المحسن بن محمد بن علي التاجر توفي في شهر رمضان سنة اثنتين وثلاثين وخمسمائة م
الأرموي بضم الألف وسكون الراء وفتح الميم وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى أرمية وهي من بلاد أذربيجان والمشهور بالنسبة إليها جماعة منهم أبو عبد الله الحسين بن عبد الله بن محمد بن الشويخ الأرموي
____________________

نزل مصر وتوفي بها سنة ستين وأربعمائة وغيره
الأرميني بفتح لألف وسكون الراء وكسر الميم وبعدها الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أرمينية وهي من بلاد الروم منها أبو عبد الله عيسى بن مالك بن بشر الأرميني سافر إلى مصر والغرب
الأرنبوي بفتح الألف والنون والباء الموحدة بينهما الراء - قال هذه النسبة رأيتها في تاريخ الحاكم لنيسابور وظني أنها إلى بعض قرى نيسابور منها أبو عبد الله محمد بن إبراهيم بن نصر الأرنبوي نزيل نيسابور توفي بها سنة ستين وثلثمائة
الأروايي بفتح الألف وسكون الراء وفتح الواو وفي آخرها الياء المنقوطة باثنتين من تحتها - هذه النسبة إلى أروا وهي قرية من قرى مرو على فرسخين منها والمشهور بالنسبة إليها أبو العباس أحمد بن محمد بن عميرة ابن عمر بن يحيى بن سليم الأروايي * باب الألف والزاي *
الأزجاهي بفتح الألف وسكون الزاي وفتح الجيم وفي آخرها الهاء - هذه النسبة إلى أزجاه وهي إحدى قرى خابزان من خراسان وهي بليدة حسنة خرج منها جماعة من الأئمة منهم أبو الفضل عبد الكريم بن يونس ابن محمد بن منصور الأزجاهي الفقيه الشافعي توفي سنة ست وثمانين وأربعمائة وغيره
الأزجي بفتح الألف والزاي وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى باب الأزج وهي محلة كبيرة ببغداد كان منها جماعة كبيرة من العلماء
____________________

والزهاد وكلهم إلا ما شاء الله على مذهب أحمد بن حنبل رحمه الله تعالى والمشهور بهذه النسبة أبو القاسم عبد العزيز بن علي بن أحمد بن الفضل الأزجي توفي في المحرم سنة أربع وأربعين واربعمائة م
الأزدي هذه النسبة إلى أزد شنوءة بفتح الألف وسكون الزاي وكسر الدال المهملة - وهو أزد بن الغوث بن نبت بن مالك بن زيد بن كهلان بن سبأ والمشهور بهذا الانتساب أبو معمر عبد الله بن سخبرة الأزدي تابعي وأما المهلب بن أبي صفرة فمنسوب إلى الأزد بن عمران بن عمرو بن عامر والنسبة إليها بالسين أكثر وأما أبو جعفر أحمد بن محمد بن سلامة الطحاوي الأزدي فمنسوب إلى أزد الحجر وتوفي بمصر سنة نيف وثلثمائة وطحا مدينة بمصر قلت هذا معنى ما ذكره أبو سعد رحمه الله تعالى وهو يوهم أن في العرب عدة قبائل ينسب إليها يقال لكلهم أزد وليس كذلك إنما الجميع ينتسبون إلى الأزد بن الغوث بن نبت بن مالك فأما قوله إن المهلب ينسب إلى الأزد بن عمران بن عمرو فليس خارجا عن القبيلة الأولى فإن المهلب من ولد العتيك بن الأزد ويقال فيه بالسين الساكنة أيضا بن عمرو مزيقياء بن عامر ماء السماء بن حارثة الغطريف بن امرئ القيس البطريق ابن ثعلبة بن مازن بن الأزد بن الغوث بن نبت ولا خلاف أن المهلب عتكي ولا خلاف أيضا أن العتيك بطن من الأزد بن الغوث وكفى بهذا شاهدا وأما أبو جعفر الطحاوي من أزد الحجر فهو الحجر بن عمران بن عمرو بن عامر ماء السماء فظهر بهذا أن الجميع يرجع إلى الأزد بن الغوث والله أعلم على أن كثيرا من المحدثين ممن لا علم له بالنسب قد غلطوا مثله وإنما المصنف المتأخر ينبغي أن يودع تصنيفه الصحيح من الأقوال
الآزرق بفتح الألف وسكون الزاي وفتح الراء وفي آخرها القاف - هذه الصفة كان يعرف بها الإمام أبو إسماعيل حماد بن زيد بن درهم
____________________

الأزدي البصري المعروف بالأزرق قال هكذا رأيت في كتاب الثقات لأبي حاتم البستي وهو مولى آل جرير بن حازم توفي في شهر رمضان سنة سبع وسبعين ومائة وأبو بكر يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن البهلول بن حسان ابن سنان الأزرق التنوخي الأنباري الكاتب كان أرزق العين توفي في ذي الحجة سنة اثنتين وعشرين وثلثمائة وله اثنتان وتسعون سنة وغيرهما
الأزرقي بفتح الألف وسكون الزاي وفتح الراء وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى الجد الأعلى وهو أبو محمد أحمد بن محمد بن الوليد بن عقبة ابن الأزرق الأزرقي الغساني المكي وحفيده أبو الوليد محمد بن عبد الله بن أحمد صاحب كتاب أخبار مكة وجماعة من الخوارج يقال لهم الأزارقة النافعية هم أصحاب نافع بن الأزرق ومن مذهبهم أن كل كبيرة كفر وأن الدار دار كفر وأن أبا موسى وعمرو بن العاص كفرا حين حكمهما علي ومعاوية ولا يحدون قاذف المحصن ويحدون قاذف المحصنات
الأزركاني أبو عبد الله بن جعفر الأزركاني توفي في ذي الحجة سنة إحدى عشرة وثلثمائة
الأزركياني بفتح الألف وسكون الزاي وفتح الراء وسكون الكاف وفتح الياء آخر الحروف ثم الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أزركيان وهو اسم مجوسي من أهل بخارى خرج من بخارى تاجرا إلى الصين ثم قصد البصرة وأتى عليا بن أبي طالب عليه السلام فاسلم على يده ومن أولاده أبو عبد الله محمد بن الحسن بن علي الأزركياني قلت هذا محمد بن الحسن هو المذكور في الأرزكياني بتقديم الراء على الزاي ولا شك أن أحدهما تصحيف الأزري بضم الألف والزي وكسر الراء - هذه النسبة إلى الأزر وهي جمع إزار ولعل هذا الرجل كان يبيعها والمنتسب إليه أبو الحسن سعد الله ابن علي بن محمد الأزري الحنفي م
____________________

الأزمي بفتح الألف والزاي وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى الأزم والمنتسب إليها أبو سعيد الحسن بن علي بن عبد الصمد بن يونس بن مهران البصري يعرف بالأزمي حدث ببغداد وتوفي بواسط في رجب سنة ثمان وثلثمائة
الأزناوي بفتح الألف وسكون الزاي وفتح النون وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى أزناوة وهي قلعة من ناحية الأجم بهمذان منها أبو الفضل عبد الكريم بن أحمد بن علي الأزناوي المعروف بالبياري الفقيه الشافعي
الأزهري بفتح الألف وسكون الزاي وفتح الهاء وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الأزهر وهو اسم لجد المنتسب إليه واشتهر بهذه النسبة جماعة منهم أبو محمد الحسن بن محمد بن إسحاق بن أزهر الإسفارييني الأزهري ابن أخت أبي عوانة الحافظ توفي سنة ست وأربعين وثلثمائة
قلت فاته أبو منصور محمد بن أحمد بن الأزهر بن طلحة بن نوح بن الأزهر بن نوح بن حاتم الأزهري اللغوي صاحب كتاب التهذيب في اللغة روى عن عبد الله بن محمد البغوي وابن دريد وغيرهما ورحل فطاف في ارض العرب في طلب اللغة وهو أشهر الناس بهذه النسبة توفي سنة سبعين وثلثمائة
وفاته أيضا أبو القاسم عبيد الله بن أحمد بن عثمان بن الفرج بن الأزهر الأزهري روى عن محمد بن المظفر الحافظ وأحمد بن محمد بن موسى القرشي وغيرهما روى عنه الخطيب أبو بكر البغدادي وهو من أشهر شيوخه
____________________

* باب الألف والسين *
الأسامي بضم الألف وفتح السين وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى أسامة ابن زيد حب رسول الله صلى الله عليه وسلم والمشهور بالانتساب إليه أبو محمد عبد الله بن عبد الرحمن بن يزيد بن مالك بن زيد بن أسامة ابن زيد بن حارثة الكلبي الأسامي توفي بعد سنة خمس وعشرين ومائتين وكان كذابا
الأسباري بفتح الألف إن شاء الله وسكون السين وفتح الباء الموحدة بعدها الألف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى قرية على باب مدينة أصبهان التي يقال لها جي وهذه القرية يقال لها اسبار ديس منها أبو ظاهر سهل بن عبد الله بن الفرخان الأسباري الزاهد كان مجاب الدعوة توفي سنة ست وسبعين ومائتين
الأسباطي بفتح الألف إن شاء الله وسكون السين المهملة وفتح الباء الموحدة بعدها الألف وفي آخرها الطاء المهملة - هذه النسبة إلى الأسباط وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه والمشهور بهذه النسبة القاضي أبو القاسم عيسى بن علي بن عيسى الأسباطي البروجردي ومولده سنة ثلاث وعشرين وأربعمائة م
الأسبانيكثي بضم الألف وسكون السين المهملة وفتح الباء المنقوطة بواحدة وكسر النون وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفتح الكاف وفي آخر الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى أسبانيكث وهي من مدن اسبيجاب على مرحلة كبيرة منها ينسب إليها أبو نصر أحمد بن زاهر بن حاتم بن رستم الأديب الأسبانيكثي كان فاضلا مات بعد الستين والثلثمائة وغيره
____________________


الأسبذي بفتح الهمزة وسكون السين المهملة وفتح الباء المعجمة بواحدة وفي آخرها الذال المعجمة - والمشهور بهذه النسبة عبد الله بن زيد بن عبد الله ابن دارم بن مالك بن حنظلة بن مالك بن زيد مناة بن تميم الأسبذي قال هشام ابن الكلبي إنما قيل لهم يعني لولده أسبذيون أنهم كانوا يعبدون فرسا ويقال بل هي مدينة يقال لها أسبذ كان نزلها فنسب إليها وقال الهيثم بن عدي إنما قيل لهم أسبذيون أي الجماع وهم من بني زيد بن عبد الله بن دارم منهم المنذر بن ساوى صاحب هجر كتب إليه النبي صلى الله عليه وسلم م
الإسبسكثي بكسر الألف وبالباء المكسورة والمنقوطة بواحدة بين السينين المهملتين الساكنتين وفتح الكاف وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى إسبسكث وهي قرية على فرسخين من سمرقند منها أبو حامد أحمد بن حامد بن بكر الإسبسكثي م
الأستاذ بضم الألف وسكون السين المهملة وفتح التاء ثالث الحروف بعدها الألف وفي آخرها الذال المعجمة - هذا لقب أبي محمد عبد الله بن محمد ابن يعقوب بن الحرث بن الخليل البخاري السبذموني عرف بالأستاذ لأنه كان يختص بدار الأمير إسماعيل بن أحمد الساماني فيسألونه عن أشياء فيجيب عرف بالأستاذ ولم يكن ثقة وتوفي في شوال سنة أربعين وثلثمائة
الأستاذيراني بضم الألف إن شاء الله وسكون السين وبالتاء المفتوحة ثالث الحروف وبعدها الذال المعجمة والياء المفتوحة والراء المفتوحة وبعدها الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أستاذيران وهي قرية من قرى أصبهان منها أبو الفضل محمد بن إبراهيم بن الفضل الأستاذيراني يروي عنه أبو بكر بن مردويه م
الإستاني بكسر الألف وسكون السين المهملة وفتح التاء المنقوطة باثنتين من فوقها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى إستا وهي قرية من قرى سمرقند
____________________

على ثلاثة فراسخ منها كان من هذه القرية أبو شعيب صالح بن عمر بن العباس بن حمزة الخزاعي الإستاني
قلت فاته
الأستاني مثل ما قبله إلا أنه بضم الهمزة وهو نسبة إلى أستان من قرى بغداد منها أبو السعادات هبة الله بن عبد الصمد بن عبد المحسن الأستاني حدث عن علي بن أحمد اليسري ولقي أبا إسحاق الشيرازي روى عنه الحافظ أبو طاهر السلفي وهو ضبطه م
الإستراباذي بكسر الألف وسكون السين المهملة وكسر التاء المنقوطة باثنتين من فوقها وفتح الراء وبالباء الموحدة بين الألفين في آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى استراباذ وقد يلحقون فيه ألفا أخرى بين التاء والراء فيقولون استاراباذ إلا أن هذا أشهر وهي بلدة من بلاد مازندران بين سارية وجرجان ولها تاريخ ومن مشاهير أهلها أبو نعيم عبد الملك ابن محمد بن عدي الاستراباذي أحد أئمة المسلمين وتوفي سنة عشرين وثلثمائة في ذي الحجة وله ثلاث وثمانون سنة
الأستغداديزي بضم الألف وسكون السين المهملة وضم التاء المنقوطة باثنتين من فوقها وسكون الغين المعجمة وبالألف الساكنة بين الدالين المهملتين وبعدها الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى استغداديزة وهي إحدى قرى نسف على أربعة فراسخ منها نسب إليها جماعة منهم أبو محمد عبد العزيز بن محمد بن محمد بن عاصم بن رمضان الاستغداديزي المعروف بالنخشبي احد حفاظ العلماء توفي بنخشب سنة ست وخمسين وأربعمائة وقيل سنة سبع وخمسين وأربعمائة وغيره
الأستوايي بضم الألف وسكون السين المهملة وفتح التاء المنقوطة باثنتين من فوقها أو ضمها وبعدها الواو والألف ثم الياء المنقوطة باثنتين من
____________________

تحتها - هذه النسبة إلى أستوا وهي ناحية بنيسابور كثيرة القرى خرج منها جماعة كثيرة منهم أبو جعفر محمد بن بسطام بن الحسن الاستوايي الأديب والقاضي أبو العلا صاعد بن محمد بن أحمد بن عبد الله الاستوايي ولي قضاء نيسابور ودام القضاء بها في أولاده توفي بها سنة اثنتين وثلاثين وأربعمائة وغيرهما
الإسحاقي بكسر الألف وسكون السين المهملة وفتح الحاء المهملة أيضا وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى إسحاق وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه والمشهور بهذه النسبة أبو العلاء صاعد بن سيار بن محمد بن عبد الله بن إبراهيم الدهان الإسحاقي الحافظ من أهل هراة توفي في ذي القعدة سنة عشرين وخمسمائة وجماعة من غلاة الشيعة يقال لهم الإسحاقية نسبوا إلى إسحاق بن محمد النخعي الأحمر الكوفي يعتقدون في علي عليه السلام الإلهية وهم من فرق النصيرية
الأسداباذي بفتح الألف والسين والدال المهملتين والباء المفتوحة المعجمة بواحدة بين الألفين الساكنين وفي آخرها ذال معجمة - هذه النسبة إلى أسداباذ وهي بليدة على منزل من همدان إذا خرجت إلى العراق كان منها جماعة من العلماء منهم أبو عبد الله الزبير بن عبد الواحد بن محمد ابن زكريا بن صالح بن إبراهيم الأسداباذي الحافظ سمع ابا يعلي الموصلي توفي سنة سبع وأربعين وثلثمائة وغيره
الأسدي بفتح الهمزة وسكون السين المهلمة وبعدها الدال المهملة - هذه النسبة إلى الأزد فيبدلون السين من الزاي والمشهور بهذه النسبة عبد الله ابن مالك بن القشب ويعرف بابن بحينة الأسدي وابن اللتبية وغيرهما
الأسدي بفتح الألف والسين المهملة وبعدها الدال المهملة - هذه النسبة إلى أسد وهو اسم عدة من القبائل فهم أسد بن عبد العزى بن قصي
____________________

من قريش وإلى أسد بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر وإلى أسد بن ربيعة بن نزار وإلى أسد بن دودان وفي الأزد بطن يقال لهم بنو أسد محرك السين وهو أسد بن شريك بضم الشين المعجمة بن مالك بن عمرو بن مالك بن فهم لهم خطة بالبصرة يقال لهم خطة بني أسد وليست بالبصرة خطة لبني أسد بن خزيمة فمن أسد قريش الزبير بن العوام بن خويلد بن أسد وقتل يوم الجمل سنة ست وثلاثين وحكيم بن حزام بن خويلد وخديجة بنت خويلد وغيرهم ومن أسد بن خزيمة جابر بن قبيصة الأسدي تابعي مشهور وعكاشة بن محصن الأسدي له صحبة وزر بن حبيش الأسدي ومن أسد الأزد مسدد بن مسرهد المحدث البصري الأسدي من أسد بن شريك قال أبو سعد ممن ينسب إلى جده الأعلى أبو العباس أحمد بن عبد الرحمن ابن يوسف بن إبراهيم بن أسد الأعرج الأسدي نسب إلى جده وأبو القاسم عبد الملك بن عبد القاهر بن أسد بن مسلم الأسدي نسب إلى جده أيضا ولد بنصيبين سنة ثلاث وسبعين وثلثمائة وتوفي ببغداد سنة تسع وثلاثين وأربعمائة وابنه أبو سعد محمد بن عبد الملك روى عن أبي محمد الخلال وغيره روى عنه جماعة وتوفي في شهر رمضان سنة إحدى وخمسين وخمسمائة وابنه أبو نصر أحمد بن محمد بن عبد الملك الأسدي روى عن أبي بكر الخطيب وغيره روى عنه الحافظ أبو القاسم الدمشقي وغيره قلت ولم يذكر أبو سعد أحدا ممن ينسب إلى أسد بن ربيعة بن نزار فإنهم بين أن ينسبوا إلى بعض بطون أسد كشيبان وغيرها ويقال ربعي وهو أكثر ما يقال وأما قوله أسد بن دودان فهذا وهم منه لأن أسد بن دودان لا يعرف وإنما هو غنم بن دودان بن أسد بن خزيمة فإن دودان ولد ثعلبة وغنما لا غير ومنهما تشعبت بطون أسد بن خزيمة ولو أن لدودان ابنا اسمه أسد لكانت النسبة إليه تشتبه بالنسبة إلى أبيه أسد بن خزيمة وليس فيه فائدة والله أعلم
____________________


الإسرائيلي بكسر الألف وسكون السين المهملة وفتح الراء بعدها الألف ثم الياء آخر الحروف وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى إسرائيل وهو اسم لجد أبي الحسن علي بن محمد بن محمد بن أحمد بن إسرائيل الإسرائيلي الجرجاني
قلت فاته
الإسرائيلي نسبة إلى نبي الله يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم عليهم السلام إسرائيل ينسب إليه كثير ممن أسلم من أحبار يهود منهم عبد الله ابن سلام وغيره
الأسروشني بضم الألف وسكون السين المهملة وضم الراء وسكون الواو وفتح الشين المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أسروشنة وهي بلدة كبيرة وراء سمرقند من سيحون خرج منها جماعة من العلماء في كل فن منهم أبو طلحة حكيم بن نصر بن خانج بن خندبك وقد قيل أيضا خندلك الأسروشني وغيره
الأسعدي بفتح الهمزة وسكون السين المهملة وفتح العين المهملة وفي آخرها دال مهملة - هذه النسبة إلى أسعد بن همام بن مرة بن ذهل بن شيبان وهم جماعة كثيرة منهم الغضبان ابن القبعثري بن هودة بن عباد الشيباني الأسعدي وغيره
قلت فاته
الأسفاطي بفتح الهمزة وسكون السين المهملة وفتح الفاء وبعد الألف الساكنة طاء مهملة - هذه النسبة إلى بيع الأسفاط وعملها وينسب إليها العباس ابن الفضل الأسفاطي البصري سمع أبا الوليد الطيالسي وعلي بن المديني وغيرهما روى عنه أبو القاسم الطبراني
الإسفذني بكسر الألف وسكون السين المهملة وفتح الفاء والذال المعجمة
____________________

وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى إسفذن وهي من قرى الري منها أبو العباس أحمد بن علي بن إسماعيل بن علي بن أبي بكر الأسفذني الرازي توفي ببغداد سنة إحدى وتسعين ومائتين
الإسفراييني بكسر الألف وسكون السين المهملة وفتح الفاء والراء وكسر الياء المنقوطة باثنتين من تحتها - هذه النسبة إلى إسفراين وهي بليدة بنواحي نيسابور على منتصف الطريق إلى جرجان خرج منها جماعة من العلماء في كل فن منهم أبو عوانة يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الإسفراييني أحد حفاظ الدنيا سمع بالموصل علي بن حرب الطائي وسافر في طلب الحديث في البلاد وتوفي سنة ست عشرة وثلثمائة ومنها أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن إبراهيم الإمام المشهور توفي بنيسابور يوم عاشوراء سنة ثمان عشرة وأربعمائة وغيرهما
الإسفرنجي بكسر الألف وسكون السين المهملة وفتح الفاء والراء وسكون النون وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى إسفرنج إحدى قرى السغد من نواحي سمرقند منها أبو زيد محمد بن محمد بن إسماعيل الإسفرنجي
الإسفزاري بكسر الألف وسكون السين المهملة وكسر الفاء وفتح الزاي وفي آخرها الراء بعد الألف - هذه النسبة إلى إسفزار وهي مدينة بين هراة وسجستان منها أبو القاسم منصور بن أحمد بن الفضل الإسفزاري قتل غيلة سنة بضع عشرة وخمسمائة وغيره
الإسفسي بكسر الألف وفتح الفاء بين السينين المهملتين - هذه النسبة إلى قرية إسفس وهي قرية بأعلى بلدة مرو عند فاز يقال لها سبس وآلقز منها خالد ابن رقاد بن إبراهيم الذهلي الأسفسي الأديب
الإسفنجي بكسر الألف وسكون السين المهملة وفتح الفاء وبالنون الساكنة وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى إسفنج وهي قرية من أرغيان
____________________

بناحية نيسابور يقال لها سبنج منها عامر بن شعيب الاسفنجي
الإسفيجابي بكسر الألف وسكون السين وكسر الفاء وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفتح الجيم وفي آخرها الباء المنقوطة بواحدة - هذه النسبة إلى إسفيجاب وهيبلدة كبيرة من بلاد الشرق من ثغور الترك خرج منها جماعة كثيرة من العلماء منهم أبو علي الحسن بن منصور بن عبد الله ابن أحمد المؤدب المقرئ الإسفيجابي مات بعد الثمانين والثلثمائة ولم يكن ثقة
الأسفيذباني بفتح الألف وسكون السين المهملة وكسر الفاء بعدها الياء آخر الحروف ثم الذال المعجمة والباء الموحدة المفتوحة في آخرها الألف والنون - هذه النسبة إلى اسفيذبان قرية من قرى أصبهان منها أبو حامد أحمد بن محمد بن موسى بن الصباح الخزاعي الإسفيذدشتي من أهل أصبهان مات سنة سبع وتسعين ومائتين
الإسفينقاني بكسر الألف وسكون السين المهملة وكسر الفاء بعدها الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وسكون النون وفتح القاف وبعدها الألف والنون - هذه النسبة إلى إسفينقان وهي بليدة بناحية نيسابور منها أبو الفتح مسعود ابن أحمد الإسفينقاني يروي عن محمد بن عبد الله بن ريدة الضبي
الإسكارني بكسر الألف وسكون السين وفتح الكاف والراء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى سكارن وهي قرية من سغد سمرقند بقرب الدبوسية وهي من قرى كشانية منها بكر بن حنظلة بن أنومرد الإسكارني
____________________

السعدي وابنه محمد بن بكر توفي بعد السبعين والثلثمائة
الإسكاف بكسر الألف وسكون السين المهملة وفي آخرها الفاء - يقال هذا لمن يعمل اللوالك والشمشكات والمشهور بهذه النسبة جماعة منهم سعد بن طريف الإسكاف الكوفي يروي عن أصبغ بن نباتة وكان ضعيفا وغيره
الإسكافي بكسر الألف وسكون السين وفي آخرها الفاء - هذه النسبة إلى إسكاف بني الجنيد وهي ناحية ببغداد على صوب النهروان وهي من سواد العراق والمشهور بالانتساب إليها أبو بكر محمد بن أحمد بن مالك الإسكافي مات بإسكاف في ذي القعدة سنة اثنتين وخمسين وثلثمائة وكان ثقة وأما الإسكافية فهم طائفة من المعتزلة وهم أصحاب أبي جعفر الإسكافي الذي يزعم أن الله تعالى لا يقدر على ظلم العقلاء وإنما يقدر على ظلم المجانين تعالى الله عما يقول الظالمون علوا كبيرا
قلت فاته
الإسكافي نسبة إلى الأسكفة منهم جماعة من الأصبهانيين منهم أحمد بن محمد بن جعفر بن علي ابو العباس وقيل أبو بكر الإسكافي روى عن ابن المقري وغيره روى عنه سعيد بن محمد ومحمد بن خالد الخباز وغيرهما ومات في صفر سنة أربع وعشرين وأربعمائة وأبو الحسين محمد ابن أحمد الإسكافي وهو ابن أخي علي بن الحسين الإسكاف وأخوه أبو ذر سمعا وحدثا وغيرهم
الإسكلكندي بكسر الألف وسكون السين المهملة وفتح الكافين بينهما لام ساكنة وبعدها نون ساكنة وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى إسكلكند وهي مدينة صغيرة من مدن طخارستان بلخ وهي كثيرة الخير وقد تسقط الألف عنها فيقال سكلكند وتذكر في حرف السين إن شاء الله تعالى
____________________


الإسكندراني بكسر الألف وسكون السين المهملة وفتح الكاف وسكون النون وفتح الدال المهملة والراء وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى إسكندرية وهي بلدة على طرف بحر المغرب من آخر حد ديار مصر بناها ذو القرنين الإسكندر ينسب إليها جمع كثير من العلماء منهم يعقوب ابن عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله بن عبد القاري الإسكندراني وهو مدني سكن الإسكندرية فنسب إليها وغيره وينسب أيضا إلى إسكندرية أخرى وهي قرية على دجلة بإزاء الجامدة بينها وبين واسط العراق خمسة عشر فرسخا منها أبو بكر أحمد بن المختار بن مبشر بن محمد بن أحمد بن علي الإسكندراني روى عنه ابن ناصر وإلى قرية بين حلب وحماة من الشام اسمها اسكندرية ينسب إليها المنذر الحلبي كتب عنه أبو سعد السمعاني بها
الأسلمي بفتح الألف وسكون السين المهملة وفتح اللام وكسر الميم - هذه النسبة إلى أسلم بن أقصى بن حارثة بن عمرو بن عامر بن حارثة ابن امرئ القيس بن ثعلبة بن مازن بن الأزد منهم أبو فراس ربيعة بن كعب الأسلمي له صحبة وأبو برزة الأسلمي وغيرهما
قلت فاته من ينسب إلى جده وهو القاسم بن محمد بن الحسين بن زياد بن أسلم الأسلمي النيسابوري أبو محمد سمع أبا الأزهر العبدي وغيره روى عنه ابو الطيب المذكر وغيره
الإسماعيلي بكسر الألف وسكون السين المهملة وفتح الميم وكسر العين المهملة وياء منقوطة باثنتين من تحتها - هذه النسبة إلى جماعة اسمهم إسماعيل منهم أبو بكر أحمد بن إبراهيم بن إسماعيل بن العباس بن مرداس الإسماعيلي إمام أهل جرجان سمع بالموصل ابا يعلى الموصلي توفي سنة إحدى وتسعين وثلثمائة مستهل رجب وله اربع وتسعون سنة ومن أولاده أبو نصر محمد بن أحمد بن إبراهيم وتوفي في شهر ربيع الآخر سنة خمس
____________________

واربعمائة وأبو بكر أحمد بن محمد بن إسماعيل بن إسحاق بن إبراهيم بن إسرائيل الإسماعيلي البخاري بيت مشهور توفي في شهر رمضان سنة أربع وثمانين وثلثمائة والأئمة الإسماعيلية ببخارى معروفون وأبو حامد أحمد ابن محمد بن إسماعيل بن نعيم الإسماعيلي الطوسي صاحب أبي العباس بن سريج سمع أبا يعلى الموصلي بالموصل وتوفي سنة خمس وأربعين وثلثمائة وأما أبو عبد الله أحمد بن المبارك الإسماعيلي سكن الرقة وهو بغدادي فإنما قيل له إسماعيلي لعنايته بجمع حديث إسماعيل بن أبي خالد وأبو الحسن أحمد بن أبي بكر بن محمد بن إسماعيل بن مهران الإسماعيلي النيسابوري كان أبوه محدث عصره بنيسابور وأما الفرقة الإسماعيلية فجماعة من الباطنية ينسبون إلى محمد بن إسماعيل بن جعفر الصادق لانتساب زعيمهم إلى محمد ابن إسماعيل وفي كتاب الشجرة إنه لم يعقب قلت الصحيح إن الإسماعيلية تولوا إسماعيل بن جعفر بن محمد فنسبوا إليه زعموا أن جعفرا مات وأن الإمام بعده إسماعيل وقالوا إنه حي لم يمت
الأسمندي بضم الألف وسكون السين المهملة وفتح الميم وسكون النون وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى اسمندوين قرية من قرى سمرقند منها أبو الفتح محمد بن عبد الحميد بن الحسن بن الحسن الأسمندي الفقيه
الإسميثني بكسر الألف وسكون السين المهملة وبعدها الميم والياء المنقوطة باثنتين من تحتها والثاء المثلثة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى اسميثن وهي قرية من قرى الكسانية والمشهور منها أبو بكر محمد بن النضر الأسميثني يروي عن أبي عيسى الترمذي توفي قبل سنة عشرين وثلثمائة
الأسواري بفتح الألف وسكون السين المهملة وفتح الواو بعدها الألف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى أسوارى وهي قرية من قرى أصبهان
____________________

خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو الحسن علي بن محمد بن المرزبان الأسواري من أهل أصبهان كان أحد الزهاد المشهورين بالصلاح وسمع الحديث توفي سنة ثلاث وعشرين وثلثمائة بأصبهان وأما الأسوارية فهم طائفة من المعتزلة وهم أصحاب الأسواري وكان في أول أمره على قول النظام في أن الله عز وجل لم يأمر أحدا إلا بالإرادة ولم ينه إلا عنها وزاد الأسواري على النظام بفضيحة لم يسبق إليها فزعم أن الله تعالى غير قادر أن يفعل ما قد علم أن لا يفعله ولا يقدر أن يفعل ما أخبر أنه لا يفعله هذا مع قوله إن الإنسان قادر على فعل ما قد علم أنه لا يفعله لأن قدرة الإنسان عنده صالحة للضدين فالإنسان عنده أقدر من ربه تعالى
قلت فاته النسبة إلى بطن من تميم يقال لهم الأساورة ينسب إليهم جماعة منهم عمرو بن فائدة أبو علي الأسواري التميمي المقري روى عن مطر الوراق وغيره تكلم فيه وحماد بن عثمان الأسواري روى عن يونس بن عبيد وغيره روى عنه حيوة بن شريح وغيره
الأسواري بضم الهمزة وسكون السين المهملة وفتح الواو وفي آخرها الراء المهملة - هذه النسبة إلى أسوار والمشهور بهذه النسبة أبو عيسى الأسواري يروي عن أبي سعيد الخدري لا يعرف اسمه
الأسواني بفتح الألف وسكون السين المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أسوان وهي بلدة بصعيد مصر والمنتسب إليها أبو يعقوب إسحاق بن إدريس الأسواني من أهل البصرة كان يسرق الحديث وغيره
الأسيدي هذه النسبة بفتح الألف وكسر السين المهملة وسكون الياء المعجمة باثنتين من تحتها وبعدها الدال المهملة - إلى أسيد بن أبي العيص بن أمية منهم أبو خالد عبد العزيز بن معاوية بن عبد العزيز بن أمية بن خالد ابن عبد الرحمن بن سعيد بن عبد الرحمن بن عتاب بن أسيد بن أبي العيص
____________________

الأسيدي ومنهم عبد الرحمن بن عتاب بن أسيد قتل يوم الجمل مع عائشة رضي الله عنهما وغيرهما
قلت فاته
الأسيدي نسبة إلى الجد وعرف به محمد بن أحمد بن أسيد بن محمد بن الحسن بن أسيد بن عاصم بن عبد الله الأسيدي أبو بكر المديني روى عن أبي عبد الله بن مندة وغيره ومات في شعبان سنة ثمان وستين وأربعمائة
الأسيدي بضم الألف وفتح السين المهملة وكسر الياء المشددة المنقوطة باثنتين من تحتها والدال المهملة بعدها - هذه النسبة إلى أسيد وهو بطن من تميم يقال له أسيد بن عمرو بن تميم منها حنظلة بن الربيع الكاتب وسيف ابن عمر الأسيدي صاحب كتاب الفتوح وغيرهما قلت المحدثون يشددون الياء في هذه النسبة وأما النحاة فإنهم يسكنونها
الأسيوطي بضم الألف وسكون السين المهملة وضم الياء المنقوطة بنقطتين من تحت وفي آخرها طاء مهملة بعد الواو - هذه النسبة إلى أسيوط وهي بليدة بديار مصر من الريف الأعلى بالصعيد ومنهم من يسقط الألف فيقول سيوط والمشهور بهذه النسبة أبو علي الحسن بن علي بن الخضر بن عبد الله الأسيوطي ومنهم من يقول ابن السيوطي توفي في جمادى الآخرة سنة اثنتين وسبعين وثلثمائة وغيره * باب الألف والشين *
الإشبيلي بكسر الألف وسكون الشين المعجمة والياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى بلدة من بلاد الأندلس من
____________________

الغرب يقال لها إشبيلية وهي من أمهات البلدان بالأندلس منها عبد الله ابن عمر بن الخطاب الإشبيلي الأندلسي قاضي إشبيلية توفي سنة ست وسبعين ومائتين وغيره
الأشتي بفتح الألف وسكون الشين المعجمة وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى أشتة وهو اسم لجد المنتسب إليه وهم جماعة منهم أبو مسلم عبد الرحمن بن بشر بن نمير بن أشتة المؤدب الأشتي من أهل أصبهان نسب إلى جده الأعلى يروي عن القاضي ابي محمد إسحاق بن إبراهيم بن إسماعيل البستي م
الأشتابديزكي بضم الألف وسكون الشين المعجمة وفتح التاء المعجمة باثنتين من فوقها وسكون الألف والباء المنقوطة بواحدة وكسر الدال المهملة وسكون الياء المنتقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها الزاي والكاف - هذه النسبة إلى أشتابديزة متصلة بباب دستان وهي محلة كبيرة من حائط سمرقند منها أبو الفضل محمد بن صالح بن محمد بن الهيثم الكرابيسي الأشتابديزكي من اهل سمرقند كان فاضلا كثير الحديث روى عن عبد الله بن عبد الرحمن الدارمي وغيره توفي سنة اثنتين وعشرين وثلثمائة
الأشتاخوستي بضم الألف وسكون الشين المعجمة وبالتاء المفتوحة ثالث الحروف بعدها الألف والخاء المفتوحة والسين المهملة الساكنة ثم التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى اشتاخوست وهي قرية من قرى مرو على ثلاثة فراسخ منها أبو عبد الله بن الأشتاخوستي كان صاحب صلاح وعبادة م
الأشتري بفتح الألف وسكون الشين المعجمة وفتح التاء ثالث الحروف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى رجل اسمه الأشتر وأشتر بلدة من بلاد الجبل عند همدان وقد يقال لها ليشتر قال رأيت منها جماعة كبيرة
____________________

من الفقهاء والصوفية والمشهور بهذه النسبة أبو محمد مهران بن أحمد بن مهران الأشتري البصري ومن الممكن أنه أشتري من البلدة ثم صار بصريا أو جده اسمه أشتر
الأشترجي بضم الألف وسكون الشين المعجمة وضم التاء المنقوطة باثنتين من فوقها وسكون الراء وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى أشترج وهي قرية بمرو من أعاليها يقال لها أشترج بالا منها أبو القاسم شاه بن النزال ابن شاه السغدي الأشترجي توفي في شهر رمضان من سنة إحدى وثلثمائة
الإشتيخني بكسر الألف وسكون الشين المعجمة وكسر التاء المعجمة باثنتين من فوق بعدها ياء معجمة بالثنتين من تحتها ساكنة وفتح الخاء المنقوطة في آخرها النون - هذه النسبة إلى إشتيخن وهي قرية من قرى السغد بسمرقند على سبعة فراسخ منها والمشهور بهذه النسبة أبو بكر محمد بن أحمد بن مت الإشتيخني كان من أئمة أصحاب الشافعي حدث بصحيح البخاري عن الفربري توفي سنة إحدى وثمانين وثلثمائة في رجب وقيل سنة ثمان وثمانين والله أعلم م
الأشج بفتح الألف والشين المعجمة وفي آخرها الجيم - هذا اللقب عرف به أبو عمرو عثمان بن الخطاب بن عبد الله بن العوام البلوي الأشج المغربي المعروف بأبي الدنيا هو من مدينة بالمغرب يقال لها مرندة كان يروي عن علي بن أبي طالب عمر دهرا طويلا وتوفي سنة سبع وعشرين وثلثمائة وهو راجع إلى بلده وأبو سعيد عبد الله بن سعيد الأشج الكوفي أحد أئمة الكوفة الثقات م
قلت فاته عمر بن عبد العزيز بن مروان بن الحكم كان يقال له أشج بني أمية ضربته دابة فشجته وكانوا قد علموا أن منهم من يلي الخلافة يملأ الأرض عدلا وأنه يكون به شجة فلما ضربته الدابة فشجته فرح أبوه وقال
____________________


طوبى له إن كان أشج بني أمية فكان كذلك
الأشجعي - هذه النسبة إلى أشجع بن ريث بن غطفان بن سعد بن قيس عيلان قبيلة مشهورة منها أبو عبد الرحمن عبيد الله بن عبد الرحمن الأشجعي يروي عن إسماعيل بن أبي خالد ومنهم أبو يحيى معن بن عيسى ابن دينار القزاز الأشجعي مولى أشجع مدني يروي عن مالك بن أنس توفي سنة ثمان وتسعين ومائة
الأشعثي هذه النسبة إلى الأشعث بفتح الألف وسكون الشين المعجمة وفتح العين المهملة وفي آخرها الثاء المنقوطة بثلاث - والمشهور بهذه النسبة أبو عثمان سعيد بن عمرو بن سهل بن إسحاق بن محمد بن الأشعث بن قيس الكوفي الأشعثي يروي عن ابن عيينة وغيره توفي سنة ثلاث ومائتين م
قلت فاته النسبة إلى الجد أيضا وعرف به إسحاق بن إبراهيم بن محمد بن أحمد بن عقيل بن الأشعث الأشعثي السمرقندي روى عن الإمام أبي علي الدومشي روى عنه أبو سعد ولم يذكره وأبو القاسم إسماعيل بن أحمد بن عمر بن أبي الأشعث السمرقندي الأشعثي أحد المكثرين من المتأخرين وله كتب مشهورة وشهرته تغني عن ذكره
الأشعري بفتح الألف وسكون الشين المعجمة وفتح العين المهملة وكسر الراء - هذه النسبة إلى أشعر وهي قبيلة مشهورة من اليمن والأشعر هو نبت بن أدد بن زيد بن يشجب بن عريب بن زيد بن كهلان بن سبأ وإنما قيل له الأشعر لأن أمه ولدته والشعر على بدنه منهم أبو موسى عبد الله ابن قيس الأشعري وإلى مذهب أبي الحسن علي بن إسماعيل البصري المتكلم الأشعري وهو من ولد أبي موسى الأشعري وممن ينسب إلى مذهبه خلق كثير منهم القاضي أبو بكر محمد بن الطيب المعروف بابن الباقلاني الأشعري وغيره وكان أبو الحسن يجلس أيام الجمع في حلقة الإمام أبي إسحاق المروزي
____________________

وتوفي ببغداد سنة نيف وثلاثين وثلثمائة وقيل بعد سنة عشرين وثلثمائة وكان مولده سنة سبعين ومائتين
الأشفندي بضم الألف إن شاء الله وسكون الشين المعجمة وفتح الفاء وسكون النون وفي آخرها الدال - هذه النسبة إلى أشفند وهي ناحية كبيرة بنيسابور عامرة كثيرة القرى كان نزل بها عبد الله بن عامر فأدركهم الشتاء فعاد إلى نيسابور م
الأشقر بالشين المعجمة الساكنة بعدها قاف في آخرها راء مهملة - والمشهور بهذه الصفة أبو عبد الله الحسين بن الحسن الفزاري الأشقر البصري توفي سنة ثمان وثمانين ومائة وأحمد بن عبد الله الأزدي الأشقر وأبو سليمان داود بن نوح الأشقر توفي ببغداد سنة ثمان وعشرين ومائتين وأبو الطيب محمد بن أسد ابن الحرث الأشقر البغدادي الكاتب وأبو حامد أحمد ابن يوسف بن عبد الرحمن الأشقر الصوفي النيسابوري توفي بمكة سنة سبع وخمسين وثلثمائة والقاضي أبو القاسم عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن ابن الخليل بن الأشقر البغدادي يروي التاريخ الصغير للبخاري كان قاضي الكرخ م
الأشقري بالشين والقاف والراء - والمنتسب بهذه النسبة أحمد بن يحيى الأحول الكوفي الأشقري مولى الأشقرين يروي عن مالك بن أنس
قلت لم يذكر إلى من ينسب الأشقري وهو نسبة إلى الأشقر واسمه سعد بن عائذ بن مالك بن عمرو بن وائل بن عمرو بن مالك بن فهم الأزدي وإنما قيل له أشقر لأنه كان أشقر اللون منهم كعب الأشقري الشاعر وغيره ويقال لهم الأشاقر أيضا
وفاته
الإشكابي بكسر الهمزة وسكون الشين وفتح الكاف وبعد الألف باء
____________________

موحدة - هذه النسبة إلى إشكاب البخاري ينسب إليه جماعة من ولده وهم ببغداد وبخارى وإلى إشكاب وهو جد أبي عثمان سعيد بن أحمد بن محمد ابن نعيم بن إشكاب الإشكابي المعروف بالعيار راوية كتاب صحيح البخاري
الإشكربي بكسر الألف وسكون الشين المعجمة وفتح الكاف وسكون الراء وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى إشكرب وهي مدينة من بلاد شرق الأندلس من المغرب منها أبو الحجاج يوسف بن محمد بن فارو الأندلسي الإشكربي ولد بإشكرب ونشأ بحيان فانتسب إليها توفي ببلخ في ذي القعدة سنة ثمان وأربعين وخمسمائة
الأشموسي بضم الألف وسكون الشين المعجمة وضم الميم وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى الأشموس وهي قرية من صعيد مصر منها هجنع بن قيس ابن الحرث الأشموسي كوفي سكن الأشموس يروي عن حوثرة بن مسهر م
الأشموني بضم الألف وسكون الشين المعجمة وضم الميم وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أشمون وهي بليدة من صعيد مصر منها أبو إسماعيل ضمام بن إسماعيل بن مالك المعافري الأشموني توفي بالإسكندرية سنة خمس وثمانين ومائة م
الأشميوني بضم الألف وسكون الشين المعجمة وكسر الميم وضم الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى قرية أشميون من قرى بخارى وقيل إنها محلة بها منها أبو عبد الله حاتم بن قديد البخاري الأشميوني وهو من شيوخ البخاري م
الأشناسي بفتح الألف وسكون الشين المعجمة وفتح النون وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى أشناس وهو غلام المتوكل والمنتسب إليه أبو علي الحسن بن محمد بن إسماعيل بن أشناس الأشناسي وهو من مشايخ
____________________

الخطيب أبي بكر وقال كان رافضيا خبيثا توفي في ذي القعدة سنة تسع وثلاثين وأربعمائة
قلت فاته
الأشنانداني بضم الهمزة وسكون الشين وبعد الألف نون ساكنة ودال مهملة وبعد الألف نون أخرى - هذه النسبة إلى أشناندان ومعناه بالفارسية موضع الأشنان عرف بهذه النسبة أبو عثمان الأشنانداني صاحب كتاب المعاني أخذ العلم عن أبي محمد التوزي روى عنه أبو بكر بن دريد
الأشناني بضم الألف وسكون الشين المنقوطة وفتح النون الأولى وكسر الثانية - هذه النسبة إلى بيع الأشنان وشرائه والمشهور بالنسبة إليها أبو بكر محمد بن عبد الله بن إبراهيم بن ثابت الأشناني يروي عن علي بن الجعد كان يضع الحديث وغيره م
قلت فاته
الأشناني ينسب إلى قنطرة الأشناني موضع ببغداد وهو محمد بن يحيى الأشناني روى عن يحيى بن معين روى عنه سعيد بن أحمد الأنماطي وغيره وهو في عداد المجهولين
الأشنهي بضم الألف وسكون الشين المعجمة وضم النون وكسر الهاء - هذه النسبة إلى قرية أشنة وظني أنها بليدة بأذربيجان وأبو جعفر محمد بن عمرو بن حفص الأشناني منها قاله محمد بن طاهر المقدسي قال ورأيتهم يكتبون في النسبة إلى هذه القرية الأشنهي ولكن هذا نسبه أبو سعد الماليني في بعض تاريخه قال وربما قرىء بالهمز أيضا الأشنائي كما ينسب إلى قرية أنس الأنسائي على غير قياس
الأشهبي بفتح الألف وسكون الشين المعجمة وفتح الهاء وفي آخرها باء موحدة - هو أبو إبراهيم محمد بن الحسين بن صالح بن غزوان بن أشهب
____________________

الأشهبي البخاري نسب إلى جده وأبو المكارم محمد بن عمر بن أميرجة ابن ابي القاسم بن أبي سهل بن أبي سعد الأشهبي نزيل بلخ كان فاضلا سافر الكثير وسمع فأكثر وإنما لقب الأشهبي بهذا اللقب لأنه بات ليلة مع جماعة فوضعوا كلمات مشكلة يسردها كل واحد من الجماعة بسرعة فمن تلعثم أو غلط لزمه غرامة وكانت الألفاظ أسب أشهب درداه نخشب بالعجمية ومعناها بالعربية فرس أشهب في طريق نخشب فغلط الأشهبي في هذه اللفظة ولزمته الغرامة وبقي طول ليلته يكررها فلقبوه الأشهبي وكانت وفاته في شوال سنة اثنتين وثلاثين وخمسمائة
الأشهلي بفتح الألف وسكون الشين المعجمة وفتح الهاء وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى عبد الأشهل بن جشم بن الحرث بن الخزرج بن عمرو ابن مالك بن الأوس بطن من الأنصار منهم أسيد بن حضير الأشهلي مات في خلافة عمر سنة عشرين وكان نقيبا عقيبا وغيره أسيد بضم الهمزة وفتح السين وحضير بضم الحاء وفتح الضاد المعجمة وآخره راء
الأشيب بفتح الألف وسكون الشين المعجمة وفتح الياء المنقوطة من تحتها باثنتين وفي آخرها الباء الموحدة - هذا لقب لأبي علي الحسن بن موسى الأشيب كان خراساني الأصل أقام ببغداد ومات بالري في شهر ربيع سنة تسع ومائتين متوجها إلى طبرستان قاضيا
قلت فاته
الأشيري بفتح الهمزة وكسر الشين المعجمة وسكون الياء تحتها نقطتان وبعدها راء - هذه النسبة إلى أشير حصن بالمغرب ينسب إليه عبد الله بن محمد ابن عبد الله أبو محمد الصنهاجي المغربي المعروف بابن الأشيري سمع بالأندلس أبا جعفر بن غزلون وأبا بكر محمد بن عبد الله بن العربي الإشبيلي وغيرهما
____________________

وقدم الشام بأهله وكان أديبا فاضلا وتوفي بالشام في شوال سنة إحدى وستين وخمسمائة ودفن ببعلبك * باب الألف والصاد *
الأصبحي بفتح الألف وسكون الصاد المهملة وفتح الباء المنقوطة بواحدة وفي آخرها حاء مهملة - هذه النسبة إلى ذي أصبح واسمه الحرث ابن عوف بن مالك بن زيد بن شداد بن زرعة وهو من يعرب بن قحطان وأصبح صارت قبيلة والمشهور بهذه النسبة إمام دار الهجرة أبو عبد الله مالك ابن أنس الأصبحي كان مولده سنة ثلاث أو أربع وتسعين ومات سنة تسع وسبعين ومائة وغيره
الإصبهاني بكسر الألف أو فتحها وسكون الصاد المهملة وفتح الباء الموحدة والهاء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أشهر بلدة بالجبال وإنما قيل لها هذا الاسم على ما سمعت من بعضهم أنها تسمى بالعجمية سباهان وسباه العسكر وهان الجمع وكانت جموع عساكر الأكاسرة تجتمع إذا وقعت لهم واقعة في هذا الموضع مثل عسكر فارس وكرمان والأهواز فعرب فقيل أصبهان خرج منها كثير من العلماء في كل فن والمشهور منها داود بن علي الأصبهاني إمام أصحاب الظاهر وأبو محمد عبد الله بن جعفر بن أحمد بن فارس الأصبهاني كان من المكثرين الثقات كانت ولادته سنة ثمان وأربعين ومائتين ووفاته سنة ست وأربعين وثلثمائة وغيرهما
الإصطخري بكسر الألف وسكون الصاد وفتح الطاء المهملتين وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى اصطخر وهي من بلاد فارس والمشهور بالانتساب إليها أبو سعيد عبد الكريم بن ثابت الاصطخري ثم الجزري مولى
____________________

بني أمية وهو ابن خصيف اصله من اصطخر سكن حران وأبو سعيد الحسن بن أحمد بن يزيد بن عيسى ابن الفضل الاصطخري القاضي من أئمة الشافعية وكانت ولادته سنة أربع وأربعين ومائتين ووفاته في جمادى الآخرة سنة ثمان وعشرين وثلثمائة
الأصمعي بفتح الألف وسكون الصاد المهملة وفتح الميم وبالعين المهملة في آخره - هذه النسبة إلى الجد وهو الإمام المشهور أبو سعيد عبد الملك بن قريب بن علي بن أصمع بن مظهر بن رباح بن عمرو بن عبد شمس ابن أعيا بن سعد بن عبد بن غنم بن قتيبة بن مالك بن أعصر الباهلي الأصمعي من أهل البصرة توفي بها سنة خمس عشرة ومائتين وقيل ست عشرة وقيل سبع عشرة وبلغ ثمانيا وثمانين سنة
الأصم بفتح الألف والصاد المهملة وتشديد الميم في آخرها - هذه صفة لمن كان لا يسمع من الصمم والمشهور في الشرق والغرب أبو العباس محمد ابن يعقوب بن يوسف بن معقل بن سنان بن عبد الله الأصم وإنما ظهر به الصمم بعد انصرافه من الرحلة حتى أنه كان لا يسمع نهيق الحمار أذن سبعين سنة في مسجده وسمع منه الحديث ستا وسبعين سنة سمع منه الآباء والأبناء والأحفاد وكان ثقة أمينا ولد سنة سبع وأربعين ومائتين ورحل به أبوه سنة خمس وستين على طريق أصبهان فسمع هارون بن سليمان وأسيد بن عاصم ولم يسمع بالأهواز والبصرة حرفا واحدا وحج به أبوه في تلك السنة فسمع بمكة من أحمد بن سنان الرملي فقط ثم أخرجه إلى مصر فسمع من محمد بن عبد الله بن عبد الحكم وبحر بن نصر الخولاني والربيع ابن سليمان المرادي وبكار بن قتيبة القاضي وأقام بمصر على سماع كتب الشافعي ثم دخل الشام وسمع بعسقلان ودمشق ودخل دمياط ودخل حمص والجزيرة والموصل ورحل من الموصل إلى الكوفة فسمع بها العطاردي
____________________

أحمد بن عبد الجبار ودخل بغداد ثم انصرف إلى خراسان وهو ابن ثلاثين سنة وهو محدث كبير وتوفي بنيسابور في شهر ربيع الآخر سنة ست وأربعين وثلثمائة ومنهم أبو علقمة عبد الله بن عيسى الفروي الأصم من أهل المدينة يروي العجائب وعقبة بن عبد الله الأصم البصري يروي عن عطاء وكثير ابن حمير الأصم يروي عن سالم بن أبي المهاجر وأما أبو عبد الرحمن حاتم ابن عنوان الأصم من أهل بلخ الصوفي الزاهد فلم يكن أصم وإنما أتته امرأة تسأله عن مسألة فخرج منها ريح لها صوت فتصامم لئلا تستحي وقال لها أسمعيني صوتك فإني لا أسمع ففرحت لذلك وأما مالك ابن حنان ابن هبل الكلبي الشاعر الأصم فإنما لقب به لقوله
( أصم عن الخنا إن قيل يوما ** وفي غير الخنا ألفى سميعا )
الأصولي بضم الألف والصاد المهملة وسكون الواو وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى الأصول وإنما تقال هذه اللفظة لعلم الكلام ولمن يعرف هذا النوع من العلم الأصولي واشتهر بهذه النسبة الأستاذ أبو إسحاق إبراهيم ابن محمد بن إبراهيم الفقيه الأصولي المتكلم الإسفراييني
قلت فاته
الأصهبي بفتح الهمزة وبعد الصاد هاء وباء موحدة - نسبة إلى الأصهب واسمه عوف بن كعب بن الحرث بن سعد بن عمرو بن ذهل بن مران بن جعفي ابن سعد بطن من جعفي ينسب إليه كثير منهم شراحيل بن الشيطان ابن الحرث بن الأصهب الجعفي الأصهبي من ولده قيس بن سلمة بن شراحيل له صحبة
____________________

* باب الألف والطاء *
الأطرابلسي بفتح الألف وسكون الطاء وضم الباء الموحدة واللام وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى أطرابلس وهذا الاسم لبلدتين إحداهما على ساحل الشام والأخرى من بلاد المغرب وقد تسقط الألف من التي بالشام والمنتسب إليها أبو مطيع معاوية بن يحيى الصدفي الأطرابلسي يروي عن الزهري منكر الحديث وغيره والمنتسب إلى أطرابلس الغرب عبد الله بن ميمون الأطرابلسي روى عن سليمان بن داود بن سلمون القيرواني وأبو مطيع معاوية بن مطيع الأطرابلسي وليس بالصدفي وغيرهما قلت هكذا ذكر أبو سعد أبا مطيع معاوية بن يحيى الصدفي الأطرابلسي من اطرابلس الشام وذكر أبا مطيع معاوية بن مطيع من أطرابلس الغرب ولا شك أنه قد وهم في الجميع فإنه قد خالفه غيره من العلماء الأثبات منهم الحافظ أبو القاسم الدمشقي وهو أعلم بأهل بلاده قال ما هذا معناه معاوية بن يحيى أبو روح الصدفي الدمشقي الأطرابلسي كان يلي بيت المال بالري للمهدي حدث عن مكحول والزهري وذكر جماعة روى عنه هقل بن زياد وغيره وأكثر روايته عن الزهري قال معاوية بن يحيى أبو مطيع الدمشقي ثم الأطرابلسي روى عن أبي الزناد وسليمان بن سليم وخالد الحذاء وذكر جماعة روى عنه بقية ابن الوليد وهشام بن عمار ومحمد ابن يوسف الفرياني وغيرهم وقال الحافظ أبو بكر محمد بن عثمان الحازمي الهمذاني ما هذا معناه معاوية بن يحيى أبو مطيع الأطرابلسي يعني أطرابلس الشام روى عن سعيد بن أيوب روى عنه عبد الله بن يوسف وفي الدمشقيين آخر يقال له معاوية بن يحيى الصدفي كان على بيت مال الري
____________________

روى عن الزهري روى عنه هقل بن زياد فبان بهذا أن أبا مطيع ليس من أطرابلس الغرب وأنه ابن يحيى وأن الذي من أطرابلس الشام يكنى أبا روح والثاني يكنى أبا مطيع وأن الذي يروي عن الزهري كنيته أبو روح لا أبو مطيع وقد اختلط قول ابي سعد لا شك فإن الحافظ أبا القاسم الدمشقي أعلم بأهل بلاده وهو أيضا أتقن في قوله
الأطروش بضم الألف وسكون الطاء المهملة وضم الراء وفي آخرها الشين المعجمة - هذا يقال لمن بأذنه أدنى صمم واشتهر بها جماعة منهم أبو جعفر محمد بن عمر بن عبد العزيز بن محمد بن زكريا الأزدي الكوفي الأطروش وأبو بكر محمد بن عثمان بن محمد البناء المعروف بابن السقاء الأطروش البغدادي توفي سنة ثلاثين وأربعمائة م
الأطهري بفتح الألف وسكون الطاء المهملة وفتح الهاء وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الأطهر وهو بعض السادة العلوية ببغداد نسب إليه حاجب له وهو أبو الحسن علي بن مقلد بن عبد الله بن كرامة البواب الحاجب الأطهري توفي سنة ثلاث وسبعين واربعمائة في شهر ربيع الآخر م * باب الألف والعين *
قلت فاته
الأعبودي بضم الهمزة وسكون العين وبعد الواو دال مهملة - نسبة إلى الأعبود بن السكاسك بن أشرس بن كندة منهم القيل ذو عبدان وغيره
الأعجمي بفتح الألف وسكون العين المهملة وفتح الجيم وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى العجم المشهور بها عبد العزيز بن سويد التجيبي ثم الأعجمي كان من الموالي فقيل له الأعجمي كان على شرط مصر توفي
____________________

سنة أربع ومائتين وعبد رب ابن خالد بن أبي عوذة التجيبي الأعجمي من موالي بني الأعجم من أهل مصر توفي سنة تسع وخمسين ومائتين م
قلت قوله عن عبد العزيز قيل له الأعجمي لأنه من الموالي وهم والصواب أنه قيل له الأعجمي لأنه نسب إلى الأعجم بن سعد بن أشروس ابن شبيب بن أشرس بن السكون بطن من تجيب وكان عبد العزيز مولاهم فنسب إليهم لا إلى العجمة وممن ينسب إلى القبيلة نفسها أسير بن عمرو بن سيار بن مرثد ابن الأعجم يروي عن ابن مسعود روى عنه خلق كثير
الأعدولي بضم الألف وسكون العين وضم الدال المهملتين وسكون الواو وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى أعدول وهو بطن من الحضارمة منها ابو عبد الرحمن عبد الله بن لهيعة بن عقبة الحضرمي الأعدولي من أنفسهم قاضي مصر وتوفي في شهر ربيع الأول سنة أربع وسبعين ومائة وغيره
الأعرابي بفتح الألف وسكون العين المهملة وفتح الراء وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى الأعراب والمشهور بها السكن بن أبي خالد الأعرابي صاحب الغنم يروي عن الحسن وشعيب بن عبد الله بن زبيب العنبري التميمي الأعرابي وأبو رزينة الأعرابي العبدي سكن البصرة توفي سنة ست وأربعين ومائة وأبو جعفر محمد بن الحسين بن المبارك البغدادي يعرف بالأعرابي توفي سنة سبعين ومائتين وأبو عبد الله محمد بن زياد الأعرابي مولى بني هاشم صاحب اللغة وأبو الحسن علي بن الحسن بن عبيد ابن محمد بن سعيد بن إياس الشيباني المعروف بابن الأعرابي بغدادي وسعيد ابن إياس جده هو أبو عمرو الشيباني وأبو عمرو أحمد بن إبراهيم بن محمد ابن العباس بن الأعرابي التيمي من أهل جرجان توفي سنة ثمان وسبعين وثلثمائة م
الأعرج بفتح الألف وسكون العين المهملة وفتح الراء وفي آخرها
____________________

الجيم - هذه النسبة إلى العرج والمشهور بها أبو حازم سلمة بن دينار الأعرج مولى الأسود بن سفيان المخزومي من أهل المدينة وأبو حازم الأعرج غير الذي تقدم اسمه سلمان الأشجعي مولى عزة الأشجعية كوفي توفي في خلافة عمر بن عبد العزيز وأبو حازم عبد الرحمن بن هرمز الأعرج مولى محمد بن ربيعة بن الحرث بن عبد المطلب وقيل كنيته أبو داود يروي عن أبي هريرة مات بالإسكندرية سنة سبع عشرة ومائة وعبد الله بن يسار الأعرج مولى ابن عمر وأبو العباس الفضل بن سهل بن إبراهيم الأعرج البغدادي روى عنه البخاري ومسلم في صحيحيهما توفي في صفر سنة خمس وخمسين ومائتين م
الأعسم بفتح الألف وسكون العين المهملة وفتح السين المهملة وفي آخرها الميم - هو أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن يزيد الأعسم يعرف بالمنتوف توفي في المحرم سنة أربع وستين ومائتين م
الأعصري بفتح الألف وسكون العين وضم الصاد المهملتين وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى أعصر وهو لقب منبه بن سعد بن قيس بن عيلان قال ابن الكلبي إنما سمي أعصر لقوله
( أعمير إن أباك غير رأسه ** مر الليالي واختلاف الأعصر )
ويقال لبني باهلة بن أعصر وسيذكر إن شاء الله تعالى
الأعمشي بفتح الألف وسكون العين المهملة وفتح الميم وفي آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى الأعمش والمشهور بهذا الانتساب أبو حامد أحمد بن حمدون بن أحمد بن رستم الأعمشي النيسابوري وإنما نسب إليه لأنه كان يحفظ حديث الأعمش توفي في شهر ربيع الأول سنة إحدى وعشرين وثلثمائة
____________________


الأعموقي بضم الألف وسكون العين المهملة وضم الميم وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى الأعموق وهو بطن من المعافر منهم أبو عبد الرحمن عقبة بن نافع المعافري الأعموقي توفي بالإسكندرية سنة ست وتسعين ومائة
الأعور بفتح الألف وسكون العين المهملة وفتح الواو وفي آخرها الراء - هذه النسبة إنما تقال لمن ذهبت إحدى عينيه والمشهور به أبو إسحاق إبراهيم بن أحمد بن عبد الله المستملي الهمداني توفي سنة خمس وخمسين وثلثمائة وأبو الفتح محمد بن عمر بن محمد بن علي الشيرزي السرخسي الأعور قتل صبرا في رجب سنة ثمان وأربعين وخمسمائة قتله الغز والحارث الأعور من أصحاب علي عليه السلام
الأعين بفتح الألف وسكون العين المهملة وفتح الياء آخر الحروف وفي آخرها النون - هذه الصفة لمن في عينه سعة اشتهر بها أبو بكر بن أبي عتاب الحسن بن طريف الأعين بغدادي توفي سنة أربعين ومائتين م
الأعيني بفتح الألف وسكون العين المهملة وفتح الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أعين وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه منهم أبو علي محمد بن علي بن أحمد الأعيني الطالقاني الفقيه الشافعي توفي بكرمان سنة نيف وثلاثين وخمسمائة م * باب الألف والغين *
الأغذوني بفتح الألف وسكون الغين المعجمة وضم الذال المعجمة بعدها الواو وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أغذون وهي قرية من قرى بخارى منها أبو عبد الرحمن حاشد بن عبد الله القصير وهو ابن عبد الله
____________________

ابن عبد الواحد بن محمد بن عبد الله بن أيمن الأغذوني توفي سنة خمسين ومائتين وهو من ولد الأحنف بن قيس م
قلت هكذا قال من ولد الأحنف بن قيس وقد قال أبو الحسن المدائني إن الأحنف لم يكن له غير ولد واحد ذكر وهو بحر وبه كان يكنى وبنت فولد لبحر ابن ثم مات وانقرض عقب الأحنف من الذكور والإناث وقد ذكر السمعاني عبد الواحد بن محمد بن عبد الله في الأغزوني بالمد والزاي وقد تقدم وذكره هاهنا وذكر في الأغزوني بالقصر والزاي حاشد بن عبد الله بن عبد الواحد هذا فقد اختلفت النسبة كما ترى فإن لم يكن العجم يقولون الجميع فقد غلط وإن قالوه فالحق واحد وهو ما يقوله العلماء ولا اعتبار بقول من عداهم والله أعلم
الأغر بفتح الألف والغين المعجمة وفي آخرها راء مشددة - عرف به عبيد الله بن أبي عبد الله الأغر وإنما قيل له الأغر لغرة في وجهه أي بياض مدني روى عنه مالك م
الأغزوني بفتح الألف وسكون الغين المعجمة وضم الزاي وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أغزون قرية من قرى بخارى منها أبو عبد الله عبد الواحد بن محمد بن عبد الله بن أيمن بن عبد الله بن مرة بن الأحنف بن قيس التميمي الأغزوني جد أبي عبد الرحمن حاشد بن عبد الله بن عبد الواحد سكن قرية أغزون توفي حدود سنة مائتين
الأغماتي بفتح الألف وسكون الغين المعجمة وفتح الميم وفي آخرها التاء المثناة من فوق - هذه النسبة إلى أغمات وهي بلدة بأقصى المغرب قريبة من بحر الظلمة وهي عند السوس الأقصى والمشهور بالنسبة إليها أبو هارون موسى بن عبد الله بن إبراهيم بن محمد بن سنان بن عطاء الأغماتي المغربي رحل منها إلى المشرق فوصل سمرقند وتفقه وسمع
____________________

الحديث الكثير وله شعر جيد من ذلك قوله
( لعمر الهوى إني وإن شطت النوى ** لذو كبد حرى وذو مدمع سكب )
( فإن كنت في أقصى خراسان نازحا ** فجسمي في شرق وقلبي في غرب )
الأغلاقي بفتح الألف وسكون الغين المعجمة وبعدها اللام ألف وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى الغلق وعمله ولعل بعض أجداد المنتسب كان يعمله وهو أبو الحسين أحمد بن عبد الله بن الحسين بن الآمدي المعروف بابن الأغلاقي من أهل واسط أصله آمدي سكن واسط وولد بها فاضل عالم وأخوه أبو الرضا المبارك بن عبد الله بن الحسين شيخ صالح صدوق سمع منهما السمعاني * باب الألف والفاء *
قلت فاته
الأفراني بفتح الهمزة وسكون الفاء وفتح الراء وبعد الألف نون - هذه النسبة إلى أفران إحدى قرى نسف ينسب إليها أبو بكر محمد بن علي ابن الحسين بن يوسف الفراوي الأفراني وقد ذكر في الفراوي
الأفرجي بفتح الألف والراء بينهما الفاء الساكنة وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى أفرجة وهو لقب بعض أجداده أبي جعفر أحمد بن إبراهيم ابن يوسف التميمي الأفرجي الضرير من أهل أصبهان يعرف بابن أفرجة روى عنه أبو بكر بن مردويه وأخوه أبو علي محمد بن إبراهيم الأفرجي روى عنه الطبراني م
الأفرخشي بفتح الألف وسكون الفاء وفتح الراء وسكون الخاء
____________________

المعجمة وفي آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى قرية من قرى بخارى يقال لها افرخشى وهي أفرخش منها أبو بكر أحمد بن محمد بن إسماعيل ابن إسحاق بن إبراهيم الأفرخشي البخاري كان رئيس العلماء ومقدمهم يعرف بالإسماعيلي توفي في شهر رمضان سنة أربع وثمانين وله أربع وثمانون سنة م
الأفريقي بفتح الألف وسكون الفاء وكسر الراء وسكون الياء المثناة من تحت وكسر القاف - هذه النسبة إلى أفريقية وهي بلدة كبيرة معروفة من بلاد المغرب عند بلاد الأندلس فتحت في زمان عثمان بن عفان رضي الله عنه خرج منها جماعة من العلماء في كل فن منهم أبو سعيد سحنون ابن سعيد التنوخي الأفريقي من فقهاء أصحاب مالك جالسه مدة وهو الذي أظهر مذهب مالك بالمغرب توفي في رجب من سنة أربعين أو إحدى وأربعين ومائتين وغيره قلت هكذا قال أبو سعد إن إفريقية مدينة من بلاد المغرب عند الأندلس وليس كما ذكر وإنما هو اسم للولاية جميعها كالشام والعراق والجزيرة والأندلس وتحتوي على بلاد كثيرة كانت قاعدتها وكرسي مملكتها أولا القيروان وهي مدينة إسلامية ثم انتقل منها إلى المهدية وهي أيضا إسلامية بناها المهدي جد العلويين المصريين وأما قوله إنها عند بلاد الأندلس فليس كذلك أيضا فإن بينهما مسافة بعيدة في البر إلى أن ينتهي إلى الزقاق وكذلك أيضا فإن بينهما مسافة بعيدة في البحر
الأفشواني بفتح الألف وسكون الفاء وفتح الشين المنقوطة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أفشوان وهي من قرى بخارى على أربع فراسخ منها والمشهور منها أبو نصر أحمد بن إبراهيم بن عبد الله بن أسد بن كامل بن خالد الأفشواني
الإفشيرقاني بكسر الألف وسكون الفاء وكسر الشين وسكون الياء
____________________

المنقوطة من تحتها باثنتين وبعدها الراء ثم القاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أفشيرقان وهي قرية من قرى مرو على خمسة فراسخ منها أبو الفضل العباس بن عبد الرحيم الأفشيرقاني الفقيه الشافعي كان عالما بالأنساب والكتابة
الأفراهي بفتح الألف وسكون الفاء وفتح الراء وبعدها الألف - المشهور بهذه النسبة أبو جعفر محمد بن عيسى بن أبي موسى العطار الأفراهي الأبرش بغدادي توفي سنة ثمان وستين ومائتين م
الأفطس بفتح الألف وسكون الفاء وفتح الطاء المهملة وفي آخرها السين المهملة - هذه الصفة من عيوب الأنف وهو الذي لا يكون مرتفعا مثل أنف الأتراك والمشهور بهذه الصفة عبد الله بن سلمة الأفطس يروي عن هشام بن عروة وأبو يعقوب يوسف بن الأفطس سليمان ابن بلال م * باب الألف والقاف *
الأقريطشي بفتح الألف وسكون القاف وكسر الراء وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وكسر الطاء المهملة وفي آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى أقريطش وهي جزيرة ببلاد المغرب خرج منها جماعة من العلماء والمشهور بهذه النسبة أبو عمر وشعيب بن عمر بن عيسى الأقريطشي صاحب جزيرة أقريطش تولى فتحها بعد سنة عشرين ومائتين وكان سمع قديما يونس بن عبد الأعلى وغيره بمصر م
الأقساسي بفتح الألف وسكون القاف والألف بين السينين المهملتين - هذه النسبة إلى الأقساس وهي قرية كبيرة بالكوفة انتسب إليها أبو محمد
____________________

يحيى بن محمد بن الحسن بن محمد بن علي بن محمد بن يحيى بن الحسن بن زيد ابن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب العلوي الأقساسي توفي سنة نيف وسبعين وأربعمائة
الأقعسي بفتح الألف وسكون القاف وفتح العين المهملة وفي آخرها السين المهملة أيضا - هذه النسبة إلى الأقعس وهو من ولد عامر بن حنيفة نسب إليه أبو بشر صالح بن بشير المري القارىء الأقعسي وهو عربي من ولد الأقعس بن عامر بن حنيفة وإنما قيل له المري لأن أباه بشيرا تزوج أمه ميمونة وهي أمة لامرأة مرية فولدت له صالحا فأعتقته الامرأة المرية فعظم ذلك على أبيه لأنه أراد أن يشتريه فنسب صالح إلى ولاء المرية فقيل المري م
الإقليدسي بكسر الألف وسكون القاف وكسر اللام بعدها الياء المثناة من تحت وكسر الدال والسين المهملتين - هذه النسبة إلى إقليدس وهو من الحكماء اليونانيين وله كتاب يعرف به وهو معروف أيضا والمشهور بهذه النسبة أبو يوسف يعقوب بن محمد بن يعقوب الرازي المعروف بالإقليدسي لعله كان يعرف هذا الكتاب أو ينسخه فنسب إلى ذلك وهو ثقة روى عنه أبو بكر بن مردويه م * باب الألف والكاف *
الأكارعي بفتح الألف والكاف بعدها الألف وبعدها الراء وفي آخرها العين المهملة - هذه النسبة إلى الأكارع وبيعها واشتهر بهذه النسبة أبو بكر محمد بن إبراهيم بن شاذان بن عقيل المذكر الأكارعي الشعراني سمع محمد بن يحيى الذهلي م
____________________


الأكاف بفتح الألف والكاف المشددة - هذه اللفظة لمن يعمل أكاف البهائم ولعل واحدا من أجداد المنتسب كان يعملها وهو أبو عمر حفص ابن حميد الأكاف الزاهد المروزي صاحب ابن المبارك وغيره
الأكفاني بفتح الألف وسكون الكاف وفتح الفاء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بيع الأكفان والمشهور بهذه النسبة القاضي أبو محمد عبد الله ابن محمد بن عبد الله بن إبراهيم بن الأكفاني الأسدي البغدادي ولي القضاء ببغداد توفي سنة خمس وأربعمائة ببغداد
قلت فاته
الأكلبي بفتح الهمزة وسكون الكاف وضم اللام وفي آخرها باء موحدة - هذه النسبة إلى أكلب بن ربيعة بن عفرس بن حلف بن أفتل وهو خثعم بن أنمار بطن كبير من خثعم منهم عبد الله بن عبيد الله بن الدمينة الشاعر والدمينة أمه كان أول الدول العباسية * باب الألف واللام *
الألحى بفتح الألف وسكون اللام وفي آخرها الحاء المهملة - هذه اللفظة للرجل الكبير اللحية واشتهر بها أبو الحسن علي بن أبي طالب الألحى الجرجاني يروي عن ابن راهويه
الألواحي بفتح الألف وسكون اللام وفتح الواو وفي آخرها الحاء المهملة - وهي بلدة بنواحي مصر مما يلي برية طريق المغرب منها أبو محمد عبد الغني بن أبان بن يحيى الألواحي المصري الفقيه الشافعي توفي بعد سنة ثلاث وثمانين ومائتين م
الألوسي بضم الألف إن شاء الله واللام بعدهما الواو وفي آخرها
____________________

السين المهملة - هذه النسبة إلى ألوس وهو موضع بالشام في الساحل عند طرسوس منها أبو عبد الله محمد بن حصن الألوسي الطرسوسي روى عن نصر بن علي الجهضمي م
قلت هكذا ذكر السمعاني أن ألوس عند طرسوس وظن أن ألوس من نواحي طرسوس وإنما اشتبه عليه رأى محمد بن حصن ألوسي طرطوسي فظن أن ألوس من نواحي طرطوس والذي أعرفه أن ألوس ناحية عند حديثه الفرات مشهورة منها المؤيد الألوسي الشاعر المشهور ومن جيد قوله في صديق له تاب عن شرب الخمر ابتداء قصيدة
( قامت لتوبتك الدنيا على ساق ** والكأس قد أصبحت غضبى على الساقي )
الألهاني بفتح الألف وسكون اللام وفتح الهاء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى ألهان بن مالك أخي همدان بن مالك والمشتهر بهذا الانتساب أبو عبد الملك علي بن يزيد الألهاني الدمشقي وغيره * باب الألف والميم *
الإمام بكسر الألف وألف أخرى بين الميمين - هذا يقال لمن يؤم بالناس واشتهر بهذا ابو بكر محمد بن جعفر بن محمد بن حفص يعرف بابن الإمام بغدادي سكن دمياط وتوفي بها في ذي الحجة سنة ثلثمائة م
الإمامتي بكسر الألف وألف أخرى بين الميمين وفي آخرها التاء ثالث الحروف مثل الإمامي ولكن بزيادة حرف التاء - وهم طائفة من الشيعة على ما سنذكرهم وبعضهم يقول لهذه الطائفة الإمامتية م
الإمامي بفتح الميم بين الألفين وألف بين الميمين - هذه النسبة إلى الإمام وأما الفرقة الإمامية من الشيعة فإنما لقبوا بهذا اللقب لأنهم يرون
____________________

الإمامة لعلي رضي الله عنه ولأولاده من بعده رضي الله عنهم وينتظرون الإمام الذي يخرج آخر الزمان وقد اختلفت الشيعة في الإمام المنتظر والكيسانية تزعم أنه محمد بن الحنفية وأنه بجبل رضوى وقالت طائفة منهم إنه توفي ويعود إلى الدنيا ويبعث معه الأموات ثم يموتون ثم يبعثون يوم القيامة قال شاعرهم
( إلى يوم يؤوب الناس فيه ** إلى دنياهم قبل الحساب )
وطائفة تقول إنه موسى بن جعفر وطائفة تقول إنه إسماعيل أخوه وأخرى تقول إنه محمد بن الحسن بن علي الذي بمشهد سامرا وعلى هذه الطائفة يطلق الآن الإمامية واختلاف المنتظرية في المنتظر كثير
قلت فاته
الأمامي مثل ما قبله إلا أنه بضم الهمزة نسبة إلى أبي أمامة بن سهل بن حنيف الأنصاري ينسب إليه عبد الرحمن بن عبد العزيز الأمامي روى عن الزهري وروى عنه خالد بن مخلد القطواني وسعيد بن أبي مريم وغيرهما
الأمديزي بفتح الألف والميم الساكنة والدال المهملة المكسورة بعدها الياء الساكنة آخر الحروف وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى أم ديزة وهي قرية من قرى بخارى منها أبو بشر بشار بن عبد الله الأمديزي البخاري يروي عن وكيع بن الجراح م
الأمشاطي بفتح الألف وسكون الميم بعدها شين معجمة وفي آخرها طاء مهملة بعدها ألف - هذه النسبة إلى عمل الأمشاط وبيعها والمشهور بالانتساب إليها أبو يحيى زكريا بن زياد الأمشاطي بصري م
الأملوكي بضم الألف وسكون الميم وضم اللام وفي آخرها كاف - هذه النسبة إلى أملوك وهو بطن من ردمان وردمان قبيلة من رعين
____________________

وهو ردمان بن وائل بن رعين ومنهم جماعة والمشهور بهذه النسبة الضحاك ابن زمل الأملوكي يروي عن ابن عباس وهم جماعة
الإملي بكسر الألف وسكون الميم واللام المكسورة - هذه النسبة إلى إملة وبلغة أهل حوى يقال للتمتام إملة واشتهر بهذه النسبة الفقيه أبو الوفا بديل ابن أبي القاسم بن بديل الأملي الخويي قال كان جدي تمتاما توفي بعد سنة ثلاثين وخمسمائة
الأموي بفتح الهمزة والميم هذه النسبة إلى أمة بن نحالة بن مازن بن ثعلبة بن سعد بن ذبيان ومنه قول الشماخ
( ألا تلك ابنة الأموي قالت ** رآك اليوم جسمك كالصنيع )
يريد أمة هؤلاء ومنهم مالك بن سبيع بن عمرو بن قتيبة بن أمة وهو صاحب الرهن يوم حرب عبس وذبيان
الأموي بضم الألف وفتح الميم وكسر الواو - هذه النسبة إلى أمية والمشهور بهذه النسبة جموع كثيرة منهم بنو أمية بن عبد شمس بن عبد مناف الذين ولوا الخلافة منهم عثمان بن عفان وغيره وإلى أمية بن زيد بطن من الأنصار منهم شعيب بن عمرو الأنصاري الأموي يروي عن ابي هريرة ورافع ابن عنجدة ويقال عنترة الأنصاري الأموي شهد بدرا وغيرهما
الأمين بفتح الألف وكسر الميم وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحت والنون في آخرها - من الأمانة اشتهر بهذه الصفة جماعة من المحدثين منهم أبو سهل إسحاق بن محمد بن إسحاق الأمين حدث بكتب عبد الرزاق بمرو وأبو منصور علي بن علي بن عبيد الله الأمين البغدادي المعروف بابن سكينة كان أمين قاضي القضاة الزينبي على أموال الأيتام توفي مستهل ذي القعدة سنة اثنتين وثلاثين وخمسمائة والعباس محمد بن رجاء بن سعيد بن
____________________

بشير الأمين النيسابوري توفي سنة أربعين وثلاثمائة وأبو القاسم عبيد الله ابن محمد بن أحمد بن إبراهيم بن لؤلؤ السمسار الأمين بغدادي توفي في شوال سنة ثلاث وأربعين وأربعمائة * باب الألف والنون *
الأنباري بفتح الألف وسكون النون بعده وفتح الباء الموحدة والراء بعد الألف - هذه النسبة إلى بلدة قديمة على الفرات على عشرة فراسخ من بغداد خرج منها جماعة من الفضلاء منهم أبو الحرث شريح بن يونس البغدادي الأنباري توفي سنة خمس وثلاثين ومائتين وأبو بكر محمد بن القاسم بن محمد بن بشار الأنباري النحوي صاحب التصانيف في النحو والأدب توفي عاشر ذي الحجة سنة ثمان وعشرين وثلثمائة وغيرهما وبمرو أيضا سكة بأعلى البلدان يقال لها سكة الأنبار ينسب إليها أبو بكر محمد بن الحسن بن عبدويه الأنباري وقد وهم فيه أبو كامل البصيري فنسبه إلى مدينة الأنبار وليس بصحيح
قلت وقد فاته النسبة إلى الأنبار قرية من قرى جوزجانان منها أبو الحسن علي بن محمد الأنباري روى عن القاضي أبي نصر الحسين بن عبد الله الشيرازي روى عنه محمد بن أحمد بن أبي الحجاج الدهستاني
الأنبردواني بفتح الألف وسكون النون وفتح الباء الموحدة وسكون الراء وضم الدال المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أنبردوان وهي قرية من قرى بخارى والمشهور بالنسبة إليها أبو كامل أحمد بن محمد بن علي بن محمد بن بصير الأنبردواني المعروف بالبصيري الفقيه الحنفي توفي سنة تسع وأربعين وأربعمائة
____________________


الأنجافريني بفتح الألف وسكون النون وفتح الجيم بعدها الألف ثم الفاء والراء المكسورة ثم الياء الساكنة آخر الحروف - هذه النسبة إلى أنجافرين وهي قرية من قرى بخارى منها أبو حفص عمر بن جرير بن داود ابن خيذم الانجافريني البخاري توفي سنة ست وعشرين وثلثمائة م
الأنجذاني بفتح الألف وسكون النون وضم الجيم وفتح الذال المعجمة وفي آخرها النون بعد الألف - هذه النسبة إلى الأنجذان وظني أنه نوع من البزور والمشهور بهذا النسب أبو عثمان سعيد بن محمد بن سعيد الأنجذاني بغدادي مات في شوال سنة خمس وثمانين وغيره
الأنجفاريني بفتح الألف والنون الساكنة وضم الجيم وفتح الفاء وكسر الراء بعد الألف ثم الياء الساكنة المعجمة باثنتين من تحت - هذه النسبة إلى انجفارين وهي قرية من سواد بخارى منها أبو حفص عمر بن جرير بن خيذم بن شيل بن حنارسير الأديب الانجفاريني قلت هذا أبو حفص عمر بن جرير هو الذي قدم ذكره في الانجفاريني وإنما اشتبه عليه حيث سقط اسم جده داود فظنه غيره وهذه القرية هي تلك فيما أظن والله أعلم
الأنداقي بفتح الألف وسكون النون وفتح الدال المهملة وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى أنداق وهي قرية من قرى سمرقند على ثلاثة فراسخ منها وبمرو قرية على فرسخين منها يقال لها أنداق أيضا فمن أنداق سمرقند أبو علي الحسن بن علي بن سباع بن النضر البكري السمرقندي الأنداقي يعرف بابن أبي الحسن وبالسباعي وسيذكر في السين إن شاء الله تعالى
الأندائي بفتح الألف وسكون النون وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى أندا بن عدي بن تجيب وهو بطن من تجيب والمنتسب إليه ابو عمرو سالم بن غيلان الأندائي مولى لهم توفي سنة ثلاث وخمسين ومائة
____________________

كان على مراكب دمياط في الغزو وغيره
الأندخوذي بفتح الألف وسكون النون وفتح الدال المهملة وضم الخاء المعجمة وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى أندخوذ وهي بلدة بنواحي بلخ مما يلي مرو وينسبون إليها بالنخذي ويذكر في حرف النون إن شاء الله تعالى
الأنددي بفتح الألف وسكون النون والدالين المهملتين الأولى مفتوحة - هذه النسبة إلى أنددي وهي قرية من قرى نسف منها محمد بن الفضل بن عمار ابن شاكر بن عاصم الأنددي م
الأندرابي بفتح الألف وسكون النون وفتح الدال والراء المهملتين وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى أندراب ويقال لها اندرابة وهي مدينة بنواحي بلخ وبمرو قرية يقال لها أندرابة ينزلها العسكر فأما أندراب بلخ فهي مدينة حسنة وبها تذاب الفضة التي تنقل من جبل الفضة خرج منها جماعة من أهل العلم منهم أبو ذر أحمد بن عبد الله بن مالك الترمذي الأندرابي من اهل ترمذ ولي القضاء بأندراب فنسب إليها يروي عن محمد المثنى وابن بشار وأما أندرابة مرو فمنها حمد الكرابيسي الأندرابي سمع أبا كريب وغيره
الأندغني بفتح الألف وسكون النون وفتح الدال المهملة وسكون الغين المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أندغن وهي قرية من قرى مرو على خمسة فراسخ منها عباد بن أسيد الأندغني كان زاهدا جالس ابن المبارك
الأندقي بفتح الألف وسكون النون وفتح الدال المهملة وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى أندقا وهي قرية من قرى بخارى على عشرة فراسخ منها كان منها ابو المظفر عبد الكريم ابن أبي حنيفة بن العباس الأندقي توفي
____________________

في شعبان سنة إحدى وثمانين وأربعمائة وكان فقيها فاضلا وغيره
الأندكاني بفتح الألف وسكون النون وضم الدال المهملة وفتح الكاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أندكان وهي قرية من قرى فرغانة وأندكان أيضا قرية من قرى سرخس وبها قبر أحمد الحمادي الزاهد فأما أندكان فرغانة فمنها أبو حفص عمر بن محمد بن طاهر الأندكاني الفرغاني الصوفي توفي في جمادى الأولى سنة خمس وأربعين وخمسمائة
الأندلسي بفتح الألف وفتح الدال المهملة وضم اللام وفي آخرها السين المهملة المخففة - هذه النسبة إلى أندلس وهي إقليم من بلاد المغرب يشتمل على بلاد كثيرة خرج منها جماعة من العلماء والحفاظ في كل فن منهم أبو الإصبع عبد العزيز بن عبد الملك بن نصر الأندلسي الحافظ سافر إلى خراسان في طلب العلم توفي ببخارى سنة خمس وستين وثلثمائة
قلت فاته
الأندي بعد الألف المضمومة نون ساكنة ودال مهملة - نسبة إلى أندة مدينة بالأندلس منها أبو عمر يوسف بن عبد الله بن خيرون القضاعي الأندي ذكره أبو الوليد روى عن أبي عمر بن عبد البر الموطأ وروى عن غيره أيضا
الأنشميثني بفتح الألف وسكون النون وفتح الشين المعجمة وكسر الميم وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وبعدها الثاء المثلثة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أشميثن وهي قرية من قرى نسف منها أبو الحسن حميد بن نعيم الفقيه الأنشميثني كان رجلا صالحا سمع الحديث م
الأنصاري بفتح الألف وسكون النون وفتح الصاد المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الأنصار وهم جماعة من أهل المدينة من الصحابة من أولاد الأوس والخزرج قيل لهم الأنصار لنصرتهم رسول الله صلى الله عليه وسلم
____________________

وفيهم كثرة على اختلاف بطونها وأفخاذها فمنهم سعد بن عبادة وسعد بن معاذ وغيرهما
الأنضناوي بفتح الألف وسكون النون والضاد المعجمة إن شاء الله بين النونين وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى أنضنا وهي قرية من صعيد مصر خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو طاهر الحسين بن أحمد ابن حيون الأنضناوي مولى خولان توفي في رجب سنة ثمان وتسعين ومائتين يروي عن حرملة بن يحيى قلت المعروف أنصنا بالصاد المهملة لا بالضاد المعجمة
الأنطاكي بفتح الألف وسكون النون وفتح الطاء - هذه النسبة إلى بلدة أنطاكية من الشام والدواء المسهل الذي يقال له الأنطاكي منسوب إليها وهو السمقونيا وممن ينسب إليها أبو الوليد محمد بن الوليد بن محمد بن برد الأنطاكي توفي سنة ثمان وسبعين ومائتين وغيره
الأنطرطوسي بفتح الألف وسكون النون وفتح الطاء وسكون الراء وضم الطاء الثانية بعدها الواو وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى أنطرطوس وهي بلدة من بلاد الشام منها أبو حفص عمر بن أحمد بن محمد ابن رجاء السختياني الأنطرطوسي وغيره
الأنقلقاني بفتح الألف وسكون النون واللام بين القافين المضمومة والمفتوحة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى قرية من قرى مرو يقال لها انكلكان منها أبو عبد الله مطهر بن الحكم البيع الانقلقاني روى عنه مسلم بن الحجاج
الأنماري بفتح الألف وسكون النون وفتح الميم وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى أنمار والمشهور بالانتساب إليها أبو الحسن أحمد بن الخضر ابن أحمد بن محمد بن عبد الله بن نهيك بن عبد المطلب بن منصور بن زهير
____________________

الأنماري الفقيه الشافعي نيسابوري كان إماما فاضلا توفي في جمادى الآخرة سنة أربع وأربعين وثلاثمائة وكان جده زهير صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم م
قلت أنمار عدة بطون من العرب منهم أنمار بن أراش بن عمرو بن الغوث بن نبت أبو بجيلة وخثعم وقيل في نسبه غير ذلك ليس هذا موضع ذكره ينسب إليه خلق كثير من الصحابة فمن بعدهم ومنهم أنمار مذحج منهم زهير أو أبو زهير الأنماري جد أبي الحسن الذي ذكره السمعاني ولم يذكر السمعاني من أي أنمار هو له صحبة ومنهم أنمار بن بغيض بن ريث بن مذبح ومنهم أنمار مازن بن عمرو بن تميم بن مر بن أد بن طابخة منهم عبيد الله بن العيزار الأنماري التميمي كذلك قال خليفة بن خياط
الأنماطي بفتح الألف وسكون النون وفتح الميم وكسر الطاء المهملة - هذه النسبة إلى بيع الأنماط وهي الفرش التي تبسط والمشهور بهذه النسبة حبيب ابن أبي حبيب الجرمي الأنماطي صاحب الأنماط بصري يروي عن الحسن البصري وغيره وجماعة كثيرة ينسبون هذه النسبة
الأنيسوني بفتح الألف والنون المكسورة ثم الياء الساكنة آخر الحروف ثم السين المهملة المضمومة بعدها الواو وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أنيسون وهي قرية من قرى بخارى منها أبو الليث نصر بن زاهر بن عمير ابن حمزة الأنيسوني البخاري م * باب الألف والواو *
الأوابي بفتح الهمزة وتشديد الواو وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة
____________________

إلى بني الأواب وهو بطن من تجيب والمشهور بهذه النسبة زياد بن نافع الأوابي يروي عن كعب صاحب النبي صلى الله عليه وسلم م
الأواني بفتح الألف والواو المخففة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أوانا وهي قرية على عشرة فراسخ من بغداد منها أبو الحسن علي ابن محمد بن أحمد الأواني الضرير المعروف بالموصلي شيخ مستور سمع أبا الحسن علي بن محمد الأنباري كتب عنه أبو سعد السمعاني ببغداد توفي بعد سنة سبع وثلاثين وخمسمائة
الأوبري بضم الألف وفتح الباء المعجمة بواحدة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى أوبر وهي إحدى قرى بلخ والمشهور بهذه النسبة أبو حامد أحمد بن يحيى بن هشام الأوبري توفي في شوال سنة خمس وثلاثمائة وهو ابن أربع وسبعين سنة م
الأودني بضم الألف وسكون الواو وفتح الدال المهملة والنون - هذه النسبة إلى قرية من قرى بخارى يقال لها أودنة منها إمام أصحاب الحديث أبو بكر محمد ابن عبد الله بن محمد بن نصر بن ورقا الأودني إمام أصحاب الشافعي في عصره توفي ببخارى في شهر ربيع الأول سنة خمس وثمانين وثلاثمائة والفقيه أبو سليمان داود بن موسى بن هارون الأودني الحنفي يروي عن أبي عبد الرحمن بن أبي الليث وكان إماما
الأودي بفتح الألف وسكون الواو وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى أود بن صعب بن سعد العشيرة من مذحج والمشهور بهذه النسبة أبو إدريس إبراهيم ابن أبي جرير الأودي ويقال ابن حديد يروي عن علي رضي الله عنه وهم كثير
الأوزاعي بفتح الألف وسكون الواو وفتح الزاي وفي آخرها العين المهملة - هذه النسبة إلى الأوزاع وهي قرى متفرقة فيما يظن السمعاني
____________________

بالشام فجمعت وقيل له الأوزاع منها أبو عمرو عبد الرحمن بن عمرو الأوزاعي والأوزاع التي ينسب إليها قرية خارج باب الفراديس توفي سنة سبع وخمسين ومائة
قلت هكذا ذكر أبو سعد الأوزاع والصواب أن الأوزاع بطن من ذي الكلاع من اليمن وقيل الأوزاعي بطن من همدان وقيل اسم الأوزاع مرسد بن زيد بن شدد بن زرعة بن كعب بن زيد بن سهل بن عمرو بن قيس ابن معاوية بن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن قطن بن عريب بن زهير بن أيمن بن هميسع بن خمير منهم أبو عمرو الأوزاعي وعدادهم في همدان نزلوا الشام فنسبت القرى التي سكنوها إليهم والله أعلم وقد قال بعض العلماء مثل قول أبي سعد إلا أن الصحيح ما ذكرناه والمتأخر ينبغي أن يختار الأصح
الأوسي بفتح الألف وسكون الواو وفي آخرها سين مهملة - هذه النسبة إلى الأوس قبيلة من الأنصار منهم سعد بن معاذ الأشهلي الأوسي توفي على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وينسب أيضا إلى بعض أجداد المنتسب منهم أبو الحسن أحمد ابن محمد بن أوس بن أصرم البلخي الأوسي الصوفي توفي بعد السبعين والثلاثمائة م
قلت فاته النسبة إلى أوس بن عمرو وهو مزينة بن أد ينسب إليه ذو البجادين وهو عبد العزى سماه النبي صلى الله عليه وسلم عبد الله ومنهم إياس بن معاوية قرة بن إياس بن هلال بن رياب بن عبيد بن سواه بن سارية بن ذبيان بن ثعلبة بن سليم بن أوس بن عمرو المزني قاضي البصرة الموصوف بالذكاء
____________________


وفاته أوس الله بن سعد العشيرة بن مالك بن أدد بطن من مذحج
وفاته النسبة إلى أوس بن حيي بن سلسلة بن عمرو بن سلسلة بن غنم ابن ثوب بن معن بن عتود بن عنين بن سلامان بطن من طيء منهم بهدل بن مالك بن الطفيل بن منتف بن أوس بن حيي كان رئيس بني معن يوم لقوا رسل نجدة الحروري الحنفي بالأجفر فقتلوهم
الأوشي بضم الألف والشين المعجمة المكسورة - هذه النسبة إلى أوش من بلاد فرغانة معروفة منها عمران بن موسى الأوشي ومسعود بن منصور الأوشي الفقيه توفي سنة عشر وخمسمائة في ذي الحجة م
الأوصابي بفتح الألف وسكون الواو وفتح الصاد المهملة وفي آخرها الباء المنقوطة بواحدة - هذه النسبة إلى أوصاب وهي قبيلة من حمير والمنتسب إليها أم الدرداء امرأة أ [ ي الدرداء واسمها هجيمة الأوصابية وهي الصغرى توفيت بعد سنة إحدى وثمانين م
الأوفاضي بفتح الألف وسكون الواو والفاء بعدها الألف وفي آخرها الضاد المعجمة - قال الدارقطني الأوفاض من أهل الصفة وكان أبو هريرة منهم والأوفاض الضعفاء والزمنى
قلت فاته الأوفي
الأولومي بفتح الألف وسكون الواو وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى أولوم وهو بطن من الصدف منهم أبو محمد أبيض بن محمد بن أبيض الصدفي الأولومي
الأولاسي بالواو الساكنة بين اللام ألفين وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى أولاس وهي بلدة على ساحل بحر الشام منها أبو الحرث الأولاسي له كرامات وعجائب م
الأويسي بضم الألف وفتح الواو وسكون الياء المنقوطة باثنتين من
____________________

تحتها - هذه النسبة إلى أويس وهو اسم رجل وهو أويس بن سعد بن أبي سرح العامري أخي عبد الله بن سعد شهد فتح مصر ومن ولده أبو جعفر الأويسي م
قلت فاته النسبة إلى الجد وعرف بها إسماعيل بن عبد الله بن أبي أويس أبو عبد الله الأويسي المديني ابن أخت مالك بن أنس سمع مالكا وسليمان بن بلال وغيرهما روى عنه البخاري وغيره * باب الألف والهاء *
الأهجوري بضم الألف وسكون الهاء وضم الجيم وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الأهجور وهو بطن من المعافر منها أبو الفرج فهد بن منصور المعافري الأهجوري مصري توفي سنة ثمان وأربعين ومائة م
الأهناسي بفتح الألف وسكون الهاء وفتح النون وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى أهناس وهي بليدة بصعيد مصر منها دحية بن العصب بن الأصبغ بن عبد العزيز بن مروان بن الحكم الأهناسي لأنه خرج منها وقصد الواح وقتل بمصر سنة تسع وستين ومائة م
الأهوازي بفتح الألف وسكون الهاء وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى الأهواز وهي بلدة يقال لها الآن سوق الأهواز وكانت عامرة وقد خرب أكثرها منها الضحاك بن زيد الأهوازي يري عن إسماعيل ابن أبي خالد وخلق كثير ينسبون إلى الأهواز
____________________

* باب الألف والياء *
الإيادي بكسر الألف وفتح الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى إياد بن نزار بن معد بن عدنان منهم أبو القاسم علي بن محمد بن علي بن يعقوب بن يوسف الإيادي الفقيه المالكي توفي سنة أربع عشرة وأربعمائة في ذي الحجة وغيره
الإيامي بكسر الألف وفتح الياء المنقوطة باثنتين من تحتها - هذه النسبة إلى إيام ويقال يام أيضا بغير ألف والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الرحمن زبيد بن الحرث الإيامي كوفي توفي سنة اثنتين وعشرين ومائة
قلت لم يذكر يام من أي القبائل هو فبقي كأنه مجهول وهو بطن من همدان وهو يام بن أصبى بن دافع بن مالك بن جشم بن حاشد بن خيوان بن نوف بن همدان
الإيبسني إيبسن بكسر الألف وسكون الياء والباء الموحدة والسين المفتوحة والنون - قرية على فرسخ من نسف منها أبو يعقوب يوسف بن أبي بكر بن أحمد بن يعقوب الإيبسني توفي سنة اثنتين وخمسين وخمسمائة وغيره
الإيتاخي بكسر الألف وسكون الياء المنقوطة من تحتها باثنتين وفتح التاء المثناة من فوق وفي آخرها الخاء - هذه النسبة إلى إيتاخ وهو غلام المعتصم والمنتسب إليه أحمد بن محمد بن يزيد الوراق ويعرف بالإيتاخي من أهل سر من رأى روى عن يحيى بن معين وغيره
قلت فاته
الإيجي بعد الهمزة الممالة ياء تحتها نقطتان ساكنة - نسبة إلى إيج
____________________

بلد بفارس من كورة دارابجرد ينسب إليه أبو محمد عبد الله بن محمد الإيجي النحوي روى عن ابن دريد فأكثر
الأيدعاني بفتح الألف وسكون الياء آخر الحروف وفتح الدال والعين المهملتين وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى أيدعان وهو بطن من تجيب وهو أيدعان بن سعد بن تجيب وأيدعان أيضا بطن من الصدف وهو أيدعان ابن حريم بن الصدف وفي حضرموت أيدعان وهو أيدعان بن الحرث بن زيد بن حضرموت والأشهر أيدعان تجيب والمشهور بهذه النسبة أبو محمد وفاء بن سهيل بن عبد الرحمن بن سليمان التجيبي الأيدعاني توفي سنة ثمان وستين ومائتين ومن أيدعان الصدف عبد الله بن نجي بن سلمة بن جشم بن مالك بن أيدعان بن خريم بن الصدف وهو شهال بن دعمي بن زياد من حضرموت ونجي والد عبد الله يروي عن علي بن أبي طالب روى عنه ابنه عبد الله وكان لنجي من الولد مسلم والحسين وعمران والأسقع وهو عقبه ونعيم وعلي وحمزة قتلوا كلهم مع علي بصفين
الإيذجي بكسر الألف وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفتح الذال المعجمة وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى إيذج وهو موضعان أحدهما بلدة من كور الأهواز وبلاد الخوز والمنتسب إليها جماعة من ولد المهدي ابن المنصور منها أبو محمد يحيى بن أحمد بن الحسن بن قوبك والثاني إيذج قرية من قرى سمرقند منها أبو الحسين محمد بن الحسين الإيذجي توفي سنة سبع وثمانين وثلاثمائة
الإيذوخي بكسر الألف وسكون الياء آخر الحروف وضم الذال المعجمة وبعدها الواو وفي آخرها الخاء المعجمة - هذه النسبة إلى إيذوخ وهي قرية على ثلاثة فراسخ من سمرقند منها أبو الحسين الإيذوخي
____________________


قلت هذا أبو الحسين أظن أنه هو الذي في الترجمة التي قبلها ويكون قد غلط في إحدى الترجمتين
الأيلي بفتح الألف وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها اللام - هذه بلدة على ساحل بحر القلزم مما يلي ديار مصر خرج منها جماعة من العلماء في كل فن منهم يونس بن يزيد الأيلي صاحب الزهري توفي بصعيد مصر سنة اثنتين وخمسين ومائة وعقيل بن خالد بن عقيل الأيلي توفي سنة إحدى أو اثنتين وأربعين ومائة وغيرهما
الإيلاقي بكسر الألف وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى إيلاق وهي بلاد الشاش من حد نوبخت إلى فرغانة من أنزه البلاد وأحسنها منها أبو الربيع طاهر بن عبد الله الإيلاقي الفقيه الشافعي كان إماما تفقه على أبي بكر عبد الله بن أحمد القفال المروزي وأخذ الأصول عن أبي إسحاق الإسفراييني توفي سنة خمس وستين وأربعمائة وله ست وتسعون سنة
____________________

* حرف الباء * * باب الباء مع الألف *
الباباني بفتح الباء الموحدة ولها ميل إلى أن تحتها ثلاث نقط وباء أخرى بين الألفين وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى محلة كبيرة بأسفل مرو يقال لها باي بابان منها أبو سعيد عبده بن عبد الرحيم بن حسان المروزي الباباني سمع الكثير وسافر إلى العراق والشام ومصر وتوفي بدمشق سنة أربع وأربعين ومائتين
البابدستاني بالألف بين الباءين الموحدتين وفتح الدال وسكون السين المهملتين وفتح التاء المنقوطة باثنتين من فوقها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بابدستان وهي معروفة بسمرقند منها أبو الحسن علي بن الحسن بن نصر بن خراسان بن عبد الله البابدستاني من الفقهاء الحنفية كان فاضلا راغبا في العلم ثقة توفي بسمرقند في صفر سنة ثمان وستين وثلاثمائة
البابرتي بفتح الباء المنقوطة بواحدة والألف بين الباءين المفتوحتين وفي آخرها التاء الثالثة - هذه النسبة إلى بابرتي وهي قرية من أعمال دجيل بنواحي بغداد منها أبو القاسم هبة الله بن محمد بن الحسن بن ابي الأصابع الحربي البابرتي ولد بقرية بابرتي ونشأ بالحربية من بغداد سمع منه السمعاني م
البابسيري - هذه النسبة إلى بلدة من كور الأهواز منها أبو الحسن علي
____________________

ابن بحر بن بري البابسيري يروى عن ابن عيينة توفي سنة أربع وثلاثين ومائتين وغيره
البابسيري بالألف بين الباءين ثاني الحروف وكسر السين المهملة والراء بين الياءين آخر الحروف - هذه النسبة إلى بابسير وهي قرية من قرى واسط وقيل من قرى الأهواز منها أبو بكر محمد بن أحمد بن محمد بن موسى البابسيري م
قلت قد تقدمت هذه الترجمة ولعله حيث رأى هذه من واسط والأهواز وتلك من الأهواز ظنها موضعين والله أعلم
البابشامي بالألف بين الباءين الموحدتين وفتح الشين المعجمة وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى باب الشام وهي إحدى المحال المشهورة بالجانب الغربي من بغداد منها أبو عبد الله محمد بن إبراهيم بن كثير الصيرفي البابشامي روى عن أبي نواس الشاعر م
البابشيري بالألف بين الباءين الموحدتين وكسر الشين المعجمة وبعدها ياء منقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى باب شير وهي قرية من قرى مرو على فرسخ منها إبراهيم بن أحمد بن علي البابشيري مات سنة ست وثلاثمائة م
البابشي بالألف بين الباءين المنقوطتين بواحدة واحدة وفي آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى قرية من قرى بخارى فيما أظن منها أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن إسحاق بن عبد الله بن حدير البابشي توفي سنة ثلاث وثلاثمائة
البابقراني بالألف بين الباءين الموحدتين وفتح القاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى باب قران وهي قرية من قرى مرو منها أبو الحسن أحمد ابن محمد بن عيسى البابقراني سمع بالعراق الحسين بن إسماعيل المحاملي
____________________


البابكسي بفتح الباء وبالألف بين الباءين المنقوطتين بواحدة واحدة وكسر الكاف وتشديد السين المهملة - هذه النسبة إلى باب كس وهي محلة بسمرقند يقال لها بالعجمية دروازه ركس منها أبو إبراهيم إسحاق بن إسماعيل بن جعفر بن داود الزاهد البابكسي السمرقندي توفي في رمضان من سنة سبع وخمسين ومائتين م
البابكوشكي بالألف بين الباءين الموحدتين ثم الكاف ثم بعدها الشين المعجمة وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى محلة كبيرة بأصبهان يقال لها باب كوشك منها أحمد بن إبراهيم البابكوشكي توفي سنة ثمان وسبعين ومائتين م
البابكي بالألف بين الباءين الموحدتين وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى البابكية وهم طائفة من أتباع بابك الذي ظهر أيام المأمون والمعتصم فأخذ وقتل وبقي من البابكية اليوم جماعة بجبال البد لهم يوم في السنة يجتمع فيه فيها رجالهم ونساؤهم ويطفؤون السرج ويثب فيها كل رجل منهم على من ظفر بها من نسائهم ويزعمون أنهم كان لهم نبي قبل الإسلام يقال له شروين يزعمون أنه أفضل الأنبياء ينوحون عليه في محافلهم وخلواتهم
البابلتي بفتح الباء الموحدة وسكون الباء الثانية وضم اللام وكسر التاء المنقوطة بنقطتين من فوقها مع التشديد - هذه النسبة إلى بابلت وظني أنه موضع بالجزيرة والله أعلم منه أبو سعيد يحيى بن عبد الله بن الضحاك البابلتي من أهل الجزيرة توفي سنة ثمان عشرة ومائتين وكان ينزل حران
البابنائي بالألف بين الباءين الموحدتين والنون بعدها ثم الألف وفي آخرها الياء آخر الحروف - والمشهور بهذه النسبة أبو بكر عمر بن روح بن
____________________

علي بن عباد النهرواني المعروف بابن البابنائي من أهل بغداد كان معتزليا وكان أبوه حنبليا توفي في جمادى الأولى سنة أربع وأربعمائة
البابي بالألف بين الباءين الموحدتين - هذه النسبة إلى باب الأبواب موضع بالثغور وهي مدينة دربند المعروفة منها زهير بن نعيم البابي والحسن بن إبراهيم البابي روى عن حميد الطويل روى عنه عيسى بن محمد بن عبد الله البغدادي وإلى قرية من قرى بخارى يقال له بابة منها أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن إسحاق بن عبد الله بن زيد البابي الأسدي وشدد بعضهم الباء الأولى وإلى جد المنتسب إليه منهم أبو حرب البابي البصري من ولد الحجاج بن باب الحميري م
الباجخوستي بفتح الباء الموحدة وبعد الألف الجيم الساكنة والخاء المعجمة المضمومة والواو الساكنة وسكون السين المهملة وفي آخرها التاء المنقوطة باثنتين من فوقها - هذه النسبة إلى قرية من قرى مرو يقال لها باجخوست على أربعة فراسخ ينسب إليها أبو سهل النعمان الأكار الباجخوستي كان صالحا عابدا كتب عنه أبو سعد السمعاني م
الباجدائي بفتح الباء الموحدة والجيم بينهما الألف والدال المشددة المهملة - هذه النسبة إلى باجدا وهي قرية من نواحي بغداد منها أبو الحسين سلامة بن سليمان بن أيوب بن هارون السلمي الباجدائي حدث ببغداد عن أبي يعلى الموصلي وعلي بن عبد الحميد الغضائري وأبي عروبة الحراني روى عنه أبو الحسن بن رزقويه
الباجرائي - هذه النسبة إلى قرية من الجزيرة يقال لها باجرى منها أبو شهاب عبد القدوس بن عبد القاهر الباجرائي روى عن سفيان بن عيينة م
الباجسرائي بفتح الباء المنقوطة بواحدة وكسر الجيم وسكون السين
____________________

المهملة وفتح الراء وفي آخرها الياء المنقوطة باثنتين من تحتها - هذه النسبة إلى باجسرا وهي قرية كبيرة بنواحي بغداد على عشرة فراسخ منها قريبة من بعقوبا منها أبو القاسم عبد الغني بن محمد بن حنيفة الباجسراي كان صالحا له شعر حسن توفي في شعبان سنة إحدى وثلاثين وخمسمائة
الباجي بالباء المفتوحة المنقوطة بواحدة وبالجيم بعد الألف - هذه النسبة إلى ثلاثة مواضع أحدها إلى باجة مدينة بالأندلس منها أبو الوليد سليمان بن خلف بن أسعد الباجي أديب شاعر فقيه متكلم رحل إلى المشرق وسمع بمكة من أبي ذر الهروي وبالعراق من جماعة ودرس الكلام بالموصل على أبي جعفر السمناني ورجع إلى الأندلس ودرس وألف توفي حدود سنة ثمانين وأربعمائة ومن شعره ما أنشدنا أبو منصور عبد الرحمن ابن أبي غالب القزاز ببغداد أنشدنا أبو بكر أحمد بن علي أنشدني أبو الوليد سليمان بن خلف الباجي
( إذا كنت أعلم علما يقينا ** بأن جميع حياتي كساعه )
( فلم لا أكون ضنينا بها ** وأجعلها في وصلاح وطاعة )
والثاني باجة قرية من أفريقية على مرحلتين أو ثلاث من تونس منها أبو عمر أحمد بن عبد الله بن محمد بن علي الباجي سكن أشبيلية وقد ذكر أبو الفضل المقدسي هذا أنه من باجة الأندلس ورد عليه أبو محمد عبد الله ابن عيسى بن أبي حبيب الحافظ الأشبيلي ذلك وكان حافظا وقال إنه من باجة أفريقية وهم أعلم ببلادهم والثالث قرية من قرى أصفهان تسمى باجة منها أبو صالح محمد بن الحسن بن بوقة المديني الباجي شيخ من أهل أصبهان وهي أيضا نسبة إلى جد المنتسب وهو أبو الحسن إسماعيل بن أبراهيم بن أحمد بن موسى الفارسي القاضي الباجي يعرف بابن باجة سمع
____________________

الربيع بن سليمان وطبقته ومات سنة أربع وتسعين ومائتين
الباخرزي بفتح الباء الموحدة وفتح الخاء المعجمة وسكون الراء وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى باخرز وهي ناحية من نواحي نيسابور مشتملة على قرى ومزارع خرج منها جماعة من الفضلاء منهم أبو الحسن علي بن الحسن بن علي بن أبي الطيب الباخرزي واحد عصره وكان أولا من أصحاب الإمام أبي محمد الجويني ثم اشتغل بالأدب وقتل بباخرز في ذي القعدة سنة سبع وستين وأربعمائة
البادا بفتح الباء الموحدة والدال المهملة بين الألفين - عرف به بعض أجداد المنتسب إليه وهو ابو الحسن أحمد بن علي بن الحسن بن علي بن الحسن بن الهيثم بن طهمان البغدادي المعروف بابن البادا كان فقيها مالكيا توفي في ذي الحجة سنة عشرين وأربعمائة وجده أبو عبد الله الحسن م
البادراني بفتح الباء الموحدة والدال والراء المهملتين وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى قرية من قرى نابين يقال لها بادران وهي من نواحي أصبهان منها أبو إسحاق إبراهيم بن عبد الله بن محمد البادراني توفي في ذي الحجة سنة ست عشرة وخمسمائة م
البادرائي بفتح الباء الموحدة والدال المهملة بعد الألف وبعدها الراء - هذه النسبة إلى بادرايا وهي قرية أظنها من أعمال واسط منها يوسف بن سهل البادرائي وغيره م
قلت فاته
البادسي بالباء الموحدة والألف الساكنة وكسر الدال والسين المهملتين - نسبة إلى بادس من بلاد المغرب منها أبو محمد عبد الله بن خالد البادسي يروي عن أبي عبد الله محمد بن بسطام روى عنه أبو بكر أحمد بن عبد الرحمن قال أبو الحجاج يوسف بن عبدون بن حفاظ الزناتي سمعت أبا
____________________

محمد عبد الله البادسي الفقيه وهو من بادس فاس لا من بادس الزاب قال قال لي ابو إسحاق الحبال بمصر اغتنم حياتي فإني كبير السن كثير السماع
البادني بفتح الباء الموحدة والدال المهملة بينهما الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بادن وهي قرية من قرى بخارى منها أبو عبد الله محمد بن الحسن بن جعفر بن غزوان البادني البخاري توفي في صفر سنة سبع وستين ومائتين م
البادويي بفتح الباء الموحدة وضم الدال بينهما الألف بعدها الواو وفي آخرها الياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى بادوية وهو لقب رجل وهو أبو الحسن علي بن أحمد بن محمد البادويي القزويني المعروف ببادويه حدث ببغداد سنة ثمان وأربعين وثلاثمائة
البادي بفتح الباء الموحدة وفي آخرها الدال المهملة بعد الألف - والمشهور به أبو الحسن أحمد بن علي البادي قال ابن ناصر هو الذي تعرفه العامة بالبادا قال وأخبرني بعض الشيوخ أنه البادي قال وسألته عن ذاك فقال ولدت أنا وأخي توءمان فخرجت قبله فقيل البادي
الباذغيسي - هذه النسبة إلى باذغيس بفتح الباء المنقوطة بواحدة والذال المعجمة وكسر الغين المعجمة بعدها ياء منقوطة باثنتين من تحت وفي آخرها سين مهملة - وهي بليدات وقرى كثيرة ومزارع بنواحي هراة وقصبتها باميين وقيل إنها كانت دار مملكة الهياطلة وقيل هي بالعجمية باذخيز لكثرة الرياح بها فعرب وقيل باذغيس والمشهور منها أحمد بن عمرو الباذغيسي قاضيها يروي عن ابن عيينة
الباذني بفتح الباء الموحدة وبعد الألف ذال معجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى قرية من قرى خابران بنواحي سرخس يقال لها باذنة منها أبو عبد الله الباذني وغيره
____________________


البارابي بفتح الباء الموحدة والراء بين الألفين وفي آخرها الباء الأخرى - هذه النسبة إلى باراب وقد تبدل الباء الأولى فاء وسأذكره في الفاء إن شاء الله تعالى وهي ناحية وراء نهر جيحون من بلاد الشرق منها أبو زكريا يحيى ابن أحمد الأديب البارابي أحد أئمة اللغة م
الباراني بالباء الموحدة المفتوحة والراء بين الألفين وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى باران وهي قرية من قرى مرو يقال له دزه باران منها حاتم ابن محمد بن حاتم الباراني م
البئر بفتح الباء الموحدة وتشديد الألف الممدودة وفي آخره الراء - هذه النسبة إلى حفر البئر وعملها والمشهور بهذه النسبة أبو نصر إبراهيم ابن الفضل بن إبراهيم البأآر الأصفهاني الحافظ توفي سنة ثلاثين وخمسمائة وكان كذابا يقلب المتون م
البارد بفتح الباء الموحدة وكسر الراء بعد الألف وفي آخرها الدال المهملة - هو لقب ابي محمد جعفر بن أحمد بن محمد بن يحيى بن عبد الجبار المؤذن مروزي الأصل ويعرف بالبارد من أهل بغداد توفي سنة تسع وعشرين وثلثمائة وأبو الفرج محمد بن عبيد الله البارد الشاعر البغدادي يروي عن الشبلي وأبو القاسم علي بن جعفر البزاز الدوري يعرف بالبارد من أهل بغداد توفي سنة سبع وستين وثلاثمائة وكان معتزليا
البارديزي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء بعد الألف وكسر الدال المهملة وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى بارديزة وهي قرية من سواد بخارى والمشهور بهذه النسبة أبو علي الحسن بن الضحاك بن مطر بن هناد البارديزي البخاري توفي في شعبان سنة ست وعشرين وثلاثمائة
البارسكثي بفتح الباء الموحدة وكسر الراء وسكون السين المهملة وفتح
____________________

الكاف وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى بارسكث وهي من مدن الشاش والمشهور منها أبو أحمد أحمد بن حماد الشاشي البارسكثي م
البارع بفتح الباء الموحدة وكسر الراء وفي آخرها العين المهملة - هذا لقب لمن برع في نوع من العلم واختص به جماعة من الشعراء منهم ابو إسحاق إبراهيم بن إسحاق الأديب البارع من أهل نيسابور توفي بها سنة ثمان وسبعين وثلاثمائة وأبو القاسم أسعد بن علي بن أحمد الزوزاني البارع له شعر سائر حسن توفي بنيسابور سنة اثنتين وتسعين وأربعمائة والرئيس أبو العلاء الحسن بن كوشاد البارع الأصبهاني توفي بنيسابور سنة تسع وخمسين وثلاثمائة في شعبان م
البارقي بفتح الباء المعجمة بواحدة وكسر الراء وفي آخرها قاف - هذه النسبة إلى بارق وهو جبل نزله الأزد فيما أظن ببلاد اليمن والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله علي بن عبد الله بن سعد بن عدي البارقي الأزدي يروي عن ابن عمر وجماعة كثيرة ينسبون هذه النسبة
قلت قوله إن بارقا جبل نزله الأزد غير صحيح فإن أهل النسب قد اختلفوا في ذلك فقال ابن الكلبي ولد عدي بن حارثة بن عمرو بن عامر ابن حارثة بن امرىء القيس بن ثعلبة بن مازن بن الأزد سعدا وهو بارق بطن منهم سراقة بن مرداس البارقي ومثله قال خليفة بن خياط وقال ابن البرقي هو بارق بن عوف بن عدي بن حارثة فجعلوه اسم رجل أو لقبه وقال غير من ذكرنا إن بارقا جبل باليمن نزله بنو عدي بن حارثة بن عمرو فسموا به وجماع بارق سعد بن عدي فعلى كل تقدير إن كان بارق لقب رجل أو اسمه أو جبلا فقد أخطأ السمعاني لأنه إن كان رجلا فلا كلام وإن كان جبلا كما ذكره فلم ينزله الأزد كلهم وإنما نزله بطن
____________________

منهم فقوله الأزد مطلقا يوهم أن كل أزدي يجوز أن يقال له بارقي وليس كذلك
وفاته
البارقي نسبة إلى ذي بارق بن مالك بن جشم بن حاشد بطن من همدان منهم القاسم بن الوليد بن سلمة بن جارح بن كريب بن أيفع بن زيد بن المنذر ابن مالك بن زيد بن ذي بارق الفقيه الهمداني البارقي
الباركثي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الكاف وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى باركث وهي قرية من قرى أسروشنة ثم حولت إلى سمرقند منها ابو سعيد أحيد بن الحكم بن خداش بن عرفج المعلم الباركثي سمع موسى بن هارون الفروي م
البارباذي بفتح الباء الموحدة وبعد الألف الراء وبعدها باء أخرى ثم بعد الألف باء ثالثة وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى محلة بمرو عند باب شارستان يقال لها بارباباذ منها أبو الهيثم وقيل أبو القاسم بزيع ابن الهيثم البارباباذي كان إمام محلته وكان مولى الضحاك بن مزاحم يروي عن عكرمة وعمرو بن دينار م
الباروذي بفتح الباء الموحدة وضم الراء وسكون الواو ثم الذال المعجمة - هذه النسبة إلى باروذ وهي قرية من قرى فلسطين عند الرملة منها أبو بكر أحمد بن محمد بن محمد بن بكر الباروذي الأزدي م
الباروسي هذه النسبة إلى باروس بالباء والراء والسين المهملة في آخرها - هذه قرية من قرى نيسابور على بابها قريبا منها ينسب إليها أبو الحسن سلم ابن الحسن الباروسي ذكره ابو عبد الرحمن السلمي في تاريخ الصوفية وقال من قدماء مشايخ نيسابور أستاذ حمدون القصار مجاب الدعوة من
____________________


الباري بفتح الباء الموحدة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بار وهي قرية من قرى نيسابور منها أبو علي الحسن بن النصر الباري النيسابوري روى عن الفضل بن أحمد الرازي روى عنه أبو بكر الحيري وتوفي بعد سنة ثلاثين وثلاثمائة م
قلت فاته عبد الله بن محمد بن خباب بن الهيثم يعرف بالباري وليس من بار نيسابور قرابة قحطبة بن شبيب قاله ابن ماكولا
البازبدائي بفتح الباء الموحدة بعدها الألف والزاي المفتوحة وسكون الباء الموحدة وفتح الدال المهملة بعدها الألف وفي آخرها الياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى بازبدا وظني أنها قرية من قرى الموصل أو الجزيرة والمشهور بهذه النسبة أبو علي المثنى بن يحيى بن عيسى بن هلال التميمي المعروف بالبازبدائي جد أبي يعلى أحمد بن علي بن المثنى الموصلي سكن بغداد وحدث بها توفي سنة ثلاث وعشرين ومائتين م
البازكلي بفتح الباء الموحدة وسكون الزاي وضم الكاف وتشديد اللام - هذه النسبة إلى بلدة من بلاد البحر يقال لها بازكل وهي بأسفل أرض البصرة منها أبو الحسن محمد بن يحيى البازكلي المعروف بهلال الصيرفي كانت وفاته بعد سنة عشرين وأربعمائة وغيره
البازيار بفتح الباء الموحدة والزاي الساكنة والياء المفتوحة آخر الحروف بين الألفين في آخرها الراء - هذه اللفظة لمن يحفظ الباز وهو من الجوارح التي يصاد بها والمشهور بها عبد الله بن عمر بن البازيار البغدادي روى عنه الدارقطني ووثقه
البازياري بفتح الباء الموحدة وكسر الزاي وفتح الياء المعجمة من تحتها باثنتين والراء بعد الألف - هذه النسبة إلى الباز وهي لمن يحفظه ويتعهده والمشهور بها أبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن أحمد بن نصر الكاتب البازياري
____________________

المعروف بابن البازياري البغدادي روى عن أبي القاسم البغوي م
البازي بفتح الباء الموحدة وفي آخرها الزاي والعامة تقوله بالزاي المنقوطة بثلاث من فوقها - وهي قرية من قرى مرو على سبعة فراسخ يقال لها باز والمشهور بالنسبة إليها أبو إبراهيم زياد بن إبراهيم البازي الذهلي المروزي وغيره وباز أيضا قرية من قرى طوس والنسبة إليها أيضا بازي وقد عربت فقيل فيها فازي بالفاء ولم يذكر من باز طوس أحدا
الباشاني بفتح الباء الموحدة والشين المعجمة بين الألفين وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى باشان وهي قرية من قرى هراة منها أبو سعيد إبراهيم بن طهمان الخراساني من أهل هراة من قرية باشان لقي جماعة من التابعين منهم عمرو بن دينار وغيره توفي سنة ثلاث وستين ومائة بمكة م
الباطرقاني بفتح الباء الموحدة وكسر الطاء المهملة وسكون الراء وفتح القاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى باطرقان وهي إحدى قرى أصبهان كان منها جماعة من العلماء منهم أبو بكر عبد الواحد بن أحمد بن محمد ابن عبد الله بن العباس الباطرقاني كان إماما في القراءات وروى الحديث قتل بأصبهان في فتنة الخراسانية أيام مسعود بن سبكتكين سنة إحدى وعشرين وأربعمائة وغيره
الباطني بفتح الباء الموحدة وكسر الطاء المهملة - هذه النسبة إلى فرقة يقال لهم الباطنية وإنما لقبوا بهذا اللقب لقولهم إن لظواهر آيات القرآن بواطن والمراد بها غير ما عرف من معانيها في اللغة فرفعوا الشريعة كلها
الباعقوبي بفتح الباء الموحدة والعين المهملة بينهما الألف وضم القاف بعدها الواو وفي آخرها الباء الموحدة أيضا - هذه النسبة إلى باعقوبا وهي
____________________

قرية بأعلى النهروان منها أبو هشام الباعقوبي هكذا ذكره الخطيب أن باعقوبا قرية على النهروان وظني أنها غير بعقوبا القرية المشهورة التي على عشرة فراسخ من بغداد فإن كانت تلك فلعله ألحق فيها الألف يروي أبو هشام عن عبد الله بن داود الخريبي م
الباغبان بفتح الباء الموحدة وسكون الغين المعجمة وباء أخرى وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى حفاظ الباغ وهو البستان وعرف به جماعة منهم أبو القاسم أحمد بن محمد بن عمر بن محمد بن عمر بن القاسم بن الباغبان الأصبهاني وقيل كنيته أبو العباس وأولاده أبو بكر وأبو الخير وأبو داود توفي أبو القاسم ببغداد في شعبان سنة ثلاث وتسعين وأربعمائة
الباغشي بفتح الباء الموحدة والغين المعجمة المفتوحة بينهما الألف وفي آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى باغش وهي فيما أظن قرية من قرى جرجان منها أبو العباس أحمد بن موسى بن عمران المستملي الباغشي الجرجاني يروي عن أبي نعيم الاستراباذي م
الباغكي بفتح الباء الموحدة والغين المعجمة وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى باغك وهي محلة بنيسابور منها أبو علي الحسين بن عبد الله بن محمد بن مخلد الباغكي الحافظ من أهل نيسابور سمع أبا سعيد الأشج
الباغندي بفتح الباء الموحدة والغين المعجمة وسكون النون وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى باغند قال فظني أنها قرية من قرى واسط منها أبو بكر محمد بن محمد بن سليمان الأزدي الواسطي المعروف بابن الباغندي كان عارفا حافظا للحديث توفي في ذي الحجة سنة اثنتي عشرة وثلاثمائة وأخوه أبو عبد الله محمد بن محمد بن سليمان الباغندي حدث عن شعيب بن أيوب الصريفيني روى عنه أبو الحسين محمد بن المظفر الحافظ وذكر أنه سمع منه بالموصل
____________________


الباغي بفتح الباء الموحدة بعدها الألف وفي آخرها الغين المعجمة - هذه النسبة إلى باغ وهي قرية على فرسخين من مرو يقال لها باغ وبزن منها إسماعيل الباغي يروي عن الفضل بن موسى م
البافدي بفتح الباء الموحدة وسكون الفاء وفي آخرها الدال المهملة هذه النسبة إلى بافد وهي بلدة من بلاد كرمان من البلاد الحارة روى أبو عبد الله إسماعيل بن عبد الغافر الفارسي عن جماعة من أهلها م
البافي بفتح الباء الموحدة وفي آخرها الفاء - هذه النسبة إلى باف وهي إحدى قرى خوارزم منها أبو محمد عبد الله بن محمد البخاري المعروف بالبافي سكن بغداد وكان من أفقه أهل زمانه على مذهب الشافعي له معرفة تامة بالأدب وله شعر جيد توفي في المحرم سنة ثمان وتسعين وثلاثمائة
الباقرحي بفتح الباء والقاف وسكون الراء وفي آخرها الحاء المهملة - هذه النسبة إلى باقرح وهي قرية من نواحي بغداد خرج منها جماعة منهم أبو الحسن محمد بن إسحاق بن إبراهيم بن مخلد بن جعفر الباقرحي الناقد الصيرفي البغدادي كان من بيت العلم والحديث والقضاء والعدالة مات في شهر رمضان سنة إحدى وثمانين وأربعمائة وله أربع وثمانون سنة وخلق كثير سواه
الباقلاني بفتح الباء الموحدة وكسر القاف بعد الألف واللام ألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى الباقلا وبيعه والمشهور بهذه النسبة القاضي أبو بكر محمد بن الطيب الباقلاني البصري المتكلم على مذهب الأشعري سكن بغداد وله التصانيف المشهورة سمع الحديث من أبي بكر القطيعي وغيره مات ببغداد في ذي القعدة سنة ثلاث وأربعمائة
الباكسائي بفتح الباء الموحدة وبعدها الألف وضم الكاف وفتح السين المهملة والياء آخر الحروف بعد الألف - هذه النسبة إلى باكسايا وهي من
____________________

نواحي بغداد منها أبو محمد العباس بن عبد الله بن أبي عيسى الباكسائي ويعرف بالترقفي توفي في المحرم سنة ثمان وستين ومائتين
الباكوي بفتح الباء الموحدة وضم الكاف وفي آخرها ياء منقوطة باثنتين من تحت - هذه النسبة إلى باكو وهي إحدى بلاد ربند خزران عند شروان والمشهور بالانتساب إليها أبو عبد الله محمد بن باكوية الشيرازي الباكوي منسوب إلى جده كان من الصوفية العلماء روى عنه أبو القاسم القشيري توفي بعد سنة عشرين وأربعمائة م
قلت في هذا الكلام من الغلط ما هو ظاهر فإن كان من الناسخ وقد أسقط شيئا فلا كلام وإن كان من المصنف وهو بعيد فإنه بينا يجعل النسبة إلى مدينة ويجعل المنسوب إلى جد صارت العصا ركوة
البالسي بفتح الباء الموحدة وكسر اللام والسين المهملة - هذه النسبة إلى بالس وهي مدينة مشهورة بين الرقة وحلب على عشرين فرسخا من حلب منها الفقيه معدان بن كثير البالسي الشافعي تفقه على أبي بكر الشاشي وكان إماما في الفقه وغيره
البالقاني بفتح الباء الموحدة وهي بالفارسية مثلثة من تحت واللام والقاف في آخرها النون - هذه النسبة إلى بالقان وهي قرية من قرى مرو خربت واندرست وبقي النهر مضافا إليها منها أبو الفتح محمد بن أبي حنيفة النعمان بن محمد بن أبي عاصم البالقاني المعروف بأبي حنيفة كان عالما متفننا إلا أنه يشرب المسكر
البالكي بفتح الباء الموحدة واللام - هذه النسبة إلى بالك وظني أنها قرية من قرى هراة أو نواحيها منها أبو معمر أحمد بن عبد الواحد البالكي الهروي الفقيه وغيره
البالوجي بفتح الباء الموحدة وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى قرية
____________________

من قرى سرخس يقال لها بالوجوزجان منها أبو الحجاج خارجة بن مصعب ابن خارجة الضبعي البالوجي شهد أبو مصعب صفين مع علي عليه السلام وأدرك خارجة قتادة ابن دعامة فلم يكتب عنه وروى عن يونس بن يزيد الإيلي وغيره م
البالوزي بفتح الباء الموحدة بعدها الألف واللام والواو وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى بالوز قرية من قرى نسا على ثلاثة فراسخ منها أبو العباس الحسن بن سفيان بن عامر بن عبد العزيز الشيباني النسوي اللوزي كان إمام عصره في الحديث وتفقه على أبي ثور وكان يفتي على مذهبه توفي سنة ثلاث وثلاثمائة وقبره بقرية بالوز مشهور م
البالويي بفتح الباء الموحدة واللام بعد الألف وفي آخرها ياء معجمة باثنتين من تحت - هذه النسبة إلى بالوية وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه والمشهور أبو الحسين عبد الواحد بن محمد بن أحمد بن بالوية البالويي النيسابوري توفي في رجب سنة ثمان وسبعين وثلاثمائة وغيره
قلت فاته عبد الله بن أحمد بن محمد بن عبد الله بن بالوية أبو محمد البالويي من الصالحين المجتهدين سمع أبا بكر محمد بن إسحاق بن خزيمة وأبا العباس السراج وغيرهما روى عنه الحاكم أبو عبد الله وغيره ومات سنة ثمان وسبعين وثلاثمائة
البامياني بالباء الموحدة وكسر الميم بعدها الياء المعجمة باثنتين من تحتها والنون في آخره - بلدة بين بلخ وغزنة بها قلعة حصينة والقصبة صغيرة خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو محمد أحيد بن الحسين بن علي بن سليمان السلمي البامياني يروي عن مكي بن إبراهيم وأبو بكر محمد بن علي بن أحمد البامياني مكثر ثقة روى عن أبي بكر الخطيب توفي سنة تسعين وأربعمائة في رجب ببلخ م
____________________


البانبي بباء معجمة بواحدة وبنون مفتوحة بعد الألف وفي آخرها باء أخرى - هذه النسبة إلى قرية من قرى بخارى يقال لها بانب والمشهور منها أبو الطيب حلوان بن سمرة بن ماهان البانبي الزاهد له رواية للحديث وغيره
البانياسي بفتح الباء الموحدة وكسر النون بعدها ياء مثناة من تحت وفي آخرها سين مهملة - هذه النسبة إلى بلدة من بلاد فلسطين يقال لها بانياس والمشهور بالنسبة إليها أبو عبد الله مالك بن أحمد بن علي بن إبراهيم البانياسي المالكي والده من بانياس وولد هو ببغداد وقع الحريق بالريحانيين ببغداد وكان يسكنه فاحترق في منزله سنة خمس وثمانين وأربعمائة في جمادى الآخرة
قلت قوله إن بانياس من فلسطين ليس بصحيح إنما هي من جند دمشق وتعرف بمدينة الأسباط بينها وبين فلسطين بعض جند دمشق وجميع جند الأردن فإن الشام خمسة أجناد أولها من الفرات جند قنسرين ثم جند حمص ثم جند دمشق ثم جند الأردن ثم جند فلسطين وكل جند من هذه عرضه من ناحية الفرات إلى ناحية فلسطين وطوله من الشرق إلى البحر
الباني بفتح الباء الموحدة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى شجرة وإلى قرية من قرى أرغيان بنواحي نيسابور يقال لها بان منها سهل بن أحمد بن علي بن الحسن الباني الأرغياني وابنه أبو بكر أحمد بن سهل م
الباوردي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفي آخرها الدال - هذه النسبة إلى بلدة بنواحي خراسان يقال لها أبيورد خرج منها جماعة من العلماء والمشهور بهذه النسبة أبو محمد عبد الله بن محمد بن عقيل الباوردي كان معتزليا مغاليا وسكن إصبهان وروى بها الحديث توفي بعد سنة عشر وأربعمائة وجماعة كثيرة وغيره
____________________


الباهلي بفتح الباء المنقوطة بواحدة وكسر الهاء واللام - هذه النسبة إلى باهلة وهي باهلة بن اعصر بن سعد بن قيس بن عيلان بن مضر كان العرب يستنكفون من الانتساب إلى باهلة كأنها ليست فيما بينهم من الأشراف حتى قال قائلهم
( وما ينفع الأهل من هاشم ** إذا كانت النفس من باهله )
والمشهور بالانتساب إليها قتيبة بن مسلم بن عمرو بن الحصين بن ربيعة ابن خالد بن أسيد الخير بن قضاعي بن هلال بن سلامة بن ثعلبة بن وائل بن معز بن مالك بن أعصر بن سعد الباهلي أمير خراسان زمن عبد الملك بن مروان من جهة الحجاج صاحب الفتوح المشهورة وحفيده سعيد بن سلم بن قتيبة كان عالما بالحديث والعربية وخلق كثير
قلت قوله النسبة إلى باهلة بن أعصر غير صحيح لأنه ساق نسب قتيبة ابن مسلم كما ذكرناه ولم يذكر فيه باهلة وإنما باهلة اسم امرأة مالك بن أصر ولدت له سعد مناة بن مالك ثم تزوجها ابن زوجها معن بن مالك فولدت له أودا وجآوه وأمهما باهلة وكان له من غيرها شيبان وهو فراص وزيد وهو لحيان ووائل والحرث وحرب ووهيبة وأمهم بنت شمخ بن فزارة وقتيبة وقعنب وأمهما سودة بنت عمرو بن تميم فحضنتهم كلهم باهلة فغلبت عليهم على أن بعض النسابين قال باهلة بن أعصر وليس فيه حجة للسمعاني لأنه ساق نسب قتيبة على غير ما صدر به نسب باهلة فلم يذكر باهلة فيه ولو ذكره لاستقام قوله ولكان موضع المثل
( خذا أنف هرشى أو قفاها فإنه ** كلا جانبي هرشى لهن طريق )
ولكنه أخذ أول كلامه من قول من جعل باهلة بن أعصر أبا وساق
____________________

نسب قتيبة على قول من يقول إن باهلة إمرأة فاختلف قوله ومما يقوي قول من يقول إن باهلة أم لولد معن وليس باسم أب إنك لا تجد باهليا ينسب إلى باهلة إنما ينسب إلى أحد أولاد معن فمن ولد وائل بن معن قتيبة بن مسلم كما ساقه السمعاني ومن ولد أود بن معن الحرث بن حبيب الذي عمر ومن ولد قتيبة بن معن سلمان بن ربيعة بن يزيد بن عمرو بن سهم بن نضلة بن غنم ابن قتيبة بن معن ومن ولد الحرث بن معن أبو أسامة الصدي بن عجلان ابن عمرو بن غنم بن عمير بن وهب بن رماح بن الحرث بن معن وكذلك جميع بطون معن فلا نطول بذكرها ففي ما ذكرنا كفاية فهؤلاء كلهم باهليون وهم ينسبون كما ترى إلى آباء شتى كلهم ولد معن فهذا يؤيد ما قلناه
البالائي بفتح الباء الموحدة - هذه النسبة إلى قرية بالا وهي من قرى مرو يقال لها بالعجمية كوالا منها أبو الحسن عمارة بن عتاب البالائي صحب عبد الله بن المبرك
الباياني بالباء الموحدة والياء تحتها نقطتان بين الألفين - هذه النسبة إلى سكة بنسف يقال لها سكة بايان خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو يعلى محمد بن أبي الطيب أحمد بن نصر الباياني كان إماما في الأدب مات في صفر سنة سبع وستين وثلاثمائة م * باب الباء والباء *
الببغاء بالباءين الموحدتين الأولى مفتوحة والأخرى ساكنة وفي آخرها الغين المعجمة - هذا لقب أبي الفرج عبد الواحد بن نصر بن محمد المخزومي الشاعر المعروف وقيل له الببغاء لنطقه وفصاحته توفي في شعبان سنة ثمان وتسعين وثلاثمائة
____________________


الببني بفتح الباء الموحدة وسكون الباء الثانية وفي آخرها نون - هذه إلى ببنة مدينة عند باميين قصبة باذغيس هراة يقال لها بون والنسبة المشهورة إليها بوني وسيذكر في موضعه إن شاء الله تعالى غير أن الببني اشتهر به جماعة وذكرته ليزول الإشكال منهم أبو جعفر محمد بن علي بن محمد بن يحيى الهروي الببني يروي عن الحسن بن سفيان * باب الباء والتاء *
البتاني بضم الباء الموحدة وفتح التاء المخففة فوقها نقطتان وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بتان وهي قرية من أعمال طريثيث من نواحي نيسابور منها محمد بن عبد الرحمن البتاني من آل يحيى بن أكثم يروى عن علي بن إبراهيم البتاني من أصحاب ابن المبارك
البتخداني بفتح الباء الموحدة وسكون التاء المثناة من فوق وضم الخاء المعجمة وفتح الدال المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بتخدان وهي قرية من قرى نسف منها أبو علي الحسن بن عبد الله بن محمد بن الحسن البتخداني المقرئ النسفي توفي بعد سنة إحدى وخمسين وخمسمائة م
البتري بفتح الباء الموحدة وسكون التاء ثالث الحروف وفي آخرها الراء - هذه النسبة لجماعة من الشيعة من الزيدية وهم أصحاب كثير النوى والحسن بن صالح بن حي وقولهم مثل قول السليمانية غير أنهم توقفوا في عثمان رضي الله عنه وأمره وحاله م
البترية بضم الباء الموحدة وسكون التاء المثناة من فوق وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بتر قال وظني أنه موضع بالقرب من بلاد الأندلس
____________________

منها أبو محمد مسلمة بن محمد بن البتري من أهل الأندلس روى عنه يوسف ابن عبد الله بن عبد البر الأندلسي م
قلت فاته
البتلهي بفتح الباء والتاء فوقها نقطتان وتسكين اللام ثم بالهاء - نسبة إلى بيت لهيا من أعمال دمشق بالغوطة ينسب إليها أبو الحسن محمد ابن بكار بن يزيد بن بكار البتلهي الدمشقي روى عنه أبو زكريا يحيى بن مسعر بن محمد بن يحيى بن الفرح التنوخي المعري وغيره
البتماري بفتح الباء الموحدة وكسر التاء ثالث الحروف وتشديد الميم المفتوحة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بتمار وهي قرية من قرى النهروان ببغداد منها أبو إبراهيم نصر الله بن أبي غالب بن أبي الحسن البتماري سمع منه ابو سعد السمعاني سنة سبع وثلاثين وخمسمائة
البتنيني بضم الباء الموحدة وفتح التاء المثناة من فوقها وكسر النون وبعدها الياء المثناة من تحت وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بتنين وهي قرية من قرى سغد سمرقند من ناحية دبوسية منها جعفر بن محمد بن بحر البتنيني روى عنه ابنه القاسم م
البتيتني بضم الباء الموحدة إن شاء الله وفتح التاء المثناة من فوقها والياء المثناة من تحت وكسر التاء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بتيتن وهي من قرى دبوسية على نصف فرسخ منها من قرى السغد خرج منها القاسم بن جعفر بن محمد
قلت هكذا ذكر أبو سعد هذه النسبة والتي قبلها وهما مشتبهتان في الخط والمنسوب إليهما واحد لأن القاسم الذي في هذه الترجمة هو المذكور في الترجمة الأولى الذي روى عن أبيه فلا ادري أتصحيف هو أم يقال الاسمان كلاهما
____________________


البتي بفتح الباء الموحدة وفي آخرها التاء المثناة من فوقها - هذه النسبة إلى البت وهو موضع قال أظنه بنواحي البصرة منه عثمان البتي رأى أنس بن مالك روى عن الحسن البصري وأبو الحسن أحمد بن علي الكاتب البتي كان كاتب القادر بالله وكان أديبا شاعرا روى الحديث فسع منه أبو القاسم التنوخي وغيره ومات في شعبان من سنة خمس وأربعمائة
البتيري بضم الباء الموحدة وفتح التاء ثالث الحروف وسكون الياء المثناة من تحت والراء - هذه النسبة إلى بتيرة بطن من نهد بن زيد وهو الحرث بن مالك بن نهد قاله ابن حبيب وقال بتيرة بن الحرث بن فهر في قريش م * باب الباء والجيم *
البجادي بكسر الباء الموحدة وفتح الجيم بعدها الألف وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى بجاد وهو من ولد سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه منهم أبو طالب عمر بن إبراهيم بن سعد بن إبراهيم بن محمد بن بجاد بن موسى بن سعد ابن أبي وقاص الزهري الفقيه الشافعي كان أبو طالب يقول أهل النسب يقولون في نسبي نجاد بالنون وأهل الحديث يقولون بجاد بالباء توفي في جمادى الآخرة من سنة أربع وثلاثين وأربعمائة وذو البجاد الشاعر سمي ببيت قاله وهو
( فويل الركب إذ آبوا جياعا ** ولا يدرون ما تحت البجاد )
قلت فاته
البجاني بفتح الباء وتشديد الجيم وبعد الألف نون - عرف بها
____________________

ابو الفضل مسعود بن علي بن الفضل البجاني روى عن أبي عبد الرحمن النسائي السنن له كذلك ضبطه الحافظ السلفي
البجاوي بكسر الباء الموحدة وفتح الجيم وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى بجاية وهي من بلاد المغرب وإليها تنسب الجمال البجاوية منها ابو عبد الله ضمام بن عبد الله العامري البجاوي مولى بني عامر أندلسي توفي نحو العشرين والثلاثمائة
قلت قوله إن البجاويات منسوبة إليها ليس كذلك إنما هي منسوبة إلى بجاء بالمد وهي قبيلة ذكر ذلك الجوهري
البجستاني بكسر الباء الموحدة والجيم وسكون السين وبعدها التاء المثناة من فوقها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بجستان وهي قرية من قرى نواحي نيسابور منها أبو القاسم الموفق بن محمد بن أحمد البجستاني الميداني من أهل نيسابور من أصحاب محمد بن كرام كان له قبول عند العامة سمع من أبي القاسم بن الحصين نحو سنة عشرين وخمسمائة م
البجلي بفتح الباء الموحدة والجيم - هذه النسبة إلى قبيلة بجيلة وهو ابن أنمار بن أراش بن عمرو بن الغوث أخي الأزد بن الغوث وقيل إن بجيلة اسم أمهم وهي من سعد العشيرة وأختها باهلة ولدتا قبيلتين عظيمتين نزلت الكوفة منها أبو عمرو جرير بن عبد الله البجلي صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم توفي بقرقيسيا سنة إحدى وخمسين وإلى بجيلة حي من سليم منهم عيسى بن عبد الرحمن البجلي قاله أبو حاتم بن حبان يروي عن أبي عمرو الشيباني والشعبي عداده في الكوفيين وإلى بجيلة عك أيضا منهم المهيمن بن عبد الرحمن البجلي ذكره أبو الحسن بن سميع في الطبقة السادسة من الشاميين
قلت قد ذكر السمعاني في البجلي بالتحريك بجيلة حي من سليم منهم
____________________

عيسى بن عبد الرحمن البجلي وليس كذلك وإنما يقال في النسب إلى هذا الحي من سليم بجلي بسكون الجيم على ما يأتي ومنهم عيسى بن عبد الرحمن البجلي بفتح الباء المعجمة بواحدة وسكون الجيم - هذه النسبة إلى بجلة وهم رهط من سليم يقال لهم بنو بجلة نسبوا إلى أمهم بجلة بنت هناة بن مالك بن فهم الأزدي منهم أبو نجيح عمرو بن عبسة بن خالد بن حذيفة ابن عمرو بن خلف بن مازن بن مالك بن ثعلبة بن بهثة بن سليم بن منصور البجلي صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم
قلت هكذا ذكر السمعاني أن هذه النسبة إلى بجلة بنت هناءة وهم رهط من سليم ولم يذكر من أي ولد سليم هم فإن سليما ولد بهثة الحرث وثعلبة وامرأ القيس وعوفا ومعاوية فولد ثعلبة بن بهثة بن سليم أمهم بجلة بها يعرفون وإليها ينسبون
البجواري بفتح الباء الموحدة والواو بينهما الجيم الساكنة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بجوار وهي محلة كبيرة بمرو بأسفل البلد وإنما قيل لها بجوار لأن على رأس السكة ينقسم الماء نسبت السكة إليه منها أبو علي الحسن بن محمد بن سهلان الخياط البجواري الشيخ الصالح م
البجيري بضم الباء الموحدة وفتح الجيم وسكون الياء المثناة من تحت والراء المهملة - هذه النسبة إلى الجد وهو بجير والمشهور منهم أبو حفص عمر بن محمد بن بجير بن حازم الهمداني المعروف بالبجيري صاحب كتاب الجامع الصحيح من قرية خشو فغن ويقال لها الآن رأس القنطرة توفي سنة إحدى عشرة وثلاثمائة وأبوه وأولاده مشهورون وأبو طاهر محمد ابن أحمد بن عبد الله بن نصر بن بجير بن عبد الله الذهلي البغدادي البجيري نسب إلى جده توفي سنة سبع وستين وثلاثمائة روى عنه الدارقطني
قلت فاته محمد بن علي بن محمد بن أحمد بن بجير بن أزهر بن بجير
____________________

البجيري العنبري التميمي سمع عبد الله بن جعفر وأبا بكر بن المقرئ وغيرهما روى عنه محمد بن علي الجوزداني وغيره وكان كثير السماع واسع الرواية مات حدود سنة عشر وأربعمائة * باب الباء والحاء *
البحاثي بفتح الباء الموحدة والحاء المهملة المشددة وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى البحاث وهو بعض أجداد المنتسب إليه وفيهم كثرة منهم أبو جعفر محمد بن إسحاق بن علي بن البحاثي الزوزني كان فاضلا صاحب تصانيف منها نحو القلوب وبحاث بن ثعلبة بن خزيمة الأنصاري وقيل خزمة شهد بدرا مع النبي صلى الله عليه وسلم
البحتري بضم الباء الموحدة وسكون الحاء المهملة وضم التاء المثناة من فوقها وبالراء المكسورة - هذا النسب إلى بحتر وهو بطن من طيء وهو بحتر بن عتود بن عنين بن سلامان بن ثعل بن الغوث بن جلهمة وهو طيء والمشهور بهذه النسبة الشاعر المعروف أبو عبادة الوليد بن عبيد البحتري ولد بمنبج ونشأ بها وتأدب وخرج إلى العراق وعاد إلى منبج ومات بها سنة خمس وثمانين ومائتين والهيثم بن عدي البحتري الطائي الكوفي توفي بفم الصلح سنة سبع ومائتين وله ثلاث وتسعون سنة وغيرهما كثير
البحراني بفتح الباء الموحدة وسكون الحاء المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى البحر أو إلى الجزائر أو استدامة ركوب البحار أو كان ملاح السفن والمشهور بها أبو عبد الله محمد بن معمر القيسي البحراني بصري ثقة والعباس بن يزيد بن أبي حبيب البحراني معروف بعباسويه ثقة مأمون توفي سنة ثمان وخمسين ومائتين وغيره
____________________


قلت قد تعسف السمعاني في هذه النسبة وخرج عن قاعدة النحاة فإنهم ينسبون إلى البحر بحري وإنما البحراني منسوب إلى البحرين
البحرويي بفتح الباء الموحدة وسكون الحاء المهملة وضم الراء بعدها الواو وفي آخرها الياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى بحرويه وهو لقب لجد أبي عبد الله محمد بن يحيى بن محمد بن بحرويه الشروطي البحرويي المعروف بابن بحرويه الأصبهاني توفي في المحرم سنة ثمان واربعين وثلاثمائة يروي عنه أبو بكر بن مردويه م
البحري بفتح الباء الموحدة وسكون الحاء المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى البحر والمشهور بها أبو يعقوب إسحاق بن إبراهيم بن محمد إبن يوسف البحري الحافظ الجرجاني قال وظني أنه قيل له البحري لأنه كان يسافر إلى البحر توفي سنة سبع وثلاثين وثلاثمائة م
قلت فاته
البحري نسبة إلى الجد وهو أبو بكر عبد الله بن علي بن بحر البحري البلخي الإمام الفقيه روى عن أبي جعفر محمد بن أحمد المذكر البلخي روى عنه إسماعيل بن أحمد بن عبد الملك المؤذن
البحيري بفتح الباء الموحدة وكسر الحاء المهملة بعدها الياء المثناة من تحت وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بحير وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه منهم أبو الحسين أحمد بن محمد بن جعفر بن محمد بن بحير بن نوح البحيري العدل النيسابوري أحد العدول الأثبات رحل إلى العراق وسمع وأسمع روى عنه الحاكم أبو عبد الله وتوفي سنة ثمان وسبعين وثلاثمائة وابنه أبو عمرو محمد ومات في شعبان سنة ست وتسعين وثلاثمائة وغيرهما
قلت فاته أحمد بن يوسف أبو جعفر البحيري الجرجاني
____________________

جليل القدر صنف الكتب روى عن خالد بن مخلد وطبقته وهو مشهور * باب الباء والخاء *
البخاري بضم الباء الموحدة وفتح الخاء المعجمة والراء بعد الألف - هذه النسبة إلى البلد المعروف بما وراء النهر يقال له بخارى خرج منها جماعة من العلماء في كل فن ولها تاريخ فمن أهلها محمد بن إسماعيل البخاري الإمام صاحب الصحيح وغيره فأما الفقيه أبو الفضل عبد الرحمن بن محمد ابن حمدون بن بخار البخاري فنسب إلى جده الأعلى من أهل نيسابور من أعيان أصحاب أبي الوليد القدما درس في حياة أبي الوليد روى عنه الحاكم أبو عبد الله وتوفي سنة إحدى وثمانين وثلاثمائة وأبوه أبو بكر محمد بن حمدون كان من المعدلين بنيسابور توفي في شهر رمضان من سنة ثمان وأربعين وثلاثمائة وأما أحمد بن محمد بن علي بن أحمد بن علي بن أحمد أبو المعالي البغدادي البخاري فإنما قيل له البخاري لأنه كان يحرق البخور في جامع بغداد حسبة فجعل عوام بغداد البخوري بخاريا وعرف بيته ببيت ابن البخاري
البختري بالباء الموحدة والخاء المعجمة الساكنة والتاء المثناة من فوق والراء - هذا اسم يشبه النسبة منهم البختري بن عزرة المصري يروي عن عمر رضي الله عنه وغيره
البختي بضم الباء الموحدة وسكون الخاء المعجمة وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه اللفظة تشبه النسبة وهو بختي بن عمر الثقفي كوفي زاهد روى عنه الحسين بن علي الجعفي م
____________________


البخجرماني بفتح الباء الموحدة وبالخاء المعجمة الساكنة والجيم المفتوحة والراء الساكنة والميم المفتوحة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى قرية من قرى مرو عند انداربة يقال لها بخجرمان كان ينزل عسكر بلخ بها منها حفص بن عبد الحليم البخجرماني رحل إلى العراق والحجاز وسمع المقري وذكر أبو زرعة السنجي هذه القرية فقال بغجرمان بالغين المعجمة * باب الباء والدال *
البداكري هذه النسبة إلى بداكري وهي قرية من قرى بخارى منها أبو جعفر رضوان بن سالم البداكري البخاري وغيره م
البدائي بفتح الباء الموحدة والدال المهملة وفي آخرها الياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى البداية وهم جماعة من غلاة الشيعة وهم الذين أجازوا على الله البداء تعالى الله عن ذلك زعموا أنه يريد الشيء ثم يبدو له وأول ظهور هذا القول من جهة المختار بن أبي عبيد الثقفي الذي قتل قتلة الحسين رضي الله عنه م
البدخكثي بضم الباء الموحدة وفتح الدال المهملة وسكون الخاء المعجمة وفتح الكاف وفي آخرها الثاء - هذه النسبة إلى بدخكث قال وظني أنها من بلاد أسفيجاب والشاش منها أبو سعيد ميكائيل بن حنيفة البدخكثي قتل شهيدا سنة أربع وعشرين وثلاثمائة م
البدري بفتح الباء الموحدة وسكون الدال المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بدر وهي اسم بئر بين مكة والمدينة كانت بها الوقعة المشهورة للنبي صلى الله عليه وسلم والبئر نسبت إلى بدر بن يخلد بن النضر بن
____________________

كنانة وحضر هذه الوقعة جماعة من الصحابة يقال لكل منهم فلان البدري وأما أبو مسعود البدري فلم يشهد الوقعة وإنما نزل هذا المكان وكذلك أبو حبة ثابت بن النعمان بن أمية وهي أيضا إلى مكان غير ما تقدم ببغداد محلة يقال لها البدرية ينتسب إليها جماعة منهم أبو عبد الله الحسين بن محمد ابن عبد الوهاب بن أحمد بن محمد بن الحسين البدري الدباس المعروف بالبارع له شعر حسن توفي في جمادى الآخرة سنة أربع وعشرين وخمسمائة وهي أيضا نسبة إلى جد المنتسب إليه منهم أحمد بن موسى بن نصر بن الجهم البدري هو ابن عم يحيى بن بدر القرشي البغدادي نسب إلى جده واسمه بدر وبنو بدر بطن من حجر رعين منهم أبو يحيى عميرة ابن أبي ناجية البدري هو مولاهم توفي سنة ثلاث وخمسين ومائة
البدني بفتح الباء الموحدة والدال المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى البدن وهو اسم جماعة قال ابن الكلبي إنما سمي امرؤ القيس ابن عمرو بن عدي البدن لأنه كان عظيما في أمره والبدن الكبير العظيم أبو اسيد الساعدي مالك بن ربيعة بن البدن - بالباء والنون - صحابي وثقف ابن فروة بن البدن قتل يوم أحد وبدن بطن من كلب وهو بدن بن عامر ابن زهير بن جناب الكلبي م
البدوي بفتح الباء الموحدة والدال المهملة وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى البادية ورأيت بهذا الانتساب عصام بن الليث البدوي الليثي يروي عن أنس بن مالك
البديانوبي بفتح الباء الموحدة ولكن تحتها ثلاث نقط وسكون الدال المهملة وفتح الياء المثناة من تحت وفتح النون - هذه النسبة إلى قرية من قرى نسف يقال لها بديانة منها أبو سلمة البديانوبي الزاهد له كلام في الزهد م
____________________


البديحي بضم الباء الموحدة وفتح الدال والحاء المهملتين بينهما الياء الساكنة المثناة من تحتها - هذه النسبة إلى بديح وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه وبديح هذا هو مولى عبد الله بن جعفر رضي الله عنهما ينسب إليه أبو بكر أحمد بن محمد بن إسحاق بن إبراهيم بن أسباط البديحي السني الدينوري الحافظ سمع بالموصل أبا يعلى الموصلي ورحل إلى العراق والحجاز والشام ومصر وحفيده أبو زرعة روح بن محمد ابن أبي بكر السني الفقيه الشافعي ولي قضاء أصبهان مدة وسمع الحديث ورواه كتب عنه الخطيب أبو بكر البغدادي م
البديلي بضم الباء الموحدة وفتح الدال المهملة وسكون الياء المعجمة باثنتين من تحتها وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى بديل وهو اسم لجد المنتسب إليه وهو أبو بكر عبد الله بن محمد بن بديل الأشقر البديلي الفقيه شيخ الحنفية ببخارى كثير الحديث توفي سنة ثلاث وأربعين وثلاثمائة وأبو الفضل محمد بن جعفر بن محمد بن عبد الكريم بن بديل بن ورقا الخزاعي البديلي المقري الجرجاني لم يكن ثقة فيما ينقله وكان يعرف القراءات وصنف فيها توفي قبل الأربعمائة بقريب
البديهي بفتح الباء الموحدة وكسر الدال المهملة بعدها الياء آخر الحروف - هذه النسبة لأبي الحسن علي بن محمد البديهي الشاعر البغدادي لقب بذلك لسرعة نظمه على البديهة فمن شعره
( لا تحفلن بما تشاهده ** لذوي الغنى من زهرة النعم )
( والحظ عواقبها فإن لها ** عند التنقل وحشة النقم )
( والمرء من عدم تكونه ** ومصيره ايضا إلى عدم )
( فليأت أجمل ما يحاوله ** ولينف عنه وساوس الهمم )
____________________


( صن ماء وجهك عن إراقته ** إن القناعة عمدة الكرم )
البدي بفتح الباء الموحدة وتشديد الدال المهملة - هذه النسبة إلى بني بداء وهم بطن من حمير والمشهور منهم زكريا بن يحيى بن خالد البدي يروي عن الشعبي ولم يكن ثقة وغيره من بني بداء
قلت فاته
البدي نسبة إلى بداء بن الحرث بن معاوية بن ثور بن مرتع بن معاوية بطن من كندة منهم الأسود بن ربيعة بن مالك بن ذي العينين واسمه معاوية ابن مالك بن الحرث بن بداء الذي تصدق بماله يوم عين الوردة مع التوابين ومنهم أبو الزعرا الفقيه وهو عبد الله بن هانئ بن علقمة بن أرطاة بن هديم ابن سلمة بن الحرث بن بداء من أصحاب ابن مسعود
وفاته النسبة إلى بداء بن سعد بن عمرو بن ذهل بن مران بن جعفى بطن من جعفى منهم خليفة بن عبد الحرث وهو المثلم بن قيس بن معاوية ابن السيجان بن بداء الجعفي البدي وابنته عائشة تزوجها الحسن بن علي عليهما السلام فلما قتل علي دخلت على الحسن تهنئه بالخلافة فقال أيموت أمير المؤمنين وسيد المسلمين وتهنئينني بالخلافة اذهبي فأنت طالق ومنهم زحر بن قيس بن مالك بن معاوية بن سعنة بن بداء شهد مع علي صفين وكان علي إذا نظر إليه قال من سره أن ينظر إلى الشهيد الحي فلينظر إلى هذا * باب الباء والذال *
البذخشاني بفتح الباء الموحدة والذال وسكون الخاء وفتح الشين
____________________

المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بذخشان وهي في أعلى طخارستان وهي متاخمة لبلاد الترك بنت زبيدة بنت جعفر بن المنصور بها حصنا عجيبا ما رأى الناس مثله يحمل منها اللازورد والبلور وحجر الفتيلة وهو الذي يشبه حشو البردى والباذزهر خرج منها جماعة من العلماء م
البذشي بفتح الباء الموحدة والذال المعجمة وفي آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى بذش وهي قرية على فرسخين من بسطام وهي من قرى قومس منها الإمام أبو محمد نوح بن حبيب البذشي يروي عن ابي بكر ابن عياش مات في رجب سنة اثنتين وأربعين ومائتين وغيره م
البذيخوني بفتح الباء الموحدة وكسرا لذال المعجمة وسكون الياء المثناة من تحت وضم الخاء المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بذيخون وهي قرية ببخارى المشهور منها أبو إبراهيم إسماعيل بن أحمد بن إبراهيم ابن محمد المكتب البذيخوني
البذيسي بفتح الباء الموحدة وكسر الذال المعجمة وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى قرية من قرى مرو يقال لها بذيس منها أبو عبد الله عبد الصمد بن أحمد بن محمد البذيسي إمام مسجد الصاغة بمرو توفي سنة ثلاث وثلاثين وخمسمائة في شعبان م
البذيلي بضم الباء الموحدة وفتح الذال المعجمة وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى بذيل وهو بطن من جهينة وهو بذيل ابن سعد بن عدي بن كاهن بن نصر بن مالك بن غطفان بن قيس بن جهينة منه عدي بن ابي الزغبا بن سبيع بن ربيعة بن زهرة بن بذيل له صحبة هو الذي بعثه النبي صلى الله عليه وسلم مع بسبس بن عمرو يتجسسان الأخبار
____________________

* باب الباء والراء *
البراء بفتح الباء الموحدة وتشديد الراء - هذه النسبة إلى بري الأشياء والمشهور بها أبو معشر يوسف بن يزيد البراء العطار البصري كان يبري المغازل وقيل كان يبري العود الذي يتبخر به لأنه كان عطارا وأبو العالية زياد بن فيروز البراء البصري ايضا وقيل في اسمه غير ذلك كان يبري النبل توفي في شوال سنة تسعين
البراثي بفتح الباء الموحدة والراء وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى براثا وهو موضع ببغداد متصل بالكرخ المنتسب إليه جماعة منهم أبو العباس أحمد بن محمد بن خالد بن يزيد بن غزوان البراثي يروي عن علي بن الجعد وأبوه أبو عبد الله محمد بن خالد كان كثير البر والإحسان وكان صديق بشر بن الحرث يقبل هديته وغيرهما
قلت فاته النسبة إلى براثا وهي قرية من نهر الملك من عمل بغداد وعرف بها أحمد بن المبارك بن أحمد أبو بكر يعرف بأبي الرجال البراثي سمع بالبصرة من علي بن محمد بن موسى التمار سمع منه أبو بكر الخطيب ومات سنة ثلاثين وأربعمائة
البراد بفتح الباء المعجمة بواحدة وتشديد الراء المهملة وفي آخرها دال مهملة - هذه النسبة إلى شيئين أحدهما لمن يبرد الماء في الكيزان والجرار والمشهور بهذه النسبة سالم أبو عبد الله البراد يروي عن ابن عمر والثاني بيع البرود وينسب إليها ابو شعيب إسماعيل بن مخلد البراد السمرقندي م
البراذقي بفتح الباء الموحدة والراء بعدها الألف وضم الذال المعجمة
____________________

وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى براذق وهو جد أبي البركات يحيى بن محمد بن الحسين بن إسحاق بن براذق البغدادي البراذقي روى عنه الخطيب أبو بكر الحافظ مات في جمادى الآخرة سنة سبع وثلاثين وأربعمائة
البرارجاني بفتح الباء الموحدة والراء الثانية المفتوحة بعد الألف وفتح الجيم ويقال بالقاف أيضا - هذه النسبة إلى برارجان وهو سكة كبيرة بأعلى الماجان بمرو كان منها جماعة من العلماء منهم أبو محمد القاسم بن محمد بن علي بن حمزة البرارجاني كان إماما حافظا عارفا بالحديث وأبوه من مشاهير المحدثين توفي القاسم سنة اثنتين وتسعين ومائتين
البراكدي بفتح الباء الموحدة وبالراء بعدها الألف والكاف المفتوحة وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى براكد وهي قرية من قرى بخارى منها أبو العباس الفضل بن محمد بن سون البراكدي يروي عن بحير بن النضر
البراني بفتح الباء الموحدة وتشديد الراء - منسوب إلى قرية بران ببخارى على خمسة فراسخ منها أبو بكر محمد بن إسماعيل البراني الفقيه وابنه أبو سهل محمود بن محمد وغيرهما
البربري بفتح الباءين الموحدتين بينهما راء وبعد الباء الثانية راء أخرى - هذه النسبة إلى بلاد البربر وهم جيل كبير من ناحية كبيرة من بلاد المغرب والمشهور بهذه النسبة أبو محمد هارون بن ابي إبراهيم البربري من أهل الأهواز واسم أبيه محمد وقيل ميمون مولى عقار بن المغيرة بن شعبة يروي عن ابن سيرين وهاني بن سعيد البربري مولى عثمان بن عفان رضي الله عنه يروي عن عثمان وابو سعيد سابق بن عبد الله البربري وغيرهم
قلت الصحيح أن سابقا البربري ليس منسوبا إلى البربر وإنما هو لقب له
____________________


البربهاري بفتح الباء الموحدة والراء المهملة وفتح الباء الثانية والراء أيضا بعد الهاء والألف - هذه النسبة إلى بربهار وهي الأدوية التي تجلب من الهند يقال لها البربهاري المشهور بهذه النسبة أبو بحر محمد بن الحسن بن كوثر بن علي البربهاري ومن يجلبها يقال لها البربهري من المحدثين المشهورين انتخب عليه الدارقطني توفي سنة اثنتين وستين وثلاثمائة وكان مخلطا في الحديث وجماعة غيره م
البرتي بكسر الباء الموحدة وسكون الراء وفي آخرها التاء المثناة من فوق - هذه النسبة إلى برت وهي قرية بنواحي بغداد والمشهور بهذه النسبة القاضي أبو العباس أحمد بن محمد بن عيسى البرتي وابنه العباس بن أحمد وغيرهما
البرجمي بضم الباء الموحدة وسكون الراء وضم الجيم - هذه النسبة إلى البراجم وهي قبيلة من تميم وهو لقب لخمس بطون عمرو والظليم وقيس وكلفة وغالب بنو حنظلة بن مالك بن زيد مناة بن تميم وإنما لقبوا به لأن رجلا منهم اسمه حارثة بن عامر بن عمرو قال لهم أيتها القبائل التي قد ذهب عددها تعالوا فلنجتمع ولنكن مثل براجم يدي هذه ففعلوا فسموا البراجم والمشهور بالانتساب إليها السكن بن أبي السكن سليمان البرجمي البصري يروي عن حميد الطويل وأبو السكن مكي ابن إبراهيم البرجمي الحنظلي البلخي روى عنه البخاري في صحيحه توفي في شعبان سنة خمس عشرة ومائتين وقد قارب مائة سنة
البرجميني بضم الباء الموحدة وسكون الراء وضم الجيم وكسر الميم وبعدها الياء المثناة من تحت وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى برجمين وهي قرية من قرى بلخ فيما يظن منها أبو محمد الأزهر بن بلخ البرجميني سافر إلى العراق والحجاز في طلب العلم روى عن وكيع وله أخوة ثلاثة
____________________

إلياس ومكتوم وسعيد أربعتهم بنو بلخ البرحميني م
البرجلاني بضم الباء المعجمة بواحدة وسكون الراء وضم الجيم وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى قرية من قرى واسط يقال لها برجلان منها محمد بن الحسين البرجلاني سكن بغداد يروي الزهد والرقائق قال وقال الخطيب أبو بكر محمد بن الحسين البرجلاني ينسب إلى محلة البرجلانية توفي سنة ثمان وثلاثين ومائتين وأما أبو جعفر أحمد بن الخليل بن ثابت البرجلاني كان يسكن محلة البرجلانية فنسب إليها توفي في شهر ربيع الأول سنة سبع وسبعين ومائتين
البرجي بضم الباء الموحدة وسكون الراء وفي آخرها جيم - هذه النسبة إلى قرية برج وهي من قرى أصبهان منها أبو الفرح عثمان بن أحمد ابن إسحاق بن بندار البرجي الأصبهاني كان ثقة توفي ليلة الفطر سنة ست وأربعمائة وغيره
قلت فاته النسبة إلى البرج موضع عند دمشق هكذا ذكره خليفة بن قاسم ولا يعرف الآن ولعله خرب ودثر ينسب إليه أبو محمد عبد الله بن سلمة البرجي الدمشقي روى عن محمد بن علي بن مروان وغيره روى عنه محمد بن الورد وجماعة من الدمشقيين
البرحي بفتح الباء والراء وفي آخرها الحاء المهملة - هذه النسبة إلى بريح وهو بطن من كندة من بني الحرث بن معاوية والمشهور بهذا الانتساب القاسم ابن عبد الله بن ثعلبة التجيبي ثم البرحي من تابعي مصر م
البرحي بالباء المضمومة المعجمة بواحدة وفتح الراء وفي آخرها الحاء المهملة - هذه النسبة إلى . . . والمشهور منها سوادة بن زياد البرحي الحمصي روى عن خالد بن معدان م
قلت لم يذكر أبو سعد إلى من ينسب وجعله بضم الباء والذي أظنه
____________________

أنه مثل الأول بفتحها ولعله من قضاعة وأن فيها بريحا أيضا وهو بريح ابن خزيمة بن تيم الله ابن أسد بن وبرة بن تغلب بن حلوان بن عمران بن الحاف بن قضاعة والله أعلم
البرخواري بضم الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الخاء المعجمة بعدها الواو والألف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى برخوار وهي من ناحية أصبهان وهي مشتملة على عدة قرى منها أبو سعيد عصام بن يوسف بن عجلان البرخواري البلومي
البردادشي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء والألف بين الدالين المهملتين إن شاء الله تعالى - هذه النسبة إلى برداد وهي قرية من قرى سمرقند على ثلاثة فراسخ منها أبو سلمة النضر بن رسول البردادي السمرقندي يروي عن ابي عيسى الترمذي وغيره
البرداني بضم الباء الموحدة والراء والدال المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بردان وهي قرية من قرى بغداد خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو الحسن محمد بن أحمد بن محمد بن الحسن بن الحسين ابن علي البرداني توفي في ذي القعدة سنة تسع وستين وأربعمائة وولده أبو علي أحمد وكان فاضلا حافظا توفي سنة ثمان وتسعين وأربعمائة في جمادى
البردسيري بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الدال المهملة وكسر السين المهملة وبعدها الياء الساكنة المثناة من تحت وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بردسير وهي بلدة من بلاد كرمان يقال لها كواشير منها أبو بكر عبد الرزاق بن علي بن الحسين بن عبد الرزاق البردسيري الكرماني روى عنه أبو سعد السمعاني وقال كان حيا سنة سبع وثلاثين وخمسمائة
البردعي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الدال المهملة وفي
____________________

آخرها العين المهملة - هذه النسبة إلى بردعة وهي بلدة من أقصى بلاد أذربيجان ينسب إليها جماعة منهم أبو بكر محمد بن يحيى بن هلال البردعي وغيره
البرديجي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وبعدها الدال المهملة وبعدها الياء المثناة من تحت وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى برديج وهي بليدة بأقصى أذربيجان بينها وبين بردعة أربعة عشر فرسخا منها ابو بكر أحمد ابن هارون بن روح البرديجي الحافظ سمع نصر بن علي الجهضمي وإسحاق ابن سيار النصيبي توفي في شهر رمضان سنة إحدى وثلاثمائة ويقال له البردعي أيضا وكان إماما ثقة م
البردي قال أبو حاتم البستي هو موسى بن هارون البردي من أهل المدينة كان يبيع التمر البردي فنسب إليه روى عن ابن عيينة قال السمعاني هذا كلام أبي حاتم ولا أعرف هذا النسب ولا هذا النوع من التمر والتمر المعروف هو البرني بالنون م
قلت لا يضر ابا حاتم إنكار السمعاني البردي فإنه نوع من جيد التمر بالمدينة وقد جاء في الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر أن يؤخذ البردي في الصدقة ولم يقيده السمعاني أيضا بالحروف لعله لم يعرف ذلك أيضا وهو بضم الباء الموحدة وسكون الراء وبالدال المهملة والله أعلم
البردي بضم الباء الموحدة وسكون الراء وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى البرد وهو نوع من الثياب والمشهور منها موسى بن هارون البردي وإنما قيل له ذلك لبردة لبسها وهي أيضا نسبة إلى جد المنتسب وهو أبو القاسم حبيش بن سليمان بن بردة بن نجيح البردي مولى تجيب ثم لبني ايدغان نسب إلى جده برد توفي في المحرم سنة خمس وأربعين ومائتين
قلت قد ذكر أبو سعد في هذه الترجمة موسى بن هارون المذكور في
____________________

الترجمة قبلها ونسبه إلى لبس البرد حيث رأى النسبة بالضم ولم يعرف التمر ظن أن ابا حاتم أخطأ فنسبه هو إلى البرد وليس كذلك وإنما هو كما كما قال أبو حاتم فإنه إمام متقن والله أعلم وقد نسب غير موسى إلى بيع البرد وعامتهم من خراسان ولولا ما شرطنا أننا لا نخل بشيء من تراجمه لما ذكرنا هذه الترجمة فإنها هي الأولى بعينها والجواب عنها تقدم
البرزاباذاني بضم الباء الموحدة وفتحها وسكون الراء وفتح الزاي ثم الباء الموحدة بين الألفين وبالذال المعجمة بين الألفين وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى برزاباذان وهي قرية من قرى أصبهان منها أبو العباس الفضل بن أحمد القرشي البرزاباذاني ضعفه أبو بكر بن مردويه م
البرزاطي بضم الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الزاي بعدها الألف وفي آخرها الطاء المهملة - هذه النسبة إلى برزاط قال وظني أنها من قرى بغداد منها أبو عبد الله محمد بن أحمد البرزاطي من أهل بغداد حدث عن الحسن بن عرفة
البرزبيني بفتح الباء وسكون الراء وفتح الباء الأخرى وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى برزبين وهي قرية كبيرة من قرى بغداد على خمسة فراسخ منها القاضي أبو علي يعقوب ابن إبراهيم بن أحمد العكبري البرزبيني الحنبلي قاضي باب الأزج توفي في شوال سنة ست وثمانين وأربعمائة عن ثمانين سنة وغيره
البرزني بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الزاي وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى برزن وهي قرية من قرى مرو متصلة ببزماقان منها أبو إبراهيم بن أحمد بن عبد الواحد الكتب البرزني وإلى قرية أخرى بمرو وأيضا يقال لها باغ وبرزن قريتان متصلتان على فرسخين من مرو منها إسماعيل البرزني يروي عن الفضل بن موسى السيناني
____________________


البرزندي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الزاي وسكون النون وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى برزند وهي بليدة من أذربيجان منها أبو منصور صالح بن بديل بن علي البرزندي توفي ببغداد في شعبان سنة ثلاث وتسعين وأربعمائة وغيره
البرزي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى برزة وهي قرية من سواد دمشق منها أبو القاسم عبد العزيز ابن محمد البرزي م
البرزي بضم الباء الموحدة وسكون الراء بعدها الزاي - هذه النسبة إلى برز وهي قرية من قرى مرو على خمسة فراسخ منها سليمان بن عامر ابن عمير الكندي البرزي روى عنه إسحاق بن راهويه وهي أيضا نسبة إلى جد المنتسب إليه منهم أبو محمد عبد الله بن محمد بن برزة التاجر البرزي الرازي نسب إلى جده برزة سمع عبد الرحمن بن أبي حاتم الرازي توفي بنيسابور سنة سبعين وثلاثمائة وأبو الفتح عبد الجبار بن عبد الله بن إبراهيم ابن محمد بن برزة الجوهري الأردستاني الرازي البرزي نسب إلى جده مات في المحرم سنة ثمان وستين وأربعمائة روى عنه الخطيب أبو بكر أحمد ابن علي وهو أيضا لقب محمد بن الفضل المروزي لقبه برزي حدث عن ابن المبارك وقيل إنه من قرية برز والله أعلم توفي بعد الثلاثين والمائتين
البرسانجردي بضم الباء الموحدة وسكون الراء وفتح السين المهملة وسكون النون وكسر الجيم وسكون الراء وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى برسانجرد إحدى قرى مرو على ثلاثة فراسخ منها نسب إليها خالد بن أبي برزة الأسلمي البرسانجردي من علماء التابعين سكن هذه القرية فنسب إليها م
البرساني بضم الباء الموحدة وسكون الراء بعدها السين المهملة وفي
____________________

آخرها النون - هذه النسبة إلى برسان وهي قبيلة من الأزد وهو برسان ابن عمرو بن كعب بن الغطريف الأصغر بن عبد الله بن الغطريف وهو عامر بن بكر بن يشكر بن مبشر بن صعب بن دهمان بن نصر بن زهران بن مالك بن نصر بن الأزد ينسب إليهما أبو عثمان محمد بن بكر بن عثمان البرساني البصري وقيل أبو عبد الله توفي بالبصرة سنة ثلاث ومائتين وغيره
قلت فاته النسبة إلى برسان واسمه الحرث بن عمرو بن ربيعة بن عبد الله ابن وادعة بن عمرو بن عامر بن ناشح بن دافع بن مالك بن جشم بن حاشد ابن جشم بن خيران بن نوف بن همدان نسب إليه كثير من الفرسان ولا أعلم نسب إليه محدث وقيل إن بوسان بالواو اسم عبد حضن ولد الحرث بن عمرو فقيل لولده بوسان والله أعلم وإلى برسان قرية من نواحي سمرقند ينسب إليها أحمد بن خلف بن الحسين البرساني روى عن أحمد بن محمد ابن شاهويه البلخي روى عنه أبو عبد الله محمد بن الفضل بن سليمان العدوي وغيره
البرسخي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح السين المهملة وكسر الخاء المعجمة - هذه نسبة إلى قرية من قرى بخارى يقال لها برسخان على فرسخين منها أبو بكر منصور البرسخي صاحب تاريخ بخارى وابنه أبو رافع العلاء بن منصور الفقيه الشافعي الأصم
قلت فاته
البرسمي بضم الباء وسكون الراء وضم السين المهملة - نسبة إلى برسم بطن من حمير منه أبو عثمان البرسمي دمشقي تابعي ذكره خليفة بن خياط
البرسيمي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وكسر السين المهملة وسكون
____________________

الياء المثناة من تحت وفي آخرها الميم - المشهور بهذه النسبة أبو زيد عبد العزيز ابن قيس بن حفص البرسيمي من اهل مصر توفي سنة اثنتين وثلاثين وثلثمائة
البرطقي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الطاء المهملة وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى برطق وهو اسم لجد ابي عمران موسى ابن هارون بن برطق المكاري البرطقي من أهل بغداد م
البرفشخي بفتح الباء الموحدة والفاء بينهما الراء الساكنة والشين المعجمة الساكنة وفي آخرها الخاء المعجمة - هذه النسبة إلى برفشخ وهي من قرى بخارى منها أبو حاتم فرينام بن جماهر البرفشخي البخاري يروي عن علي بن خشرم م
البرقاني بفتح الباء الموحدة وسكون الراء المهملة وفتح القاف - هذه النسبة إلى قرية من قرى كاث بنواحي خوارزم خربت وصارت مزرعة المشهور منها الإمام أبو بكر أحمد بن محمد بن أحمد بن غالب البرقاني الخوارزمي الفقيه المحدث الأديب الصالح له التصانيف المشهورة روى عن الدارقطني وخلق كثير روى عنه أبو بكر الخطيب وقال لم نر في شيوخنا أثبت منه توفي مستهل رجب من سنة خمس وعشرين وأربعمائة وكانت ولادته آخر سنة ست وثلاثين وثلثمائة
البرواني هذه صورته رأيته في تاريخ جرجان ولم يكن مقيدا ولا مضبوطا قال حمزة بن يوسف السهمي داود بن قتيبة البرواني وهي قرية من قرى جرجان ويقال له أبو رنجي جميعا من ضياع جرجان روى عن يوسف بن خالد السمتي م
البرقي بفتح الباء المنقوطة بواحدة وسكون الراء - هذه النسبة إلى برقة وهي بلدة بالمغرب خرج منها جماعة كثيرة من العلماء في كل فن
____________________

منها أبو خزيمة إبراهيم بن حماد بن عبد الملك بن أبي العوام الخولاني البرقي وغيره
البرقي بفتح الباء والراء وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى برق وهو بيت كبير من خوارزم انتقلوا إلى بخارى وسكنوها وهذه النسبة إلى برق وهو بالفارسية بره ولد الشاة لأنه كان يبيع الحملان قال ابن ماكولا هكذا ذكر لي ابن ابنه أبو عبد الله بن أبي بكر البرقي وأصلهم الإمام ابو عبد الله محمد بن أحمد بن محمد بن أحمد بن يوسف بن إسماعيل بن شاه الخوارزمي البرقي كان إماما في الفقه على مذهب ابي حنيفة والحديث والأدب
البركدي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الكاف وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى بركد وهي قرية من قرى بخارى منها أبو جعفر محمد بن أحمد بن موسى بن سلام القاضي البركدي توفي في ذي الحجة سنة تسع وثمانين ومائتين وغيره
البركوتي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وضم الكاف وفي آخرها التاء المثناة من فوقها - هذه النسبة إلى بركوت وهي قرية من شرقي أرض مصر منها رباح بن قصير اللخمي البركوتي هو من ازدة ثم من القشيب أسلم زمن أبي بكر رضي الله عنه وهو جد موسى بن علي بن رباح وقيل له صحبة ولا يصح وأبو الحسن علي بن محمد بن عبد الرحمن بن موسى ابن محمد بن عبد الله بن سلمة الخولاني البركوتي المصري يروي عن يونس ابن عبد الأعلى مات في رجب سنة تسع وعشرين وثلثمائة
البركي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى البرك بن وبرة بن حلوك بن عمران بن الحاف بن قضاعة أخوه كلب بن وبرة دخل البرك في جهينة منهم عبد الله بن أنيس الجهني صاحب
____________________

رسول الله صلى الله عليه وسلم من ولد البرك بن وبرة مهاجري أنصاري عقبي م
البركي بضم الباء الموحدة والراء المفتوحة وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى البرك وهو اسم لجد أبي ضياح النعمان بن ثابت بن النعمان بن أمير بن البرك البركي من الصحابة شهد بدرا وقتل بخيبر وقيل في نسبه غير ذلك
البركي بكسر الباء المنقوطة بواحدة وفتح الراء - هذه النسبة إلى البرك وهي سكة معروفة بالبصرة منها يحيى بن . . . بن إبراهيم البركي كان ينزل سكة البرك بالبصرة روى عنه أبو داود السجستاني
البرلسي بضم الباء الموحدة والراء واللام المشددة ثلاثتها مضمومة وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى البرلس وهي بليدة من سواحل مصر ينسب إليها أبو إسحاق إبراهيم بن سليمان بن داود البرلسي يعرف بابن أبي داود الأسدي أسد خزيمة سكن البرلس ومولده صور وأبوه ابو داود كوفي توفي بمصر في منتصف شعبان سنة اثنتين وتسعين ومائتين وغيره
البرمكي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الميم وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى اسم وموضع أما الاسم فهم أولاد أبي علي يحيى ابن خالد بن برمك وفيهم كثرة حدث منهم أبو عبد الله محمد بن جعفر البرمكي يروي عن معن بن عيسى القزاز روى عنه أبو داود السجستاني في سننه ومنهم أيضا أبو الحسن أحمد بن جعفر بن موسى بن يحيى بن خالد المعروف بجحظة البرمكي كان فاضلا صاحب فنون وأخبار ونجوم وأما الموضع فالمنتسب إليه أبو إسحاق إبراهيم بن عمر بن أحمد البرمكي البغدادي كان سلفه قديما يسكنون محلة ببغداد تعرف بالبرامكة وقيل بل كانوا
____________________

يسكنون قرية تسمى البرمكية فنسبوا إليها روى عنه أبو بكر الخطيب والقاضي أبو بكر محمد بن عبد الباقي وغيرهما توفي سنة خمس وأربعين وأربعمائة وأخوه أبو العباس أحمد بن عمر البرمكي توفي في جمادى الآخرة سنة إحدى وأربعين وأربعمائة وأخوهما أبو الحسن علي بن عمر البرمكي كان أصغر الثلاثة وكان يتفقه على مذهب الشافعي على أبي حامد الإسفراييني وغيرهم
البرمويي بفتح الباء وسكون الراء وضم الميم وفي آخرها الياء المثناة من تحت - هذه النسبة لأبي الفضل محمد بن علي بن حيدر البرمويي وسمعت بعضهم يقول إنه كان يدقق النظر في الأمور الشرعية ويبالغ في الاحتياط حتى كأنه على الشعر وهذه اللفظة بالعجمية برموي فاشتهر بذلك ونسب إليه وابنه أبو حفص عمر بن محمد البرمويي وكان اسم جده حيذر بالذال المعجمة وهما من مشايخ الصوفية الصالحين ولهما رواية للحديث
البرنوذي بضم الباء الموحدة وسكون الراء وفتح النون وبالواو وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى برنوذ وهي قرية من قرى نيسابور منها أبو علي محمد بن علي بن عمر المذكر البرنوذي كان حسن الوعظ لم يكن ثقة وكان أبوه من الثقات توفي أبو علي في شعبان من سنة سبع وثلاثين وثلثمائة وغيره
البرنيلي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وسكون النون وكسر الياء المثناة من تحتها وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى برنيل وهي كورة شر ارض مصر منها أبو زرعة بلال التجيبي البرنيلي قتل في فتنة القراء بمصر سنة سبع عشرة ومائتين م
البروجردي بضم الباء والراء بعدهما الواو وكسر الجيم وسكون الراء الثانية وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى بروجرد وهي بلدة حسنة
____________________

كثيرة الأشجار والأنهار من بلاد الجبل على ثمانية عشر فرسخا من همدان منها جماعة من العلماء منهم أبو بكر أحمد بن محمد بن خالد البروجردي محدث مشهور كانت وفاته حدود الأربعمائة وأبو عبد الله محمد بن عيسى ابن ديزك البروجردي سكن بغداد وحدث بها وكتب الناس عنه بانتخاب محمد ابن المظفر روى عنه سلامة بن عمرو النصيبي وأبو نعيم الحافظ وغيرهما وكان قيما بالأدب
البروقاني بضم الباء الموحدة والراء وفتح القاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بروقان من ناحية بلخ ينسب إليها محمد بن خاقان البروقاني
البرونجردي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وفتح الواو وسكون النون وكسر الجيم وسكون الراء وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى برونجرد وهي قرية كبيرة بمرو عند الرمل خربت الآن منها أبو محمد محمد بن طاهر بن العباس البرونجردي
البرويزي بفتح الباء الموحدة وسكون الراء وكسر الواو وسكون الياء المثناة من تحت وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى برويز الملك ولعله من أولاده والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله أحمد بن محمد بن الفضل البرويزي السرخسي واسع الحفظ ولي البريد بمرو وخوارزم م
البرويي بفتح الباء الموحدة وضم الراء المشددة بعدهما الواو وفي آخرها الياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى بروية وهو اسم لرجل اشتهر من أولاده جماعة وأصلهم أبو عبد الله محمد بن إبراهيم بن سعد بن قطبة القيسي النيسابوري قال الحاكم هذا محمد بروية جد البرويين سمع يحيى وغيره
البريدي بفتح الباء المعجمة بواحدة وكسر الراء وبعدها الياء الساكنة المثناة من تحت وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى البريد وهو الذي ينفذ بسرعة من بلد إلى بلد والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله الحسن بن عبد الله
____________________

ابن أحمد البريدي يروي عن المبرد وفيهم كثرة
البريدي بضم الباء الموحدة وفتح الراء المهملة وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى بريدة بن الحصيب الأسلمي صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ينسب إليه أبو طاهر البريدي لم يقع إلي اسمه روى عنه الحسن بن عنبسة الوراق روى عن محمد بن الفضل ابن جعفر العبدي
البريهي بضم الباء الموحدة وفتح الراء وسكون الياء المثناة من تحت وفي آخرها الهاء - هذه النسبة إلى بريه وهي بريهة أم المنتسب إليها وهو أبو إسحاق محمد بن هارون بن عيسى بن إبراهيم بن عيسى بن أبي جعفر المنصور الهاشمي البريهي وبريهة بنت إبراهيم بن يحيى بن محمد بن علي بن عبد الله بن العباس بن عبد المطلب كان إبراهيم يصلي بالناس في جامع المنصور الجمعات يروي عن أحمد بن منصور الرمادي وغيره في حديثه مناكير كثيرة وغيره
البري بفتح الباء الموحدة وتشديد الراء - هذه اللفظة تشبه النسبة وهو اسم جد أبي الحسن علي بن محمد بن بري وابنه عيسى بن علي م
البري بضم الباء وكسر الراء المشددة هذه النسبة إلى البر وهو الحنطة وهذه النسبة إلى بيعه والمشهور بهذه النسبة أبو سلمة عثمان بن مقسم البري الكندي مولى لهم من أهل الكوفة يروي عن قتادة وكان غير ثقة وأبو ثمامة البري يقال له القماح سمع كعب بن عجرة وسلمة بن عثمان البري حدث عن محمد بن المغيرة
____________________

* باب الباء مع الزاي *
البزار بفتح الباء الموحدة والزاي المشددة وفي آخرها الراء - هذا اسم لمن يخرج الدهن من البزور ويبيعه واشتهر به جماعة منهم أبو عمر دينار البزار وبشربن ثابت البزار بصري وخلف بن هشام البزار وغيرهم
البزاري بضم الباء الموحدة وبعدها الراء المنقوطة بثلاث وقيل الزاي وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى أبزار وهي قرية على فرسخين من نيسابور ويقول لها العامة بزار والمنتسب إليها أبو إسحاق إبراهيم بن أحمد بن محمد ابن رجا الوراق الأبزاري الذي يقال له البزاري من هذه القرية رحل إلى العراق والجزيرة والشام وسمع الحديث الكثير وكان ثقة توفي خامس رجب سنة أربع وستين وثلثمائة وهو ابن ست أو سبع وتسعين سنة م
البزاز بفتح الباء الموحدة والزايين بينهما ألف - هذه النسبة لمن يبيع البز وهو الثياب واشتهر بها جماعة من المتقدمين والمتأخرين
البزاني بضم الباء وفتح الزاي وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بزان وهي قرية من أصبهان ينسب إليها ابو الفرج عبد الوهاب بن محمد بن عبد الله الأصبهاني البزاني روى عنه الحافظ أبو بكر الخطيب
البزدوي بفتح الباء الموحدة وسكون الزاي وفتح الدال المهملة وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى بزدة وهي قلعة حصينة على ستة فراسخ من نسف ينسب إليها أبو الحسن علي بن محمد بن الحسين بن عبد الكريم بن موسى البزدوي الفقيه بما وراء النهر صاحب الطريقة على مذهب أبي حنيفة رضي الله عنه روى عنه صاحبه أبو المعالي محمد بن نصر بن منصور المديني الخطيب بسمرقند وإلى جد المنتسب إليه وهو ابو مسلم يوسف بن محمد
____________________

ابن آدم بن عيسى بن بزدة البزدوي القصار ينسب إلى جده الأعلى
البزديغري بضم الباء الموحدة وسكون الزاي وكسر الدال وسكون الياء آخر الحروف وفتح الغين المعجمة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بزديغر وهي قرية من قرى نيسابور منها الفقيه أبو عبد الله محمد بن زياد بن يزيد النيسابوري البزديغري كان زاهدا فقيها مات في شهر رمضان سنة خمس وتسعين ومائتين وغيره
البزدي بفتح الباء المنقوطة بواحدة وسكون الزاي وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى بزدة وهي من أعمال نسف من بلاد ما وراء النهر قال الأمير أبو نصر بن ماكولا أبو الفضل عزيز بن سليم بن منصور البزدي المعافري وكان سليم من البصرة قدم خراسان مع قتيبة بن مسلم وسكن بزدة من أعمال نسف هكذا ذكره ابن ماكولا قال أبو سعد وعلى ما سمعت النسبة الصحيحة إلى هذه القرية البزدوي على ما ذكرته فيما تقدم م
البزري بفتح الباء الموحدة وسكون الزاي وبعدها راء - هذه النسبة إلى البزر وهو حب يعصر ويخرج منه الدهن ويقال لمن يبيع هذا الدهن البزري ينسب إليه أبو عبد الله الحسين بن محمد بن علي بن جعفر الصيرفي الأصم البغدادي المعروف بابن البزري روى عنه أبو بكر الخطيب وقال كان غير ثقة شديد الصمم
البزغامي بضم الباء الموحدة وسكون الزاي وفتح الغين المعجمة وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى بزغام وهي من قرى نسف ينسب إليها أبو طاهر حمزة بن محمد بن أسد البزغامي توفي في شهر رمضان سنة اثنتي عشرة وأربعمائة شابا
البزماقاني بضم الباء الموحدة وسكون الزاي وفتح الميم والقاف بينهما الف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بزماقان وهي من قرى مرو
____________________

منها إبراهيم بن أحمد بن عبد الواحد الكاتب البزماقاني توفي بعد سنة ثلثمائة م
البزناني بضم الباء الموحدة وسكون الزاي وبعدها النون المفتوحة وفي آخرها نون أخرى - هذه النسبة إلى بزنان وهي قرية بمرو قريبة من البلد حتى صارت محلة منها خربت الآن ينسب إليها جماعة منهم أحمد بن بندون بن سليمان البزناني روى الحديث وكان الأدب غالبا عليه يروي عن الأصمعي
قلت فاته
البزنزي بفتح الباء وسكون الزاي وفتح النون وفي آخره زاي ثانية - نسبة إلى بزنز قرية بالأندلس منها أبو الحسن هانئ بن عبد الرحمن ابن هانئ الغرناطي البزنزي سمع منه الحافظ السلفي سنة خمس عشرة وخمسمائة بالإسكندرية وسمع هو من السلفي أيضا
البزوري بضم الباء الموحدة والزاي والراء بعد الواو - هذه النسبة إلى البزور وهي جميع البزور عندنا يقال هذا لمن يبيع البزور للبقول وغيرها اشتهر بهذه النسبة أبو عبد الله أحمد بن عبد الرحمن البزوري المعروف بابن أبي عوف من أهل بغداد كان ثقة جليلا توفي في شوال سنة سبع وتسعين ومائتين وغيره
البزوغايي بضم الباء الموحدة والزاي وفتح الغين المعجمة وفي آخرها الياء المثناة من تحت - هذه النسبة إلى بزوغا وهي قرية من قرى بغداد خرج منها جماعة منهم أبو يعقوب إسحاق بن إبراهيم بن حاتم بن إسماعيل البزوغايي وهو ابن بنت أبي موسى محمد بن المثنى حدث عن جده لأمه وغيره م
البزياني بضم الباء الموحدة وسكون الزاي وفتح الياء المثناة من تحت
____________________

وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بزيان قرية من قرى هراة منها أبو بكر عبد الله بن محمد البزياني كرامي المذهب توفي سنة ست وعشرين وخمسمائة م
البزيذي بكسر الباء الموحدة والزاي وسكون الياء المثناة من تحت وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى قرية من قرى بغداد يقال لها بزيذى سكنها أبو مسلم جعفر بن بابي الجيلي فنسب إليها روى عن أبي بكر محمد ابن إبراهيم بن المقري وأبي عبد الله بن بطة وتفقه على أبي حامد الإسفراييني وأقام بقرية بزيذى إلى أن توفي سنة سبع عشرة واربعمائة م
البزيعي هذه النسبة إلى الجد وهو هارون بن داود بن الفضل بن بزيع البزيعي البصري سكن الثغر روى عن أبي عاصم وغيره م
البزي بفتح الباء الموحدة وكسر الزاي المشددة - هذه النسبة إلى كنية جده الأعلى وهو أبو بزة ينسب إليها أبو الحسن أحمد بن محمد بن عبد الله ابن القاسم بن نافع بن أبي بزة المكي صاحب قراءة ابن كثير * باب الباء والسين *
البساسيري بفتح الباء الموحدة والألف بين السينين المهملتين أولاهما مفتوحة والثانية مكسورة بعدها ياء ساكنة آخر الحروف وفي آخرها الراء - هذه نسبة واحد من الأتراك يقال له أبو الحرث أرسلان البساسيري وكان رأس الأتراك البغدادية وكان يتحكم على القائم بأمر الله إلى أن خرج عليه وقصته مشهورة وهذه النسبة إلى بلدة بفارس يقال لها بسا وبالعربية فسا والنسبة إليها بالعربية فسوي وأهل فارس ينسبون إليها البساسيري وكذا يكتبون وسيد أرسلان التركي كان من بسا فنسب الغلام إليه واشتهر
____________________

بالبساسيري هكذا ذكر الأديب أبو العباس أحمد بن علي بن بابه القاشي وقتل البساسيري في ذي الحجة سنة إحدى وخمسين وأربعمائة قتله عسكر السلطان طغرلبك وببغداد محلة كبيرة تنسب إليه
البسامي بفتح الباء الموحدة والسين المهملة المشددة بعدهما الألف وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى بسام وهو اسم لجد أبي الحسن علي بن محمد بن منصور بن نصر بن بسام الشاعر البسامي من أهل بغداد مشهور روى عنه محمد بن يحيى الصولي طلب البسامي دابة من بعض جيرانه عارية فمنعه فكتب إليه
( بخلت عنا بأدهم عجف ** لست تراني ما عشت أطلبه )
( فلا تقل صنته فما خلق ** الله مصونا وأنت تركبه )
مات البسامي في صفر سنة اثنتين وثلثمائة
البسبي بسكون السين المهملة بين الباءين الموحدتين الأولى مفتوحة والثانية مكسورة - نسبة إلى قرية من قرى بخارى يقال لها بسبة منها أحمد ابن محمد بن أبي نصر البسبي هكذا ذكره أبو كامل البصيري
قلت فاته
البستاني بضم الباء وسكون اسين وبعدها تاء فوقها نقطتان وبعد الألف نون - نسبة إلى البستان وعرف بها علي بن زياد البستاني روى عن حفص ابن غياث روى عنه عبد الله بن زيدان البجلي ذكره ابن النرسي
البستنبان بضم اباء الموحدة وسكون السين المهملة وفتح التاء المثناة من فوق وسكون النون وفتح الباء الموحدة وفي آخرها النون بعد الألف - هذه الكلمة تقال لبستان بان يعني الذي يحفظ البستان والكرم وعرف بها جماعة منهم أبو بكر محمد بن أحمد بن أسد البستنبان الحافظ وقيل له بإثبات
____________________

الألف البستان بان من اهل بغداد هروي الأصل يلقب بكران روى عنه الدارقطني وكان ثقة مات في رجب سنة ثلاث وعشرين وثلثمائة
البستيغي بفتح الباء الموحدة وسكون السين المهملة وكسر التاء المثناة من فوق وسكون الياء المثناة من تحت وبعدها الغين المعجمة - هذه النسبة إلى بستيغ وهي قرية بسواد نيسابور والمشهور بالانتساب إليها أبو سعد مسيب ابن أحمد بن محمد ابن هشام البستيغي كرامي المذهب توفي بعد سبعين وأربعمائة م
البستي بفتح الباء الموحدة وسكون السين المهملة وفي آخرها التاء المثناة من فوق - هذه النسبة إلى بست ولعله كان قصير القامة قيل له بالعجمية بست وهو أبو نصر أحمد بن محمد بن زياد الزراد البستي الدهقان يعرف بابن أبي سعيد من أهل سمرقند كتب عنه أبو سعد الإدريسي م
البستي بضم الباء وسكون السين المهملة والتاء المثناة من فوقها - وهي مدينة من بلاد كابل بين هراة وغزنة وهي حسنة كثيرة الخضر والأنهار خرج منها جماعة من الأئمة منهم أبو حاتم محمد بن حبان بن أحمد بن حبان التميمي البستي إمام عصره له تصانيف لم يسبق إليها رحل ما بين الشاش والإسكندرية وتفقه على أبي بكر بن خزيمة بنيسابور ولي القضاء بسمرقند وغيرها وتوفي في شوال سنة أربع وخمسين وثلثمائة ببست وأبو سليمان حمد بن محمد بن إبراهيم الخطابي صاحب معالم السنن وغريب الحديث وغيرهما وكان إمام عصره وغيره من العلماء
البسري بضم الباء الموحدة وسكون السين المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بسر بن أرطاة وقيل ابن أبي أرطاة والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله محمد بن الوليد بن عبد الحميد البسري القرشي البصري روى عن محمد بن جعفر غندر وغيره روى عنه البخاري ومسلم في الصحيح
____________________

وهي أيضا نسبة إلى بيع البسر وشرائه وفيهم كثرة قال وظني أن أبا القاسم علي بن أحمد بن محمد البسري البندار منهم سمع أبا طاهر المخلص توفي سنة أربع وسبعين وأربعمائة وولده أبو عبد الله الحسين بن علي توفي سنة سبع وتسعين وأربعمائة وأما أبو عبيد محمد بن حسان البسري الصوفي من مشاهير الصوفية فهو منسوب إلى بصرى قرية من قرى الشام فأبدل الصاد بالسين على قياس قولهم في السويق الصويق وفي السراط الصراط وفي السقر الصقر وأخواتها
قلت قول السمعاني إن البسري من أهل الشام منسوب إلى بصري فأبدل الصاد بالسين كالسراط والصراط فهذا الفصل جميعه خطأ في النقل والنحو أما النقل فإنما ينسب إلى قرية بسر بضم الباء الموحدة وسكون السين المهملة وبالراء وهي معروفة من بلاد حوران لا إلى بصرى وأما قوله أبدلوا الصاد سينا فهذا كلام يدل على أنه يظن أنه يجوز أن تبدل الصاد سينا مع كل حرف وحينئذ يقال له يا ابا سالح وإنما تبدل مع حروف معلومة ليس هذا موضع ذكرها ثم يا ليت شعري ما يصنع بالياء وإنما النسبة إلى بصرى بصروي وعامة أهل الشام يقولون بصراوي فمن أين أخذ هذه النسبة على أنه قد ذكر في باب الباء والصاد النسبة إلى بصرى من أرض العراق بصروي فلم جاز في تلك ولا جاز في هذه وقد ذكر الحافظ أبو القاسم الدمشقي في تاريخ دمشق هذا الرجل وقال من قرية بسر كما ذكرناه
البسطامي بفتح الباء الموحدة وسكون السين المهملة وفتح الطاء - هذه النسبة إلى بسطام وهي بلدة بقومس مشهورة منها أبو يزيد البسطامي الأكبر واسمه طيفور بن عيسى بن سروسان الزاهد وأبو يزيد الأصغر طيفور بن عيسى بن آدم بن عيسى بن علي الزاهد وهي أيضا نسبة إلى جد المنتسب إليه منهم أبو بكر أحمد بن محمد بن عمر بن بسطام نسب إلى جده
____________________

وهو مروزي توفي بعد سنة ثلثمائة بمرو وابو الحسن علي بن أحمد بن هارون بن عبد الرحمن بن يوسف بن محمد بن بسطام البسطامي المعروف بابن كردي نسب إلى جده أيضا وهو من أهل النهروان روى عنه أبو بكر الخطيب الحافظ مات في شعبان سنة سبع عشرة وأربعمائة
البسطامي بكسر الباء الموحدة وسكون السين المهملة والطاء المفتوحة المهملة بعد الألف وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى بسطام وهو اسم جد ابي عبد الله محمد بن عبد الله بن محمد بن عبدوس بن إبراهيم بن بسطام الدقاق الحراني البسطامي قال هكذا رأيته مضبوطا مقيدا روى عنه أبو الحسين ابن جميع الغساني
قلت قد ذكر بسطام في هذه الترجمة اسم رجل بالكسر وذكره أيضا في الترجمة قبلها بالفتح فيا ليت شعري أي فرق بين الاسمين حتى يجعل أحدهما مفتوحا والآخر مكسورا إنما الجميع مكسور لأنه اسم أعجمي عرب بكسر الباء وكان ينبغي أن تنقل الأسماء التي في الترجمة المتقدمة المنسوبة إلى الأجداد إلى هذه الترجمة وإنما اتبعناه على ما شرطنا
البسكاسي بفتح الباء الموحدة وبكاف وألف بين السينين المهملتين - هذه النسبة إلى بسكاس وهي قرية والمشهور بالانتساب إليها أبو أحمد نبهان ابن إسحاق بن مقداس البسكاسي البخاري سمع الربيع بن سليمان توفي سنة عشر وثلثمائة
البسكايري بفتح الباء الموحدة وسكون السين المهملة وفتح الكاف وبالياء المكسورة المثناة من تحت وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بسكاير وهي قرية من قرى بخارى منها أبو المشهر أحمد بن علي بن طاهر بن محمد ابن طاهر بن عبد الله من ولد يزدجرد بن بهرام البسكايري كان أديبا فاضلا رحل إلى خراسان والعراق والحجاز وسمع الحديث ولم تكن أصوله
____________________

صحيحة روى عن أبي الحسن محمد بن أحمد بن رزق البزاز وغيره
البسكتي بكسر الباء الموحدة وسكون السين المهملة وفتح الكاف وفي آخرها التاء المنقوطة باثنتين من فوقها - هذه النسبة إلى بسكت بلدة من بلاد الشاش خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو إبراهيم إسماعيل بن أحمد بن سعيد بن النجم ولاثه البسكتي الشاشي كانت وفاته بعد الأربعمائة م
البسكري بكسر الباء الموحدة وسكون السين المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بسكرة وهي بلدة من بلاد المغرب وقيل بفتح الباء منها أبو القاسم بن علي بن صادر بن محمد بن عقيل البسكري الهذلي سمع من أبي نعيم الأصبهاني م
البسلي بفتح الباء الموحدة وسكون السين المهملة وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى بسل وكانت قريش الظواهر يدين فبنو عامر بن لؤي يد وهم يدعون البسل والباقون ويدعون اليسل
البسيني بفتح الباء الموحدة وكسر السين المهملة وسكون الياء المثناة من تحت وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بسينة وهي قرية من قرى مرو على فرسخين منها أبو داود سليمان بن إياس اليسني المروزي رحل إلى العراق وسمع الحديث
البسي بفتح الباء الموحدة وفي آخرها السين المهملة المشددة - هذه النسبة إلى بس وهو بطن من حمير والمشهور بالنسبة إليهم أبو محجن توبة بن نمر البسي قاضي مصر * باب الباء والشين *
البشاري بفتح الباء وتشديد الشين المعجمة وفي آخرها الراء - هذه النسبة
____________________

إلى الجد والمنتسب إليه أبو الحسن علي بن الحسين بن بشار البشاري النيسابوري وأبو بكر أحمد بن محمد بن إسماعيل بن إبراهيم بن محمد ابن إبراهيم بن بشار البشاري الفوشنجي إمام ورع كثير العبادة تفقه على أبي بكر الشاشي الشافعي توفي بنيسابور سابع شهر رمضان من سنة ثلاث وأربعين وخمسمائة وأبو الحسن أحمد بن علي بن أحمد بن أبي الفرج ابن أحمد بن الفضل البشاري الرفاء بغدادي يروي عن المخلص وغيره م
البشاني بضم الباء الموحدة وفتح الشين المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بشان وهي قرية من قرى مرو منها إسحاق بن إبراهيم بن جرير البشاني كان شيخا صالحا توفي قبل الثمانين والمائتين
البشبقي بالشين المعجمة بين الباءين الموحدتين وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى بشبقة وهي قرية من قرى مرو منها أبو الحسن علي بن محمد ابن العباس بن الحسن البشبقي كان زاهدا صالحا روى عنه أبو سعد السمعاني توفي في المحرم سنة أربع وأربعين وخمسمائة بقريته وكان قد جاوز المائة م
البشتاني بفتح الباء الموحدة وسكون الشين المعجمة وبعدها التاء المعجمة باثنتين من فوقها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بشتان وهي قرية من قرى نسف خرج منها جماعة من العلماء منهم بشر بن عمران البشتاني يروي عن مكي ابن إبراهيم البلخي
البشتنقاني بضم الباء الموحدة وسكون الشين المعجمة وفتح التاء المثناة من فوقها وكسر النون وفتح القاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى قرية على فرسخ من نيسابور يقال لها بشتنقان وهي إحدى متنزهات نيسابور منها أبو يعقوب إسماعيل بن قتيبة بن عبد الرحمن السلمي الزاهد
____________________

البشتنقاني سمع أحمد بن حنبل وغيره وتوفي في رجب سنة أربع وثمانين ومائتين بقريته
البشتني بفتح الباء الموحدة وسكون الشين المعجمة وبعدها التاء المفتوحة المثناة من فوقها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بشتن والمشهور بهذه النسبة هشام بن محمد بن هشام بن محمد البشتني من آل الوزير أبي الحسن جعفر بن عثمان المصحفي روى حكاية عن الوزير أحمد بن سعيد بن حزم رواها عنه أبو محمد علي بن أحمد بن حزم م
البشتي هذه النسبة إلى بشت بضم الباء الموحدة وسكون الشين المعجمة والتاء المنقوطة باثنتين من فوقها - وهي ناحية من نيسابور كثيرة الخير ويقال بشت عرب خراسان لكثرة أدبائها منها أبو يعقوب إسحاق بن إبراهيم ابن نصر البشتي سمع إسحاق بن راهويه وغيره وأبو العباس عبيد الله بن محمد بن نافع بن مكرم بن حفص الزاهد العابد البشتي كان من الورعين الزاهدين فرق أموالا جمة وأملاكا كثيرة في سبل الخير وحج من نيسابور ماشيا حافيا وكان من الأبدال مجاب الدعوة وهي أيضا نسبة إلى بشت باذغيس من نواحي هراة منها أحمد بن صاحب البشتي حدث عن أبي عبد الله المحاملي وأخوه محمد بن صاحب البشتي الباذغيسي أيضا
البشري بكسر الباء الموحدة وسكون الشين المعجمة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بشر وهو اسم رجل والمشهور بها أبو جعفر محمد بن يزيد الأموي البشري من ولد بشر بن مروان شاعر مليح ببغداد وكان كالمنقطع إلى عيسى بن كرمانشاه وأما البشرية فهم طائفة من المعتزلة ينتمون إلى بشر بن المعتمر الذي أفرط في القول بالتولد فزعم أن الإنسان يصح أن يكون قادرا على أن يفعل في غيره لونا وطعما ورائحة وإدراكا وسمعا ورؤية بالتولد إذا فعل أسبابها وقد تحامق في باب التعديل والتجويز فزعم أن الله
____________________

قادر على تعذيب الطفل ظالما في تعذيبه إياه ولو فعل ذلك لكان الطفل بالغا عاقلا عاصيا مستحقا للعقاب وهذا في التحقيق كأنه يقول إن الله يقدر أن يظلم ولو ظلم لكان عادلا فيكون أول كلامه منقوضا بآخره م
البشكاني بكسر الباء الموحدة وسكون الشين المعجمة وفتح الكاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بشكان وهي قرية من قرى هراة منها القاضي أبو سعد محمد بن نصر بن منصور الهروي البشكاني كان فقيها اتصل بدار الخلافة وصار رسولا إلى ملوك الأطراف وولي قضاء الممالك وقتل بجامع همدان في شعبان سنة ثمان عشرة وخمسمائة وكان يروي الحديث م
قلت فاته
البشنوي بفتح الباء وسكون الشين المعجمة وفتح النون وفي آخره واو - عرف بهذه النسبة طائفة كبيرة من الأكراد بنواحي جزيرة ابن عمرو لهم قلعة تسمى فنك مشهورة وممن ينسب هذه النسبة محمد ويعرف بممك البشنوي الصوفي الشيخ الصالح كان قبيل سنة أربعمائة ومنها أبو عبد الله الحسين بن داود الشاعر له ديوان مشهور وغيرهما
البشواذقي بضم الباء الموحدة وسكون السين المعجمة وفتح الذال المعجمة بعد الألف والواو وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى بشواذق وهي قرية بأعلى مرو على خمسة فراسخ كان بها جماعة من العلماء منهم سلمة بن بشار البشواذقي أخو القاضي محمد بن بشار البشواذقي وغيرهما
البشيتي بفتح الباء الموحدة وكسر الشين المعجمة وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى بشيت وهي قرية بأرض فلسطين بظاهر الرملة هكذا قرأت بخط الرواسي منها أبو القاسم
____________________

خلف بن هبة الله بن قاسم بن ساج البشيتي المكي توفي بعد ثلاث وستين وأربعمائة بمكة م
قلت فاته
البشيري بفتح الباء وكسر الشين ثم ياء تحتها نقطتان ثم راء - عرف بهذا النسب أحمد بن محمد بن عبد الله البشيري روى عن علي بن خشرم روى عنه عبد الله بن جعفر بن الورد وغيره * باب الباء والصاد *
البصاري بكسر الباء الموحدة وفتح الصاد المهملة بعدهما الألف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بصار وهو بطن من أشجع وهو بصار بن سبيع بن بكر بن أشجع من ولد جارية بن حميل بن نشبة بن قرط بن مرة بن نصر بن دهمان بن بصار أسلم وصحب النبي صلى الله عليه وسلم وهو بصاري م
البصروي بضم الباء الموحدة وسكون الصاد المهملة وفتح الراء وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى بصرى وهي قرية دون عكبرا وحربا والمشهور بهذه النسبة أبو الحسن محمد بن محمد بن خلف البصروي الشاعر له شعر حسن قرأ الكلام على الشريف المرتضى وتوفي في ربيع الأول من سنة ثلاث وأربعين وأربعمائة
البصري بفتح الباء الموحدة وسكون الصاد المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى البصرة وشهرتها تغني عن ذكرها بناها عتبة بن غزوان في خلافة عمر بن الخطاب رضي الله عنهما سنة سبع عشرة ولم يعبد بأرضها صنم
____________________


البصلاني بفتح الباء الموحدة والصاد المهملة واللام ألف بعدها النون - هذه النسبة إلى البصلية وهي محلة ببغداد خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو بكر محمد بن إسماعيل بن علي بن النعمان بن راشد البندار البصلاني كان شيخا ثقة مات في شعبان سنة إحدى عشرة وثلثمائة وغيره
البصيدائي بفتح الباء الموحدة وكسر الصاد المهملة بعدها الياء المثناة من تحتها وفتح الدال المهملة وفي آخرها ياء أخرى - هذه النسبة إلى بصيدا وهي قرية من قرى بغداد والمشهور بالنسبة إليها أبو محمد الحسن بن عبد الله ابن الحسن البصيدائي من أهل باب الأزج توفي في جمادى الأولى سنة إحدى عشرة وخمسمائة وغيره
البصيري بفتح الباء الموحدة وكسر الصاد المهملة وسكون الياء المثناة من تحت وكسر الراء - هذه النسبة إلى الجد وهو أبو كامل أحمد بن محمد ابن علي بن محمد بن بصير البخاري البصيري صنف وجمع وكان كثير الوهم والخطأ سمع الحافظ أبا بكر محمد بن إدريس الجرجرائي وغيره * باب الباء والطاء *
البطالي بفتح الباء الموحدة وتشديد الطاء المهملة - هذه النسبة إلى البطال وهو اسم لجد أبي عبد الله محمد بن إبراهيم بن مسلم بن البطال اليماني ابن البطالي نزيل المصيصة وهو من صعدة اليمن روى عن العباس بن محمد الدوري وغيره وحدث بالمصيصة بعد سنة عشر وثلثمائة م
البطايحي بفتح الباء الموحدة والطاء المهملة والياء المثناة من تحت بعد الألف وفي آخرها الخاء المهملة - هذه النسبة إلى البطايح وهو موضع بين واسط والبصرة وهي عدة قرى مجتمعة في وسط الماء ينسب إليها محمد بن
____________________

عبد الكريم بن بشر البطايحي توفي نحو سنة تسعين وأربعمائة بواسط وغيره
البطايني بفتح الباء الموحدة والطاء المهملة والياء آخر الحروف بعد الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى البطاين والمشهور بها أبو عيسى عبد الله ابن أحمد بن عيسى البطايني البغدادي حدث عن الحسن بن عرفة وتوفي في جمادى الأولى سنة خمس وعشرين وثلثمائة م
البطليوسي بفتح الباء الموحدة والطاء المهملة وسكون اللام وفتح الياء المثناة من تحت وسكون الواو وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى بطليوس وهي مدينة من مدن الأندلس من بلاد المغرب خرج منها جماعة من العلماء منهم القاضي سلمان بن قريش الأندلسي البطليوسي ولي القضاء بها وتوفي سنة تسع وعشرين وثلثمائة قال والذي شاهدناه صاحبنا ورفيقنا أبو علي الحسن بن علي بن الحسن بن علي بن عمر بن علي بن الحسن البطليوسي الأندلسي من أهل هذه المدينة سافر إلى خراسان والعراق والحجاز توفي بنيسابور سنة ثمان أو تسع وأربعين وخمسمائة م
قلت الصحيح أنه مات بحلب سنة ثمان وستين وخمسمائة
البطيخي بكسر الباء الموحدة وتشديد الطاء المهملة وسكون الياء آخر الحروف والخاء المعجمة في آخرها - هذه النسبة إلى البطيخ والمشهور بها أبو إسماعيل محمد بن صالح الواسطي مولى ثقيف يعرف بالبطيخي سكن بغداد يروي عن مالك بن أنس
البطي بفتح الباء الموحدة والطاء المشددة المكسورة - هذه النسبة إلى البطة وهو لقب لبعض أجداد المنتسب إليه وإلى بيع البط أما الأول فهو أبو عبد الله عبيد الله بن محمد بن محمد بن حمدان بن بطة العكبري البطي كان إماما فاضلا عالما بالحديث من فقهاء الحنابلة تكلموا فيه وتوفي في المحرم سنة سبع وثمانين وثلثمائة وأبو الفتح محمد بن عبد الباقي بن أحمد
____________________

ابن سلمان بن البطي البغدادي لعل واحدا من أجداده كان يبيع البط فنسب إلى ذلك سمع أبا الفضل بن حيزون والحسين بن طلحة النعالي وغيرهما
البطي بضم الباء الموحدة وبعدها الطاء المهملة - هذه النسبة إلى بطة وهو اسم لبعض أجداد أبي عبد الله محمد بن أحمد بن بطة بن إسحاق بن الوليد ابن عبد الله البزاز الأصبهاني البطي وكان بطة محدثا أيضا توفي بأصبهان سنة أربع وأربعين وثلثمائة * باب الباء والعين *
البعراني بفتح الباء الموحدة وسكون العين المهملة وفتح الراء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى . . . والمشهور بالنسبة إليها أبو حامد محمد ابن هارون بن عبد الله بن حميد الحضرمي المعروف بالبعراني من أهل بغداد وكان ثقة روى عنه الدارقطني وتوفي مستهل المحرم من سنة إحدى وعشرين وثلثمائة ومولده سنة خمس وعشرين ومائتين
البعقوبي بفتح الباء الموحدة وسكون العين المهملة وضم القاف وفي آخرها باء أخرى - هذه النسبة إلى بعقوبا وهي قرية كبيرة على عشرة فراسخ من بغداد ينسب إليها جماعة منهم أبو الحسن محمد بن الحسين بن علي بن حمدون البعقوبي قاضيها روى عنه الحافظ أبو بكر الخطيب قتل بحلوان في شهر ربيع الأول سنة ثلاثين وأربعمائة قتله أبو الشوك أمير الأكراد م
البعلبكي بفتح الباء الموحدة واللام بينهما عين مهملة ساكنة وباء أخرى وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى بعلبك مدينة بالشام نسب
____________________

إليها جماعة منهم محمد بن هاشم بن سعيد البعلبكي روى عنه أحمد بن عمير ابن جوصا الدمشقي وغيره * باب الباء والغين *
البغانخذي بضم الباء الموحدة وفتح الغين المعجمة بعدها الألف والنون المكسورة وفتح الخاء المعجمة وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى بغانخذ قال وظني أنها قرية من قرى نيسابور منها أبو إسحاق إبراهيم ابن محمد بن هاشم البغانخذي النيسابوري سمع الزبير بن بكار
البغاوزجاني بضم الباء الموحدة أو فتحها وفتح الغين المعجمة وكسر الواو وسكون الزاي وفتح الجيم وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بغاوزجان وهي قرية من قرى سرخس على أربعة فراسخ ويقال لها غاورغان خرج منها جماعة من الفضلاء منهم أبو الحسن علي بن علي البغاوزجاني م
البغداذي بفتح الباء الموحدة وسكون الغين المعجمة وفتح الدال المهملة وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى بغداذ وإنما سميت هذه البلدة المشهورة بهذا الاسم لأن كسرى أهدي إليه خصي من المشرق فأقطعه بغداد وكان لهم صنم يعبدونه بالمشرق يقال له البغ فقال بغ داذ يقول أعطاني الصنم والفقهاء يكرهون هذا الاسم من أجل هذا وسماها المنصور مدينة السلام لأن دجلة كان يقال لها وادي السلام وكان ابن المبارك يقول لا يقال بغداذ يعني بالذال المعجمة فإن بغ شيطان وداذ عطيته وإنها شرك وإنما يقال بغداد يعني بالدالين المهملتين وبغدان والمنتسب إليها كثير من كل جنس وفن من أهلها والمقيمين بها من غير أهلها
البغدخزرقندي بفتح الباء الموحدة وسكون الغين وفتح الخاء المعجمتين
____________________

والزاي وسكون الراء وفتح القاف وسكون النون وفي آخرها دال أخرى - هذه النسبة لابن أبي الحسن السلامي البغدادي وهو أبو روح عبد الحي بن عبد الله بن موسى بن الحسين بن إبراهيم السلامي البغدخزرقندي وكان أبوه يقول إنما قيل لابني ابي روح البغدخزرقندي لأن أباه كان بغداديا وأمه خزرية ولد بسمرقند سمع أباه وتوفي بنسف في التاسع من صفر سنة إحدى وعشرين وأربعمائة
البغدلي بفتح الباء الموحدة وسكون الغين المعجمة والدال المهملة المفتوحة وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى باغ عبد الله وهي محلة بأصبهان منها أبو عبد الله محمد بن سعيد بن إسحاق القطان البغدلي الأصبهاني روى عن يحيى بن أبي طالب وغيره وروى عنه أبو إسحاق إبراهيم بن محمد ابن حمزة الحافظ م
البغراسي بفتح الباء الموحدة وسكون الغين المعجمة بعدها الراء وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى بغراس وهي من بلاد الشام قال وأظن أنها على الساحل منها أبو عثمان سعيد بن حرب البغراسي يروي عن عثمان بن خرزاد الأنطاكي وكان حافظا وغيره
قلت بغراس ليست على الساحل وإنما حصن منيع يكون على يمين السائر من حلب إلى أنطاكية في الجبال المطلة على بلد الأرمن التي بيد ابن ليون
البغلي بفتح الباء الموحدة وسكون الغين المعجمة وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى البغل وعرف بعض أجداد المنتسب إليه به وهو أبو الفرج أحمد بن عمر بن عثمان بن أحمد بن الحسن بن جعفر البغلي العطري المعروف بابن البغل من أهل بغداد روى عنه الحافظ أبو بكر الخطيب وتوفي في ذي الحجة سنة خمس عشرة وأربعمائة م
____________________


البغوخكي بفتح الباء الموحدة وضم الغين المعجمة وبعدها الواو والخاء المعجمة وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى بغوخك وهي قرية بنيسابور منها أبو محمد عبد الرحمن بن أحمد بن سليمان البغوخكي النيسابوري توفي سنة تسع وعشرين وثلثمائة
البغولني بفتح الباء الموحدة وضم الغين المعجمة وفتح اللام إن شاء الله وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بغولن قال وظني أنها من قرى نيسابور منها أبو حامد أحمد بن إبراهيم بن محمد الفقيه الزاهد البغولني من أصحاب ابي حنيفة وشيخهم في عصره درس بنيسابور فقه أبي حنيفة رضي الله عنه نيفا وستين سنة سمع بنيسابور والعراق وتوفي سابع عشر شهر رمضان من سنة ثلاث وثمانين وثلثمائة
البغوي هذه النسبة إلى بلد من بلاد خراسان بين مرو وهراة يقال له بغ وبغشور منها أبو الأحوص محمد بن حيان البغوي سكن بغداد روى عن مالك وهشيم روى عنه أحمد بن حنبل وغيره توفي سنة سبع وعشرين ومائتين والفقيه أبو يعقوب يوسف بن يعقوب بن إبراهيم البغوي روى عنه الحاكم أبو عبد الله وابو القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي ابن بنت أحمد بن منيع البغوي وإنما قيل له البغوي لأجل جده أحمد بن منيع وولد هو ببغداد ونشأ بها وكان محدث العراق في عصره وإليه الرحلة من البلاد وكانت ولادته سنة ثلاث عشرة ومائتين ووفاته سنة سبع عشرة وثلثمائة وغيرهم
البغلاني بفتح الباء الموحدة وسكون الغين المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بغلان وهي بلدة بنواحي بلخ قال وظني أنها من طخارستان وهي العليا والسفلى وهما من أنزه بلاد الله على ما قيل بكثرة الأهل والتفاف الأشجار ينسب إليها أبو رجاء قتيبة بن سعيد بن جميل
____________________

البغلاني المحدث المشهور في الشرق والغرب عمر حتى رحل الناس إليه روى عن مالك بن أنس والليث بن سعد وغيرهما روى عنه البخاري ومسلم في صحيحيهما وغيرهما توفي ببغلان مستهل شعبان سنة أربعين ومائتين عن اثنتين وتسعين سنة وغيره وأما أبو سهل بشر بن محمد الإسفراييني البغلاني فقال أبو الفضل محمد بن طاهر المقدسي في كتاب الأنساب البغلاني بالغين المعجمة أبو سهل بشر بن محمد الإسفراييني البغلاني عرفه بهذه النسبة أبو سعد الماليني قال وظني أنه البعلاني بالعين المهملة بعلان اسم بعض أجداده نسب إليه والله أعلم
البغياني بفتح الباء الموحدة وسكون الغين المعجمة والياء المثناة من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بغيان وهو اسم لمولى ابي خرقاء السلمي وأبو زكريا العنبري من أولاده وهو أبو زكريا يحيى بن محمد بن عبد الله بن العنبر بن عطاء بن صالح بن محمد بن عبد الله بن محمد بن بغيان العنبري البغياني مولى أبي خرقاء السلمي من أهل نيسابور كان أديبا فاضلا عارفا بالتفسير واللغة الحديث وغير ذلك من العلوم توفي أبو زكريا في شوال سنة أربع وأربعين وثلثمائة وهو ابن ست وسبعين سنة * باب الباء والقاف *
البقار بفتح الباء الموحدة والقاف المشددة بعدهما الألف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى البقر وحفظها ولعل بعض أجداد المنتسب إليها يعمله منهم أبو عبد الله الحسن بن إسماعيل بن حيان بن البقار الرملي من أهل الرملة يروي عن علي بن سهل وغيره روى عنه أبو بكر محمد بن إبراهيم ابن المقرئ م
____________________


البقاطري بضم الباء الموحدة وفتح القاف وكسر الطاء المهملة أو فتحها وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الجد لأبي بكر أحمد بن يعقوب بن بقاطر ابن عبد الجبار القرشي الجرجاني البقاطري كان يضع الحديث وتوفي بطوس سنة سبع وستين وثلثمائة م
البقال بفتح الباء الموحدة وتشديد القاف وآخره اللام - هذه الحرفة لمن يبيع الأشياء المتفرقة من الفواكه اليابسة وغيرها والمشهور بالنسبة إليها أبو سعد سعيد بن المرزبان البقال مولى حذيفة بن اليمان يروي عن أنس ابن مالك كثير الوهم ضعفه ابن معين وفيهم كثرة
البقري بفتح الباء الموحدة والقاف وكسر الراء - هذه النسبة إلى البقر وهو لقب لبعض الناس والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن حكيم بن البقري ذكر الحميدي عن أبي الحسن بن حزم قال محمد هذا يعرف بابن البقر وهو ثقة جارنا في الجانب الغربي يعني من قرطبة لم آخذ عنه شيئا له رحلة لقي فيها محمد بن محمد بن بدر وغيره سمع منه الفقه أبو عمر بن عبد البر القرطبي
قلت فاته
البقري بضم الباء والقاف وقيل بفتح القاف وبالراء وهو أخنس ابن عبد الله الخولاني ثم البقري شهد فتح مصر قاله ابن يونس
البقشلامي بفتح الباء الموحدة وسكون القاف وفتح الشين وفي آخرها الميم - هذه النسبة لأبي الحسن علي بن أحمد بن الحسن بن عبد الباقي بن الموحد البقشلامي وإنما عرف بهذا لأن جده أو أباه خرج إلى قرية من قرى بغداد يقال لها شلام وبات بها ليالي وكان بها بق كثير آذاه فلما عاد منها كان يذكر كثيرا بق شلام فبقي هذا الاسم عليه وقيل له البقشلامي روى الحديث وسمع منه ولد في شعبان سنة ثلاث وأربعين وأربعمائة وتوفي
____________________

في آخر شهر رمضان سنة ثلاثين وخمسمائة م
البقلي بفتح الباء الموحدة وسكون القاف وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى البقل وبيعه وزراعته واشتهر بهذه النسبة جماعة منهم أبو جعفر محمد بن عبد الله بن عبد الواحد وقيل ابن عبد الكريم البقلي البغدادي مات في ربيع الآخر سنة ثمان وعشرين وثلثمائة م
البقيلي فهو يقبل بضم الباء الموحدة وفتح القاف وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى بقيل وبقيلة أما بقيل الأصغر بن أسلم بن ذهل بن نمر بن بقيل الأكبر البقيلي وهو تنعة بن هانئ بن عمرو ابن ذهل بن شرحبيل بن حبيب بن عمير بن الأسود بن الضبيب بن عمرو بن عبد بن سلامان بن الحرث بن حضرموت من ولده أوس بن ضمعج بن بقيل البقيلي وسأذكره في التنعي م
قلت ولم يذكر السمعاني من ينسب إلى بقيلة وأظنه أراد عبد المسيح ابن بقيلة الحيري البقيلي وهو عبد المسيح بن عمرو بن قيس بن حيان بن بقيلة بن شنين بن زيد بن سعد بن عدي بن نمر بن صوفة بن العاص بن عمرو ابن مازن بن الأزد وهم عباد بالحيرة وقصته مشهورة مع خالد بن الوليد والله أعلم * باب الباء والكاف *
البكاء بفتح الباء الموحدة وتشديد الكاف - عرف بهذا الاسم الهيثم ابن جماز الحنفي البكاء من اهل الكوفة عرف به لكثرة بكائه وعبادته يروي عن يزيد الرقاشي روى عنه هشيم ووكيع وأبو سليم يحيى بن أبي خليد البكاء مولى القاسم بن الفضل الأزدي واسم أبي خليد سليمان بصري
____________________

يروي عن ابن عمر وغيره روى عنه حماد بن زيد والبصريون كان يروي المعضلات والمناكير مات سنة ثلاثين ومائة وأبو بكر محمد بن إبراهيم ابن علي بن حسنويه الزاهد الوراق الحسنويي البكاء من أهل نيسابور سمع محمد بن إسحاق بن خزيمة وغيره روى عنه الحاكم أبو عبد الله وقال كان من البكائين من خشية الله حتى عمي توفي ثاني ذي الحجة سنة اثنتين وستين وثلثمائة م
البكاري بفتح الباء الموحدة وتشديد الكاف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بكار وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه وهو أبو العباس عبد الله بن محمد بن سليمان بن بكار البكاري الوزان الشيرازي روى الحديث عن إبراهيم بن صالح الشيرازي وغيره توفي في شهر رمضان من سنة ثمان وأربعين وثلثمائة وأبو القاسم الحسين بن محمد بن الحسين بن محمد بن أحمد ابن محمد بن إسحاق بن يوسف بن بكار البكاري الشاهد شيخ فاضل يروي عن أبي بكر بن سعدان توفي سنة نيف وسبعين وثلثمائة وابنه أبو الحسن علي بن الحسين بن محمد البكاري كان ثقة نبيلا توفي سنة خمس وتسعين وثلثمائة وغيره ينتسب إلى هذا بكار
البكالي بكسر الباء الموحدة وفتح الكاف المخففة وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى بني بكال وهو بطن من حمير ينسب إليه أبو زيد نوف بن فضالة البكالي وقيل أبو عمرو وأبو رشيد وهو ابن امرأة كعب الأحبار تابعي وأبو الوداك جبر بن نوف البكالي وقيل البكيلي روى عن أبي سعيد م
البكائي بفتح الباء الموحدة وتشديد الكاف وفي آخرها الياء المثناة من تحت - هذه النسبة إلى البكاء وهو ربيعة بن عامر بن ربيعة بن عامر بن صعصعة وقيل هو ربيعة بن عامر بن صعصعة وهم من بني عامر بن
____________________

صعصعة ينسب إليه أبو محمد زياد بن عبد الله بن الطفيل البكائي العامري الكوفي يروي عن ابن إسحاق وعن الأعمش وغيرهما روى عنه أحمد بن حنبل وغيره وقال كان صدوقا وكان القطان وابن معين يضعفانه توفي بالكوفة سنة ثلاث وثمانين ومائة
البكيوني هو أبو زكريا يحيى بن جعفر بن أعين الأزدي البيكندي البكيوني سكن قرية بكيون صاحب كتاب التفسير وغيره من المصنفات سمع سفيان بن عيينة وغيره روى عنه محمد بن إسماعيل البخاري وغيره
البكراباذي بفتح الباء الموحدة وسكون الكاف وفتح الراء والباء الموحدة وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى محلة معروفة بجرجان يقال لها بكراباذ وقد ينسب إليها البكراوي أيضا منها أبو سعيد بن محمد البكراوي منسوب إلى هذه المحلة وقيل البكراباذي روى عنه الحافظ أبو أحمد ابن عدي وأبو الفتح سهل بن علي بن أحمد البكراباذي الجرجاني وأبو جعفر كميل بن جعفر بن كميل الفقيه الجرجاني البكراباذي الفقيه الحنفي رأس أصحاب أبي حنيفة في زمانه وروى الحديث عن أحمد بن يوسف البحيري وغيره توفي سنة ست وثلاثين وثلثمائة وغيرهم وفيهم كثرة
البكراوي بفتح الباء الموحدة وسكون الكاف بعدها الراء وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى بكرة نفيع بن الحرث الثقفي صحابي نزل البصرة والمشهور بهذه النسبة أبو بكرة بكار بن قتيبة بن أسد البكراوي من أهل البصرة كان قاضي مصر حنفي المذهب روى عن يزيد بن هارون روى عنه محمد بن إسحاق بن خزيمة توفي في ذي الحجة سنة سبعين ومائتين وهوذة بن خليفة البكراوي وابنه عبد الملك وغيرهم
البكردي بفتح الباء الموحدة وكسر الكاف وسكون الراء وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى بكرد وهي قرية من قرى مرو على ثلاثة
____________________

فراسخ منها خرج منها جماعة من العلماء منها سلام البكردي توارى يزيد النحوي في داره فأخرجه أبو مسلم منها وأمر بضرب عنقه مع يزيد النحوي م
البكري بفتح الباء الموحدة وسكون الكاف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جماعة ممن اسمهم أبو بكر وبكر فأما الأول فأبو بكر الصديق رضي الله عنه ينتسب إليه خلق كثير منهم القاضي أبو محمد عبد الله بن أحمد ابن أفلح بن عبد الله بن محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي بكر الصديق حدث عن هلال بن العلاء الرقي روى عنه يوسف بن عمر القواس وأما الثاني فبكر بن وائل وهم خلق كثير منهم الأسود بن عامر البكري له صحبة وسعد بن إياس البكري الشيباني وسماك بن حرب البكري الزهري وغيرهم وأما الثالث فبكر بن عبد مناة بن كنانة بن خزيمة منهم عامر ابن واثلة الليثي البكري وغيره وأما الرابع فبكر بن عوف بن النخع منهم علقمة بن قيس النخعي صاحب علي وابن مسعود وهم عم الأسود بن يزيد
قلت فاته النسبة إلى أبي بكر بن كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة واسمه عبيد ينسب إليه كثير منهم المحلق وهو عبد العزيز بن حنتم بن شداد بن ربيعة بن عبد الله بن أبي بكر بن كلاب وهو الذي مدحه الأعشى ومنهم عبد العزيز بن زرازة بن جزء بن عمرو بن عوف بن كعب بن أبي بكر
البكيلي بفتح الباء الموحدة وكسر الكاف وسكون الياء المثناة من تحت - هذه النسبة إلى بكيل بطن من همدان وهو خمر بن دومان بن بكيل بن جشم بن خيران بن نوف بن همدان رهط ابي كريب محمد بن العلاء الهمداني البكيلي وأبو الوداك جبر بن نوف البكيلي سمع أبا سعيد الخدري وصالح بن صالح بن مسلم بن حيان الثوري ثم البكيلي الهمداني سمع الشعبي
____________________

وابنه الحسن بن صالح يروي عن عاصم الأحول ومن حاشد وبكيل تفرقت همدان والأرحبيون والمرهبيون كلهم بكيليون منهم أبو حذيفة الأرحبي وعمر بن در المرهبي م
قلت هكذا ذكر السمعاني بكيل بطن من همدان وهو خمر بن دومان بن بكيل وليس كذلك فإن البكيلي منسوب إلى بكيل نفسه وخمر فخذ من بكيل وقد ذكره السمعاني في الخمري كما ذكرناه ولعل من يقف على قوله إن البكيلي منسوب إلى بكيل وهو خمر يظن أن خمرا لقب لبكيل أو بكيلا لقب الخمر وليس كذلك إنما بكيل بطن من همدان وخمر فخذ من بكيل فكل خمري بكيلي وليس كل بكيلي خمريا * باب الباء واللام *
البلبلي بسكون اللام الأولى بين الباءين الموحدتين المضمومتين وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى بني بلبلة وهم بطن من فهم والمشهور بهذه النسبة أبو محمد عبد الله بن إسحاق بن عبيد الله بن سويد البلبلي ويعرف بالبيطاري أيضا يروي عن مالك بن أنس وغيره توفي في صفر سنة إحدى وثلاثين ومائتين
البلجاني بفتح الباء الموحدة وسكون اللام وفتح الجيم وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بلجان وهي قرية عند كمسان منها أبو يعقوب يوسف بن أبي سهل بن أبي سعيد بن محمود بن أبي سعيد البلجاني كان فقيها واعظا صوفيا ظريفا صحب أبا الحسن البستي سمع منه أبو سعد السمعاني توفي في جمادى الأولى من سنة ست وثلاثين وخمسمائة بقرية كمسان ومحمد بن عبد الله البلجاني من قرية بلجان مات سنة ست وسبعين ومائتين
____________________


البلجي بفتح الباء الموحدة وسكون اللام وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى بلج وهو اسم لجد أبي عمرو عثمان بن عبد الله بن محمد بن بلج البرجمي البلجي الصايغ البصري روى عن أبي الوليد الطيالسي روى عنه أبو طالب أحمد بن نصر بن طالب الحافظ وغيره م
قلت فاته
البلحي بفتح الباء واللام وآخره حاء مهملة - فهو نسبة إلى البلح وهو معروف واشتهر بها أبو العباس أحمد بن طاهر بن محمود المعروف بابن البلحي حدث عن أبي العباس أحمد بن الحسين بن علي بن قريش سمع منه عمر بن علي الدمشقي وقال توفي ليلة الجمعة سابع عشر جمادى الآخرة من سنة خمس وخمسين وخمسمائة
البلخي بفتح الباء الموحدة وسكون اللام وفي آخرها الخاء المعجمة - هذه النسبة إلى بلد من بلاد خراسان يقال لها بلخ فتحها الأحنف بن قيس التميمي زمن عثمان بن عفان رضي الله عنه خرج منها عالم لا يحصى من الأئمة والعلماء والصلحاء ينسب إليها عصام بن يوسف بن ميمون بن قدامة البلخي يروي عن ابن المبارك وغيره كان صاحب حديث ثبتا فيه توفي سنة عشر ومائتين ومكي بن إبراهيم بن بشير بن فرقد البلخي التميمي يروي عن يزيد بن أبي عبيد وغيره روى عنه البخاري في صحيحه كان مولده سنة ست وعشرين ومائة وتوفي للنصف من شعبان سنة أربع عشرة أو خمس عشرة ومائتين وغيرهما وهي أيضا نسبة إلى جد المنتسب إليه وهو أبو عبد الله محمد ابن عبد الله بن أحمد بن بلخ الأرجاني البلخي نسب إلى جده روى عن أبي عبد الله محمد بن أحمد بن إبراهيم وكان يكتب في نسبه البلخي روى عنه محمد بن طاهر بن علي المقدسي الحافظ
قلت فاته
____________________


بلخي اسم رجل وهو أبو صخر بلخي بن إياس المروزي وقيل هو من أهل بلخ والأول أصح يروي عن عكرمة وعبد الله بن بريدة روى عنه الفضل بن موسى السيناني وقد جرت عادة السمعاني بذكر الأسماء التي تشبه النسب فلهذا ذكرناه
البلدي بفتح الباء الموحدة واللام وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى مواضع أحدها اسم بلدة تقارب الموصل يقال لها بلد الحطب وبها كان يونس بن متى عليه السلام ينسب إليها جماعة منهم علي بن الحسن بن هارون بن عبد الجبار بن زيد البلدي حدث عن علي بن حرب الموصلي وأبو منصور محمد وأبو عبد الله أحمد ابنا الحسين بن سهل بن خليفة البلديان يعرفان بابني الصياح روى أبو منصور عن محمد بن العباس بن الفضل الخياط الموصلي وكانت وفاتهما بعد سنة أربعمائة وأبو العباس أحمد بن إبراهيم البلدي يروي عن علي بن حرب وأبو الحسن علي بن إبراهيم بن الهيثم ابن المهلب البلدي قدم بغداد وحدث بها عن أبيه ومحمد بن المثنى وغيرهما كان يتهم بوضع الحديث روى عنه أبو الفتح محمد بن الحسين الأزدي الموصلي الحافظ وغيره والثاني منسوب إلى بلد الكرج التي بناها أبو دلف العجلي وسماها البلد وأهلها ينسبون هذه النسبة والمشهور بها أبو الحسن علي بن إبراهيم بن عبد الله بن عبد الرحمن البلدي المعروف بعلان الكرجي يروي عن الحسن بن إسحاق العجلي التستري روى عنه جماعة من أهل همدان وأكثر من ينسب إليها إنما ينتسب بالكرجي والثالث أبو بكر محمد ابن أبي نصر أحمد بن محمد بن أبي النضر البلدي الإمام المحدث المشهور من أهل نسف سمع أبا العباس جعفر بن محمد المستغفري وغيره روى عنه خلق كثير وحفيده أبو نصر احمد بن عبد الجبار بن ابي بكر محمد البلدي وكان حيا سنة إحدى وخمسين وخمسمائة وأجداده يعرفون بالبلدي
____________________

وإنما قيل لجده ذلك لأن أكثر أهل نسف زمن جده أبي نصر أحمد كانوا من القرى وكان أبو نصر من أهل البلد لم يكن من القرى فعرف بالبلدي فبقي عليه وعلى أعقابه من بعده والرابع هو أبو محمد بن ابي علي الحسن بن محمد البلدي شيخ صالح من أهل بنج ديه قيل لوالده البلدي لأنه كان من أهل مرو الروذ وأهل بنج ديه هم أهل القرى الخمس فلما سكنها قيل له البلدي يعني أنه ليس من القرى إنما هو من أهل البلد وتوفي سنة ثمان أو تسع وأربعين وخمسمائة
البلعمي بفتح الباء الموحدة وسكون اللام وفتح العين المهملة وفي آخرها الميم - هذه النسبة للوزير ابي الفضل محمد بن عبيد الله بن محمد بن عبد الرحمن بن عبد الله بن عيسى بن رجاء بن معبد التميمي البلعمي وإنما نسبها لأن جده رجاء بن معبد استولى على بلعم وهو بلد من بلاد الروم حين دخلها مسلمة بن عبد الملك وأقام بها وكثر ولده بها فنسبوا إليها وقيل إنما قيل لجده البلعمي لأن جدا له اسمه نهار بن خالد قدم في جيش قتيبة ابن مسلم ونزل بقرية يقال لها بلعمان فنسب إليها توفي الوزير أبو الفضل عاشر صفر سنة تسع وعشرين وثلثمائة وهو من أهل بخارى كان وزير الأمير إسماعيل بن أحمد الساماني أمير خراسان وما وراء النهر م
البلقاوي بفتح الباء الموحدة وسكون اللام والقاف - هذه النسبة إلى البلقاء وهي مدينة الشراة بناحية الشام ينسب إليها حفص بن عمر بن حفص البلقاوي القاضي كان على قضاء البلقاء روى عن عامر بن يحيى روى عنه الهيثم بن خارجة وغيره
البلقائي بفتح الباء الموحدة وباللام الساكنة والقاف المفتوحة بعدها الألف - هذه النسبة إلى البلقاء وهي مدينة من مدن دمشق بناها بالق بن صفر من بني عمان بن لوط وعمان هي مدينة البلقاء وقال البخاري
____________________

البلقاء مدينة الشراة منها حفص بن عمر بن حفص بن أبي السائب قاضي البلقاء مدينة الشراة سمع عامر بن يحيى سمع منه الهيثم بن خارجة م
قلت هذا كلام السمعاني في هاتين الترجمتين وكله خطأ أما قوله في الأول إن البلقاء مدينة الشراة بناحية الشام فليس كذلك وإنما البلقاء اسم ولاية تشتمل على عدة كثيرة من القرى ومدينتها عمان بالتشديد وأما قوله في الثاني إن البلقاء مدينة من مدن دمشق فلو سلمنا إليه أن البلقاء مدينة لكانتا واحدة لا اثنتين ثم جعل الرجل المنسوب إليهما واحدا وهذا مما يؤكد أنهما واحدة فلو نسب إليهما رجلين لكان له بعض الشبهة والله أعلم
البلقي بفتح الباء الموحدة واللام وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى بلق وهي من نواحي غزنة ينسب إليها أبو علي عالي بن إبراهيم بن إسماعيل الغزنوي البلقي كان من أهل الفضل والأدب سمع مني بمرو وأظهر الزهد وسافر إلى الترمذ فسكنها م
البلكياني بفتح الباء الموحجة وسكون اللام وكسر الكاف وفتح الياء المثناة من تحت وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بلكيان وهي قرية من قرى مرو على فرسخ منها منها أحمد بن عتاب البلكياني كان صالحا روى المناكير عن نوح بن أبي مريم روى عنه يعلى بن حمزة وغيره
البلنجري بفتح الباء الموحدة واللام وسكون النون وضم الجيم وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بلنجر وهو اسم لجد أبي جعفر أحمد بن عبيد بن ناصح بن بلنجر النحوي البلنجري مولى بني هاشم ويعرف بأبي عصيدة وهو ديلمي الأصل حدث عن الواقدي والأصمعي وغيرهما روى عنه القاسم بن محمد الأنباري والد ابي بكر وغيره م
البلنجري بفتح الباء الموحدة واللام والنون الساكنة والجيم المفتوحة
____________________

وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بلنجر وهي مدينة بدربند خزران قيل نسبت إلى بلنجر بن يافث وهي داخل الباب والأبواب م
البلنسي بفتح الباء الموحدة واللام وسكون النون وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى بلنسية مدينة شرقي الأندلس من بلاد المغرب خرج منها جماعة من العلماء في كل فن منهم شيخنا أبو الحسن سعد الخير ابن محمد بن سهل بن سعد الأنصاري البلنسي فقيه صالح سافر الكثير وركب البحر إلى أن وصل إلى الصين وعاد إلى العراق وأقام بها سمع بها أبا الخطاب ابن البطر وطراد بن محمد الزينبي وغيرهما وتوفي ببغداد في المحرم سنة إحدى وأربعين وخمسمائة وغيره
البلوطي بفتح الباء الموحدة وضم اللام المشددة وفي آخرها الطاء - نسبة إلى البلوط وهو شجر يحمل شيئا يأكله الزهاد فنسب إلى بيعه واجتنائه وحمله واشتهر بهذه النسبة أبو الفرج محمد بن الطيب بن محمد الحافظ المعروف بالبلوطي البغدادي سكن الأهواز وانتشر علمه بها سمع عبد الله ابن أبي داود روى عنه أبو نعيم الحافظ م
قلت فاته النسبة إلى فحص البلوط موضع قريب من قرطبة من بلاد الأندلس ينسب إليه منذر بن سعيد أبو الحكم البلوطي القاضي المشهور بالدين والعلم كان قاضي الجماعة بالأندلس توفي سنة خمس وخمسين وثلاثماية
البلومي بفتح الباء الموحدة وضم اللام بعدها الواو وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى بلومية وهي قرية من قرى برخوار من نواحي أصبهان منها أبو سعيد عصام بن زيد بن عجلان البلومي مولى مرة الطيب الهمداني وعجلان جده من سبي بلومية سباه الديلم ولما وقع أصحاب ابي موسى على الديلم وسبوهم سبوا عجلان معهم فوقع في سهم مرة الهمداني فأسلم وأقام بالكوفة ثم رجع إلى بلده روى عصام عن الثوري وشعبة ومالك
____________________

وغيرهم روى عنه ابناه محمد وروح وغيرهما
البلوي بفتح الباء الموحدة واللام وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى بلي بن عمرو بن الحاف بن قضاعة منها جماعة من الصحابة منهم كعب ابن عجرة وأبو الهيثم بن التيهان حلفاء الأنصار ومن غير الصحابة كثير
البلي بضم الباء الموحدة وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى أبي بلي وهي كنية جد عمرو بن شاس بن ابي بلي واسمه عبيد بن ثعلبة البلي من بني مجاشع بن دارم له صحبة ورواية
البلي بكسر الباء الموحدة واللام المشددة - هذا في حديث خالد بن الوليد وفي آخر الحديث حتى إذا كان بذي بلي وذي بليان وقد فسره أبو عبيد في غريب حديث عمر رضي الله عنه * باب الباء والميم *
البمجكثي بفتح الباء الموحدة وكسر الميم وسكون الجيم وفتح الكاف وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى بمجكث وهي من قرى بخارى منها أبو الحسن علي بن الحسن بن شعيب البمجكثي الأديب سمع أبا العباس الأصم وروى الحديث وتوفي ليلة الفطر سنة ست وثمانين وثلثمائة
البملاني بفتح الباء الموحدة وسكون الميم وبعدها اللام ألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى قرية من قرى مرو على فرسخ منها يقال لها بملان خرج منها جماعة منهم أبو حامد أحمد بن محمد بن حيويه الأنماطي البلماني أكثر عن أبي زرعة الرازي وكان ثقة
قلت فاته
____________________


البمي بفتح الباء وتشديد الميم - نسبة إلى بم مدينة بكرمان منها إسماعيل بن إبراهيم وزير سبكري صاحب فارس أيام المقتدر وغيره * باب الباء والنون *
البناني بضم الباء الموحدة والنون المفتوحة - هذه النسبة إلى بنانة وهو بنانة بن سعد بن لؤي بن غالب وصارت بنانة محلة بالبصرة لنزول هذه القبيلة بها قال الخطيب أبو بكر إن بنانة الذين منهم ثابت البناني هم بنو سعد بن لؤي بن غالب وأم سعد بنانة وقيل هم بنو سعد بن ضبيعة ابن نزار وقال الزبير بن بكار بنانة كانت أمة لسعد بن لؤي حضنت بنيه فغلبت عليهم فسموا بها منها أبو محمد ثابت بن أسلم البناني من تابعي البصرة صحب أنس بن مالك أربعين سنة توفي سنة سبع وعشرين ومائة وقيل ست وعشرين ومائة وقيل ثلاث وعشرين ومائة وهو ابن ست وثمانين سنة وغيره وأما علي بن إبراهيم البناني صاحب عبد الله بن المبارك فقال أبو الفضل محمد بن طاهر المقدسي هو منسوب إلى ناحية بنان من نواحي مرو قال السمعاني ولا أعرف هذه الناحية
قلت فاته النسبة إلى سكة بنانة بالبصرة منها عبد العزيز بن صهيب البناني روى عن أنس روى عنه شعبة وعبد الوارث وفاته أيضا النسبة إلى بنان بن سمعان وهم طائفة من الشيعة يقال لهم البنانية زعموا أن الله تعالى على صورة الإنسان ولهم مسائل شنيعة
البنجخيني بفتح الباء وسكون النون والجيم وكسر الخاء وسكون الياء المنقوطة باثنتين من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بنجخين وهي محلة من محال سمرقند منها جماعة من العلماء منهم علي بن محمد بن
____________________

محمد بن حامد الكرابيسي الفقيه البنجخيني يروي عن عبد الله بن محمد بن الحسن القسام السمرقندي وغيره توفي نحو سنة ستين وثلثمائة
البنجهيري بفتح الباء الموحدة وسكون النون والجيم وكسر الهاء وسكون الياء المثناة من تحت وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بنجهير وهي مدينة بنواحي بلخ بها جبل الفضة وأهلها أخلاط وبينهم عصبية وشر وقتال والدراهم عندهم كثيرة لا يشترون ولو باقة بقل بأقل من درهم وقد جعل السوق كهيئة الغربال لكثرة الحفر وإنما يتبعون عروقا يجدونها تدلهم على أنها تفضي إلى الجوهر وهم إذا وجدوا عرقا حفروا أبدا إلى أن يصيروا إلى الفضة فينفق الرجل منهم الأموال الكثيرة في الحفر فربما خرج له من الفضة ما يستغني هو وعقبه وربما حصل له بقدر نفقته وربما خاب عمله فافتقر لغلبة الماء وغير ذلك وربما وقف الرجل على العرق ووقف آخر عليه بعينه في موضع آخر فيأخذان جميعا في الحفر والعادة عندهم أن من سبق فاعترض على صاحبه فقد استحق ذلك العرق وما يفضي إليه فهم يعملون عند هذه المسابقة عملا لا تعمله الشياطين ويجتهدون وإذا سبق أحد الرجلين بقي الآخر وقد ذهبت نفقته هدرا وإن استويا اشتركا وهم يحفرون أبدا ما بقيت السرج تتقد وتشتعل فإذا طفئت السرج ولم تتقد لم يتقدموا لأن من صار في ذلك الموضع مات في أسرع من اللحظة فترى الرجل منهم يصبح وهو صاحب ألف ألف ويمسي ولا شيء عنده ويصبح وهو فقير ويمسي وقد ملك ما لا يضبط حسابه منها الشاعر البنجهيري المعروف بقول الشعر
البنجي بفتح الباء المعجمة بواحدة وضم النون وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى قرية من قرى رودك بنواحي سمرقند يقال لها بنج وهي قطب رودك ومن هذه القرية كان أبو عبد الله الرودكي الشاعر
____________________

وسأذكره في الراء لأنه اشتهر بذلك م
البنجيكثي بضم الباء الموحدة وسكون النون وكسر الجيم وسكون الياء المثناة من تحت وفتح الكاف وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى بنجيكث وهي قرية من قرى سمرقند على ستة فراسخ منها أبو مسلم مؤمن بن عبد الله البنجيكثي يروي عن محمد بن نصر البلخي
البندار بضم الباء الموحدة وسكون النون وفتح الدال المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى من يكون مكثرا من شيء يشتري منه من هو أسفل منه وأخف حالا وأقل مالا منه ثم يبيع ما يشتري منه من غير وهذه لفظة أعجمية اشتهر بها جماعة منهم أبو محمد عبد الرزاق بن منصور بن أبان البندار البغدادي حدث عن يزيد بن هارون روى عنه الحسين بن إسماعيل المحاملي
البندكاني بضم الباء الموحدة وسكون النون وضم الدال المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بندكان وهي إحدى قرى مرو على خمسة فراسخ منها أبو طاهر محمد بن عبد العزيز البندكاني كان إماما فاضلا مناظرا عارفا بالتواريخ تفقه على الإمام أبي القاسم الفوراني وروى الحديث وغيره
البندنيجي بفتح الباء الموحدة وسكون النون وفتح الدال المهملة وكسر النون وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى بندنيجين وهي بلدة قريبة من بغداد بينهما دون عشرين فرسخا خرج منها جماعة من الفضلاء والفقهاء منهم أبو نصر محمد بن هبة الله البندنيجي نزيل مكة إمام فاضل ورع تفقه على الشيخ ابي إسحاق الشيرازي وكان أبو إسحاق مع جلالة قدره يتبرك به وأبو علي الحسن بن عبد الله البندنيجي الفقيه القاضي سكن بغداد ودرس فقه الشافعي على أبي حامد الإسفراييني
____________________

وكان له حلقة في جامع المنصور للفتوى وكان صالحا دينا عاد إلى البندنيجين وتوفي بها في جمادى الأولى من سنة خمس وعشرين وأربعمائة وغيرهما
البنديمشي بفتح الباء الموحدة وسكون النون وكسر الدال المهملة وبالياء الساكنة آخر الحروف والميم المفتوحة ثم آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى بنديمش وهي قرية من قرى سمرقند فيما يظن منها القاضي أبو محمد عبد الرحمن بن عبد الرحيم العصار الحافظ توفي في شعبان سنة أربع وعشرين وخمسمائة
البنردي هذه النسبة إلى بنرد بكسر الباء الموحدة والنون وسكون الراء وفي آخرها الدال المهملة - وهو جد عبد العزيز بن إبراهيم بن بنرد الأدمي البنردي الشيرازي توفي في شهر ربيع الآخر سنة ثمان وأربعمائة وبندار بن عبد الرحيم بن إبراهيم بن بنرد الشيرازي يروي عن الحسن بن عبد الله بن جبغويه وغيره
البنسارقاني بفتح الباء الموحدة وسكون النون وفتح السين والراء المهملتين بينهما ألف وفتح القاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بنسارقان إحدى قرى مرو على فرسخين منها يقول لها الناس كوسارقان خرج منها أبو منصور الطيب بن ابي سعيد بن الطيب الخلال البنسارقاني كان يسكن البلد خرج إلى مكة فتوفي بهمدان في شعبان سنة اثنتين وثلاثين وخمسمائة وكان صالحا قد سمع الحديث ورواه
البنكتي بكسر الباء الموحدة وسكون النون وفتح الكاف وفي آخرها التاء المثناة من فوق - هذه النسبة إلى بنكت وهي قرية من عمل أشتيخن وهي من سغد سمرقند منها أبو الحسن علي بن يوسف بن محمد البنكتي كان فقيها صالحا سمع بمكة أبا محمد عبد الملك بن محمد بن عبيد الله الزبيدي
البنكثي بكسر الباء الموحدة وسكون النون وفتح الكاف وفي آخرها
____________________

الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى بنكث وهي قصبة الشاش منها أبوسعيد الهيثم بن كليب بن سريج بن معقل الشاشي البنكثي كان أصله من ترمذ سكن بنكث فنسب إليها قرأ الأدب على أبي محمد بن قتيبة وروى عن أبي عيسى الترمذي وغيره من الخراسانيين والعراقيين روى عنه أبو القاسم علي بن أحمد بن محمد الخزاعي وغيره ومات نحو سنة خمسين وثلثمائة
البنيرقاني بفتح الباء الموحدة والنون المكسورة والياء آخر الحروف والراء الساكنتين والقاف المفتوحة بعدها الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بنيرقان وهي قرية من قرى مرو منها عبد الله بن الوليد ابن عفان البنيرقاني سمع قتيبة بن سعيد
البني بضم الباء الموحدة وفي آخرها النون المشددة - هذه النسبة إلى البن وهو شيء من الكواميخ والمشهور بهذه النسبة أبو هارون موسى بن زياد البني الكوفي روى عنه محمد بن عبيد بن عتبة وغيره
قلت فاته
البني بكسر الباء والنون المشددة فهو أبو جعفر بن البني شاعر مشهور أندلسي ومن شعره في صفة قنديل
( وقنديل كأن الضوء فيه ** محاسن من أحب وقد تجلى )
( أشار إلى الدجى بلسان أفعى ** فشمر ذيله فرقا وولى ) * باب الباء والواو *
البواب بفتح الباء الموحدة والواو المشددة والألف والباء المنقوطة
____________________

بواحدة - هذا اسم لمن يقعد على الباب يمنع الناس من الدخول والخروج واشتهر بهذا جماعة منهم أبو الحسين عبد الله بن أحمد بن يعقوب بن أحمد ابن عبد الله بن البواب المصري المقرئ بغدادي ثقة سمع أبا بكر محمد ابن محمد بن سليمان الباغندي وغيره روى عنه الحسن بن محمد الخلال وأبو القاسم الأزهري وغيرهما ومات في شهر رمضان سنة ست وسبعين وثلثمائة وابو الثناء محمود بن أبي السعادات بن المبارك بن أبي غالب البواب بواب باب الدوامات أحد أبواب دار الخلافة سمع أبا الحسن علي بن محمد العلاف وأبا الحسين بن الطيوري كتب عنه السمعاني
البوازيجي بفتح الباء الموحدة والواو وكسر الزاي بعد الألف وبعدها الياء الساكنة المثناة من تحت وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى البوازيج وهي بلدة قديمة فوق بغداد خرج منها جماعة من العلماء قديما وحديثا منهم أبو الفرح منصور بن الحسن بن علي بن عاذل بن يحيى البوازيجي البجلي كان فقيها فاضلا حسن السيرة تفقه على الشيخ أبي إسحاق الشيرازي وسمع الحديث من الشريف أبي الحسين بن المهتدي وغيره توفي بعد سنة إحدى وخمسمائة وروى الحديث م
البواني بفتح الباء الموحدة وتشديد الواو وفي آخره النون - هذه النسبة إلى موضعين أحدهما إلى شعب بوان وهو موضع عند شيراز يضرب به المثل في النزهة وكثرة الأشجار ذكره الشعراء في أشعارهم ولعل جماعة نسبوا إليه وأما الثاني فقرية على باب أصبهان يقال له بوان منها القاضي أبو بكر محمد بن الحسن بن محمد بن أحمد بن عبد الله بن أحمد بن سليم البواني من هذه القرية كان شيخا صالحا مكثرا سمع أبا بكر بن مردويه الحافظ بأصبهان والبرقاني ببغداد وغيرهما روى عنه الحافظ أبو القاسم إسماعيل بن محمد بن الفضل الأصبهاني وغيره وولي القضاء ببعض نواحي
____________________

أصبهان وتوفي في ذي القعدة سنة أربع وثمانين وأربعمائة وولد في صفر سنة إحدى وأربعمائة
البوبي بالواو بين الباءين الموحدتين الأولى مضمومة - هذه النسبة إلى بوبة جد المنتسب إليه وهو الحسن بن محمد بن بوبة الأصبهاني البوبي يروي عن أبيه م
البوتقي بضم الباء الموحدة وفتح التاء المثناة من فوق وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى بوتة وهي قرية من قرى مرو ينسب إليها أبو الفضل اسلم ابن أحمد بن محمد بن فراشة البوتقي يروي عن أبي العباس أحمد بن محمد ابن محبوب المحبوبي وغيره روى عنه أبو سعيد محمد بن علي النقاش وتوفي بعد سنة خمسين وثلثمائة م
البوراني بالباء الموحدة والراء المهملة والنون بعد الألف - هذه النسبة إلى عمل البواري التي تبسط ويجلس عليها ويقال بالعراق البوارئي أيضا والمشهور بها أبو علي الحسن بن الربيع البوراني البجلي الكوفي روى عن عبد الله بن المبارك وغيره تولى ابن المبارك عند موته دفنه توفي أبو علي سنة عشرين ومائتين وغيره
البوراي بضم الباء الموحدة والراء المفتوحة بعد الواو وبعدها الألف وفي آخرها الياء المثناة من تحت - هذه النسبة إلى عمل البواري من الحلفاء والقصب ويقال لمن يعملها ببغداد البورائي بالياء والبوراني بالنون وعرف جماعة بهذه النسبة منهم أبو عبد الله راشد بن مليك بن حمايل البوراني من أهل شارع دار الرقيق ببغداد سمع منه أبو سعد السمعاني وقال تركته حيا ببغداد سنة ست وثلاثين وخمسمائة وقال بلغني أنه توفي سنة ثلاث وأربعين وخمسمائة وغيره
البورقي بضم الباء الموحدة والواو الساكنة وفتح الراء وفي آخرها القاف -
____________________

هذه النسبة إلى بورق وهو شيء يقال له بورة والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله محمد بن سعيد بن عمرو بن سعيد البورقي وقيل هو محمد بن سعيد بن محمد بن سعيد بن عمرو من أهل مرو كان يضع الحديث توفي بمرو سنة ثمان عشرة وثلثمائة
البورنمذي بضم الباء الموحدة وسكون الواو والراء وفتح النون والميم وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى بورنمذ وهي قرية من أعمال سمرقند بينها وبين أسروشنة منها أبو أحمد عبد الله بن عبد الرحمن البرونمذي الزاهد سمع يحيى بن معاذ الرازي روى عنه عبد الله بن مسعود ابن كامل السمرقندي
قلت فاته
البوري بضم الباء وسكون الواو وفي آخرها راء نسبة إلى بورة مدينة بمصر ينسب إليها محمد بن عمر بن حفص البوري قال عبد الغني بن سعيد حدثونا عنه وهي أيضا نسبة إلى بورى قرية قرب عكبرا ينسب إليها جماعة ببغداد وإياها عني أبو نواس بقوله
( ولا تركت المدام بين قرى الكرخ ** فبورى فالجوسق الخرب )
البوزاني بضم الباء الموحدة وسكون الواو والزاي المفتوحة بعدها الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بوزانة وهي قرية من قرى اسفراين منها أبو محمد عبد الله بن الحرث بن حفص بن الحرث بن عقبة القرشي الصنعاني ثم البوزاني من أهل صنعاء سكن بوزانة كان وضاعا للحديث على الأئمة مثل عبد الرزاق وأحمد بن حنبل وغيرهما
البوزجاني بضم الباء الموحدة وسكون الزاي بعد الواو وفتح الجيم وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بوزجان وهي بليدة بين هراة ونيسابور
____________________

من بلاد خراسان خرج منها جماعة من أهل العلم ينسب إليها ابو منصور حمد بن محمد بن حمدون بن مرداس الفقيه البوزجاني تفقه ببلخ عند أبي القاسم الصفار ثم سكن نيسابور خمسين سنة إلى أن مات بها سمع عبد الله بن محمد بن طرخان البلخي وأبا العباس الدغولي وغيرهما سمع منه الحاكم أبو عبد الله توفي في ذي القعدة سنة ست وثمانين وثلثمائة وغيره
البوزنجردي بضم الباء الموحدة وفتح الزاي والنون وبالجيم المكسورة وسكون الراء وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى بوزنجرد من قرى همذان على مرحلة منها مما يلي ساوة منها أبو يعقوب يوسف بن أيوب بن يوسف بن الحسن بن وهرة الهمذاني البوزنجردي كان إماما ورعا متنسكا عاملا بعلمه له أحوال وكرامات وكلام على الخواطر وإليه انتهت تربية المريدين تفقه على الشيخ أبي إسحاق الشيرازي وسمع منه الحديث ومن غيره من العراقيين منهم أبو بكر الخطيب قال السمعاني سمعت منه توفي بياميين قصبة باذغيس سنة خمس وثلاثين وخمسمائة في ربيع الأول
البوزنجردي بضم الباء وفتح الزاي وسكون النون وكسر الجيم وسكون الراء وفي آخرها الدال المهملة - والفرق بين هذه النسبة والتي قبلها أن النون من قرية همدان مفتوحة والنون من هذه ساكنة وهذه قرية من قرى مرو على طرف البرية منها أبو إسحاق إبراهيم بن هلال بن عمر بن سياوش الهاشمي البوزنجردي وقيل ابن زاذان بدل سياوش سمع علي ابن الحسن بن شقيق وغيره روى عنه أحمد بن محمد بن العباس السوسقاني وغيره وتوفي سنة تسع وثمانين ومائتين
البوزنشاهي بضم الباء الموحدة وفتح الزاي وسكون النون والشين المعجمة وفي آخرها الهاء - هذه النسبة إلى بوزنشاه وهي قرية على أربعة فراسخ من مرو منها ضرار بن عمرو بن عبد الرحمن البوزنشاهي من
____________________

التابعين روى عن ابن عمر رضي الله عنهما م
البوسي بفتح الباء الموحدة والواو الساكنة ثم السين المهملة في آخرها - هذه النسبة إلى بوس والمشهور بها الحسن بن عبد الأعلى بن إبراهيم بن عبيد الله البوسي الصنعاني الأبناوي يروي عن عبد الرزاق روى عنه الطبراني وغيره
البوشنجي بضم الباء الموحدة وفتح الشين المعجمة وسكون النون وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى بوشنج وهي بلدة على سبعة فراسخ من هراة يقال لها بوشنك وقد تعرف فيقال فوشنج ويذكر في الفاء إن شاء الله تعالى خرج منها جماعة كثيرة من كل فن من العلوم منهم أبو غانم محمد بن سعيد بن هناد الخزاعي البوشنجي نزل بغداد وحدث بها عن ابن عيينة روى عنه أبو بكر محمد بن المنذر النيسابوري وغيره م
البوصرائي بضم الباء الموحدة وفتح الصاد المهملة والراء وفي آخرها الياء المثناة من تحت - هذه النسبة إلى قرية من قرى بوصرا وهي قرية من قرى بغداد هكذا ذكره ابن مردويه ينسب إليها أبو علي الحسن بن الفضل بن السمح الزعفراني المعروف بالبوصرائي روى عن مسلم بن إبراهيم روى عنه أبو بكر محمد بن محمد الباغندي وتوفي أول جمادى الآخرة من سنة ثمانين يعني ومائتين وكان متروك الحديث
البوصيري بضم الباء الموحدة بعدها الواو والصاد المهملة المكسورة بعدها الياء آخر الحروف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بوصير وهي بلدة بصعيد مصر بها قتل مروان الحمار آخر خلفاء بني أمية منها أبو حفص عمر بن أحمد بن محمد عيسى الفقيه المالكي البوصيري
البوغي بضم الباء الموحدة وسكون الواو وفي آخرها الغين المعجمة - هذه النسبة إلى بوغ وهي قرية من قرى ترمذ على ستة فراسخ منها الإمام
____________________

أبو عيسى محمد بن عيسى بن سورة بن شداد البوغي الترمذي الضرير إمام عصره بلا مدافعة توفي بهذه القرية سنة خمس وسبعين ومائتين فإما أنه كان منها أو أقام بها
قلت فاته
البوقي بضم الباء وسكون الواو وبعده قاف - نسبة إلى قرية من أعمال أنطاكية منها أبو يعقوب إسحاق بن عبد الله الجزري البوقي روى عن مالك وابن عيينة وغيرهما روى عنه هلال بن العلاء وغيره وهو أيضا نسبة إلى عمل البوق نسب إليه جماعة من المتأخرين
البوني بفتح الباء الموحدة وسكون الواو وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بون وهي بليدة من باذغيس ويقال لها ببنة أيضا منها أبو عبد الله محمد ابن بشر بن بكر الفقيه البوني يروي عن أبي جعفر محمد بن طريف البوني وأبي العباس الأصم وغيرهما
البوني بضم الباء الموحدة وسكون الواو وفي آخره النون - هذه النسبة إلى بونة وهي مدينة بساحل إفريقية ينسب إليها أبو عبد الملك مروان بن محمد الأسدي البوني الفقيه المالكي من كبار أصحاب أبي الحسن القابسي كان من اهل الأندلس وانتقل إلى أفريقية وأقام ببونة إلى أن مات قبل سنة أربعين وأربعمائة وهي أيضا نسبة إلى جد المنتسب إليه وهو الوليد بن ابان بن بونة الأصبهاني البوني نسب إلى جده يروي عن يونس بن حبيب بن عبد القاهر وعباس الدوري وصنف التفسير والمسند وغيرهما توفي سنة عشر وثلثمائة
قلت فاته
البولاني بفتح الباء وسكون الواو وبعدها لام ألف ونون - هذه النسبة إلى بولان واسمه غصين حصنه بولان عبد فغلب عليه وهو غصين بن عمرو بن الغوث بن طييء بطن من طيء ينسب إليه كثير منهم خالد بن
____________________

عنمة شاهر جاهلي ومنهم عبد الله بن خليفة الطائي شهد صفين مع علي وكان شاعرا شجاعا عنمة بفتح العين المهملة والنون
البوياني بضم الباء الموحدة وسكون الواو والياء المفتوحة آخر الحروف بعد الواو وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بويان وهو اسم رجل وهو جد أبي الحسن احمد بن عثمان بن بويان المقرئ البوياني روى عنه الدارقطني م
البويبي بضم الباء الموحدة وفتح الواو وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها باء موحدة اخرى - هذه النسبة إلى بويب وهو اسم لجد عيسى ابن خلاد بن بويب البويبي البغدادي روى عن بقية بن الوليد وغيره روى عنه أبو إسماعيل الترمذي
البويطي بضم الباء الموحدة وفتح الواو وسكون الياء المثناة من تحت وفي آخرها الطاء المهملة - هذه النسبة إلى بويط وهي قرية من صعيد مصر الأدنى منها الإمام أبو يعقوب يوسف بن يحيى المصري البويطي صاحب الشافعي رضي الله عنهما وخليفته على أصحابه بعده وكان زاهدا متعبدا قال له الشافعي تموت في الحديد فمات مقيدا ببغداد وقد حمل في المحنة بالقرآن سنة إحدى وثلاثين ومائتين وغيره وهو أيضا لقب محمد ابن عمر بن عبد الله بن الليث الشيرازي أبي عبد الله الفقيه البويطي
البوينجي بضم الباء الموحدة وفتح الياء المثناة من تحت وسكون النون وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى قرية بوينة وبوينك على فرسخين من مرو نسب إليها جماعة منهم أبو عبد الرحمن الحصين بن المثنى بن عبد الكريم ابن راشد البوينجي المروزي من قرية بوينة رحل إلى العراق وكتب بالري عن جرير بن عبد الحميد وبالكوفة عن وكيع بن الجراح وحدث وروى الناس عنه توفي قبل سنة ثلثمائة في حدود سنة خمسين ومائتين
____________________


البويي بضم الباء الموحدة وبالياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى بوية وهو لقب الحسين بن يزيد بن هزاري الأشعري وإنما قيل لولده الأشعري لأنه أول من أسلم على يد أبي موسى من أهل أصبهان ومن أولاد الحسين أبو علي الحسن بن محمد بن الحسين بوية بن يزيد الأشعري البويي يروي عن ابيه وغيره * باب الباء والهاء *
البهارزي من قرى بلخ قرية يقال لها بهارز ينسب إليها أبو عبد الله بكر بن محمد بن بكر بن عطاء البهارزي البلخي يروي عن قتيبة بن سعيد توفي في ذي الحجة سنة أربع وتسعين ومائتين
البهاري بفتح الباء الموحدة والهاء بعدها الألف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بهارة وهو اسم لبعض أجداد أبي نصر أحمد بن الحسين بن علي بن أحمد بن بهارة البكراباذي البهاري الجرجاني وابنه أبو محمد البهاري توفي في شهر رمضان من سنة ثلاث وعشرين وأربعمائة وهي أيضا نسبة إلى قرية من قرى مرو واسمها بهارين منها رقاد بن إبراهيم البهاري مات سنة أربعين م
البهامذي بكسر الباء الموحدة والهاء المفتوحة والميم بينهما الألف وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى به آمذ وهو لقب بعض أجداد أبي الفضل محمد بن منصور بن ميمون بن الحسن المعروف بابن به آمذ الشيرازي يميل إلى مذهب الاعتزال روى الحديث توفي في شهر رمضان من سنة تسع وثمانين وثلثمائة
البهتي بكسر الباء الموحدة وسكون الهاء وفي آخرها التاء ثالث الحروف -
____________________

هذه النسبة إلى الجد وهو بهتة وهو أبو الحسن محمد بن عمر بن حميد بن بهتة البزاز البهتي من أهل باب الطاق ببغداد روى عن القاضي أبي عبد الله المحاملي وغيره روى عنه البرقاني وغيره وكان يتشيع لا بأس به م
البهثي بضم الباء الموحدة وسكون الهاء وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى بهثة وهو بطن من قيس عيلان وهو الذي ينسب إليه بنو سليم وهم بنو بهثة بن سليم بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس عيلان بن مضر منهم عمرو بن عبسة السلمي وهو بهثي وكذلك العرباض بن سارية وغيرهما وبنو بهثة بن حرب بن وهب بن بلي بن أحمس بن ضبيعة وفي العرب بنو بهثة جماعة
البهدلي بفتح الباء الموحدة وسكون الهاء وفتح الدال المهملة وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى بهدلة وهي قبيلة نزل أكثرهم البصرة ينسب إليها الجارود بن أبي ميسرة البهدلي تابعي يروي عن أنس بن مالك قلت لم يزد السمعاني في نسب بهدلة على ما ذكرنا وهو بطن من تميم وهو بهدلة بن عوف بن كعب ا بن سعد بن زيد مناة بن تميم رهط الزبرقان بن بدر ويقال لبهدلة وجشم وبرنيق بن عوف الأجذاع
وفاته النسبة إلى بهدلة بن المثل بن معاوية الأكرمين بطن من كندة منهم زياد بن يزيد بن مهاصر بن النعمان بن سلمة بن شجار بن بهدلة الكندي البهدلي قتل مع الحسين بن علي رضي الله عنهما
البهدي بفتح الباء الموحدة وسكون الهاء وفي آخرها الدال - هذه النسبة إلى بهد وهو بطن من بني سعد بن الحرث بن ثعلبة بن دودان بن أسد بن خزيمة منها سالم بن وابضة بن عقبة بن قيس بن كعب بن بهد البهدي الشاعر ذكره الدارقطني في كتابه
البهراني بفتح الباء الموحدة وسكون الهاء وفتح الراء وفي آخرها النون -
____________________

هذه النسبة إلى بهراء وهي قبيلة نزل أكثرها مدينة حمص من الشام ينسب إليها عبد الله بن دينار البهراني الشامي الحمصي وقيل دمشقي يروي عن عطاء قلت ولم يذكر أبو سعد من أي العرب هم وهم قبيلة من قضاعة وهو بهراء بن عمرو بن الحاف بن قضاعة أخو بلي بن عمرو منهم المقداد ابن عمرو البهراني المعروف بابن الأسود الزهري كان له فيهم حلف فنسب إليهم
قلت فاته
البهزي بفتح الباء الموحدة وسكون الهاء وبعدها زاي - نسبة إلى بهز ابن امرئ القيس بن بهثة بن سليم بن منصور بن عكرمة ينسب إليهم كثير منهم الحجاج بن علاط بن خالد بن نويرة بن حنثر بن هلال بن عبد بن ظفر له صحبة وابنه نصر بن الحجاج الجميل
البهشمي بفتح الباء الموحدة وسكون الهاء وفتح الشين المعجمة - هذه النسبة إلى طائفة من المعتزلة يقال لهم البهشمية ينتمون إلى أبي هاشم ابن أبي علي الجبائي وهو زعيم أكثر المعتزلة وقد تفرد بأشياء لم يسبق إليها منها قوله باستحقاق الذم والعقاب لا على معصية وزعم أن التوبة لا تصح من كبيرة مع الإصرار على غيرها مع علمه بقبح ما أصر عليه واعتقاده قبحها وإن كانت حسنة مع غير ما ذكرنا ومقصودنا النسبة إليه ليعرف لا ذكر مقالته م
البهنسي بفتح الباء الموحدة والهاء وسكون النون وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى بهنسا وهي بلدة بصعيد مصر الأعلى خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو الحسن أحمد بن عبد الله بن محمد العطار البهنسي حدث عن بحر بن نصر الخولاني توفي في شهر ربيع الأول سنة أربع عشرة وثلثمائة وغيره
____________________

قلت بهنسا من الصعيد الأدنى وليست من الصعيد الأعلى
البهيشي بضم الباء الموحدة وفتح الهاء وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى الجد والأب وهو علي بن بهيش ابن عبد الرحمن الكوفي البهيشي روى عن مصعب بن سلامة وغيره وذو الرمة الشاعر هو غيلان بن عقبة بن بهيش العدوي البهيشي من بني عدي بن عبد مناة م
البهي بفتح الباء الموحدة وفي آخرها الهاء - هذه النسبة لأبي بكر أحمد ابن إبراهيم بن أحمد بن محمد بن عطية بن زياد بن يزيد بن بلال بن عبد الله الأسدي البهي وعبد الله يعرف بالبهي لبهائه حدث بتنيس عن يوسف ابن يعقوب القاضي وغيره روى عنه عبد الغني بن سعيد وكان ثقة مات بتنيس سنة أربع وخمسين وثلثمائة وأخوه أبو علي الحسين بن إبراهيم البهي روى الحديث أيضا عن إسحاق بن إبراهيم المنجنيقي وغيره * باب الباء واللام ألف *
البلاذري بفتح الباء الموحدة وبعدها اللام ألف وضم الذال المعجمة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى البلاذر وهو معروف والمشهور بهذه النسبة أبو محمد أحمد بن محمد بن إبراهيم بن هاشم المذكر الطوسي البلاذري الحافظ الواعظ كان عالما بالحديث والوعظ ثقة روى عن إبراهيم بن إسماعيل العنبري وغيره توفي بالطابران سنة تسع وثلاثين وثلثمائة شهيدا وغيره
البلاساغوني بفتح الباء الموحدة واللام ألف والسين المهملة وبعدها الألف وضم الغين المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بلاساغون وهي بلدة من ثغور الترك وراء نهر سيحون قريبة من كاشغر خرج منها جماعة من
____________________

الأئمة منهم أبو عبد الله محمد بن موسى البلاساغوني المعروف بالترك تفقه ببغداد على القاضي أبي عبد الله الدامغاني الحنفي وقصد الشام وولي قضاء دمشق ولم تحمد سيرته روى عن القاضي الدامغاني وتوفي بها سنة ست وخمسمائة في جمادى الآخرة م
البلاطي بكسر الباء الموحدة وبعدها الألف وفي آخرها الطاء المهملة - هذه النسبة إلى البلاط وهي قرية من غوطة دمشق منها أبو سعيد مسلمة ابن علي البلاطي سكن مصر وحدث بها ولم يكن عندهم بذاك في الحديث توفي بمصر قبل سنة تسعين ومائة آخر من حدث عنه محمد بن رمح
البلالي بفتح الباء الموحدة وتشديد اللام - هذه النسبة إلى بني بلال وهم رهط من أزد السراة ثم من بني ثمالة وهم ولد بلال بن عمرو بن ثمالة وهم الذين قتلوا أخا أبي خراش الشاعر الهذلي فقال
( لعن الإله ولا أحاشي معشرا ** غدروا بعروة من بني بلال )
البلالي بكسر الباء الموحدة واللام ألف المخففة - هذه النسبة إلى بلال مؤذن رسول الله صلى الله عليه وسلم والمشهور بالانتساب إليه ابو صالح ابن يوسف بن البلالي قاضي خوارزم تفقه بمرو على القاضي محمد بن الحسين الارسابندي وسمع منه الحديث ومن غيره وكانت ولادته حدود سنة سبعين وأربعمائة * باب الباء والياء *
البياسي بفتح الباء الموحدة والياء المشددة آخر الحروف والسين المهملة في آخرها بعد الألف - هذه النسبة إلى بياس وهي بلدة من بلاد الشام وهي من أرض فلسطين فيما أظن منها أبو عبد الله أحمد بن محمد بن دينار
____________________

الشيرازي ثم البياسي يروي عن الحسن بن أبي الحسن الأصفهاني روى عنه محمد بن أحمد بن جميع وذكره في معجم شيوخه وسمع منه ببياس
قلت وفاته النسبة إلى بياسة من بلاد الأندلس منها كثير من العلماء
البياضي بفتح الباء الموحدة والياء المثناة من تحت وفي آخرها الضاد المعجمة - هذه النسبة إلى اشياء منها إلى بياضة بطن من الأنصار وهو بياضة بن عامر بن زريق بن عبد حارثة بن مالك بن غضب بن جشم بن الخزرج منهم سلمة بن صخر البياضي له صحبة وغيره ومنها جماعة نسبوا إلى لبس الثياب البيض ببغداد والمشهور بذلك أبو علي محمد بن عيسى بن محمد ابن عبد الله بن عيسى بن عبد الله بن علي بن عبد الله بن العباس بن عبد المطلب المعروف بالبياضي روى عنه أبو بكر بن الأنباري وإنما قيل له البياضي لأن جده حضر يوما مجلس بعض الخلفاء في جمع من الناس كلهم بالسواد غيره فقال الخليفة من ذلك البياضي فبقي عليه ولم يعرف إلا به وقتلته القرامطة سنة أربع وتسعين ومائتين في المحرم ومنها النسبة إلى بيع الثياب البياض وهي نوع من الثياب القطنية يقال لها النصافي والمشهور بهذه النسبة أبو الحسن علي بن عبد الله بن محمد البياضي البزاز الرازي سمع أبا طاهر بن حمدان وغيره وكان شيخا صالحا
البياع بفتح الباء الموحدة والياء المشددة آخر الحروف وفي آخرها العين المهملة - هذه اللفظة للبياعة ومن يتوسط بين المتبايعين والمشهور بهذه النسبة عروة بن شييم بن البياع أحد المصريين الذين ساروا إلى عثمان رضي الله عنه وأكثر من ينسب هذه النسبة يقال له البيع والذي يشتبه بها البياغ بالغين المعجمة وهو البياغ بن قيس
البياني بفتح الباء الموحدة والياء آخر الحروف وفي آخرها النون بعد الألف - هذه النسبة إلى بيان بن سمعان التميمي الذي ادعى إلاهية علي
____________________

رضي الله عنه والأئمة من ولده ادعاها لنفسه وهذه الطائفة يقال لهم البيانية م
البيجانيني بفتح الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف وفتح الجيم وفتح النون بعد الألف وياء أخرى ساكنة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بيجانين إحدى قرى نهاوند منها أبو العلاء عيسى بن محمد بن علي بن منصور الصوفي البيجانيني سكنها فنسب إليها سمع الحديث من أبي ثابت بنجير بن منصور الصوفي الهمذاني سمع منه السمعاني م
البيدري بفتح الباء الموحدة والياء الساكنة والدال المفتوحة المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بيدرة وهي قرية أن قرى بخارى ينسب إليها أبو الحسن مقاتل بن سعد الزاهد البيدري البخاري يروي عن عيسى ابن موسى روى عنه سهل بن شاذويه البخاري م
البيرمسي بكسر الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف بعدها الراء والميم المفتوحة وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى بيرمس من قرى بخارى منها أبو محمد حمد بن عمرو البخاري البيرمسي يروي عن محمد ابن أبي الليث البخاري م
البيروتي هذه النسبة إلى بلدة من بلاد الشام على الساحل يقال لها بيروت منها جماعة كثيرة من العلماء منهم أبو الفضل العباس بن الوليد البيروتي العذري كان من خيار عباد الله مات سنة سبعين ومائتين وكانت ولادته سنة تسع وستين ومائة
البيروذي بفتح الباء الموحدة وسكون الياء المثناة من تحتها وضم الراء وبالذال المعجمة في آخرها - هذه النسبة إلى بيروذ وهي من نواحي الأهواز منها أبو عبد الله الحسين بن بحر بن يزيد البيروذي روى عن جبارة بن مغلس روى عنه أبو عروبة الحراني سار إلى الغزاة في النفير
____________________

فتوفي بملطية في شهر رمضان سنة إحدى وستين ومائتين م
البيروني بكسر الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف وضم الراء وبعدها الواو وفي آخرها النون - والمشهور بهذه النسبة أبو الريحان المنجم البيروني مصنف كتاب التفهيم وغيره توفي حدود سنة ثلاثين وأربعمائة
البيري بكسر الباء الموحدة وسكون الياء المثناة من تحت وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى البيرة من بلاد المغرب والمشهور بهذه النسبة أسد ابن عبد الرحمن البيري الأندلسي يروي عن الأوزاعي ولي قضاء البيرة كان حيا بعد سنة خمسين ومائة وغيره
بيري بكسر الباء الموحدة وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الراء - هذه اللفظة صورة النسبة وهي اسم جد أبي بكر أحمد بن عبيد بن الفضل بن سهل بن بيري الواسطي ثقة صدوق توفي حدود سنة تسعين وثلثمائة م
البيزاني بكسر الباء الموحدة وسكون الياء المثناة من تحتها وبعدها الزاي وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بيزان وهو جد أبي علي محمد بن همام ابن سهل بن بيزان الكاتب البيزاني الإسكافي من أهل بغداد أحد شيوخ الشيعة روى عنه المعافى بن زكريا الجريري توفي في جمادى الآخرة من سنة اثنتين وثلاثين وثلثمائة م
البيساني بفتح الباء الموحدة وسكون الياء المثناة من تحت وفتح السين المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بيسان من بلاد الغور من أرض الشام ينسب إليها سارية البيساني وعبد الوارث بن الحسن البيساني وغيرهما
البيستي بكسر الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف والسين المهملة وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى بيستي وهي قرية من قرى
____________________

الري فيما يظن السمعاني منها أبو عبد الله أحمد بن مدرك البيستي روى عن عطاف بن قيس الزاهد
البيضاوي بفتح الباء الموحدة وسكون الياء المثناة من تحتها وفتح الضاد المعجمة وفي آخرها الواو - هذه النسبة إلى بيضاء وهي بلدة من بلاد فارس ينسب إليها كثير منهم أبو الأزهر عبد الواحد بن محمد بن حيان الإصطخري البيضاوي الصوفي صاحب الرباط بالبيضاء وكان ممن يرحل إليه من الآفاق مات حدود سنة أربعمائة والقاضي أبو الحسن محمد بن القاضي أبي عبد الله محمد بن عبد الله بن أحمد بن محمد بن البيضاوي الفقيه الشافعي سمع الحديث وروى عنه الحافظ أبو بكر الخطيب وكان ختن القاضي أبي الطيب الطبري على ابنته ولي القضاء بربع الكرخ وكان صدوقا ولد في شعبان سنة اثنتين وتسعين وثلثمائة وتوفي في شعبان سنة ثمان وستين وأربعمائة وأبوه أبو عبد الله الفقيه وغيرهم
البيطاري بفتح الباء الموحدة وسكون الياء المثناة من تحتها وفتح الطاء المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى البيطار والمشهور بهذه النسبة أبو محمد عبد الله بن محمد بن إسحاق بن عبيد بن سويد البيطاري المصري كان ينزل بمصر في الموضع المعروف ببلال البيطار فنسب إليه يروي عن مالك وابن لهيعة وتوفي في صفر من سنة إحدى وثلاثين ومائتين م
البيع بفتح الباء الموحدة وكسر الياء المثناة من تحت وفي آخرها العين المهملة - هذه اللفظة لمن يتولى البياعة والتوسط في الخانات بين البائع والمشتري من التجار للأمتعة واشتهر بهذا الحاكم أبو عبد الله محمد بن عبد الله الضبي النيسابوري المعروف بابن البيع من أهل العلم والحفظ والتصانيف الحسنة في علوم الحديث وغيرها رحل الكثير وسمع بخراسان وما وراء النهر والعراق والحجاز وغيرها روى عن أبي العباس الأصم وغيره روى عنه
____________________

الدارقطني وغيره من الأئمة في الدنيا وكان فيه تشيع وكانت ولادته سنة إحدى وعشرين وثلثمائة وتوفي بنيسابور في صفر سنة خمس وأربعمائة وأبو طاهر محمد بن عبد الواحد بن محمد بن أحمد بن جعفر البيع المعروف بابن الصباغ الفقيه البغدادي كان ثقة روى عن أبي حفص بن شاهين روى عنه أبو بكر الخطيب وكانت له حلقة للفتوى في جامع المنصور وتفقه للشافعي على أبي حامد الإسفراييني وتوفي في ذي القعدة سنة ثمان وأربعين وأربعمائة وأبو طاهر محمد بن علي بن محمد بن عبد الله البغدادي البيع بيع السمك وكان ثقة توفي سلخ ربيع الآخر من سنة خمسين وأربعمائة ببغداد م
البيفاريني منها أبو عمران موسى بن أفلح بن خالد البيفاريني البخاري كان من المعمرين روى عن أبي حذيفة إسحاق بن بشر القرشي روى عنه خلف الخيام ومات في جمادى الآخرة سنة إحدى وتسعين ومائتين
البيكندي من بلاد ما وراء النهر على مرحلة من بخارى إذا عبرت النهر كانت بلدة كبيرة كثيرة العلماء خربت الآن ينسب إليها أبو أحمد محمد ابن يوسف البيكندي روى عن أبي أسامة وابن عيينة روى عنه البخاري وأبو الفضل أحمد بن علي بن عمرو السليماني البيكندي من الحفاظ المكثرين رحل إلى العراق والشام ومصر وله أكثر من أربعمائة مصنف صغار توفي سنة اثنتي عشرة وأربعمائة
البيلبردي بكسر الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف وفتح اللام وضم الباء الموحدة وسكون الراء وفي آخرها الدال - هذه النسبة إلى بيلبرد وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه وهو أبو الطيب أحمد بن إبراهيم بن بيلبرد البيلبردي كان حافظا للحديث توفي في رجب سنة تسع وتسعين ومائتين
____________________


البيلقاني بفتح الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف وفتح اللام والقاف - هذه النسبة إلى البيلقان وهي مدينة بدر بند خزران لعلها بناها بيلقان ابن أرميني بن لنطي بن يونان فنسبت إليه منها أبو المعالي عبد الملك بن أحمد ابن عبد الملك بن عبد كان البيلقاني رحل في طلب الحديث إلى خراسان والعراق وسمع ببغداد أبا جعفر بن المسلمة وغيره وتوفي ببيلقان بعد سنة ست وتسعين وأربعمائة
البيلي بكسر الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف - هذه نسبة إلى البيل قال وظني أنها قرية من قرى الري والله أعلم أو موضع بها والمشهور بهذه النسبة عبد الله بن الحسن بن أيوب البيلي الرازي كان من الزهاد سمع سهل بن زنجلة وغيره روى عنه أبو عمرو بن نجيد السلمي وأبو عبد الله محمد بن أحمد بن عمرويه الشاهد النيسابوري المعدل سمع علي بن الحسن الداربجردي روى عنه أبو أحمد بن الفضل وهو صهر أبي الحسن بن سهلويه المزكي وهي ايضا نسبة إلى قرية من قرى سرخس يقال لها بيل منها عصام بن الوضاح الزبيري البيلي السرخسي كان جليل القدر كبير الشأن سمع مالكا وابن عيينة وفضيل بن عياض وغيرهم توفي قبل سنة ثلثمائة وأبو بكر محمد بن حمدون بن خالد بن يزيد بن زياد النيسابوري البيلي المعروف بابن أبي حاتم من أعيان المحدثين الثقات الأثبات الجوالين في الأقطار سمع بخراسان والعراق والشام والجزيرة من محمد بن إسحاق الصغاني ببغداد وإسحاق بن سياد بالجزيرة وغيرهما وتوفي في شهر ربيع الآخر سنة عشرين وثلثمائة
البياني بالباء الموحدة وهي المعجمة من تحتها بثلاث لا بالياء الخالصة وبعدها الياء آخر الحروف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بيان وهي قرية من قرى مرو منها صالح بن يحيى البياني كان عارفا بالنحو واللغة م
____________________


البينوني بفتح الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف وضم النون وفي آخرها نون أخرى بعد الواو - هذه النسبة إلى بينون وهي فيما يظن من قرى البصرة منها أبو عبد الله محمد بن عبد الله البينوني البصري حدث ببغداد عن المبارك بن فضالة روى عنه محمد بن غالب تمتام
البيني بفتح الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى . . . والمشهور بهذه النسبة أحمد بن علي بن إسحاق الدلال المعروف بالبيني هكذا ذكره الحافظ أبو بكر الخطيب روى عنه عبد العزيز الأزجي م
البيوردي بكسر الباء الموحدة وسكون الياء المثناة وفتح الواو وسكون الراء وكسر الدال المهملة - هذه النسبة إلى ابيورد وهي بلدة من بلاد خراسان والنسبة الصحيحة إليها ابيوردي وكذا يكتب إلى الساعة وجماعة خففوا وكتبوا بإسقاط الألف وقالوا بيوردي والمشهور بهذه النسبة أبو أحمد شعثم بن أصيل العجلي البيوردي روى عن عبد الرزاق بن همام روى عنه أبو بكر بن خزيمة مات بعد الأربعين والمائتين
البيوقاني بكسر الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف وفتح القاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بيوقان وهي قرية من قرى سرخس منها أبو نصر أحمد بن أبي علي عبد الكريم البيوقاني السرخسي سمع الحاكم أبا عبد الله وروى عنه وعن غيره توفي سنة ست وستين وأربعمائة
البيهسي بفتح الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف وفتح الهاء وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى بيهس ينسب إليها أبو الحسن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم بن عبد الله بن إبراهيم الضبي البيهسي البغدادي روى عن أبي الوليد الطيالسي وغيره روى عنه محمد بن مخلد العطار وغيره وكان ضعيفا وتوفي بالبصرة سنة تسعين ومائتين من
____________________


قلت فاته البيهسية طائفة من الخوراج مشهورون يقال لكل واحد منهم بيهسي
البيهقي بفتح الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف وبعدها الهاء وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى بيهق وهي قرى مجتمعة بنواحي نيسابور على عشرين فرسخا منها وكانت قصبتها خسر وجرد فصارت سبزوار والمشهور بالنسبة إليها الإمام أبو بكر أحمد بن الحسين بن علي بن موسى بن عبد الله البيهقي الحافظ الفقيه الشافعي كان عالما بالحديث والفقه وله كتب مصنفة تدل على كثرة فضله وأستاذه في الحديث الحاكم أبو عبد الله وفي الفقه أبو الفتح ناصر بن محمد العمري المروزي سمع الكثير ومن مشهور مصنفاته السنن الكبير والسنن الصغير والسنن الآثار ودلائل النبوة وشعب الإيمان وغيرها وكان مولده في شعبان سنة اربع وثمانين وثلثمائة ووفاته سنة ثمان وخمسين وأربعمائة وغيره من العلماء ينسب إليها
____________________

* حرف التاء * * باب التاء والألف *
التابشي بفتح التاء ثالث الحروف بعدها الألف والباء الموحدة المكسورة وفي آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى تابشة وهو جد أبي الفضل عبد الرحمن بن زريك بن تابشة البخاري التابشي والد أبي بكر محمد بن عبد الرحمن التابشي روى أبو بكر عن محمد بن سلام البيكندي والمسندي وغيرهما روى عنه ابنه محمد بن عبد الرحمن وغيره توفي ابو الفضل في ربيع الآخر سنة سبع وخمسين ومائتين
التابوتي بالتاء المثناة من فوق والألف والباء الموحدة والواو والتاء ثالث الحروف أيضا - هذه النسبة إلى عمل التابوت اشتهر بها الأشعث بن سوار الأثرم الكوفي مولى ثقيف يقال له أشعث الساجي والتابوتي والنجار والأفرق والنقاش روى عن الشعبي وغيره روى عنه الثوري وشعبة وهو ضعيف م
التاجر بفتح التاء المثناة من فوق وكسر الجيم وفي آخرها الراء - اشتهر بهذه النسبة جماعة كثيرة اشتغلوا بالتجارة منهم أبو علي أحمد بن الخليل البغدادي التاجر كان يتجر في البر سكن نيسابور حدث عن يزيد بن هارون وروح بن عبادة وغيرهما روى عنه محمد بن عبد الله مطين ومحمد بن إسحاق ابن خزيمة وغيرهما وهو ثقة توفي بنيسابور في شهر ربيع الأول سنة ثمان وأربعين ومائتين وجماعة كبيرة وغيره
التاديزي بفتح التاء ثالث الحروف وبالألف بعدها وبالدال المكسورة
____________________

المهملة بعدها الياء الساكنة آخر الحروف وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى تاديزة وهي قرية من قرى بخاري منها أبو علي الحسن بن الضحاك بن مطر بن هناد التاديزي البخاري يروي عن أسباط بن اليسع روى عنه أبو بكر محمد بن الحسن المقرئ وتوفي في شعبان سنة ست وعشرين وثلثمائة م
التاذني بفتح التاء الفوقية والدال المهملة أو الذال المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى تاذن وهي قرية من قرى بخارى منها أبو محمد الحسن ابن جعفر بن غزوان السلمي التاذني يروي عن مالك بن أنس وجماعة روى عنه أبو بكر محمد بن عبد الله بن إبراهيم البنجكثي وحاشد بن مالك البخاري وغيرهما م
التاريخي بفتح التاء ثالث الحروف وفي آخره الخاء المعجمة - هذه النسبة إلى التاريخ واشتهر بهذه النسبة أبو بكر محمد بن عبد الملك التاريخي السراج البغدادي حدث عن الحسن بن محمد الزعفراني والرمادي وغيرهما وكان فاضلا أديبا روى عنه أبو طاهر محمد بن أحمد القاضي الذهلي ولقب التاريخي لأنه كان يعني بالتواريخ وجمعها
التاكرني بفتح التاء الفوقية وضم الكاف والراء وفي آخرها نون مشددة - هذه النسبة إلى تاكرنا وهي بلدة من بلاد الأندلس وينسب إليها أبو عامر محمد بن سعيد التاكرني الكاتب الأندلسي كان شاعرا مجيدا قال هكذا ذكره ابن ماكولا ثم قال في موضع آخر التاكوني بالواو م
التاني بالتاء المشددة المثناة من فوقها والنون بعد الألف - هذه النسبة إلى التناية وهي الدهقنة ويقال لصاحب الضياع والعقار التاني والمشهور بهذه النسبة أبو بكر محمد بن ريذة الضبي من ثقات أصبهان ومشاهير محدثيها روى المعجم الكبير والصغير لأبي القاسم الطبراني عنه روى عنه جماعة
____________________

كبيرة منهم أبو علي الحداد وتوفي سنة أربعين وأربعمائة وأما أبو نصر محمد بن عمر بن محمد بن عبد الرحمن التاني الأصبهاني فقيل له هذا لأنه يعرف بابن تانة وكان شيخا صالحا مكثرا من الحديث سمع أبا بكر ابن مردويه وأبا علي بن شاذان وغيرهما روى عنه الحافظ إسماعيل بن الفضل الأصبهاني وغيره ولد سنة ثمان وتسعين وثلثمائة ومات في رجب من سنة خمس وسبعين وأربعمائة بأصبهان
التاهرتي بفتح التاء المثناة من فوق والهاء وسكون الراء وفي آخرها تاء أخرى - هذه النسبة إلى تاهرت وهو موضع بأفريقية ولعل بها تاهرت العليا وتاهرت السفلى وينسب إليه أبو الفضل أحمد بن قاسم بن عبد الرحمن التاهرتي روى عنه أبو عمر بن عبد البر وجماعة كثيرة ينسبون إليه
التاياباذي بفتح التاء المثناة من فوقها والياء المثناة من تحتها بين الألفين والباء الموحدة بين الألفين أيضا وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى تاياباذ وهي من قرى نوسنج هراة ينسب إليها أبو العلاء إبراهيم بن محمد التاياباذي فقيه الكرامية ومقدمهم روى عنه الحافظ أبو القاسم علي بن الحسن ابن هبة الله الدمشقي من * باب التاء والباء *
التبالي بفتح التاء والباء الموحدة ثم الألف وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى تبالة وهو موضع بنواحي مكة منها أبو أيوب سليمان بن داود ابن سالم بن زياد التبالي روى عن محمد بن عثمان بن عبد الله بن مقلاص الثققي الطائي سمع منه أبو حاتم الرازي م
التبان بفتح التاء المنقوطة من فوق باثنتين وتشديد الباء الموحدة والنون
____________________

بعد الألف - هذه النسبة إلى بيع التبن والمنسوب إليه أبو العباس التبان إمام أصحاب أبي حنيفة بنيسابور
التبان مثل الأول غير أنه بالتاء المضمومة - وهو اسم سراويل لا ساق له يلبسه الملاحون ينسب هذه النسبة أبو عبد الله الحسين بن أحمد علي ابن محمد بن يعقوب الواسطي يعرف بابن التبان روى عنه أبو مسعود أحمد ابن محمد بن عبد الله البجلي الحافظ الرازي
التباني بفتح التاء المثناة من فوقها وبعدها الباء المخففة الموحدة وفي آخرها النون - أظن هذه النسبة إلى موضع بواسط ينسب إليه أبو عبد الله الحسين بن محمد التباني روى عن أبي الحسن علي بن أحمد بن عبد الرحمن الغزال روى عنه أبو البركات إبراهيم بن محمد بن خلف الجماري
التباني بضم التاء المثناة من فوق وفتح الباء المخففة الموحدة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى توبن وهي قرية عند سوبخ من ناحية خزار من بلاد ما وراء النهر منها أبو هارون موسى بن حفص بن نوح بن محمد بن موسى التباني الكسي رحل في طلب العلم إلى العراق والحجاز روى عن محمد ابن عبد الله بن يزيد المقرئ روى عنه حماد بن شاكر النسفي م
التبريزي بكسر التاء المثناة من فوق وسكون الباء الموحدة وكسر الراء وبعدها الياء المثناة من تحت وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى تبريز وهي أشهر بلدة بأذربيجان ينسب إليها جماعة كثيرة منهم القاضي أبو صالح شعيب بن صالح بن شعيب التبريزي حدث عن أبي عمران موسى بن عمران ابن هلال روى عنه خذاداذ بن عاصم بن بكران النسوي وأبو زكريا يحيى ابن علي التبريزي أحد أئمة اللغة قرأ على أبي العلاء المعري الأدب وسمع الحديث بالشام من أبي الفتح سليم بن أيوب الرازي روى عنه الإمام أبو بكر الخطيب وابن ناصر وأبو منصور موهوب بن أحمد الجواليقي وغيرهما
____________________

وتوفي ببغداد في جمادى الآخرة سنة اثنتين وخمسمائة م
التبعي بضم التاء المثناة من فوقها وفتح الباء الموحدة المشددة وفي آخرها العين المهملة - هذه النسبة إلى تبع والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله أحمد ابن محمد بن سعيد بن أبان بن صالح القرشي مولى عثمان بن عفان يعرف بالتبعي من أهل همذان حدث عن الحسن بن موسى الأشيب روى عنه محمد بن عبد الله مطين وكان ثقة توفي بهمذان سنة سبع وستين ومائتين م
التبوذكي بفتح التاء فوقها نقطتان وضم الباء الموحدة بعدها واو ساكنة ثم ذال معجمة مفتوحة - هذه النسبة إلى بيع السماد قال وسمعت ابن ناصر يقول هو عندنا الذي يبيع ما في بطون الدجاج من الكبد والقلب والقانصة والمشهور بها أبو سلمة موسى بن إسماعيل التبوذكي يروي عن همام بن يحيى وحماد بن سلمة البصريين * باب التاء والجيم *
التجيبي بضم التاء المعجمة باثنتين من فوقها وكسر الجيم وتسكين الياء تحتها نقطتان وفي آخرها باء موحدة - هذه النسبة إلى تجيب وهو اسم أم عدي وسعد ابني أشرس بن شبيب بن السكون نسب والدهما إليها وإلى محلة بمصر فمن القبيلة حرملة بن عمرو أبو حفص التجيبي صاحب الشافعي ولد سنة ست وستين ومائة وتوفي سنة ثلاث وأربعين ومائتين روى عن الشافعي وعبد الله بن وهب وغيرهما روى عنه مسلم بن الحجاج في صحيحه فأكثر وأما المحلة فينسب إليها محمد بن رمح بن المهاجر التجيبي كان يسكن محلة تجيب بمصر سمع الليث بن سعد وغيره روى عنه مسلم وغيره وتوفي أول سنة ثلاث وأربعين ومائتين
____________________

* باب التاء والخاء *
التخاري بضم التاء ثالث الحروف وفتح الخاء المعجمة والراء بعد الألف هذه النسبة إلى تخار ولا أدري أهو منسوب إلى طخارستان فأبدلوا التاء من الطاء والله أعلم والمشهور بهذه النسبة أبو عيسى محمد بن علي بن الحسين البزار يعرف بالتخاري روى عن أبي قلابة الرقاشي وابن دنوقا وغيرهما روى عنه الدارقطني ببغداد وأما حماد بن أحمد بن حماد بن أبي رجاء العطاردي التخاري كان يسكن سكة تخاران به وهي بمرو على رأس الماجان يقال لها تخاران به وطخاران به ويقال لها الآن تخران بار
التخاوي بضم التاء المثناة من فوقها وفتح الخاء المعجمة المخففة والواو قال ابن ماكولا أبو علي الحسن بن أبي الطاهر عبد الأعلى بن أحمد السعدي سعد بن مالك التخاوي منسوب إلى قرية من داروم غزة الشام شاعر أمي لقيته بالمحلة من ريف مصر قلت لم يذكر ابن ماكولا هذه الترجمة إلا بفتح التاء المثناة من فوق
التخسانجكي بفتح التاء المثناة من فوقها وسكون الخاء المعجمة وفتح السين المهملة وسكون النون والجيم وفتح الكاف وفي آخرها الثاء المثلثة هذه النسبة إلى تخسانجكث وهي قرية من قرى سغد سمرقند منها أبو جعفر محمد التخسانجكي يروي عن أبي نصر منصور بن شيرذاز المروزي روى عنه زاهر بن عبد الله السعدي
التخسيجي بفتح التاء المثناة من فوقها وسكون الخاء المعجمة وكسر السين المهملة وسكون الياء المثناة من تحت وفي آخرها الجيم هذه النسبة إلى
____________________

تخسيج وهي قرية على خمسة فراسخ من سمرقند منها أبو يزيد خالد ابن كردة السمرقندي التسخيجي كان عالما حافظا روى عن عبدالرحيم ابن حبيب البغدادي روى عنه الحسين بن يوسف بن الحضر الطواويسي وكان يقول حدثني خالد بن كردة بأبغر وهي بعض نواحي سمرقند وجماعة ينسبون إليها * باب التاء والدال *
التدمري بفتح التاء المثناة من فوقها وسكون الدال المهملة وضم الميم وفي آخرها الراء هذه النسبة إلى تدمر وهي مدينة على طرف البرية بالشام كان بها جماعة من العلماء ينسبون إليها
التدميري بفتح التاء المثناة من فوقها وسكون الدال المهملة وكسر الميم وسكون الياء المثناة من تحت وفي آخرها الراء هذه النسبة إلى تدمير وهي من بلاد الأندلس منها أبو القاسم طيب بن هارون بن عبد الرحمن الكناني التدميري توفي بالأندلس سنة ثمان وعشرين وثلثمائة
التدؤلي بفتح التاء المثناة من فوق وسكون الدال المهملة وهمزة الواو المضمومة وفي آخرها اللام هذه النسبة إلى تدؤل وهو بطن من مراد من جملتهم عبد الرحمن بن ملجم المرادي التدؤلي شهد صفين مع علي رضي الله عنه ثم عاد خارجيا وقتل عليا رضي الله عنه ولعن ابن ملجم وقتل ابن ملجم سنة أربعين
التدياني بفتح التاء المثناة من فوقها وسكون الدال المهملة وفتح الياء المثناة من تحتها وفي آخرها النون هذه النسبة إلى تديانة وهي قرية من قرى نسف منها أبو الفوارس أحمد بن محمد بن جمعة بن السكن النسفي
____________________

التدياني يروي عن محمد بن إبراهيم البوسنجي روى عنه أبو أحمد خلف ابن أحمد السجزي ومات في المحرم سنة ست وستين وثلثمائة * باب التاء والراء *
الترابي بضم التاء المثناة من فوقها والراء المهملة المخففة - هم جماعة بمرو ينسبون هذه النسبة ولهم سوق ينسب إليهم يبيعون فيه البزور والحبوب والمنتسب إلي هذه الصنعة جماعة من العلماء منهم أبو بكر بن أبي الهيثم محمد بن عبد الصمد الترابي وقال ابن ماكولا هو أبو بكر محمد بن أبي الهيثم عبد الصمد الترابي المروزي روى عن أبي محمد عبد الله بن أحمد بن حمويه السرخسي روى عنه الحسين بن محمد الفراء البغوي وأبو المظفر السمعاني الشافعيان وغيرهما وتوفي في شهر رمضان سنة ثلاث وستين وأربعمائة وله ست وتسعون سنة قلت وقد كان أيام بني أمية يقولون لكل من يعلمون أنه يميل إلى أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه ويتولاه فلان ترابي ينسبونه إلى أبي تراب
التراخي بفتح التاء ثالث الحروف والراء وبعدهما الألف وفي آخرها الخاء المعجمة - هذه النسبة إلى تراخي قرية من قرى بخارى منها أبو عبد الله محمد بن موسى بن حليم بن عطية بن عبد الرحمن التراخي البخاري يروي عن أبي شعيب الحراني وغيره توفي سلخ ذي الحجة سنة خمسين وثلثمائة م
التراس بفتح التاء المثناة من فوق وتشديد الراء المهملة وفي آخرها سين مهملة - هذه النسبة إلى عمل الترسة وبيعها واشتهر بها واقد التراس يروي عن عكرمة يروي عنه عبد الرحمن بن أبي الموالي
____________________


التراغمي بفتح التاء ثالث الحروف والراء والغين المعجمة المكسورة وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى التراغم بطن من السكون وهو تراغم واسمه مالك بن معاوية بن ثعلبة بن عقبة بن السكون من كندة والمشهور بهذه النسبة سلمة بن نفيل السكوني التراغمي سكن الشام له صحبة
الترباني بضم التاء المثناة من فوقها وسكون الراء وفتح الباء الموحدة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى تربان وهي قرية على خمسة فراسخ من سمرقند منها أبو علي محمد بن يوسف بن إبراهيم الترباني الفقيه المحدث يروي عن محمد بن إسحاق الصغاني توفي سنة ثلاث وعشرين وثلثمائة م
الترجماني بفتح التاءثالث الحروف وضم الجيم بينهما الراء الساكنة والميم المفتوحة بعدها الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى الترجمان وهو اسم لجد أبي الحسن محمد بن الحسن بن علي بن الترجمان الغزي ثم العسقلاني الترجماني الصوفي ولد بغزة وسكن عسقلان وكان شيخ الصوفية بها وقيل لجده الترجمان لأنه كان ترجمان سيف الدولة وكان مكثرا من الحديث سمع أبا الحسين عبد الوهاب بن الحسن الكلابي وجماعة وغيره روى عنه أبو الحسين أحمد بن عبد القادر بن يوسف البغدادي التاجر وغيره وكان ثقة توفي بعد سنة أربعين واربعمائة
الترخمي بفتح التاء المثناة من فوقها وسكون الراء وضم الخاء المعجمة وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى التراخمة وهو بطن من يحصب نزلوا حمص قاله ابن يونس وقال الدارقطني منسوب إلى ذي ترخم بن وائل بن الغوث ابن سعد بن عوف بن عدي بن مالك بن زيد بن سهل بن حمير منهم محمد بن سعيد بن محمد الترخمي الحمصي حدث هو وأبوه
الترسخي بضم التاء ثالث الحروف وسكون الراء وفتح السين المهملة وفي آخرها الخاء المعجمة - هذه النسبة إلى ترسخ وهي قرية من قرى
____________________

بندنيجين من أعمال بغداد منها أبو عبد الله عناز بن مدلل بن خلف الترسخي أقام مؤذنا ببغداد روى عن أبي بكر أحمد بن علي الطريثيثي وأبي منصور محمد بن أحمد بن علي الخياط المقرئ وغيرهما كتبت عنه وتوفي بعد سنة سبع وثلاثين وخمسمائة
الترقفي بضم التاء ثالث الحروف وسكون الراء وضم القاف وفي آخرها الفاء - هذه النسبة إلى ترقف وظني أنها من أعمال واسط والله أعلم منها أبو محمد العباس بن عبد الله بن أبي عيسى الترقفي الباكسائي وكان ثقة صدوقا حافظا رحل إلى الشام في الحديث سمع محمد بن يوسف الفرياني روى عنه أبو بكر بن أبي الدنيا وإسماعيل بن محمد الصفار وكان ثقة توفي في المحرم سنة ثمان وستين ومائتين وقيل سنة سبع وستين م
التركاتي بفتح التاء ثالث الحروف وكسر الراء وفتح الكاف وكسر التاء - هذه النسبة لأبي القاسم علي بن أحمد بن محمد بن إسحاق بن إبراهيم التركاتي البخاري كان على التركات من جهة السلطان فنسب إليها يروي عن أبي صالح خلف بن محمد الخيام وغيره روى عنه أبو العباس جعفر بن محمد المستغفري وغيره ومات ببلخ سنة تسع وأربعمائة م
التركاني بضم التاء ثالث الحروف وسكون الراء والنون بعد الكاف والألف - منسوب إلى تركان وهو اسم لجد ابي العباس أحمد بن إبراهيم ابن أحمد بن تركان الخفاف التميمي الهمذاني التركاني من مشاهير محدثي همذان روى عن علي بن إبراهيم بن عبد الله الهمذاني روى عنه أبو العباس أحمد ابن الحسين الغضاري وتركان أيضا قرية بمرو يمكن أن ينسب إليها غير أنه اشتهر بهذه النسبة
التركي بضم التاء ثالث الحروف وسكون الراء وفي آخره الكاف - هذه النسبة إلى الترك وهم معروفون منهم أبو عبد الله منصور بن أبي
____________________

مزاحم التركي واسم أبي مزاحم بشير وبشار بن عبد الله التركي يروي عن أبي معاوية الضرير وجماعة كثيرة ينسبون كذلك وهي أيضا نسبة إلى جد المنتسب إليه وهو أبو العباس أحمد بن عبيد الله بن أحمد بن محمد بن سلمة بن تركة البغدادي التركي روى عنه عبد الغني بن سعيد
الترمذي هذه النسبة إلى مدينة قديمة على طرف نهر بلخ الذي يقال له جيحون خرج منها جماعة كثيرة من العلماء والناس مختلفون في كيفية هذه النسبة بعضهم يقول بفتح التاء ثالث الحروف وبعضهم يقول بضمها وبعضهم يقول بكسرها والمتداول على لسان أهل تلك المدينة بفتح التاء وكسر الميم والذي كنا نعرفه فيه قديما كسر التاء والميم جميعا والذي يقوله المتنوقون وأهل المعرفة بضم التاء والميم وكل واحد يقول معنى لما يدعيه والمشهور من أهل هذه البلدة أبو عيسى محمد بن عيسى بن سورة الترمذي الضرير أحد الأئمة الذين يقتدى بهم في علم الحديث صنف الجامع والعلل تصنيف رجل متقن وبه كان يضرب المثل تلمذ لمحمد بن إسماعيل البخاري وشاركه في شيوخه مثل قتيبة بن سعيد بن علي بن حجر وابن بشار وغيرهم روى عنه أبو العباس المحبوبي والهيثم بن كليب الشاشي وغيرهما وتوفي بقرية بوغ سنة نيف وسبعين ومائتين إحدى قرى ترمذ وأبو جعفر محمد ابن أحمد بن نصر الفقيه الشافعي الترمذي روى ببغداد عن يحيى بن بكير المصري وغيره روى عنه عبد الباقي بن قانع وكان ثقة زاهدا ومات في المحرم سنة خمسين ومائتين ومولده سنة مائتين وخلق كثير سواهما ينسبون هذه النسبة
الترمساني بضم التاء ثالث الحروف والميم بينهما الراء الساكنة ثم السين المهملة المفتوحة وفي آخرها الألف والنون - هذه النسبة إلى ترمسان وظني أنها قرية من قرى حمص منها أبو محمد القاسم بن يونس الترمساني الحمصي
____________________

روى عن عصام بن خالد حدث عنه ابن أبي حازم ثم قال كان صدوقا
الترناوذي بضم التاء ثالث الحروف وسكون الراء وفتح النون والواو بينهما الألف وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى ترناوذ وهي قرية من قرى بخارى منها أبو حامد أحمد بن عيسى المؤدب الترناوذي يروي عن أبي الليث نصر بن الحسين ومحمد بن المهلب ويحيى بن جعفر روى عنه أبو محمد عبد الله بن عامر بن أسد المستملي م
التروغبذي بضم التاء ثالث الحروف والراء وسكون الواو والغين المعجمة وفتح الباء الموحدة وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى تروغبذ وهي قرية من طوس على أربعة فراسخ منها خرج منها جماعة من المحدثين والزهاد منهم أبو الحسن النعمان بن محمد بن أحمد بن الحسين بن النعمان الطوسي التروغبذي كتب الحديث الكثير سمع محمد بن إسحاق بن خزيمة روى عنه الحاكم أبو عبد الله توفي قبل الخمسين والثلثمائة م
الترياقي بكسر التاء ثالث الحروف وسكون الراء وفتح الياء المثناة من تحت وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى شيئين أحدهما إلى عمل الترياق وهو دواء ينفع من السموم ويدفعها منهم سلامة بن ناهض المقدسي الترياقي يروي عن هشام بن عمار الدمشقي يروي عنه أبو القاسم الطبراني والثاني نسبة إلى قرية من قرى هراة منها أبو نصر عبد العزيز بن محمد بن ثمامة الترياقي روى عن أبي محمد عبد الجبار بن محمد بن عبد الله الجراحي المروزي وغيره روى عنه أبو الفتح عبد الملك أن عبد الله الكروخي
التريكي بضم التاء وفتح الراء وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الكاف - هذه اللفظة تصغير الترك وعرف بهذه النسبة أبو علي الحسن بن نصر ابن الحسن الحنبلي المعروف بابن التريكي روى عنه أبو بكر الخطيب
____________________

وكان صدوقا وأبو المظفر محمد بن أحمد الهاشمي الخطيب يعرف بابن التريكي م * باب التاء والزاي *
التزيدي بفتح التاء ثالث الحروف وكسر الزاي بعدها ياء آخر الحروف وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى تزيد وهي بلدة باليمن ينسج بها البرود والمشهور بالانتساب إليها عمرو بن مالك التزيدي الشاعر وهو القائل
( وليلتنا بآمد لم ننمها ** كليلتنا بميا فارقينا )
وأما أبو الحسن الدارقطني فذكره في كتاب المؤتلف والمختلف في باب تزيد بالتاء في نسب الأنصار تزيد بن جشم بن الخزرج منهم بنو سلمة بن سعد بن علي بن أسد بن ساردة بن يزيد منهم كعب بن مالك وغيره وفي قضاعة إليهم تنسب الثياب التزيدية ويقال تنسب إلى تزيد بن حيدان بن عمرو بن الحاف بن قضاعة وقيل إلى تزيد بن عمران بن الحاف وهم حي في تنوخ قلت كلام السمعاني يدل على أن البرود إنما تنسب إلى بلد ولهذا صدر به كلامه ونص عليه وذكر كلام الدارقطني غير معتقد صحته والحق بيد الدارقطني والقول ما قاله وقد وافقه على ذلك أئمة النسب كابن الكلبي وأبي عبيد وغيرهما ومن المتأخرين الأمير أبو نصر ابن ماكولا وغيره والله أعلم
____________________

* باب التاء والسين *
التستري بالتاء المضمومة ثالث الحروف وسكون السين المهملة وفتح التاء الثانية والراء المهملة - هذه النسبة إلى تستر بلدة من كور الأهواز من خوزستان يقولها الناس ششتر بها قبر البراء بن مالك رضي الله عنه والمشهور بهذه النسبة من المشايخ الكبار سهل بن عبد الله بن يونس بن عيسى بن عبد الله التستري سكن البصرة صاحب كرامات صحب ذا النون المصري توفي سنة ثلاث وثلاثين ومائتين وقيل سنة ثلاث وسبعين والله أعلم ومن ينسب إليها كثير
قلت فاته النسبة إلى التستريين إحدى المحال الغربية ببغداد ينسب إليها أبو القاسم هبة الله بن أحمد الحريري سمع أبا طالب العشاري وأبا إسحاق البرمكي وغيرهما روى عنه خلق كثير ولد سنة خمس وثلاثين وأربعمائة * باب التاء والطاء *
التطيلي بضم التاء ثالث الحروف وكسر الطاء المهملة وسكون الياء آخر الحروف واللام - هذه النسبة إلى تطيلة وهي بلدة بالأندلس منها ابو مروان إسماعيل بن مؤمل بن إسماعيل بن عبد الله التطيلي اليحصبي وغيره * باب التاء والعين *
التعاري بفتح التاء ثالث الحروف والعين المهملة بعدهما الألف وفي
____________________

آخرها الراء - هذه النسبة إلى تعار وهو اسم رجل نسب إليه وهو سالم مولى أبي حذيفة وهو سالم مولى بنت تعار وقال ابن شهاب سالم بن معقل مولى سلمى بنت تعار قاله بالتاء وقال إبراهيم بن المنذر إنما هو يعار وقال مصعب بن الزبير سالم مولى أبي حذيفة هو سالم بن معقل مولى ثبيتة بنت يعار الأنصارية وقال أبو طوالة أعتقت سالما عمرة بنت يعار وقال ابن إسحاق سالم مولى امرأة من الأنصار تدعى سلمى
التعاويذي بفتح التاء المثناة من فوق والعين المهملة وكسر الواو بعد الألف وبعدها الياء آخر الحروف وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى كتابة التعاويذ واشتهر بها أبو محمد المبارك بن المبارك بن السراج التعاويذي البغدادي من أصحاب حماد الدباس كان صالحا ولعل أباه كان يرقي ويكتب التعاويذ روى عن أبي الخطاب بن البطر سمع منه أبو سعد السمعاني
التعليمي بفتح التاء ثالث الحروف وسكون العين المهملة واللام المكسورة بعدها الياء آخر الحروف وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى التعليم وهم جماعة من الفرق النابغة المعروفة بالباطنية والإسماعيلية وإنما قيل لهم التعليمية لأنهم يقولون في الوقائع التي لهم الرجوع إلى التعليم من الإمام ويقولون لا حجة في العقليات ولا بد من المعلم المعصوم ولا بد أن يكون في كل عصر إمام معصوم لا يجوز عليه الخطأ يعلم غيره ما بلغه من العلم فلهذا قيل هم التعليمية * باب التاء والغين *
التغلبي بفتح التاء المثناة من فوق وسكون الغين المعجمة وكسر اللام والباء الموحدة - هذه النسبة إلى تغلب وهي قبيلة معروفة وهي تغلب
____________________

ابن وائل بن قاسط بن هنب بن أفصى بن دعمى بن جديلة بن أسد بن ربيعة ابن نزار بن معد بن عدنان ينسب إليها عبد الملك بن راشد التغلبي يروي عن المقدام عن عائشة وخلق كثير ينسبون هذه النسبة * باب التاء والفاء *
التفاحي بضم التاء ثالث الحروف وتشديد الفاء المفتوحة وفي آخرها الحاء المهملة - هذه النسبة إلى تفاحة وهو لقب بعض أجداد المنتسب إليه وهو أبو إسحاق إبراهيم بن أحمد بن عبد العزيز بن إبراهيم بن تفاحة الأزدجي التفاحي البغدادي قارب مائة سنة على ذميم الأفعال سمع هلال بن محمد الحفار وغيره روى عنه أبو محمد عبد الله بن أحمد بن السمرقندي وغيره وكان عشارا سيء السيرة
التفتازاني بالتاءين ثالثي الحروف بينهما الفاء ثم الزاي بين الألفين وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى تفتازان وهي قرية كبيرة من نواحي نسا في الجبل خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو بكر عبيد الله بن إبراهيم التفتازاني إمام فاضل عالم بالتفسير والقراءات والمذهب والأصول حسن الوعظ سمع بنيسابور ابا عبد الله إسماعيل بن عبد الغافر الفارسي وغيره وروى الحديث
التفليسي بفتح التاء ثالث الحروف وسكون الفاء وكسر اللام وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى تفليس آخر بلدة من بلاد أذربيجان مما يلي الثغر خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو أحمد حامد بن يوسف بن الحسين التفليسي من أهل تفليس سمع ببغداد وغيرها وسمع بالبيت المقدس أبا عبد الله محمد بن علي بن أحمد البيهقي
____________________

وبمكة أبا الحسن علي بن إبراهيم العاقولي روى عنه علي بن محمد الساوي وغيره * باب التاء والكاف *
التكريتي بكسر التاء ثالث الحروف وسكون الكاف وكسر الراء وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها تاء أخرى مثناة من فوقها - هذه النسبة إلى تكريت وهي بلدة كبيرة لها قلعة حصينة على دجلة فوق بغداد بنحو ثلاثين فرسخا وسميت تكريت بتكريت بنت وائل أخت بكر بن وائل والقلعة التي لها بناها سابور بن أزدشير بن بابك ينسب إليها أبو تمام كامل بن سالم بن الحسين بن محمد التكريتي الصوفي شيخ رباط الزوزني ببغداد سمع الحديث من أبي القاسم بن الحصين توفي في شوال سنة ثمان وأربعين وخمسمائة ببغداد
التككي بكسر التاء ثالث الحروف وفتح الكاف وفي آخرها كاف أخرى هذه النسبة إلى التكك وهي جمع تكة واشتهر بهذه النسبة جماعة منهم أبو عبد الله محمد بن حمدون بن مالك البغدادي التككي نزيل نيسابور سمع محمد بن محمد بن سليمان الباغندي وغيره سمع منه الحاكم أبو عبد الله وكان مشهورا بطلب الحديث توفي بنيسابور سنة خمسين وثلثمائة * باب التاء واللام *
التلعفري بفتح التاء المنقوطة باثنتين من فوقها واللام والعين المهملة وفتح الفاء وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى موضع بنواحي الموصل
____________________

وظني أنها التل الأعفر فخففوها وقالوا تلعفر م
التلعكبري بفتح التاء المنقوطة باثنتين من فوقها وسكون اللام وقيل بتشديدها وهو الأصح وضم العين المهملة وسكون الكاف وفتح الباء الموحدة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى موضع عند عكبرا يقال له التل والنسبة إليه التلعكبري والمشهور بهذه النسبة أبو حفص عمر بن محمد التلعكبري ويعرف بالتلي وكان ضريرا غير ثقة روى عن هلال بن العلاء الرقي وغيره روى عنه أبو سهل محمود بن عمر العكبري م
التلمساني بكسر التاء المثناة من فوق واللام وسكون الميم وفتح السين المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى تلمسان وظني أنها من نواحي الشام منها أبو الحسين خطاب بن أحمد بن خطاب بن خليفة التلمساني ورد بغداد حدود سنة عشرين وخمسمائة وكان شاعرا جيد الشعر قلت ليست تلمسان من نواحي الشام وإنما من إفريقية بين بجاية وفاس
التلهواري بفتح التاء المثناة من فوقها وسكون اللام وفتح الهاء والواو وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى مدينة بالعراق يقال لها تل هوارة وما سمعت بهذه المدينة إلا في كتب أبي بكر أحمد بن محمد بن عبدوس النسوي وقال حدثنا أبو الحسن علي بن جامع الديباجي الخطيب بتل هوارة قال حدثنا إسماعيل بن محمد الوراق
التلياني بكسر التاء المثناة من فوقها واللام وفتح الياء المثناة من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى تليان وهي قرية من قرى مرو منها حامد بن آدم التلياني المروزي روى عن عبد الله بن المبارك وغيره تكلموا فيه روى عنه محمد بن عصام المروزي وغيره وتوفي سنة تسع وثلاثين ومائتين
قلت فاته
____________________


التليدي بفتح التاء وبعد اللام ياء تحتها نقطتان ثم دال مهملة - نسبة إلى تليد بن اليحمد بن حمى بن عثمان بن نصر بن زهران بن كعب بن الحرث ابن كعب بن عبد الله بن مالك بن نصر بن الأزد بطن من الأزد ينسب إليه السيد بن أنس بن . . . منهم الأزدي التليدي أمير الموصل أيام المأمون قيل إنه دخل إلى المأمون فقال له أنت السيد بن أنس فقال أنا ابن أنس وأنت السيد يا أمير المؤمنين ومن أولاده محمد بن عبد الله بن السيد بن أنس كان شريفا بالموصل مطاعا في الأزد
التلي بفتح التاء ثالث الحروف وتشديد اللام - هذه النسبة إلى مواضع اسمها التل وإلى رجل أما المواضع فمنها تل ماسح ينسب إليها القاسم بن عبد الله المكفوف التلي يروي عن ثور بن يزيد ومنها التل من أعمال حران ينسب إليه منصور بن إسماعيل التلي الحراني ومنها تل محرى من أعمال البليخ ينسب إليه أيوب بن سليمان الأسدي وظني أنه من نواحي الرقة وأما الرجل فأبو حفص عمر بن محمد بن الحسن بن الزبير التلي الأسدي المعروف بابن التل الكوفي نسب إلى جده حدث ببغداد عن أبيه روى عنه البخاري في صحيحه قال النسائي هو صدوق قال أبو حاتم الرازي كان يصحف فيقول معاذ بن خيل وحجاج بن قراقصة توفي في شوال سنة خمسين ومائتين * باب التاء والميم *
التمار بفتح التاء المثناة من فوقها وتشديد الميم وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بيع التمر وكان جماعة يبيعونه والمشهور به داود بن صالح التمار مولى الأنصار يروي عن سالم بن عبد الله روى عنه أهل المدينة
____________________

وليس هذا الذي يقال له داود بن أبي صالح التمار أحسبه الذي روى عنه ابو عبد الله الشقري وابو نصر عبد الملك بن عبد العزيز التمار كان زاهدا ورعا يعد من الأبدال سمع مالك بن انس وغيره روى عنه أحمد بن منيع ومحمد بن المثنى ومسلم في صحيحه وغيرهم وأجاب في المحنة بالقرآن فلما توفي لم يصل عليه أحمد بن حنبل وأضر في آخر عمره توفي مستهل المحرم سنة ثمان وعشرين ومائتين وله إحدى وتسعون سنة
التمتامي بفتح التاء وسكون الميم بين التاءين المثناتين من فوقهما والألف والميم - هذه النسبة إلى تمتام وهو لقب محمد بن غالب البصري الضبي التمار سكن بغداد روى عن ابي نعيم وكان كثير الحديث صدوقا ولد سنة ثلاث وتسعين ومائة وتوفي في رمضان سنة ثلاث وثمانين ومائتين والمنتسب إليه أبو محمد الحسن بن عثمان بن محمد بن عثمان التمتامي البغدادي وكان حافد تمتام ليس بثقة توفي بما وراء النهر بأسبيجاب سنة ست وأربعين وثلاثمائة وقيل توفي بالشاش سنة خمس وأربعين والله أعلم
التميمي بفتح التاء المثناة من فوق والياء المثناة من تحت بين الميمين المكسورتين - هذه النسبة إلى تميم والمنتسب إليها جماعة من الصحابة والتابعين ومن بعدهم قال وسمعان الذي ننتسب نحن إليه بطن منهم وممن ينسب إليهم أبو أحمد الحسين بن علي بن محمد بن عبد الرحمن بن الفضل بن عبد الله التميمي المعروف بحسينك بن أبي الحسين بن أبي عبد الرحمن كان جار أبي بكر بن خزيمة بنيسابور وتربيته بها سمع ابن خزيمة وأبا العباس السراج وسمع ببغداد أبا القاسم البغوي سمع منه الحاكم أبو عبد الله قال السمعاني وتميم آخر وهو تميم بن مرة والمشهور بالانتساب إليه أبو الفضل ورقاء بن أحمد بن ورقاء بن مبشر بن عتيق التميمي قال أبو نعيم الأصبهاني وذكره في كتابه هو من ولد تميم بن مرة أصبهاني وذكر بعض الناس
____________________

أنه من ولد مبشر بن ورقاء الذي كان قاضي أصبهان روى عنه محمد بن بكير وابو محمد بن حيان إن شاء الله قال السمعاني وهو تميم بن مرة بن أد بن طابخة بن الياس بن مضر ذكره أبو بكر بن مردويه فقال هو من ولد تميم بن مرة يكنى أبا الفضل قال السمعاني أيضا وأما تميم مجاشع فمنهم أبو العلاء الخصيب بن المؤمل بن محمد بن سالم بن علي بن سالم بن العباس ابن الخصيب التميمي البغدادي كان فاضلا مليح الشعر غير أنه كان متشيعا غاليا فيه سمع أبا الحسين بن النقور قرأت عليه وكانت ولادته في شوال سنة تسع وخمسين وأربعمائة وتوفي ببغداد في المحرم سنة إحدى وأربعين وخمسمائة قلت هذا جميعه من أول التميمي إلى ها هنا كلام السمعاني رحمه الله وفيه من الخبط ما تراه فمن ذلك أنه قال وثم تميم آخر وهو تميم بن مرة بإثبات الهاء وذكر ذلك عن أبي نعيم وابن مردويه وهما إمامان فاضلان ولا شك أن النسخة كان فيها غلط من الناسخ فظنه السمعاني تميما آخر ثم العجب منه أنه ساق نسب تميم بن مرة من قوله فقال هو تميم بن مرة بن أد بن طابخة بن الياس بن مضر أليس هذا هو نسب تميم بن مر القبيلة المشهورة ثم قال بعد ذلك وأما تميم مجاشع فمنهم فلان فهذا يوهم أن لنا تميما يقال له تميم مجاشع كما يقال تميم مرو هو أيضا غلط وإنما مجاشع بطن من تميم بن مر وهو مجاشع بن دارم بن مالك بن حنظلة بن مالك بن زيد مناة ابن تميم بن مر
وفاته نسب ابي عبد الله محمد بن زكريا بن تميم التميمي النيسابوري نسب إلى جده سمع محمد بن رافع وأبا سعيد الأشج وغيرهما سمع منه أبو عمرو المستملي وغيره
وفاته أيضا نسب أبي الفضل عبد الملك بن سعد بن تميم التميمي الأسداباذي سمع أبا عثمان المحتسب الأصبهاني وغيره
____________________


وفاته نسب عبد الخالق بن علي بن محمد بن أحمد بن جعفر بن تميم ابن عنبر التميمي الهمذاني كل هؤلاء ينسبون إلى أجدادهم * باب التاء والنون *
التنبوكي بفتح التاء وسكون النون وضم الباء الموحدة وفي آخرها الكاف بعد الواو - هذه النسبة إلى تنبوك وظني أنها قرية بنواحي عكبرا من العراق منها أبو القاسم نصر بن علي التنبوكي العكبري الواعظ سمع أبا علي الحسن بن شهاب العكبري روى عنه هبة الله بن المبارك السقطي م
التنجي بضم التاء ثالث الحروف وسكون النون وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى تنج وهو اسم لبعض أجداد أبي الحسن علي بن محمد بن أبي القاسم الوراق التنجي البغدادي يعرف بابن تنج حدث عن ابي العباس ابن عقدة توفي في صفر سنة اثنتين وتسعين وثلثمائة م
التنعي بكسر التاء ثالث الحروف وسكون النون وفي آخرها العين - هذه النسبة إلى بني تنع وهم بطن من همذان أكثرهم نزلوا الكوفة وقيل تنعة قرية فيها برهوت وقال الدارقطني هو تنعة وهو بقيل بن هانئ بن عمرو بن ذهل بن شرحبيل بن حبيب بن عمير بن الأسود بن الضبيب بن عمرو ابن عبد بن سلامان بن الحرث بن حضرموت والمشهور بالنسبة إليهم أبو قيظة عياض بن عياض بن عمرو بن جبلة بن هانئ بن بقيلة البقيلي التنعي روى عن ابن مسعود حديثه عند سلمة بن كهيل
التنكتي بضم التاء وسكون النون وفتح الكاف وفي آخرها تاء أخرى - هذه النسبة إلى تنكت وهي مدينة من مدن الشاش من وراء جيحون وسيحون خرج منها جماعة من أهل العلم مثل ابي الليث نصر بن الحسن
____________________

ابن القاسم بن الفضل التنكتي ويقال له ابو الفتح أيضا من أهل تنكت رحل إلى المغرب وأقام ببلاد الأندلس مدة يسمع ويسمع وكان من التجار المكثرين المشهورين بفعل الخير وأعمال البر اشتهر برواية صحيح مسلم بالعراق ومصر والأندلس عن عبد الغافر الفارسي سمع بنيسابور أبا الفتح ناصر بن الحسن بن محمد العمري وبمصر ابا الحسن محمد بن الحسين بن الطفال وبصور أبا بكر الخطيب الحافظ روى عنه أبو القاسم بن السمرقندي وغيره ولد سنة ست وأربعمائة وتوفي في ذي القعدة سنة ست وثمانين وأربعمائة م
التنوخي بفتح التاء ثالث الحروف وضم النون المخففة وفي آخرها الخاء المعجمة - هذه النسبة إلى تنوخ وهو اسم لعدة قبائل اجتمعوا قديما بالبحرين وتحالفوا على التناصر فاقاموا هناك فسموا تنوخا والتنوخ الإقامة منهم أبو العلاء أحمد بن عبد الله بن سليمان بن محمد بن سليمان التنوخي المعري من أهل معرة النعمان كان عالما بالأدب له التصانيف الكثيرة وشعر وكان ضريرا عمي في صباه وكان يتزهد ولا يأكل اللحم قيل إنه عارض سورا من القرآن ورماه بعض الناس بالإلحاد سمع الحديث اليسير وحدث به روى عنه أبو القاسم علي بن المحسن بن علي بن محمد بن ابي الفهم التنوخي وأبو زكريا التبريزي وجماعة كثيرة سواهم وكانت ولادته في شهر ربيع الأول من سنة ثلاث وستين وثلثمائة ودخل بغداد سنة تسع وتسعين وثلثمائة ومات يوم الجمعة الثالث عشر من ربيع الأول سنة تسع وأربعين واربعمائة بمعرة النعمان وأبو القاسم علي بن محمد بن أبي الفهم واسم أبي الفهم داود ابن إبراهيم بن تميم التنوخي ولد بأنطاكية في ذي الحجة سنة ثمان وسبعين ومائتين وقدم بغداد وتفقه بها على مذهب ابي حنيفة وسمع الحديث من الحسن بن أحمد بن فيل الأنطاكي وغيره وكان معتزليا وتوفي بالبصرة في شهر ربيع الأول سنة اثنتين وأربعين وثلثمائة
____________________


التنوري بفتح التاء المثناة من فوق وضم النون بعدهما الواو وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى التنور وعمله وبيعه والمشهور بهذه النسبة أبو معاذ أحمد بن إبراهيم الجرجاني المعروف بالتنوري روى عنه الإمام أبو بكر الإسماعيلي وكان غير ثقة
التنيسي بكسر التاء المثناة من فوقها وكسر النون المشددة والياء المثناة من تحت والسين المهملة - نسبة إلى مدينة بديار مصر وسميت بتنيس بن حام ابن نوح كان منها جماعة من العلماء منهم أبو زكريا يحيى بن ابي حسان التنيسي الشامي أصله من دمشق وسكن تنيس يروي عن الليث بن سعد وغيره روى عنه الشافعي وأهل مصر والشام وتوفي سنة ثمان ومائتين
التنيني بكسر التاء ثالث الحروف وتشديد النون المكسورة وبعدها الياء آخر الحروف وفي آخرها النون - هذا لقب أبي إسحاق إبراهيم بن المهدي ابن المنصور أمير المؤمنين أمه شكلة نسب إليها وكانت سوداء وكان شديد السواد عظيم الجسم يلقب التنين لذلك ولد سنة اثنتين وستين ومائة وتوفي سنة أربع وعشرين ومائتين وقيل ثلاث وعشرين بسر من رأى * باب التاء والواو *
التواسي بضم التاء ثالث الحروف وفي آخرها السين المهملة - والمشهور بهذه النسبة أبو الحسن علي بن الحسن الفقيه التواسي روى عن خلف بن عمرو العكبري وقيل الصواب النواسي بفتح النون وتشديد الواو وهم مشهورون بناحية نسوى ينسبون إلى جد لهم يقال له ابو نواس بفتح النون وهو من شيوخ أبي الحسن يوسف القاضي م
التوبني بضم التاء المثناة من فوق وفتح الباء الموحدة وفي آخرها النون -
____________________

هذه النسبة إلى توبن وهي قرية من قرى نسف منها الأمير الدهقان أبو بكر محمد بن محمد بن جعفر بن محمد بن العباس بن عبد الله بن العباس التوبني من أهل هذه القرية سمع أبا يعلى عبد المؤمن بن خلف النسفي توفي سنة ثمانين وثلثمائة وجماعة كثيرة نسبوا إلى توبن
التوثي بضم التاء المثناة من فوق وفي آخرها التاء المثلثة - هذه النسبة إلى عدة مواضع منها قرية توث وهي من قرى مرو ينسب إليها أبو الفيض بحر بن عبد الله بن بحر التوثي المروزي كان كثير الأدب وأبو الصلت جابر بن يزيد التوثي وابنه الصلت وغيرهم وقد يقال لهذه القرية التوذ بالذال أيضا ومنها قرية أخرى من قرى اسفراس يقال لها التوث ايضا ينسب إليها أبو القاسم علي بن طاهر التوثي كان حسن السيرة سمع ببغداد من أبي محمد الجوهري توفي بقريته سنة ثمانين وأربعمائة وغيره ومنها محلة من محال بغداد يقال لها التوثة بالجانب الغربي ينسب إليها أبو بكر محمد ابن عبد الله بن أبي زيد التوثي الأنماطي روى عنه الحافظ أبو بكر الخطيب وكان صدوقا توفي سنة سبع عشرة وأربعمائة
التوجي بفتح التاء ثالث الحروف والواو المشددة وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى توج وهي موضع عند بحر الهند مما يلي فارس ويقولون لها توز منها أبو بكر أحمد بن الحسين بن أحمد بن مردشاذ السيرافي التوجي سمع أبا بكر حميد بن محمد بن أحمد بن خراذرخت السيرافي سمع منه أبو محمد عبد العزيز بن محمد النخشبي الحافظ م
التوذيجي بضم التاء ثالث الحروف ثم الدال المعجمة المكسورة بعد الواو وبعدها الياء الساكنة آخر الحروف وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى توذيج وهي قرية من ناحية روزبار من وراء نهر سيحون منها أبو حامد أحمد بن حمزة بن محمد بن إسحاق بن أحمد بن المطوعي التوذيجي الروزباري
____________________

سكن سمرقند وحدث عن أبيه حمزة روى عنه أبو حفص عمر بن محمد النسفي الحافظ توفي ثاني عشر شهر رمضان سنة ست وعشرين وخمسمائة
التوذي بضم التاء المثناة من فوقها وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى توذ وهي قرية من قرى مرو وأكثر الناس يقولها بالثاء المثلثة عوض الذال وتوذ أيضا قرية من قرى سمرقند على ثلاثة فراسخ منها ينسب إليها محمد بن إبراهيم بن الخطاب التوذي الورسنيني كان يسكن ورسنين قرية من قرى سمرقند أيضا فانتقل منها إلى توذ يروي عن العباس بن الفضل بن يحيى ومحمد بن غالب وغيرهما وابنه أبو الليث نصر ابن محمد بن إبراهيم التوذي كان من فقهاء الحنفيين معروفا بالمناظرة توفي بسمرقند روى عن أبي إبراهيم الترمذي روى عنه محمد بن محمد ابن سعيد السمرقندي م
التوركي بضم التاء ثالث الحروف وسكون الواو وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى تورك وهي سكة ببلخ ينسب إليها يوسف بن مسلم التوركي الكوسج رأى الثوري
التوزي بفتح التاء المثناة من فوق وتشديد الواو وفي آخرها الزاي وقد خففها الناس يقولون الثياب التوزية وهو مشدد وهو أيضا توج ينسب إليها جماعة كثيرة منهم أبو حفص عمر بن موسى البغدادي التوزي روى عن عفان وعاصم بن علي روى عنه ابن مخلد وأبو بكر الشافعي وغيرهما وأبو الحسين أحمد بن علي بن الحسين التوزي القاضي سمع أبا الحسين بن المظفر الحافظ وخلقا كثيرا وكان ثقة
التوسكاسي بضم التاء المثناة من فوق وسكون الواو والسين المهملة وفتح الكاف وفي آخرها السين الأخرى - هذه النسبة إلى توسكاس وهي
____________________

على فرسخ من سمرقند منها أبو عبد الله التوسكاسي السمرقندي روى عن يحيى بن يزيد السمرقندي
التوماثي بضم التاء المنقوطة باثنتين من فوقها وفتح الميم بعد الواو الساكنة وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى توماثا وهي قرية عند برقعيد وهي من الجزيرة من ديار بكر قال السمعاني ينسب إليها صاحبنا ورفيقنا أبو العباس الخضر بن ثروان بن أحمد بن أبي عبد الله التغلبي التوماثي مقرئ فاضل أديب مفلق حسن الشعر كثير المحفوظ عالم بالنحو ضرير البصر لقيته أولا ببغداد وسمع معنا غريب الحديث لأبي عبيد علي أبي منصور الجواليقي ثم لقيته بنيسابور ومرو وسرخس غير مرة وكتبت عنه شيئا من شعره وشعر غيره وأنشدني لنفسه
( وذي سكر نبهت للشرب بعد ما ** جرى النوم في أعطافه وعظامه )
( فهب وفي أجفانه وصب الكرى ** وقد لبست عيناه نوم مرامه )
قلت قوله إن برقعيد وتوماثا من ديار بكر غير صحيح إنما هما من البقعا من أعمال الموصل
التوءمة وهي بفتح التاء المثناة من فوقها وهمز الواو وفي آخرها تاء أخرى بعد الميم - المعروف بها صالح مولى التوءمة وهي ابنة أمية بن خلف الجمحي لها صحبة وإنما سميت التوءمة لأنها كانت هي وأخت لها في بطن واحدة فسميت تلك باسم وسميت هذه التوءمة وهو الذي يقال له صالح بن أبي صالح مولى أبي أم سلمة يروي عن أبي هريرة وابن عباس واختلط آخر عمره
التومني بضم التاء ثالث الحروف وسكون الواو وفتح الميم وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى تومن قال وظني أنها من قرى مصر والله أعلم منها أبو معاذ التومني وهو رأس الطائفة المعروفة بالتومنية وهم فرقة
____________________

من المرجئة زعموا أن الإيمان ما عصم من الكفر وهو اسم لخصال إذا تركها التارك أو ترك خصلة منها كان كافرا فتلك الخصال التي يكفر بتركها أو ترك خصلة منها إيمان ولا يقال للخصلة منها إيمان ولا بعض إيمان وكل كبيرة لم يجتمع المسلمون على أنها كفر يقال لصاحبها فسق ولا يقال له فاسق على الإطلاق
التونسي بضم التاء ثالث الحروف وضم النون وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى تونس وهي مدينة بالغرب من بلاد أفريقية ينسب إليها ابو يزيد سجرة بن عيسى وقيل ابن عبد الله المغربي التونسي قاضي تونس توفي بالمغرب في جمادى الأول سنة اثنتين وستين ومائتين وجماعة كثيرة سواه
التونكثي بضم التاء ثالث الحروف وبعدها الواو الساكنة والنون الساكنة وفتح الكاف وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى تونكث وهي قرية من قرى الشاش ينسب إليها أبو جعفر حم بن عمر البخاري التونكثي من أهل بخارى سكن تونكث يروي عن أبي عبد الرحمن حذيفة ابن النضر ومحمد بن إسماعيل البخاري روى عنه أبو منصور محمد بن جعفر بن محمد بن حنيفة الإيلاتي التونكثي ومات سنة ثلاث عشرة وثلثمائة
التوني بضم التاء المثناة من فوقها وسكون الواو وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى موضعين أحدهما تون وهي بليدة عند قاين يقال لها تون قهستان نسب إليها جماعة من الأئمة منهم أبو إسحاق إبراهيم بن محمد التوني القايني كان فقيها مدرسا وورد هراة وسكنها وتوفي بها في رجب سنة تسع وخمسين وأربعمائة وجماعة كثيرة سواه والثاني ينسب إلى تونة وهي جزيرة في بحر تنيس منهم سالم بن عبد الله التوني روى عن ابن لهيعة
____________________


التويكي بضم التاء ثالث الحروف وكسر الواو وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى تويك وهي سكة بمرو منها أبو محمد أحمد بن إسحاق السكري التويكي كان رجلا صالحا
قلت فاته
التويلي بضم التاء وفتح الواو وبعدها ياء تحتها نقطتان وآخره لام - هذه النسبة إلى تويل بن عدي بن جناب بن هبل بطن من كلب بن وبرة منهم الربيع بن زياد بن سلامة بن قيس بن تويل الكلبي التويلي كان فارسا شاعرا وهو فارس العرادة كان ينيخها فيركبها مثل البعير وقتل في خلافة عثمان رضي الله عنه
التويي بضم التاء المثناة من فوقها وفتح الواو والياء المشددة آخر الحروف - هذه النسبة إلى قرية من قرى همذان يقال لها توى ينسب إليها أبو عبد الله الحسين بن أحمد بن جعفر الفقيه التويي من أهل همذان روى عن أبي عمر بن حيويه البغدادي روى عنه الحافظ أبو بكر الخطيب * باب التاء والياء *
التيركاني بكسر التاء ثالث الحروف والياء الساكنة والراء والكاف المفتوحة ثم النون في آخرها - هذه النسبة إلى تيركان وهي قرية من قرى مرو منها أبو عبد الله محمد بن عبد ربه بن سليمان المروزي التيركاني توفي سنة خمس ومائتين
التيماوي بفتح التاء ثالث الحروف وبعدها ياء ساكنة معجمة باثنتين من تحتها والميم والألف بعدها واو - هذه النسبة إلى تيماء وهي بليدة في
____________________

بادية تبوك إذا خرجت من خيبر إليها على منتصف طريق الشام منها حسن ابن إسماعيل التيماوي هو مجهول
التيمكي بكسر التاء ثالث الحروف وسكون الياء المثناة من تحتها وفتح الميم وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى تيم وهو خان في صف الكرابيسيين بسمرقند واشتهر بهذه النسبة أبو عبد الرحمن محمد بن إبراهيم ابن مردويه بن الحسين الكرابيسي التيمكي روى عن يعقوب بن يوسف اللؤلؤي ومحمد بن يونس الكديمي ومحمد بن سليمان الباغندي وغيرهم وتوفي في ربيع الأول سنة إحدى عشرة وثلثمائة
التيمليبفتح الثاء ثالث الحروف وسكون الياء المثناه من تحتها وضم الميم وفي آخرها اللام هذه النسبة إلى تيم الله بن ثعلبة وهي قبيلة مشهورة ينسب إليها جماعة منهم أبو الحسن أحمد بن عبد العزيز بن أحمد بن حامد ابن محمود التيملي البغدادي نزل مصر سمع القاضي أبا عبد الله المحاملي وغيره روى عنه أبو عبد الله محمد بن علي الصوري والقاضي محمد بن سلامة القضاعي وتوفي بمصر في ذي القعدة سنة ثمان وأربعمائة قلت هو تيم اللات بن ثعلبة بن عكابة بن صعب بن علي بن بكر بن وائل بن قاسط بن هنب بن أقصى بن أفصى بن دعمى بن جذيلة بن أسد بن ربيعة بن نزار قبيلة كبيرة من ربيعة
وفاته النسبة إلى تيم اللات بن رفندة بن ثور بن كلب بن وبرة بطن من كلب منهم زحنة بن عبد الله الذي قتل الضحاك بن قيس الفهري يوم المرج زحنة بضم الزاي وسكون الحاء المهملة وآخره نون
التيمي بفتح التاء ثالث الحروف وفتح الياء آخر الحروف وبالميم هذه النسبة إلى تيم وهو بطن من غافق والمشهور بهذه أبو مسعود الماضي بن محمد بن مسعود التيمي الغافقي روى الموطأ عن مالك روى
____________________

عنه عبد الله بن وهب المصري توفي سنة ثلاث وثمانين ومائة
التيمي بفتح التاء المثناة من فوقها وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى عدة قبائل اسمها تيم فالأول تيم قريش ومنها خلق كثير من الصحابة والتابعين فمن بعدهم منهم أبو بكر الصديق رضي الله عنه ومحمد بن المنكدر بن عبد الله بن الهدير توفي سنة ثلاثين ومائة وغيرهما والثاني تيم اللات ويقال تيم الله بن ثعلبة ينسب إليهم حجاج بن حسان التيمي من تيم الله وهو الذي يقال له العائشي من أهل البصرة يروي عن عكرمة وعبد الله بن بريدة روى عنه يحيى القطان والبصريون والثالث تيم الرباب وهو تيم بن عبد مناة بن أد بن طابخة بن إلياس بن مضر وينسب إليهم أبو إبراهيم يزيد بن شريك بن طارق التيمي يروي عن عمر بن الخطاب وعلي بن أبي طالب رضي الله عنهما وابنه إبراهيم بن يزيد التيمي يروي عن أنس ومات في سجن الحجاج سنة ثلاث وتسعين وقيل اثنتين وتسعين وكان عابدا صابرا على الجوع أرسلت عليه الكلاب في السجن تنهشه حتى مات وكان هو وأبوه ثقتين والرابع تيم ربيعة وينسب إليهم أبو بشر يحيى بن حفص بن عمر بن عباد التيمي قال أبو حاتم بن حبان هو من تيم ربيعة من أهل سرخس يروي عن ابن عون روى عنه ابن المبارك قلت قوله تيم ربيعة إن اراد به تيم بن شيبان بن ثعلبة أو تيم بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة بن عكابة بن صعب بن علي بن بكر بن وائل بن هنب ابن أقصى بن دعمى بن جديلة بن أسد بن ربيعة بن نزار بن معد وإلا فما أعرفه ومن تيم شيبان الأخضر وشميط ابنا عجلان التيميان الشيبانيان
وفاته النسبة إلى تيم بن مالك بن بكر بن سعد بن ضبة بن أد بن طابخة ابن الياس بن مضر بطن من ضبة ينسب إليه نفر من الفرسان والشعراء وإلى تيم بن النمر بن وبرة بن تغلب بن حلوان بن عمران بن الحاف بن قضاعة
____________________

وهو ابن أخي كلب بن وبرة ينسب إليه نفر من الشعراء والفرسان منهم الأقلح التيمي وهو سلامة بن يعبوب أحد بني حجير بن حي شاعر فارس قال الآمدي هو الأفلج بالفاء والجيم وقال الدارقطني هو الأقلح بالقاف والحاء المهملة وإلى تيم بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة بن عكابة بن صعب ابن علي بن بكر بن وائل منهم أبو رياح حصين بن عمرو بن مالك بن هفان ابن تيم بن ضبيعة
وفاته النسبة إلى تيم بن ثعلبة بن جدعاء بن ذهل بن رومان بن جندب ابن خارجة بن سعد بن قطرة بن طيء بطن من طيء هم الذين يقال لهم مصابيح الظلام وعليهم نزل امرؤ القيس بن حجر نزل على المعلى بن تيم ومنهم الحرث بن النعمان بن قيس بن تيم كان له بلاء عظيم في الإسلام في الردة
التيناتي بكسر التاء ثالث الحروف وسكون الياء آخر الحروف وفتح النون وفي آخرها تاء أخرى مثناة من فوق - هذه النسبة إلى تينات وهي قرية على أميال من المصيصة منها أبو الخير التيناتي المعروف بالأقطع سكن جبل لبنان وكان أصله من المغرب وكانت له آيات وكرامات وكان ينسج الخوص بإحدى يديه لا يدري كيف ينسجه
____________________

* حرف الثاء * * باب الثاء والألف *
الثابتي بفتح الثاء المثلثة وبعد الألف باء موحدة وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى الجد والمشهور بهذه النسبة أبو نصر أحمد بن عبد الله ابن أحمد بن ثابت البخاري الثابتي فقيه شافعي من أهل بخارى إن شاء الله سكن بغداد وحدث بها عن أبي القاسم بن حبابة وغيره وتفقه على أبي حامد الإسفراييني وأفتى وكان له حلقة بجامع المنتور توفي في رجب سنة تسع وأربعين وأربعمائة والإمام أبو بكر أحمد بن علي بن ثابت بن أحمد بن مهدي بن ثابت الحافظ الثابتي البغدادي صاحب التصانيف المشهورة توفي ببغداد في شوال سنة ثلاث وستين وأربعمائة وأبو سعد أسعد بن محمد بن أحمد بن أبي سعد بن علي الثابتي وقيل إنه من أولاد زيد بن ثابت الأنصاري من أهل بنج ديه تفقه على مذهب الشافعي روى عن أبي سعيد محمد بن علي ابن أبي صالح البغوي توفي في شهر ربيع الأول من سنة خمس وأربعين وخمسمائة ببنج ديه وقرابته أبو الفتح محمد بن عبد الرحمن بن أحمد الثابتي صوفي سمع الحديث الكثير قتله الغز سنة ثمان وأربعين وخمسمائة بدولاب الخازن على وادي مرو وأبو طاهر محمد بن علي بن أحمد بن الحسين الأنصاري الثاتبي من ولد ثابت بن قيس بن شماس بغدادي صالح روى عن عبد الكريم بن الحسن بن رزمة وتوفي في ذي الحجة سنة ست وثلاثين وخمسمائة
____________________


قلت فاته عبد الرحمن بن محمد بن ثابت بن أحمد الثابتي الخرقي أبو القاسم المعروف بمفتي الحرمين الفقيه الشافعي سمع الحديث من أبي محمد عبد الله بن احمد وغيره روى عنه أبو بكر أحمد بن محمد البشاري ومات سنة خمس وتسعين وأربعمائة
الثاتي بالثاء المثلثة والتاء المثناة من فوقها بعد الألف - نسبة إلى قبيلة من حمير وهو ثات بن زيد بن رعين والمشهور بهذه النسبة أبو خزيمة إبراهيم ابن يزيد بن مرة بن شرحبيل الثاتي الرعيني ولي القضاء بمصر كرها وكان صالحا عابدا يروي عن يزيد بن أبي حبيب روى عنه المفضل بن فضالة توفي سنة أربع وخمسين ومائة م * باب الثاء والباء *
الثبيتي بضم الثاء المثلثة وبالباء الموحدة المفتوحة والياء الساكنة آخر الحروف وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى ثبيت وهو جد أبي الحسن أحمد بن عمر بن أحمد بن محمد بن ثبيت القاضي الشيرازي الثبيتي له روايات عن أبي بكر بن سعدان وغيره وأبوه أبو حفص عمر الثبيتي كان شاهدا رئيسا توفي سنة اثنتين وسبعين وثلثمائة في جمادى الأولى
الثبيري بفتح الثاء المثلثة وبالباء الموحدة المكسورة وبعدها الياء آخر الحروف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جبل عند مكة اسمه ثبير والمرقع ابن قمامة بن خويلد بن عصم بن أوس بن عبد ثبير بن محلم بن غنم بن سواءة ابن الحرث بن سعد بن ثعلبة بن دودان بن أسد بن خزيمة الثبيري وقيل لجده عبد ثبير لأنه ولد في أصل ثبير والمجذر بن زياد بن عثمان بن زمزمة بن
____________________

عمرو بن عمارة بن مالك بن عمرو بن ثبير شهد بدرا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قلت قوله عمرو بن ثبير بتقديم الثاء المثلثة وهم منه فإن ابن ماكولا ذكره بتقديم الباء الموحدة المفتوحة ثم بالثاء المثلثة المكسورة والباقي كما تقدم وهو أعلم * باب الثاء والعين *
الثعالبي بفتح الثاء المثلثة والعين المهملة وفي آخرها الباء الموحدة بعد الألف واللام - هذه النسبة إلى خياطة جلود الثعالب وعمل الفراء منها وفيهم كثرة ويقال له الفراء أيضا واشتهر جماعة من العلماء به منهم أبو بكر محمد بن بكر بن الفضل بن موسى الثعالبي الفقيه المصري روى الحديث عن أبي جعفر الطحاوي وغيره روى عنه أبو زكريا يحيى ابن علي الطحان وقال توفي أبو بكر مستهل شهر رمضان سنة ثمانين وثلثمائة
الثعلبي بفتح الثاء المثلثة وسكون العين المهملة وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى القبائل وإلى الموضع فأما المنتسب إلى القبائل فإلى ثعلبة بن سعد ابن ذبيان بن بغيض بن ريث بن غطفان منهم أسامة بن شريك الثعلبي صحابي نزل الكوفة وقطبة بن مالك الثعلبي وابن أخيه زياد بن علاقة بن مالك الثعلبي وقال أبو العباس بن عقدة قطبة بن مالك من بني ثعل بطن من طيء والناس على خلافه وإلى ثعلب بن وبرة بن ثعلب بن حلوان بن عمران ابن الحاف بن قضاعة وهو أخو كلب بن وبرة منهم وإلى ثعلب بن علقمة ابن وائل بن معشر بن وائل بن ربيعة بن ربيعة بن النعمان بن زرعة بن وائل ابن ربيعة بن شبيب بن زيد بن حضرموت قاله ابن الكلبي منهم وأما
____________________

المنتسب إلى المكان فعبد الأعلى بن عامر الثعلبي ينسب إلى الثعلبية إحدى منازل الحجاج في البادية وهو ضعيف
قلت فاته النسبة إلى ثعلبة بن بكر بن وائل منهم أسامة بن شريك المقدم ذكره وقيل هو من ثعلبة بن سعد وقيل من ثعلبة بن بكر
وفاته النسب إلى ثعلبة بن سدوس بن ذهل بن ثعلبة بن عكابة منهم قطبة بن قتادة بن جرير السدوسي الثعلبي وقيل هو أول من فتح الأبلة
وفاته النسب إلى ثعلبة بن عدي بن فزارة بن ذبيان منهم المثلم بن عطاء بن قطبة الفزاري ثم الثعلبي شاعر مذكور وكان قد عمي فقال
( ألم تريا أن المنايا محيطة ** بكل ثنايا الأرض أصبحن رصدا )
( لعمري لئن أصبحت أعمى لقد أرى ** بصيرا ولكن ليس شيء مخلدا )
( وما زال صرف الدهر يوما وليلة ** يكران لي حتى مسيت مقيدا )
وفاته النسبة إلى ثعلبة بن ثور بن هدبة بن لاطم بن عثمان بن عمرو ابن أد بن طابخة بطن من مزينة منهم بشر بن عصمة المزني الثعلبي أحد سمار معاوية فارس شاعر
وفاته ذكر أبي إسحاق احمد بن محمد بن إبراهيم الثعلبي ويقال الثعالبي المفسر المشهور النيسابوري له تصانيف مشهورة منها التفسير الذي فاق غيره من التصانيف فيه قيل إنما قيل له الثعلبي لقب له وليس بنسب قاله بعض العلماء توفي في المحرم سنة سبع وعشرين وأربعمائة
وفاته النسبة إلى ثعلبة بن يربوع بن حنظلة بن مالك بن زيد مناة بن تميم بطن كبير من تميم ينسب إليه خلق كثير منهم واقد بن عبد الله بن عبد مناف ابن عرين بن ثعلبة بن يربوع له صحبة وشهد بدرا مع النبي صلى الله عليه وسلم وهو الذي قتل ابن الحضرمي يوم نخلة
____________________


وفاته النسبة إلى ثعلبة بن جدعاء بن ذهل بن رومان بن جندب بن خارجة ابن سعد بن فطرة بن طيء بطن مشهور من طيء منهم مسعود بن علبة ابن حارثة ابن ربيع بن عمرو بن مالك بن عكوة بن ثعلبة الشاعر ويقال لثعلبة بن جدعاء ولثعلبة بن ذهل بن رومان ولثعلبة بن رومان هذا الثعالب
وفاته النسبة إلى ثعلبة بن الخزرج بن ساعدة بن كعب الأنصاري الخزرجي بطن من ساعدة منهم المنذر بن عمرو بن خنيس بن لوذان بن عبدود بن زيد بن ثعلبة شهد بدرا والعقبة وقتل يوم بئر معونة وأبو دجانة سماك بن خرشة بن لوذان
وفاته النسبة إلى ثعلبة بن ظبيان بن غامد بطن من الأزد منهم جندب ابن كعب بن عبد الله بن غنم بن جزء بن عامر بن مالك بن ذهل بن ثعلبة بن ظبيان قاتل الساحر عند الوليد بن عقبة بالكوفة له صحبة وقيل إن قاتل الساحر جندب بن زهير والأول أصح
وفاته النسبة إلى ثعلبة بن سعد مناة بن غامد بطن من الأزد ثم من غامد منهم عبد العزى بن صهل بن عبد العزى بن عمرو بن ثعلبة الشاعر الثعلبي الغامدي جاهلي
وفاته النسبة إلى ثعلبة بن عوف بن وائل بن ثعلبة بن رومان بطن من طيء ينسب إليه عمرو بن ثعلبة بن غياث بن يلقط بن عمرو بن ثعلبة بن عوف الشاعر الطائي الثعلبي كان على مقدمة عمرو بن هند الملك يوم أوارة منهم الأسد الرهيص سمي بذلك لشجاعته وهو جبار بن عمرو بن عميرة ابن ثعلبة بن غياث وقيل في نسبهما إلى ثعلبة غير ذلك
وفاته
الثعلي بضم الثاء وفتح العين وبعدها لام - هذه النسبة إلى ثعل بن
____________________

عمرو بن الغوث بن طيء قبيل كبير من طيء فيهم العدد منهم عدة بطون بحتر وسلامان وغيرهما كلهم ثعلبيون * باب الثاء والغين المعجمة *
الثغري بفتح الثاء المثلثة وسكون الغين المعجمة وكسر الراء - هذه النسبة إلى الثغر وهو الموضع القريب من العدو ينسب إليه أبو أمية محمد إبن إبراهيم البغدادي الثغري المعروف بالطرسوسي قيل له ثغري لأنه سكن طرسوس وكانت حينئذ ثغر المسلمين من ناحية الروم وجماعة سواه * باب الثاء والقاف *
الثقاب بفتح الثاء المثلثة وتشديد القاف وفي آخرها الباء الموحدة - هذه اللفظة لمن يثقب اللؤلؤ واشتهر بذلك أبو حمدون ويقال اللأآل والفصاص وهو أبو محمد الطيب بن إسماعيل بن إبراهيم الذهلي ويعرف بأبي حمدون الثقاب بغدادي وهو أحد القراء المشهورين كان زاهدا عابدا ورعا حدث عن ابن عيينة وغيره وروى قراءة علي بن حمزة الكسائي عنه وعمي فقاده قائد له إلى المسجد فلما بلغه قال له قائده اخلع نعلك قال ولم أخلعها قال لأن فيها أذى فاغتم أبو حمدون لذلك ورفع يديه يدعو ومسح بهما وجهه فرد الله إليه بصره فمشى وغيره
الثقفي بفتح الثاء المثلثة والقاف والفاء - هذه النسبة إلى ثقيف وهو ثقيف بن منبه بن بكر بن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس ابن عيلان وقيل إن اسم ثقيف قسي نزلوا الطائف وانتشروا في البلاد في
____________________

الإسلام واشتهر بالنسبة إليهم من العلماء أبو محمد عبد الوهاب بن عبد المجيد ابن الصلت بن عبيد الله بن الحكم بن أبي العاص بن بشر الثقفي البصري سمع أيوب السختياني وغيره روى عنه الشافعي وغيره وكان ثقة واختلط قبل موته بثلاث سنين وكانت ولادته سنة عشر ومائة ووفاته سنة أربع وتسعين ومائة وخلق كثير ينسبون إلى ثقيف * باب الثاء واللام *
الثلجي بفتح الثاء المثلثة وسكون اللام وفي آخرها الجيم - قال ابن الكلبي بنو ثلج بن عمرو بن مالك بن عبد مناة بن هبل بن عبد الله بن كنانة ابن بكر بن عوف بن عذرة بن زيد اللات بن رفيدة بن ثوب بن كلب بن وبرة بطن من كلب ثم من قضاعة لهم عدد وفيهم كثرة نسبوا إلى الجد أبي الثلج أو إلى الثلج منهم أبو عبد الله بن أبي شجاع يعرف بابن الثلجي كان فقيه العراق في وقته وكان من أصحاب الحسن بن زياد الؤلؤي حدث عن يحيى بن آدم ووكيع وغيرهما وكان غير ثقة ولد في شهر رمضان سنة إحدى وثمانين ومائة توفي ساجدا في صلاة العصر لأربع خلون من ذي الحجة من سنة ست وستين ومائتين وهو أيضا نسبة إلى الجد وهو محمد بن عبد الله بن إسماعيل بن أبي الثلج الثلجي البغدادي روى عن روح بن عبادة حدث عنه محمد بن إسماعيل البخاري وغيره * باب الثاء والميم *
الثمالي بضم الثاء المثلثة وفتح الميم وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى
____________________

ثمالة وهو بطن من الأزد وهو ثمالة واسمه عوف بن أسلم بن أحجن بن كعب بن الحرث بن كعب بن عبد الله بن مالك بن نصر بن الأزد بن الغوث منه أبو العباس محمد بن يزيد بن عبد الأكبر الثمالي الأزدي المعروف بالمبرد بصري نزل بغداد وكان إماما في النحو روى عن أبي عثمان المازني وأبي حاتم السجستاني وغيرهما روى عنه نفطويه وإسماعيل الصفار ولد سنة عشر ومائتين وتوفي سنة خمس وثمانين ومائتين وخلق كثير سواه
الثمامي بضم الثاء المثلثة والألف بين الميمين - هذه النسبة إلى ثمامة ابن عبد الله بن أنس بن مالك الأنصاري والمشهور بهذه النسبة أبو علي محمد ابن هارون بن شعيب الأنصاري الثمامي سكن دمشق وحدث بها عن الحسن بن علويه القطان وأبي خليفة الجمحي وغيرهما روى عنه تمام بن محمد الرازي الدمشقي وغيره وإلى ثمام بن عبد الملك الأندلسي وينسب إليه القاسم بن محمد بن سيار الثمامي الأندلسي ينتسب إلى ولاء ثمام هذا توفي القاسم بالأندلس سنة ست أو سبع وسبعين ومائتين وإلى أبي معن ثمامة بن أشرس النميري ينسب إليه طائفة من المعتزلة الذين يقال لهم الثمامية وهو من المعتزلة البصريين ورد بغداد واتصل بالرشيد وغيره من الخلفاء وله أخبار يحكيها عنه الجاحظ ومن مذهبه أن أكثر اليهود والزنادقة الدهرية يصيرون في القيامة ترابا ولا يدخلون جنة ولا نارا وكذلك قوله في أطفال المؤمنين
قلت فاته
الثمامي نسبة إلى ثمامة بن مالك بن جدعاء بن ذهل بن رومان بن جندب ابن خارجة بن سعد بن فطرة بن طيء بطن من طيء منهم جعفر بن عفان بن حبير بن صفير بن سمير بن مالك بن شراحيل بن عميرة بن الحرث ابن ثمامة الشاعر كان غاليا في التشيع وله فيه أشعار خبيثة
____________________


الثمانيني بفتح الثاء المثلثة والميم وبعدها الألف ثم الياء آخر الحروف بين النونين المكسورتين - هذه النسبة إلى ثمانين وهي قرية من قردى من نواحي الموصل عند جبل الجودي وهي أول قرية بنيت بعد الطوفان وسميت بعدد من خرج من السفينة خرج منها جماعة منهم أبو الحسن بن علي بن الحسن ابن عمر الثمانيني حدث بصور إحدى مدن ساحل الشام روى عنه الحافظ أبو بكر الخطيب
الثميري بضم الثاء المثلثة وفتح الميم وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جد محمد بن عبد الرحيم بن ثمير الثميري المصري يروي عنه الطبراني م * باب الثاء والواو *
الثوابي بفتح الثاء المثلثة والواو وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى ثوابة وهو درب ببغداد والمنتسب إليه أبو جعفر محمد بن إبراهيم الأطروش البرتي الكاتب الثوابي من أهل بغداد سمع يحيى بن أكثم القاضي روى عنه أبو بكر الجعابي وغيره توفي في شهر رمضان سنة ثلاث عشرة وثلثمائة
الثوباني بفتح الثاء المثلثة وسكون الواو وفتح الباء الموحدة بعدها ألف وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم منهم وأما الطائفة المعروفة بالثوبانية من المرجئة فينسبون إلى ثوبان المرجئ زعموا أن الإيمان هو المعرفة والإقرار بالله عز وجل ورسله عليهم السلام وبكل ما يجوز في العقل أن يفعله وما جاز تركه في العقل فليس من الإيمان
قلت فاته النسبة إلى ثوبان بن شهميل بن الأسد بن عمران بن عمرو
____________________

منهم حسام بن مصك بن سبيعة بن جناب من بني ثعلبة بن قيس بن ثوبان الثوباني
الثوجمي بضم الثاء المثلثة والجيم وفي آخرها ميم - هذه النسبة إلى ثوجم وهو بطن من المعافر ويقال لهم الثواجمة منهم عمرو بن مرة الثوجمي من أهل مصر يروي عن أبي رقية عمرو بن قيس اللخمي
الثوري بفتح الثاء المثلثة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بطن من همدان وبطن من بني تميم منهم صالح بن مسلم بن حي الثوري الهمداني والد الحسن وعلي ابني صالح يروي عن الشعبي روى عنه ابن عيينة وأما ثور تميم فمنهم أبو عبد الله سفيان بن سعيد الثوري إمام أهل الكوفة وأخوه المبارك بن سعيد الثوري من ثور تميم وإلى ثور بن عبد مناة بن أد ابن طابخة منهم الربيع بن خثيم الزاهد الكوفي والإمام أبو عبد الله سفيان ابن سعيد الثوري من ثور بن عبد مناة كان من سادات أهل زمانه ورعا وفقها وحفظا وإتقانا كان مولده سنة خمس وتسعين وتوفي بالبصرة سنة إحدى وستين ومائة وهو ابن ست وستين سنة وأما أبو يزيد الربيع بن خثيم الثوري فمن ثور بن عبد مناة بن أد بن طابخة يروي عن ابن مسعود روى عنه أهل الكوفة ومات بعد قتل الحسين عليه السلام سنة ثلاث وستين وقال السمعاني في هذه الترجمة ثور منسوب إلى ثلاث قبائل فمن ثور أطحل الربيع بن خثيم ورهطه ومن ثور بن عبد مناة منذر وابنه الربيع وسفيان ابن سعيد وأبوه وأهله ومن ثور همدان الحسن بن صالح بن حي وأخوه قال وهي أيضا نسبة إلى مذهب سفيان الثوري فممن ينسب إليه أبو عبد الله الحسين بن محمد بن الحسين الدينوري الثوري روى عنه أبو مسعود سليمان ابن إبراهيم الأصفهاني الحافظ ومنهم أبو محمد عبد الرحمن بن حمد بن الحسن الدوني الثوري راوي كتاب سنن أبي عبد الرحمن النسائي عن أبي نصر
____________________

الكسار روى عنه جماعة كثيرة بخراسان والعراق قلت هذا معنى ما ذكر السمعاني وقد خلط في هذه الترجمة فما يدري أيخثر أم يريب فمن تخليطه أنه جعل لتميم بطنا اسمه ثور وليس كذلك ثم جعل الربيع بن خثيم في أولها من ثور بن عبد مناة وفي آخرها من ثور أطحل مع ظنه أنهما بطنان وجعل سفيان الثوري في أولها من ثور تميم وفي آخرها من ثور بن عبد مناة وهما بطنان مختلفان في ظنه وهذا تناقض ظاهر وأظنه حيث رأى عبد مناة بن أد وتميم بن مر بن أد ألحق هذا البطن بذلك القبيل أو قد نقل من نسخة سقيمة ولم يعرف الصحيح ليتبعه لا أعرف لخبطه سببا غيره ثم إنه جعل أخيرا الربيع من ثور أطحل وسفيان الثوري من ثور بن عبد مناة فظنهما بطنين وهما واحد فإن ثور أطحل هو ابن عبد مناة بن أد بن طابخة بن إلياس بن مضر نزلوا عند جبل اسمه أطحل فنسبوا إليه ولو قيل لأبي سعد السمعاني رحمه الله لينسب ثور أطحل لم يجد له نسبا إلا إلى عبد مناة بن أد وقد تبع أبو سعد السمعاني في هذا الوهم الأمير أبا نصر بن ماكولا فإنه جعل أيضا ثور أطحل غير ثور بن عبد مناة والناس على خلافه فممن خالفه ابن الكلبي وابن حبيب وأبو عبيدة ومؤرج السدوسي وغيرهم والله أعلم ولم يذكر أبو سعد نسب ثور همدان وهو ثور بن مالك بن معاوية بن دومان بن بكيل بن جشم بن خيوان بن نوف ابن همدان
وقد فاته النسب إلى مذهب أبي ثور صاحب الشافعي وكان عليه جماعة من المتقدمين منهم أبو القاسم الجنيد بن محمد الزاهد وغيره
الثومي بضم الثاء المثلثة وبعدها الواو وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى الثوم وبيعه إن شاء الله والمنتسب بهذه النسبة أبو نصر الفتح بن خلف بن ماهك الثومي البغدادي يروي عن الحسن بن عرفة وأبو يوسف يعقوب
____________________

ابن القاسم بن محمد التميمي الأملي الثومي من أهل طبرستان وهو ابن أبي جعفر الثومي الذي دعا الجيل إلى الإسلام فأسلموا على يده فكل من هو من الجيل على مذهب السنة فهو من مواليه
الثويري بضم الثاء المثلثة وفتح الواو وبعدها الياء آخر الحروف الساكنة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى ثويرة وهو اسم لجد الحجاج بن علاط ابن خالد بن ثويرة السلمي وهو والد نصر بن الحجاج صاحب المتمنية * باب الثاء واللام ألف *
الثلاج بفتح الثاء المثلثة وتشديد اللام الألف وفي آخرها الجيم - عرف بهذه النسبة أبو القاسم عبد الله بن عمر بن عبد الله بن إبراهيم بن عبيد ابن زياد بن مهران البختري بن الثلاج القائد الحلواني حلواني الأصل بغدادي المولد والمنشأ وكان أبو القاسم يقول ما باع أحد من أسلافه ثلجا قط وإنما كانوا بحلوان وكان جدي عبد الله متنعما فكان يجمع كل سنة ثلجا كثيرا ليشربه فاجتاز الموفق أو غيره من الخلفاء فطلب ثلجا فلم يوجد إلا عنده فأهدى إليه منه فحل عنده محلا لطيفا وأقام أياما فكان يقول اطلبوا ثلجا من عبد الله الثلاج فعرف بذلك وغلب عليه حدث عن أبي القاسم البغوي وغيره روى عنه القاضيان أبو القاسم التنوخي وأبو عبد الله الصيمري وغيرهما وكان غير ثقة يضع الحديث ومات في شهر ربيع الأول سنة سبع وثمانين وثلثمائة وغيره ينسب هذه النسبة
____________________

* حرف الجيم * * باب الجيم مع الألف *
الجابر بفتح الجيم وكسر الباء الموحدة والراء في آخرها - عرف بهذه الصنعة أبو الحرث يحيى بن عبد الله بن الحرث الجابر التيمي قال وظني أنه يجبر العظم الكسير ويقال له المجبر أيضا وسنذكره في موضعه إن شاء الله يروي عن أبي ماجد روى عنه الثوري منكر الحديث
قلت فاته
الجابري وهي نسبة إلى جابر بن زيد وممن عرف بهذه النسبة أحمد ابن عثمان بن أحمد الجابري قال أحمد بن موسى بن مردويه حدثنا أبو علي أحمد بن عثمان الجابري من ولد جابر بن زيد عن محمد بن محمد بن عزرة وهي أيضا نسبة إلى جد المنتسب وهو أبو محمد عبد الله بن جعفر بن إسحاق ابن علي بن جابر بن الهيثم الجابري الموصلي سكن البصرة سمع أبا يعلى الموصلي وغيره روى عنه أبو نعيم الحافظ الأصفهاني
وفاته الجابري نسبة إلى جابر بن حيي بن عمرو بن سلسلة بن غنم بطن من طيء منهم نويرة ووقدان وبحير بنو حص بن وبرة بن عدي بن جابر الطائيون الجابريون كانوا أشرافا إليهم العدد قتل نويرة يوم الأجفر سبعة رجال
وفاته الجابري نسبة إلى جابر بن كعب بن عليم بن جناب بن هبل بن عبد الله بطن من كلب بن وبرة منهم امرؤ القيس بن عدي بن أوس بن
____________________

جابر بن كعب الكلبي الجابري قدم على عمر بن الخطاب رضي الله عنه وهو نصراني فأسلم وتزوج بناته علي بن أبي طالب وابناه الحسن والحسين رضي الله عنهم
وفاته الجابري نسبة إلى جابر بن عبد الله بن قادم بن زيد بن عريب ابن جشم ابن حاشد بن جشم بن خيران بن نوف بن همدان منهم الحر بن صالح بن عبادة بن خضير بن عبد الله بن ناعم بن واشج بن مر بن الجابر الهمداني الجابري كان على رابطة الموصل
الجاجرمي بفتح الجيمين بينهما الألف وبعدها الراء وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى جاجرم وهي بلدة بين نيسابور وجرجان خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو القاسم عبد العزيز بن عمر بن محمد الجاجرمي سمع بنيسابور أبا سعيد محمد بن الفضل الصيرفي سمع منه أبو محمد عبد العزيز ابن أبي بكر النخشبي وكانت وفاته بعد سنة أربعين وأربعمائة وخلق كثير سواه
الجاجني بالجيمين المفتوحتين بينهما ألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جاجن وهي قرية من قرى بخارى ينسب إليها الفقيه أبو نصر أحمد بن محمد بن الحرث الجاجني سمع الحديث ببخارى والعراق والحجاز روى عنه الفقيه طاهر الحريثي
الجاحظ بفتح الجيم وبالحاء المكسورة بينهما الألف وفي آخرها الظاء المعجمة - هذا لقب أبي عثمان عمرو بن بحر الجاحظ البصري وإنما قيل له ذلك لأن عينيه جاحظتان حدث عن يزيد بن هارون وأبي يوسف القاضي روى عنه يموت ابن المزرع وإليه تنسب الفرقة المعروفة بالجاحظية من المعتزلة وله تصانيف مشهورة في عدة فنون ومن مذهب الجاحظية أن المعارف ضرورية الطباع وليس شيء منها من إفعال العباد ووافق ثمامة بن أشرس
____________________

في قوله إن العباد ليس لهم فعل غير الإرادة وهذا يوجب أن لا يكون الطاعات والمعاصي من اكتساب العباد لأن هذه الأفعال غير الإرادة وفي هذا إبطال الثواب على العبادات وإبطال العقاب على المعاصي توفي الجاحظ في المحرم سنة خمس وخمسين ومائتين
الجاذري بفتح الجيم والذال المعجمة بعد الألف بعدها راء - هذه النسبة لبعض أهل واسط ولعله من سوادها أو سواد فم الصلح وهو أبو الحسن علي بن الحسن بن علي بن معاذ يعرف بالجاذري روى عنه أبو غالب ابن بشران يروي عن محمد بن عثمان بن سمعان تاريخ بحشل
الجارستي بفتح الجيم والراء بينهما الألف ثم السين المهملة وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة لجارست وهو اسم لجد بكار بن محمد ابن الجارست المقرىء الجارستي النحوي المديني قارىء أهل المدينة يروي عن موسى بن عقبة روى عنه ابن أبي فديك وكان لا بأس به م
الجارمي بفتح الجيم وكسر الراء بعد الألف وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى بني جارم وهو جارم بن مالك بن بكر بن سعد بن ضبة بن أد ذكره الكلبي ولهم خطة بالبصرة قال الفرزدق
( ولو أن ما في سفن دارين صبحت ** بني جارم ما طيبت ريح خنبس م )
الجارودي بفتح الجيم وضم الراء وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى الجارود وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه والمشهور بهذه النسبة أبو بكر محمد بن النضر بن سلمة بن الجارود بن يزيد الجارودي النيسابوري سمع إسحاق بن راهويه روى عنه أبو بكر بن خزيمة وكان يتولى أمور مسلم ابن الحجاج وكان مسلم يعتمد عليه في جميع أسبابه وكان إمام وقته وتوفي في شهر ربيع الأول من سنة إحدى وتسعين ومائتين وأبو الفضل محمد
____________________

ابن أحمد بن محمد بن الجارود الهروي الجارودي شيخ هراة في عصره رحل إلى الآفاق في طلب الحديث سمع أبا القاسم الطبراني وطبقته روى عنه الأئمة مثل أبي إسماعيل عبد الله بن محمد بن علي الأنصاري وكان حافظا ثقة وتوفي سنة نيف وعشرين وأربعمائة وأبو الحسن محمد بن محمد بن عمرو ابن محمد بن حبيب بن سليمان بن المنذر بن الجارود الجارودي البصري من ولد الجارود بن المعلى العبدي وهم كثير بالبصرة حدث ببغداد عن محمد ابن عبد الملك بن أبي الشوارب وغيره روى عنه محمد بن عبد الله بن بخيت الدقاق وغيره وكانت ولادته سنة ثمان عشرة ومائتين وحدث إلى رجب من سنة عشرين وثلثمائة فتكون وفاته بعد هذا التاريخ وأما الجارودية ففرقة من الزيدية من الشيعة وهم أصحاب أبي الجارود نسبوا إليه زعموا أن النبي صلى الله عليه وسلم نص على إمامة علي رضي الله عنه بالوصف دون التسمية وأن الناس كفروا بتركهم الاقتداء به بعد النبي صلى الله عليه وسلم ثم بعده الحسن ثم الحسين رضي الله عنهما ثم إن الإمامة شورى في ولديهما فمن خرج منهم داعيا إلى سبيل ربه وكان عالما فاضلا فهو الإمام وزعم قوم منهم أن الإمام محمد بن عبد الله بن الحسن بن الحسن فانتظروه وأنكروا قتله وانتظرت طائفة منهم محمد بن القاسم صاحب الطالقان وقد أخذ أيام المعتصم وحبس ومات وأظهر موته فزعموا أنه لم يمت وانتظرت طائفة منهم يحيى بن عمر صاحب الكوفة أيام المستعين وقد قتل وحمل رأسه إلى محمد بن عبد الله بن طاهر فقال فيه بعض العلوية
( قتلت أعز من ركب المطايا ** وجئتك أستلينك في الكلام )
( وعز علي أن ألقاك إلا ** وفيما بيننا حد الحسام )
فقالوا لم يقتل وانتظروه
____________________


الجاري بفتح الجيم وبالراء - هذه النسبة إلى الجار وهي بليدة على الساحل بقرب مدينة النبي صلى الله عليه وسلم والمشهور بالنسبة إليها أبو عبد الله سعد بن نوفل الجاري عامل عمر رضي الله عنه على الجار روى عنه ابنه عبد الله بن سعد وعبد الملك بن الحسن الجاري الأحول مولى مروان بن الحكم يروي المراسيل روى عنه أبو عامر العقدي وجماعة كثيرة نسبوا إلى الجار والجار أيضا قرية من قرى أصبهان خرج منها جماعة منهم الزاهد أبو بكر ذاكر بن عمر بن سهل الجاري توفي في ذي القعدة سنة إحدى وخمسين وخمسمائة سمع أبا مطيع الصحاف وأم عمرو سعيدة بنت بكران بن محمد بن أحمد بن جعفر الجاري سمعت أبا مطيع المصري أيضا وأبو الفضل جعفر بن محمد بن جعفر الجاري سمع أبا مطيع المصري أيضا
الجازري بفتح الجيم وبالزاي المكسورة بعد الألف وبعدها راء - هذه النسبة إلى جازرة وهي قرية من قرى النهروان من أعمال العراق ينسب إليها أبو علي محمد بن الحسين بن محمد بن الحسين بن علي بن بكران الجازري روى كتاب الجليس والأنيس عن القاضي أبي الفرح المعافى بن زكريا الجريري روى عنه الأمير أبو نصر بن ماكولا والخطيب أبو بكر الحافظ ولد سنة أربع وسبعين وثلثمائة ومات في شهر ربيع الأول سنة اثنتين وخمسين وأربعمائة وغيره
الجازي بفتح الجيم بعدها الألف وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى بلدة يقال لها يزد من كور إصطخر ولعل هذه النسبة جاءت على خلاف القياس وفيهم كثرة وسأذكرهم في الياء والجاز لقب لبعض أجداد أبي الفتح هبة الله بن علي بن محمد بن محمد بن علي بن الطيب بن الجاز المخزومي القرشي الجازي كوفي سكن بغداد روى عنه الحافظ أبو بكر الخطيب
____________________

وكانت ولادته سنة إحدى أو اثنتين وتسعين وثلثمائة ووفاته في ربيع الأول سنة سبعين وأربعمائة م
الجاسي بفتح الجيم وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى بني جاس وهم ولد نضلة بن جوية بن لوذان بن ثعلبة بن عدي بن فزارة ينسب إليهم أبو العجاج الأشعث بن زيد بن شعيب بن يزيد بن ضمرة الجاسي شاعر
الجاكرديزي بفتح الجيم والكاف وسكون الراء وكسر الدال المهملة وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى جاكرديزه وهي محلة من محال سمرقند ينسب إليها أبو الفضل محمد بن إسحاق بن إبراهيم ابن عبد الله الجاكرديزي السمرقندي رحل في طلب الحديث إلى العراق والحجاز وديار مصر روى عن جعفر بن محمد الفريابي روى عنه أبو جعفر محمد بن فضلان بن سويد وغيره
الجامع بفتح الجيم وكسر الميم وفي آخرها العين - هذا لقب أبي عصمة المروزي قيل إنما لقب به لأنه أول من جمع فقه ابي حنيفة رحمه الله تعالى وقيل لأنه كان جامعا بين العلوم كان له أربعة مجالس مجلس للأثر ومجلس لأقاويل أبي حنيفة ومجلس للنحو ومجلس للأشعار وهو أبو عصمة نوح بن أبي مريم واسمه يزيد بن جعونة الجامع المروزي يروي عن الزهري ومقاتل بن حيان توفي سنة ثلاث وسبعين ومائة وكان على قضاء مرو يقلب الأسانيد لا يجوز الاحتجاج به م
الجامعي بفتح الجيم وكسر الميم وفي آخرها العين المهملة - هذه النسبة إلى الجامع وهو المصحف اشتهر بهذه النسبة أبو حبيب محمد بن أحمد بن موسى الجامعي المصاحفي كان يكتب الجامع روى عن سهل بن عثمان العتكي روى عنه الحاكم أبو عبد الله وقال كان مجاورا بالجامع قريبا من خمسين
____________________

* باب الحاء والراء *
الحرابي بكسر الحاء وفتح الراء المخففة وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى حراب والمشهور بهذه النسبة أبو بكر أحمد بن محمد الحرابي بغدادي حدث عنه أحمد بن عبيد الله وغيره
الحرازي بفتح الحاء وفتح الراء المهملة وتشديدها وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى حراز وهو جد أبي الحسن محمد بن عثمان بن حراز بغدادي سمع أحمد بن سلمان النجاد وأبا جعفر بن بريه الهاشمي روى عنه أبو محمد الخلال ووثقه
الحرازي بفتح الحاء والراء المخففة وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى حراز بن عوف بن عدي بن مالك بن زيد بن يزيد بن عمرو بن قيس بن معاوية بن جشم وهو بطن من ذي الكلاع نزل أكثرهم حمص منهم الأزهر بن عبد الله الحرازي الشامي يروي عن النعمان بن بشير روى عنه صفوان بن عمرو السكسكي
الحرامي بفتح الحاء والراء المهملتين وفي آخرها ميم - هذه النسبة إلى الجد الأعلى وهو حرام الأنصاري جد جابر بن عبد الله بن حرام ولجابر ولأبيه صحبة وفي جذام حرام بن جذام وفي تميم حرام بن كعب بن سعد بن زيد مناة بن تميم منهم عيسى بن المغيرة الحرامي روى عن الشعبي روى عنه سفيان الثوري وغيره وفي خزاعة حرام بن حبشية بن كعب بن سلول وفي عذرة حرام بن ضنة بن عبد بن كبير بن عذرة وفي بلى حرام ابن جعل بن عمرو بن جشم وجماعة نسبوا إلى بني حرام وهي سكة بالبصرة منها أبو محمد القاسم بن علي بن محمد بن عثمان الحريري الحرامي
____________________

سنة وكان يكتب القرآن سنين كثيرة ومات في صفر سنة إحدى وخمسين وثلثمائة وذكرته في المصاحفي م
الجامي بفتح الجيم وفي آخرها الميم بعد الألف - وهي قصبة بنواحي نيسابور يقال لها جام وتعرب فيقال لها زام بالزاي خرج منها جماعة من المشاهير والأمراء الظاهرية بها آثار وضياع م
الجاورساني بفتح الجيم والواو بينهما الألف وسكون الراء وفتح السين المهملة والنون بعد الألف - هذه النسبة إلى جاورسان ينسب إليها أبو جعفر محمد بن بكر بن محمد الجاورساتي سكن بخارى وكان زاهدا ورعا كثير العبادة وكان ضريرا يحدث من حفظه روى عن أبي يحيى الحماني توفي بآمل جيحون سنة ثمان وخمسين ومائتين م
الجاورسي بفتح الجيم والواو وسكون الراء وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى جاورسة وهي قرية على ثلاثة فراسخ من مرو بها عبد الله ابن بريدة منها سالم الجاورسي مولى عبد الله بن بريدة م * باب الجيم والباء *
الجبابي بكسر الجيم والألف بين الباءين المعجمتين بواحدة واحدة مفتوحة مكسورة - وهو أبو عمرو أحمد بن خالد بن يزيد الجبابي ذكره ابن يونس وقال أحمد بن خالد يعرف بابن الجباب أندلسي جبابي والجباب الذي يبيع الجباب بلغتهم مشهور عندهم توفي بقرطبة سنة اثنتين وعشرين وثلثمائة حدث عن إسحاق بن إبراهيم الدبري
الجباخاني بفتح الجيم والباء الموحدة والخاء المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جباخان وهي قرية على باب بلخ خرج منها جماعة منهم
____________________

أبو عبد الله محمد بن علي بن الحسين بن الفرج الجباخاني البلخي الحافظ رحل إلى خراسان والجبال والعراق والشام وكان حافظا تكلموا فيه وحدث عن أبي يعلى الموصلي وخلق كثير روى عنه جماعة وتوفي ببلخ في شهر ربيع الأول سنة سبع وخمسين وثلثمائة وقيل ست وخمسين كان يروي المناكير
الجباري بفتح الجيم والباء الموحدة المشددة بعدهما الألف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى عدة أسماء منهم جبار بن سلمي بن مالك بن جعفر ابن كلاب وهو الذي قتل عامر بن فهيرة يوم بئر معونة ثم أسلم وحسن إسلامه له صحبة وهو جد ولد أبي العباس السفاح لأمهم لأن أم أولاد السفاح أم سلمة بنت يعقوب بن سلمة بن عبد الله بن الوليد بن الوليد بن المغيرة وأمها هند بنت عبد الله بن جبار بن سلمى ومنهم جبار بن صخر بن أمية بن خنيس ويقال خنساء بن عبيد بن عدي بن غنم بن كعب بن سلمة شهد بدرا والعقبة ومنهم جبار بن عمرو الطائي يعرف بالأسد الرهيص من فرسانهم في الجاهلية وهو فارس الضبيب وهو الذي حمل كسرى أبرويز على فرسه وأبو الزبان بشر بن قيس بن جبار هو الجباري نسب إلى جده مدحه ابن الرقاع وأما ابن جبار المنقري الجباري وكان بخيلا ففيه يقول الشاعر
( لو أن قدرا بكت من طول محبسها ** على القفوف بكت قدر ابن جبار )
( ما مسها دسم مذ فض معدنها ** ولا رأت بعد نار القين من نار )
وكان ابن جبار بالبصرة قيل اسمه عقبة
الجباري بكسر الجيم وفتح الباء الموحدة وفي آخرها الراء بعد الألف - هذه النسبة إلى جبارة وهو جد أبي القاسم عمران بن موسى بن يحيى بن
____________________

جبارة الجباري الحمراوي من اهل مصر روى عن عيسى بن حماد زغبة توفي سنة إحدى وثلثمائة وأما جبارة في الأسماء فهو جبارة بن زرارة البلوي له صحبة شهد فتح مصر م
الجبان بفتح الجيم والباء الموحدة المشددة وفي آخرها النون بعد الألف - هذه اللفظة لمن يحفظ في الصحراء الغلة وغيرها أخذت من الجبانة وهي الصحراء اشتهر بهذه النسبة أبو القاسم علي بن أحمد بن عمرو بن سعيد الجبان الكوفي حدث ببغداد عن سليمان بن الربيع البرجمي روى عنه أبو القاسم بن الثلاج توفي بعد سنة ست وعشرين وثلثمائة وأبو الحسن علي ابن محمد بن أحمد بن عيسى البغدادي المعروف بابن الجبان روى عنه الخطيب أبو بكر توفي في المحرم سنة أربع وأربعين وأربعمائة م
الجباني بفتح الجيم وتشديد الباء الموحدة - هذه النسبة إلى جبان قال أبو كامل البصيري هذه النسبة إلى مدينة جبان يعني بالمغرب قال وظني أنه وهم فيه والمدينة التي بالمغرب يقال لها جيان بالياء المثناة من تحتها وسنذكرها في الجيم مع الياء والجبان الصحراء ولعل هذا الرجل كان يسكن الصحراء والمشهور بها محمد بن سعد وقيل مخلد بن سعد الجباني ويقال له الرباحي لأنه يسكن قلعة رباح بلدة بالمغرب وقد ينسب من يسكن المقبرة فيقال له الجباني
الجبائي بفتح الجيم وفتح الباء الموحدة - والمشهور بهذه النسبة شعيب الجبائي من أقران طاوس وجباء بالهمز جبل باليمن قريب الجند روى عنه محمد بن إسحاق
الجبائي بضم الجيم وتشديد الباء الموحدة - قرية من قرى البصرة ينسب إليها أبو علي محمد بن عبد الوهاب الجبائي وابنه أبو هاشم وأبو علي صاحب مقالات المعتزلة ولد سنة خمس وثلاثين ومائتين ومات سنة ثلاث وثلثمائة
____________________

وتوفي ابنه أبو هاشم سنة إحدى وعشرين وثلثمائة ببغداد وأما أبو محمد دعوان بن علي بن حماد الجبائي المقرئ الضرير فهو منسوب إلى قرية جبة من أعمال النهروان روى عن أبي الخطاب بن البطر وأبي عبد الله النعالي
الجبريني بكسر الجيم والباء الساكنة والراء المكسورة والياء الساكنة آخر الحروف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بيت جبرين وهي قرية كبيرة من أرض فلسطين عند بيت المقدس نحو مشهد الخليل صلى الله عليه وسلم منها أبو الحسن محمد بن خلف بن عمر الجبريني يروي عن أحمد بن الفضل الصائغ روى عنه أبو بكر محمد بن إبراهيم بن المقرئ الأصبهاني
الجبري بفتح الجيم والباء الموحدة المشددة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جبر وهو لقب والد روح بن عصام بن يزيد الأصبهاني الجبري المعروف والده بجبر خادم سفيان الثوري روى عن أبيه روى عنه محمد ابن إسحاق بن مندة م
الجبغويي بضم الجيم وضم الغين المعجمة بينهما الباء الموحدة الساكنة وفي آخرها الياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى جبغوية وهو جد أبي علي الحسن بن عبد الله بن جبغوية الشيرازي الجبغويي روى عن أبي حاتم بن حبان روى عنه أحمد بن منصور الحافظ وجماعة حدث سنة سبع وأربعين وثلثمائة
الجبلي بفتح الجيم والباء الموحدة وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى عدة من الأمكنة وإلى الرجال فأما الأمكنة فمنها جبال همذان لأنها من بلد الجبل ينسب إليها علي بن عبد الله بن جهضم الجبلي الهمذاني روى عن محمد ابن علي الوجيهي روى عنه أبو حازم العبدويي ومنها جبل هراة ونسب إليه أبو سعد محمد بن الربيع الجبلي الهروي روى عن أبي عمر المليحي صحيح البخاري وجامع أبي عيسى الترمذي توفي حدود سنة عشرين
____________________

وخمسمائة ومنها جبل الفضة ونسب إليه أبو إسحاق إبراهيم بن الشاذ بن محمد الجبلي ذكره الخطيب أبو بكر فقال هو من جبل الفضة سكن هراة وورد بغداد روى عن محمد بن إسحاق بن خزيمة ومنها مدينة جبلة وهي على ساحل الشام نحو حمص ينسب إليها أبو طالب علي بن أحمد بن غسال ابن شرحبيل بن غسال بن الصلت الجبلي روى عن أحمد بن عبد الوهاب ابن نجدة الحوطي الجبلي روى عنه أبو الحسين محمد بن أحمد بن جميع ومنها جبلة الحجاز منها سليمان بن علي الجبلي الفقيه قاله ابن ماكولا ومنها بالأندلس ينسب إليه محمد بن أحمد الجبلي الأندلسي روى عن بقي بن مخلد مات سنة ثلاث عشرة وثلثمائة ومحمد بن الحسن الجبلي الأندلسي جزيري نحوي شاعر سمعه أبو عبد الله الحميدي وأما الرجال فأبو عبد الرحمن عبد الله بن عبد العزيز بن عثمان بن جبلة الجبلي ينسب إلى جده مشهور من أهل مرو وأحمد بن عبيد الله بن جرير بن جبلة الجبلي نسب إلى جده روى عن أبيه عبيد الله روى عنه أبو القاسم الطبراني وأبو عبد الله أحمد بن محمد بن سعيد بن جبلة الصيرفي الجبلي البغدادي نسب إلى جده أيضا روى عن ابن عيينة والشافعي
قلت فاته النسبة إلى جبلة بن عدي بن ربيعة بن معاوية الأكرمين بن الحرث بطن من كندة منهم هانئ بن حجر بن معاوية بن جبلة وفد من ولده الوليد بن عدي بن هانئ شاعر إسلامي ومنهم حجر بن عدي بن جبلة له صحبة وشهد حروب علي رضي الله عنه
الجبلي بفتح الجيم وضم الباء المشددة الموحدة - هذه النسبة إلى جبل وهي بلدة على ذجلة بين بغداد وواسط ينسب إليها خلق كثير منهم الحكم ابن سليمان الجبلي روى عن يحيى بن عقبة بن ابي العيزار روى عنه عيسى ابن السكين البلدي وابو الخطاب الشاعر الجبلي كان من المجيدين كان
____________________

بينه وبين أبي العلاء المعري مشاعرة وفيه يقول المعري قصيدته المشهورة وأولها
( غير مجد في ملتي واعتقادي ** نوح باك ولا ترنم شاد )
توفي أبو الخطاب في ذي القعدة سنة تسع وثلاثين وأربعمائة
الجبني بضم الجيم والباء الموحدة وفي آخره النون المشددة - هذه النسبة إلى الجبن وهو شيء يعمل من اللبن والمشهور بهذه النسبة أبو إبراهيم إسحاق بن محمد بن حمدان بن محمد الفقيه الحنفي الجبني روى عن أبي محمد عبد الله بن محمد بن يعقوب الحارث السبذموني روى عنه ابنه أبو نصر الجبني توفي أبو إبراهيم مستهل ذي القعدة سنة خمس وتسعين وثلثمائة
الجبلاني بضم الجيم وبالباء الساكنة الموحدة وفي آخره نون بعد لام ألف - هذه النسبة إلى جبلان وهو بطن من حمير وهو جبلان بن سهل بن عمرو ابن قيس بن معاوية بن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن سعد بن عوف بن عدي بن مالك إليه ينسب الجبلانيون ينسب إليهم أبو حلبس يونس بن ميسرة بن حلبس الجبلاني الأعمى روى عن معاوية روى عنه أهل الشام وجماعة كثيرة سواه ينسبون إلى جبلان
الجبيري بضم الجيم وفتح الباء الموحدة وسكون الياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى جبير والد سعيد بن جبير وبواسط والطيب منهم جماعة وإلى جد المنتسب إليه وهو سعيد بن عبد الله بن زياد بن جبير بن حية الجبيري وابنه اسماعيل وعبيد الله بن يوسف بن المغيرة الجبيري شيخ بصري هو من اولاد جبير بن حية
الجبيلي بضم الجيم وفتح الباء الموحدة وسكون الياء المثناة من تحتها -
____________________

هذه النسبة إلى جبيل وهي مدينة بساحل الشام ينسب إليها عبيد بن حيان الجبيلي روى عن مالك روى عنه العباس بن الوليد البيروتي وإلى جبيل بطن من قضاعة ثم من كلب وهو جبيل بن عامر بن عمرو بن عوف بن كنانة بن عوف بن عذرة بن زيد اللات بن رفيدة بن ثور بن كلب بن وبرة ينسب إليه محمد بن عزار بن أوس بن ثعلبة بن حارثة بن مرة بن حارثة بن عبد رضا بن جبيل الجبيلي قتله منصور بن جمهور بالسند
الجبي بضم الجيم وكسر الباء الموحدة وتشديدها - هذه النسبة إلى جبة وهي قرية من أعمال النهروان منها أبو محمد دعوان بن علي الجبي ويقال الجبائي أيضا سمعنا منه
قلت فاته أبو بكر محمد بن موسى بن عبد العزيز الكندي المصري يعرف بابن الجبي قال بعض العلماء موضع بمصر ويلقب سيبويه ولد سنة أربع وثمانين ومائتين ومات في صفر سنة ثمان وخمسين وثلثمائة سمع أبا عبد الرحمن والنسائي والطحاوي وغيرهما وكان فقيها شافعيا يتظاهر بمذهب الاعتزال وله كلام في الزهد * باب الجيم والجيم *
الججاري بالجيمين أولهما مكسورة والثانية مفتوحة وراء مهملة بعد الألف - هذه النسبة إلى قرية بنواحي بخارى يقال لها ججار ينسب إليها أبو شعيب صالح بن محمد بن شعيب الججاري روى عن أبي القاسم بن أبي العقب الدمشقي روى عنه القاضي أبو طاهر الإسماعيلي
____________________

* باب الجيم والحاء *
الجحافي بفتح الجيم والحاء المهملة وفي آخرها الفاء - هذه النسبة إلى جحاف وهي سكة بنيسابور منها أبو عبد الرحمن محمد بن عبد الله بن محمد ابن أبي الوزير التاجر الجحافي سمع أبا حاتم الرازي سمع منه الحاكم أبو عبد الله وكان من الصالحين توفي لعشر بقين من رمضان سنة إحدى وأربعين وثلثمائة وهو ابن إحدى وتسعين سنة م
الجحدري بفتح الجيم وسكون الحاء وفتح الدال المهملتين وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جحدر وهو اسم رجل والمشهور بهذه النسبة أبو يحيى كامل بن طلحة الجحدري البصري سكن بغداد روى عن مالك والليث بن سعد روى عنه حنبل بن إسحاق وكان لينا في الحديث توفي سنة إحدى وقيل اثنتين وثلاثين ومائتين قلت عادة السمعاني إذا قال ينسب إلى رجل فلا يريد به بطنا ولا قبيلة إنما يريد به بعض أجداد المنسوب إليه فقوله في أبي يحيى الجحدري أنه نسب إلى رجل فلا شك أنه لم يرد به القبيلة وهو منسوب إلى جحدر واسمه ربيعة بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة ابن عكابة بن صعب بن علي بن بكر بن وائل ينسب إليهم كثير من العلماء والأشراف منهم مالك بن مسمع وأبو يحيى الجحدري وغيرهما وعامتهم سكنوا البصرة
الجحشي بفتح الجيم وبالحاء الساكنة وفي آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى جحش وهو بطن من العرب والمشهور بهذه النسبة سعيد بن عبد الرحمن بن جحش الجحشي من ولد بني جحش روى عن السائب ابن يزيد روى عنه معمر م
____________________


الجحيمي بفتح الجيم وكسر الحاء المهملة وبعدها الياء المثناة من تحتها - هذه النسبة إلى أبي الجحيم وهو جد ابي كثير محمد بن إبراهيم بن محمد ابن أبي الجحيم الشيباني البصري رحل إلى مصر والحجاز وحدث ببغداد عن يونس بن عبد الأعلى والربيع بن سليمان روى عنه محمد بن جعفر المعروف بزوج الحرة وكان ثقة * باب الجيم والخاء *
الجخزني بفتح الجيم وسكون الخاء المعجمة وفتح الزاي وفي آخرها النون إن شاء الله تعالى - هذه النسبة إلى جخزن وهي قرية من قرى سمرقند على ثلاثة فراسخ منها ينسب إليها أعين بن جعفر بن الأشعث الجخزني السمرقندي من قرية جخزن الرجل الصالح روى عن أبي الحسن علي بن إسماعيل الخجندي سمع منه أبو سعد السمعاني كتاب المشافهات تصنيف علي بن إسحاق بن إبراهيم الحنظلي السمرقندي من * باب الجيم والدال *
الجدادي بضم الجيم وبالألف بين الدالين المهملتين الخفيفتين - هذه النسبة إلى جديدة وهو بطن من خولان وهم ولد رازح بن مالك بن خولان وإنما سعوا بالجديدة لأن رازحا لما شاب خضب فكان إذا أعاد الخضاب يقول خولان جدد فسمي الجديدة ينسب غليه أبو الليث عاصم بن العلاء ابن مغيث ابن الحرث بن عامر الخولاني ثم الجدادي روى عنه ابن وهيب توفي سنة ست وسبعين ومائة في ربيع الآخر
____________________


الجداري بكسر الجيم وفتح الدال المهملة والراء بعد الألف - هذه النسبة إلى قطيعة بني جدار وهي محلة ببغداد منها أبو بكر أحمد بن سندي بن الحسن بن بحر الجدادي البغدادي وكان صادقا ذكره الخطيب في تاريخ بغداد وقال أبو بكر الحداد سمع محمد بن العباس المؤدب روى عنه ابن رزقويه وجدار رجل من الصحابة يروي عن النبي صلى الله عليه وسلم روى عنه يزيد بن شجرة وجدارة بطن من الخزرج وهو جدارة ابن عوف بن الحرث بن الخزرج منهم أبو مسعود عقبة بن عمرو الأنصاري البدري
الجداني بفتح الجيم والدال المهملة المشددة بعدها الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جدان وهو بطن من ربيعة وهو جدان بن جديلة ابن أسد بن ربيعة بن نزار م
الجدري بفتح الجيم والدال المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جدرة بفتح الجيم والدال والراء المفتوحات فأم قصي بن كلاب فاطمة بنت عوف بن سعد بن سيل من الجدرة وهم حلفاء بني الديل بن بكر بن عبد مناة بن كنانة وإنما سموا الجدرة لأنهم بنو الحجر وهو من البيت وقال ابن دريد أول من كتب بخطنا هذا عامر بن جدرة ومرامر بن مروة الطائيان منهم سنان بن أبي سنان الديلي ثم الجدري قاله ابن إسحاق قال أبو علي الغساني الجدرة حي من الأزد حلفاء بني الديل سموا بذلك لأنهم بنو جدار الكعبة منهم سعد بن سيل بسين مهملة على وزن جمل
الجدسي بفتح الجيم والدال والسين المهملتين - هذه النسبة إلى جدس وهو بطن من كندة وهو جدس بن أريش بن إراش بن جزيلة بن لخم بن عدي بن أشرس بن شبيب بن السكون
الجدعاني بضم الجيم وسكون الدال وبالعين المهملة وفي آخره النون
____________________

بعد الألف - هذه النسبة إلى بني جدعان التيمي تيم قريش والمنسوب إليها أبو غرارة محمد بن عبد الرحمن بن أبي بكر بن عبيد الله بن أبي مليكة الجدعاني روى عن موسى بن عقبة المنسوب إليها ولاء يزيد بن صيفي بن صهيب ابن سنان الجدعاني يروي عن أبيه روى عنه ابنه محمد بن يزيد
الجدلي هو منسوب إلى جديلة الأنصار منهم أبو المنذر أبي بن كعب ابن قيس بن عبيد بن زيد بن معاوية بن عمرو بن مالك بن النجار بن ثعلبة ابن عمرو بن الخزرج من بني جديلة وهي أمهم مات سنة اثنتين وعشرين وإلى جديلة وهم بطن من قيس عيلان وهم فهم وعدوان ابنا عمرو بن قيس عيلان أمهم جديلة بنت مر فنسبوا إليها منهم قيس بن مسلم الجدلي من أهل الكوفة روى عن سعيد بن جبير روى عنه السفيان الثوري مات سنة عشرين ومائة ومنهم أبو عبد الله الجدلي قلت صحف الشيخ رحمه الله في نسب أبي بن كعب بذكره جديلة بالجيم وإنما هو حديلة بالحاء المهملة المضمومة
وقد فاته جديلة طيء وهم ولد جندب وحور ابني خارجة بن سعد ابن فطرة بن طيء وقيل غير ذلك وأم جندب وحور جديلة بنت سبيع ابن عمرو من حمير نسب ولدهما إليها فممن ينسب هذه النسبة البرح ابن مسهر بن الجلاس الجدلي الطائي من ولد جندب بن خارجة وفي بني جندب العدد والشرف فمنهم بنو المعلي بن تيم الله بن ثعلبة بن جدعاء بن ذهل بن رومان بن جندب يقال لهم مصابيح الظلام وهو من جديلة وفي المعلى يقول امرؤ القيس
( كأني إذ نزلت على المعلى ** نزلت على البواذخ من شمام )
ومنهم مسعود بن علبة الشاعر وغيره
____________________


الجدياني بفتح الجيم والدال المهملة والياء المثناة من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جديا قال وظني أنها من قرى دمشق ينسب إليها أبو حفص عمر بن صالح بن عثمان بن عامر المري الجدياني سمع منه عبد الوهاب بن الحسن الكلابي بقريته قلت الصواب جديا بكسر الجيم وتسكين الدال وهي من أعمال دمشق
الجديدي بفتح الجيم وبالياء الساكنة المثناة من تحتها بين الدالين المهملتين - هذه النسبة إلى سكة الجديد ببخارى منها أبو عبد الله محمد بن عبدك البخاري الجديدي روى عن هانئ بن النضر ومحمد بن إسماعيل البخاري روى عنه أبو إسحاق محمود بن إسحاق الخزاعي
قلت فاته
الجديدي بضم الجيم وفتح الدال المهملة وبعدها ياء تحتها نقطتان ودال مهملة - نسبة إلى جديد بن حاضر بن أسد بن عائذ بن مالك بن عمرو ابن مالك بن فهم بن غنم بن دوس منهم عبد الملك بن شداد الجديدي روى عن عبد الله ابن أبي سليمان روى عنه ابنه محمد بن عبد الملك
الجديلي بفتح الجيم وكسر الدال المهملة وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها اللام - وقد ذكرنا الجدلي المنسوب إلى جديلة الأنصار وجديلة قيس والنسبة إليها جدلي وجديلي وهي أيضا نسبة لى جديلة وهو موضع في طريق مكة على طريق البصرة منها معلى بن حاجب بن أوس الجديلي روى عنه يحيى بن راشد
الجدي بفتح الجيم والدال المهملة المشددة - وهذه النسبة إلى الجد وهو اسم لجد المنتسب إليه منهم ربعي بن رافع بن زيد بن حارثة بن الجد ابن العجلان الجدي شهد بدرا م
الجدي بضم الجيم وتشديد الدال المكسورة المهملة - هذه النسبة
____________________

إلى جدة وهي بليدة بساحل مكة ينسب إليها عبد الملك بن إبراهيم الجدي وغيره * باب الجيم والذال *
الجذاع بضم الجيم وتشديد الذال المعجمة وفي آخره العين المهملة - هذه النسبة إلى الجذع وبيعه أو عمله وتسويته والأشهر في هذه النسبة الجذوعي غير أن أبا أحمد المؤدب اشتهر بالجذاع وهو أبو أحمد عبد السلام بن علي بن عمر المؤدب المعروف بالجذاع روى عن أبي بكر عبد الله ابن محمد بن زياد النيسابوري روى عنه ابو القاسم الأزهري وكان ثقة توفي في رجب سنة أربع وتسعين وثلثمائة
الجذامي بضم الجيم وفتح الذال المعجمة وفي آخره الميم - هذه النسبة إلى جذام قبيلة من اليمن وجذام هو الصدف بن أسلم بن زيد بن مالك ابن زيد بن حضرموت الأكبر والمشهور بالنسبة إليها أبو يزيد عبد الحميد ابن يزيد الجذامي وقيل ابو عمرو شامي روى عن رجاء بن حيوة مات سنة تسع وأربعين ومائة وروح بن زنباع الجذامي تابع من خيار التابعين
الجذري بكسر الجيم وسكون الذال المعجمة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جذرة وهو بطن من كعب بن القين وجذرة بضم الجيم هو جذرة بن سبرة العتقي شهد فتح مصر
الجذراني بضم الجيم وسكون الذال المعجمة إن شاء الله وفتح الراء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جذران وهو بطن من غافق ينسب إليه أبو يعقوب إسحاق بن يزيد أبي السكن الجذراني الغافقي توفي سنة أربع وعشرين ومائتين م
____________________


الجذمي بفتح الجيم وسكون الذال المعجمة - هذه النسبة إلى جذيمة والمنتسب إليها طرفة الجذمي أحد بني جذيمة بن رواحة بن قطيعة بن عبس شاعر فارس
قلت فاته النسبة إلى جذيمة بن عوف بن بكر بن عوف بن أنمار بن عمرو ابن وديعة بن لكيز بن أفصى بن عبد القيس بطن كبير من ربيعة بن نزار منهم الجارود واسمه بشر بن حنش وقيل الجارود بن المعلى وقيل غير ذلك وهو عبدي ثم جذمي له صحبة روى عن النبي صلى الله عليه وسلم
وفاته النسبة إلى جذيمة بن مالك بن نصر بن قعين بن الحرث بن ثعلبة بن دودان بن أسد بن خزيمة وفيهم يقول النابغة
( وبنو جذيمة حي صدق سادة ** غلبوا على خبت إلى تعشار )
منهم ذؤاب بن ربيعة بن عبيد بن أسعد بن جذيمة الأسدي ثم الجذمي قاتل عتيبة بن الحرث بن شهاب اليربوعي هكذا ضبط ابو سعد جذمي بسكون الذال وكذلك ذكره الأمير أبو نصر بن ماكولا والصحيح فتحها كالنسبة إلى ربيعة وحنيفة وغيرهما وديعة بفتح الواو وكسر الدال ثم عين مهملة وذؤاب بضم الذال المعجمة وربيعة بضم الراء وفتح الباء الموحدة وتشديد الياء تحتها نقطتان
وفاته النسبة إلى جذيمة بن سعد بن مالك بن النخع بطن من النخع منهم الأشتر واسمه مالك بن الحرث بن عبد يغوث بن مسلمة بن ربيعة بن جذيمة النخعي الجذمي
وفاته النسبة إلى جذيمة بن ود بن معن بن عتود بن عنين بن سلامان بطن من طيء منهم أبو المقدام الشاعر وهو الأخيل بن عبيد بن الأعسم بن قيس بن حصن بن عبد الله بن رضا بن عمرو بن غراب بن جذيمة الطائي
____________________

الجذمي وقيل جذيمة طيء هو جذيمة بن عمرو بن ثعلبة بن حيان بن ثعلبة وهو جرم بن عمرو بن الغوث بن طيء منهم سيف بن وهب بن جذيمة الذي عمر دهرا قال
( ألا فاعلموا أنني ذاهب ** فلا تحسبوا أنني كاذب )
الجذوعي بضم الجيم والذال المعجمة وفي آخرها العين المهملة - هذه النسبة إلى الجذوع وهي جمع جذع ولعل والد المنتسب إليها أو بعض أجداده كان يبيع الجذوع والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله محمد بن محمد بن إسماعيل بن شداد الأنصاري القاضي البصري المعروف بالجذوعي سكن بغداد روى عن علي بن المديني روى عنه أبو عمر بن السماك * باب الجيم والراء *
الجراباذي بضم الجيم وفتح الراء والباء الموحدة بين الألفين وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى جراباذ وهي قرية بمرو يقال لها كراباذ منها أبو بكر محمد بن عبد الله الجراباذي روى عن عبد الله بن محمود السعدي روى عنه القاضي أبو بكر أحمد بن محمد بن إبراهيم الصدفي م
الجرابي بكسر الجيم وفتح الراء وفي آخره الباء الموحدة - هذه النسبة إلى الجراب وهو لقب لبعض أجداد المنتسب إليه وهو أبو القاسم إسماعيل ابن يعقوب بن إبراهيم بن أحمد بن عيسى البزاز الجرابي المعروف بابن الجراب سمع إبراهيم الحربي روى عنه أبو محمد عبد الرحمن بن عمر ابن النحاس وغيره بغدادي ثقة توفي يوم الخميس لخمس خلون من شهر رمضان سنة خمس وأربعين وثلثمائة
____________________


الجراحي بفتح الجيم وتشديد الراء وفي آخرها الحاء المهملة - هذه النسبة إلى الجراح وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه وهو أبو محمد عبد الجبار بن محمد بن عبد الله بن محمد بن ابي الجراح المروزي الجراحي صالح ثقة راوية كتاب أبي عيسى الترمذي عن صاحبه أبي العباس المحبوبي روى عنه جماعة كثيرة آخرهم أبو سعيد محمد بن علي بن أبي صالح البغوي وتوفي سنة اثنتي عشرة وأربعمائة إن شاء الله وابنه أبو بكر محمد بن عبد الجبار الجراحي ثقة صدوق سمع اباه روى عنه أبو الحسن محمد بن محمد الكراعي وتوفي سنة نيف وعشرين وأربعمائة م
الجرادي بفتح الجيم والراء بعدهما الألف وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى الجراد وهو لقب لبعض أجداد المنتسب إليه وهو أبو محمد عبيد الله بن محمد بن علي بن منصور الكاتب المعروف بابن الجرادي مروزي سكن بغداد روى عن عبد الله بن محمد البغوي روى عنه ابو طالب العشاري وابو القاسم التنوخي
قلت فاته النسبة إلى بطن من بني تميم ينسب إليه أبو عاصم الجرادي البصري الزاهد كان على عهد مالك بن دينار روى عنه سعيد بن سليمان الواسطي فإن كان أبو محمد الذي ذكره ابو سعد من هذا البطن فلم يذكر أنه منه ليعرف وإن كان من غيره فقد فاته على أنه ما عرفه باللام إلا وهو يريد الجراد المعروف
الجرار بفتح الجيم وتشديد الراء وبعد الألف راء أخرى - هذه النسبة إلى عمل الجرار وهي جمع جرة والمشهور بها أبو العوام فايد بن كيسان الجرار روى عن أبي عثمان النهدي روى عنه حماد بن سلمة وخلق كثير سواه
قلت فاته ذكر كليب بن قيس بن بكير بن عبد يا ليل بن ناشب بن غيرة
____________________

ابن سعد بن ليث بن بكر بن عبد مناة يقال له الجرار لإقدامه في الحرب وجرأته وهو الذي وثب على أبي لؤلؤة فقتله أبو لؤلؤة
الجراني بكسر الجيم وفتح الراء بعدها الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جران العود والجران عرق على عنق البعير وسمي جران العود لقوله
( عمدت لعود فالتحيت جرانه ** وللكيس أمضى في الأمور وأنجح )
وهو شاعر إسلامي والمنتسب إليه
الجرباذقاني بفتح الجيم وسكون الراء وفتح الباء الموحدة بعدها الألف وسكون الذال المعجمة وفتح القاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بلدتين إحداهما بين جرجان واستراباذ منها نصير الجرباذقاني الفقيه الحنفي بارع في الفقه والثانية بين أصبهان والكرج ومنها القاضي أبو أحمد عبيد الله ابن أحمد بن إسماعيل بن عبد الله العطار الجرباذقاني كان قاضيها روى عنه أبو بكر بن مردويه الحافظ
الجربي بفتح الجيم والراء وفي آخرها الباء الموحدة المشددة - هذه النسبة إلى جربة وهو موضع مذكور في حديث حنش الصنعاني غزونا جربة ومعنا فضالة بن عبيد حنش بالحاء المهملة وبالنون وآخره شين معجمة م
الجربي بضم الجيم وفتح الراء وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى جريب بن سعد بن هذيل والمشهور بالانتساب إليه عبد مناف بن ربع الجربي الشاعر ذكره السكري في شعراء هذيل
جربي بضم الجيم وسكون الراء بعدها باء موحدة - هذه النسبة إلى الجرب وهو جمع جراب والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله محمد بن الحسين بن محمد بن الحسين بن محمد الجربي من أهل الدامغان روى عن أبي
____________________

عمر عبد الواحد بن محمد بن مهدي الفارسي روى عنه جماعة من مشايخنا والأمير أبو نصر بن ماكولا
الجرتي بضم الجيم وسكون الراء وفي آخره التاء المثناة من فوقها - هذه النسبة إلى جرت وهي قرية باليمن بنواحي صنعاء إن شاء الله تعالى والمنتسب إليها يزيد بن مسلم الجرتي ويقال الحزيزي ايضا حدث عنه المسلم بن محمد الصنعاني م
الجرثمي بضم الجيم والثاء المثلثة بينهما الراء الساكنة وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى جرثمة وهو جد شديد بن قيس بن هانئ بن جرثمة اليزني الجرثمي روى عن قيس بن الحرث المرادي روى عنه يزيد بن أبي حبيب م
الجرجاني بضم الجيم وسكون الراء وبالجيم المفتوحة وبالنون بعد الألف - هذه النسبة إلى مدينة جرجان وفتحها يزيد بن المهلب أيام سليمان ابن عبد الملك خرج منها جماعة من العلماء ولها تاريخ فممن ينسب إليها أبو أحمد عبد الله بن عدي بن عبد الله بن محمد الجرجاني المعروف بابن القطان الحافظ كان إمام عصره رحل في طلب الحديث ما بين الاسكندرية وسمرقند روى عن أبي عبد الرحمن النسائي وغيره روى عنه الحاكم أبو عبد الله وله التصانيف المشهورة ولد مستهل ذي القعدة سنة سبع وسبعين ومائتين وهي السنة التي توفي فيها أبو حاتم الرازي وتوفي مستهل جمادى الآخرة من سنة خمس وستين وثلثمائة وصلى عليه أبو بكر الإسماعيلي بجرجان
الجرجرائي بالراء الساكنة بين الجيمين المفتوحتين وفي آخرها ياء مثناة من تحت - هذه النسبة إلى جرجرايا بلدة قريبة من دجلة بين بغداد وواسط ينسب إليها جماعة من العلماء منهم أبو جعفر محمد بن الصباح بن سفيان الجرجرائي مولى عمر بن عبد العزيز نزل بغداد روى عن الدراوردي وهشيم روى عنه عبد الله بن قحطبة الصلحي وسواه
____________________


الجرجسي بضم الجيمين بينهما راء ساكنة وفي آخرها سين مهملة - هذه نسبة أبي الفضل يزيد بن عبد ربه الحمصي الجرجسي كان ينزل بحمص عند كنيسة جرجس فنسب إليها وكان ثقة روى عن الوليد بن مسلم روى عنه إسحاق بن منصور الكوسج م
الجرجساري بضم الجيمين بينهما الراء الساكنة وبعدهما السين المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جرجسار وهي قرية فيما يظن من قرى بلخ وبمرو قرية يقال لها جرجسار أيضا فمن جرجسار بلخ أبو جعفر محمد بن عبد الرحيم بن محمد بن أحمد الجرجساري البلخي روى عن أبي بكر محمد بن عبد الله بن محمد الشوماني روى عنه أبو حفص عمر بن محمد ابن أحمد النسفي م
الجرجي بالراء الساكنة بين الجيمين الأولى منهما مضمومة - هذه النسبة إلى جرجة وهو اسم جد أبي عمر محمد بن عبد الرحمن بن محمد بن خالد ابن سعيد بن جرجة المكي الجرجي المقرئ الملقب قنبل قرأ عليه أبو بكر ابن مجاهد بحرف بن كثير م
الجرحي بفتح الجيم وسكون الراء وفي آخرها الحاء المهملة - هذه النسبة إلى بيت جرحة وهي قرية من قرى عسقلان الشام منها أبو الفضل العباس بن محمد بن الحسن بن قتيبة العسقلاني الجرحي روى عن أبيه وعبيد ابن آدم بن ابي إياس العسقلاني روى عنه ابو بكر محمد بن إبراهيم بن المقرئ الأصبهاني
الجرخاني بضم الجيم وسكون الراء وفتح الخاء المعجمة بعدها الألف وفي آخره النون - هذه النسبة إلى جرخان وهي بلدة بقرب السوس من كور الأهواز منها . . . . م
الجرسي بفتح الجيم والراء ثم السين المهملة - هذه النسبة إلى جرس
____________________

وهو بطن من مزينة وهو جرس بن لاطم بن عثمان بن مزينة وهي أمه وأبوه عمرو بن أد بن طابخة من ولده شريح بن ضمرة وهو جرسي وهو أول من جاء بصدقة مزينة إلى رسول الله م صلى الله عليه وسلم
الجرشي بفتح الجيم والراء وفي آخرها الشين المعجمة - هذه اللفظة اسم قال ابن الكلبي في نسب قضاعة قال ومن ولد عبد الله بن عليم بن جناب بن هبل جرشي وحرشي أمهما سعدى بها يعرفون
الجرشي بضم الجيم وفتح الراء وكسر الشين المعجمة - هذه النسبة إلى بني جرش بطن من حمير وهو منبه بن أسلم بن زيد بن غوث بن سعد ابن عوف بن عدي بن مالك بن زيد بن سهل بن عمرو بن قيس بن معاوية ابن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن قطن بن عريب بن زهير بن أيمن بن الهميسع بن حمير وقيل إن جرش موضع باليمن ويحتمل أن تكون هذه القبيلة نزلته فسمي بها مثل حضرموت وكتب النبي صلى الله عليه وسلم إلى أهل جرش ينسب إليهم من التابعين يزيد بن الأسود الجرشي أدرك المغيرة بن شعبة وجماعة من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وكان زاهدا عابدا سكن الشام استسقى به الضحاك بن قيس وقتل معه بمرج راهط وربيعة الجرشي وفي صحبته نظر وهو جد هشام بن الغاز بن ربيعة الجرشي وهم خلق كثير
الجرفاسي بكسر الجيم وسكون الراء وفتح الفاء بعدها الألف وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى جرفاس وهو اسم رجل والمنسوب إليه أعين الجرفاسي مولى ابن جرفاس روى عن الحسن روى عنه أبو عقيل شاه بن حاجب المروزي
الجرفي بضم الجيم وسكون الراء وفي آخره الفاء - وهي قرية باليمن منها أحمد بن إبراهيم الجرفي سمع منه أبو القاسم الشيرازي الحافظ م
____________________


الجركاني بفتح الجيم وسكون الراء وفتح الكاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جركان وهي قرية من قرى جرجان وأصبهان فأما الذي من جرجان فهو أبو العباس محمد بن محمد بن معروف الجركاني الخطيب بجركان كان يستملي لأبي بكر الإسماعيلي
الجرموزي بضم الجيم وسكون الراء وضم الميم وكسر الزاي - هذه النسبة إلى جرموز قال ولا أدري هل هو ابن جرموز قاتل الزبير بن العوام رضي الله عنه أم لا والمنتسب إليه أبو الحرث جهور بن سفيان بن الحرث الأسدي الجرموزي من أهل البصرة يروي الغرائب قلت قوله لا أدري هل هو ابن جرموز أم لا عجب فإن ابن جرموز قاتل الزبير تميمي وهذا أزدي فكيف يشتبه عليه وإنما هو نسبة إلى جرموز بن الحرث ابن مالك بن فهم بن غنم بن دوس بن عدنان بن عبد الله بن زهران بطن من الأزد مشهور
الجرميهني بضم الجيم وسكون الراء وكسر الميم وبعدها الياء الساكنة آخر الحروف وبعدها الهاء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جرميهن وهي قرية من قرى مرو بأعالي البلد منها أبو إسحاق إبراهيم بن خالد بن نصر الجرميهني إمام الدنيا في عصره سمع عارم بن الفضل روى عنه يحيى بن ساسويه توفي سنة خمسين ومائتين وأبو عاصم عبد الرحمن بن . . . . . . . الجرميهني فقيه بارع فاضل أصولي تفقه على الموفق بن عبد الكريم الهروي وسمع الحديث
الجرمي بفتح الجيم وسكون الراء وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى جرم وهي قبيلة وهو جرم بن ريان بن عمران بن الحاف بن قضاعة وفي بجيلة جرم بن علقة بن أنمار وفي عاملة جرم بن شعل بن معاوية بن عاملة وفي طيء جرم وهو ثعلبة بن عمرو بن الغوث فممن ينسب إلى جرم أبو بريد
____________________

عمرو بن سلمة الجرمي له صحبة وأبو قلابة عبد الله بن زيد الجرمي البصري تابعي جليل توفي سنة أربع ومائة بعريش مصر وقد ذهبت يداه ورجلاه وبصره وهو مع ذلك يحمد الله ويشكره وأبو عمر صالح بن إسحاق الجرمي النحوي ناظر ببغداد الفراء قيل إنه مولى بجيلة وإنما قيل له الجرمي لأنه كان ينزل في جرم وقيل إنه مولى لجرم أخذ العلم عن الأخفش وغيره ولقي يونس بن حبيب ولم يلق سيبويه وأخذ اللغة عن أبي عبيدة وأبي زيد والأصمعي وطبقتهم وكان دينا ورعا حسن المذهب روى الحديث وتوفي سنة خمس وعشرين ومائتين وذكر السمعاني جماعة كثيرة ولم يذكر إلى أي جرم ممن قدم ذكرهم ينسبون وهم إلى جرم بن ربان ربان بالراء المهملة المفتوحة والباء الموحدة المشددة وفي آخره النون وأبو بريد بضم الباء الموحدة وبالراء المفتوحة وبالياء المثناة من تحتها وسلمة بكسر اللام
الجرمي بكسر الجيم وسكون الراء المهملة - هذه النسبة إلى بلدة من بلاد بذخشان وراء ولوالج يقال لها جرم منها الفقيه أبو عبد الله سعيد بن حيدر الجرمي سمع من أبي يعقوب يوسف بن أيوب الهمذاني توفي بجرم سنة نيف وأربعين وخمسمائة م
الجرواآني بضم الجيم وسكون الراء والألفين الممدودتين بعد الواو وفي آخرها النون هذه النسبة إلى جرواآن وهي محلة كبيرة بأصفهان يقال لها بالعجمية كرواآن ينسب إليها أبو علي عبد الرحمن بن محمد بن الخصيب ابن رسته واسمه إبراهيم بن الحسن الجرواآني الضبي روى عن الفضل بن الخصيب توفي سنة ست وثمانين وثلثمائة وجماعة كثيرة
الجروي بفتح الجيم والراء - هذه النسبة إلى جري بن عوف بن مالك ابن سود بن تدليل بن جشم بن حذام بطن من جذام ينسب إليهم أبو علي
____________________

الحسن بن عبد العزيز بن الوزير بن ضابي الجروي حمل من مصر إلى العراق بعد قتل أخيه علي ولم يزل بها حتى توفي سنة سبع وخمسين ومائتين روى الحديث عن شريك ابن بكر ويحيى بن حسام وكان فقيها ورعا وأخوه علي بن عبد العزيز قتل في ذي القعدة سنة خمس عشرة ومائتين
الجرواتكني بفتح الجيم وسكون الراء وبالواو المفتوحة والتاء المكسورة ثالث الحروف والكاف والنون في آخره - هذه النسبة إلى جرواتكن وهي قرية من قرى سجستان يقال لها كرواتكن منها أبو سعد منصور بن محمد ابن أحمد الجرواتكني السجستاني سمع أبا الحسن علي بن بشرى الليثي الحافظ السجزي روى لنا عنه أبو جعفر حنبل بن علي بن الحسين السجزي
الجريبي بضم الجيم وفتح الراء وسكون الياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى جريبة وهو بطن من سلول منهم كرز بن علقمة بن هلال بن جريبة بن عبد نهم بن حليل بن حبشية بن سلول الخزاعي روى عن النبي صلى الله عليه وسلم روى عنه عروة بن الزبير
قلت فاته النسبة إلى جريب بن سعد بن هذيل ينسب إليه جماعة من شعراء هذيل
الجريرائي بفتح الجيم وكسر الراء وسكون الياء المثناة من تحتها وفتح الراء الثانية وبعد الألف ياء أخرى - هذه النسبة إلى جريرا وهي قرية من قرى مرو يقال لها كريرا منها عبد الحميد بن حبيب الجريرائي من اتباع التابعين وهو مولى عبد الرحمن ابن المغيرة القرشي سمع الشعبي ومقاتل ابن حيان روى عنه ابن المبارك والفضل بن موسى
الجريري بفتح الجيم والياء المعجمة باثنتين من تحتها الساكنة بين الراءين المهملتين - هذه النسبة إلى جرير بن عبد الله البجلي وإلى أتباع مذهب محمد ابن جرير الطبري فأما المنتسب إلى جرير بن عبد الله فهو يحيى بن إسماعيل
____________________

الجريري يروي عن عمارة بن القعقاع والحسين بن إدريس الجريري التستري يروي عن طالوت بن عباد وأما المنتسب إلى مذهب محمد بن جرير الطبري فجماعة منهم أبو الفرج المعافى بن زكريا الجريري النهرواني المعروف بابن طرارا الإمام المشهور روى عن البغوي وابن صاعد
قلت فاته جرير بن عبد الوهاب بن جرير بن محمد بن علي بن جرير أبو الفضل الضبي الجريري نسب إلى جهره روى عن أبي عبد الله محمد ابن إبراهيم اليزدي وغيره مات سنة تسع وستين وأربعمائة
الجريري بضم الجيم وفتح الراء الأولى وسكون الياء المثناة من تحتها بعدها راء أخرى - هذه النسبة إلى جرير بن عباد أخي الحرث بن عباد ابن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة بن عكابة بن صعب بن علي بن بكر بن وائل والمشهور بهذه النسبة أبو مسعود سعيد بن إياس الجريري بصري روى عن أبي نضرة ويزيد بن الشخير روى عنه الثوري وشعبة توفي سنة اربع وأربعين ومائة واختلط قبل أن يموت بثلاث سنين
الجري بضم الجيم وتشديد الراء في آخره - هذه النسبة إلى جرة وهو بطن من بني بهثة بن سليم منهم يزيد بن الأخنس بن حبيب بن جرة بن زعب الجري له صحبة روى عنه ابنه معن بن يزيد * باب الجيم والزاي *
الجزار بفتح الجيم وتشديد الزاي وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الجزارة وهي نحر الإبل والمشهور بها يحيى بن الجزار يروي عن علي رضي الله عنه م
الجزائري بفتح الجيم والزاي وبالياء المثناة من تحتها بعد الألف وفي
____________________

آخره الراء - هذه النسبة إلى الجزائر قال وظني أنه موضع ببلاد المغرب فإني رأيت شيخا بمكة مغربيا يقال له أبو علي الجزائري أو هو نسبة إلى جزائر البحر والله أعلم والمشهور بهذه النسبة ابو بكر محمد بن أحمد بن محمد ابن الفرج الجزائري المصري يروي عن ابن قديد توفي في ذي القعدة سنة ثمان وستين وثلثمائة م
الجزري هذه النسبة إلى الجزيرة وهي عدة بلاد منها الموصل وسنجار وحران والرها والرقة ورأس العين وآمد وميافارقين وديار بكر وهي بلاد بين دجلة والفرات وإنما قيل لها الجزيرة لهذا وقد جمع لها تاريخ وممن ينسب إليها عبد الكريم بن أبي المخارق الجزري وجماعة كثيرة وهي ايضا نسبة الحافظ أبي علي صالح بن محمد بن عمرو الملقب جزرة ويقال له الجزري لهذا اللقب وهو بغدادي قلت وهي أيضا نسبة إلى بلد معروف يقال له جزيرة ابن عمر ينسب إليها أبو الفضل محمد بن محمد بن عطاف الموصلي الجزري نسب إليها لأنه ولد بها كان فقيها محدثا مكثرا صالحا ولد في ذي القعدة سنة أربع وستين وأربعمائة وتوفي في شوال سنة أربع وثلاثين وخمسمائة ببغداد وقد روى عنه السمعاني فأكثر
الجزلي بفتح الجيم والزاي وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى جزيلة وقد نسب إليها بالجزيلي وهو بطن من كندة وهو جزيلة بن لخم بن عدي ابن أشرس بن شبيب بن السكون مقلت قوله إن جزيلة بطن من كندة ثم ساق نسبه كما تراه فقال جزيلة ابن لخم بن عدي بن أشرس بن شبيب بن السكون فلو صح له هذا النسب لصح قوله إنه من كندة وإنما قد غلط في النسب فإن عدي بن أشرس لم يكن في ولده لخم وإنما لخم هو ابن عدي بن الحرث بن مرة بن أدد يجتمع هو وكندة في عدي بن الحرث بن مرة منهم عمارة بن تميم بن فروة بن ثعلبة بن عزيز بن عتيبة بن العمرط
____________________

ابن غنم بن عوذ بن عبيد بن زر بن غنم ابن أريش بن إراش بن جزيلة وهو الذي افتتح سجستان وكان بعث إلى عبد الرحمن بن محمد الأشعث على أن ابن الحباب قد ذكر نسب جزيلة كما ذكره السمعاني وهذا أصح
الجزوري بفتح الجيم وضم الزاي المخففة وبعدها الواو وفي آخره الراء - هذه النسبة إلى الجزور وهو البعير الذي يجزر وهو لقب قيلة بنت عامر بن مالك بن المصطلق بن سعد بن خزاعة لقبت الجزور لعظمها وهي أم أسد بن هاشم بن عبد مناف وهي جدة ولد أبي طالب بن عبد المطلب لأمهم فاطمة بنت أسد يقال لكل من انتسب إليه جزوري نسبة إليها م
الجزيري بفتح الجيم وكسر الزاي وسكون الياء المثناة من تحتها في آخرها الراء - هذه النسبة إلى الجزيرة الخضراء بالأندلس ينسب إليها الوزير أبو مروان عبد الملك بن إدريس المعروف بابن الجزيري وغيره والنسبة الصحيحة إليها جزري ولكن هكذا ينسب إليها
الجزي بفتح الجيم وكسر الزاي المشددة - هذه النسبة إلى جز وهو جد المنتسب إليه وهو محمد بن مروان بن ثوبان بن عبد الرحمن بن جز بن بكر الجزي كان جده بكر ممن دخل الشام مع أبي عبيدة بن الجراح رضي الله عنه حدث عن أبيه روى عنه ابن عفير وهي أيضا نسبة إلى قرية من قرى أصبهان يقال لها جز منها أبو حاتم محمد بن إدريس الرازي الحنظلي الجزي كان يقول نحن من أهل أصبهان من قرية يقال لها جز توفي سنة سبع وسبعين ومائتين
____________________

* باب الجيم والسين *
الجسار بفتح الجيم والسين المهملة المشددة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الجسر الذي على دجلة وحفظه وحله وشده ينسب إليه أبو جعفر أحمد بن عيسى بن هارون الجسار بغدادي حدث عن عبد الأعلى بن حماد النرسي روى عنه أبو الحسن أحمد بن جعفر بن محمد الخلال وقيل اسمه محمد وقيل فيه الرشاش كان يرش الجسر بالماء وكان ثقة
الجسري بفتح الجيم وسكون السين المهملة وآخره راء - هذه النسبة إلى جسر وهو بطن من عنزة وهو جسر بن تيم بن يقدم بن عنزة بن أسد ابن ربيعة منهم أبو عبد الله حميري بن بشير الجسري العنزي يروي عن سعيد الجريري وفي قضاعة أيضا جسر منهم بنو القين بن جسر بن شيع الله بن أسد بن وبرة منهم علقمة بن سويد بن شديد بن أنس بن مالك بن كعب بن القين بن جسر القيني الجسري وفي قيس عيلان جسر وهو جسر ابن محارب بنا حفصة بن قيس عيلان منهم عائذ الله بن سعد الجسري له صحبة وفي اليمن جسر وهو جسر بن سعد بن مالك بن النخع وإنما سمي النخع لأنه ذهب عن قومه منهم عبد الله وهو الأشهب بن كعب ابن عوف بن عبد الله بن عامر بن جسر * باب الجيم والشين *
الجشمي بضم الجيم وفتح الشين المعجمة وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى قبائل منها جشم بن الخزرج من الأنصار منهم أبو عمرو الحباب
____________________

ابن المنذر بن الجموح الأنصاري الجشمي شهد بدرا وهو ابن ثلاث وثلاثين سنة ومن مواليهم عبيد الله بن عمر القواريري ومنها نسبة إلى بني جشم ابن معاوية بن بكر بن هوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس عيلان بطن كبير منهم زيد بن جبير بن حومل الجشمي الكوفي روى عن ابن عمر روى عنه الثوري ومنها نسبة إلى جشم بن سعد بن بكر منهم أبو الأحوص عوف بن مالك بن واشم روى عنه عبد الملك بن عمير ومنها إلى جشم بن قيس بن سعد بن عجل بن لجيم من بكر بن وائل ينسب إليه أبو عيسى محمد بن أحمد بن قطن بن خالد الجشمي السمسار بغدادي سمع الحسن بن عرفة وعلي بن حرب روى عنه الدارقطني وكان ثقة وكانت ولادته يوم عاشوراء سنة خمس وثلاثين ومائتين ومات في شهر ربيع الآخر سنة خمس وعشرين وثلثمائة ومنها إلى جشم بن الحرث بن سعد بن ثعلبة ابن دودان بن أسد بن خزيمة ينسب إليهم أبو حصين عثمان بن عاصم الجشمي قلت قوله إن أبا الأحوص من ولد جشم بن سعد بن بكر ليس بصحيح إنما هو من ولد جشم بن معاوية بن بكر لأن بكرا ولد معاوية وزيدا ومنبها وسعدا فولد معاوية صعصعة ونصرا وجحوشا وجحاشا وجشم وشيبان وعوفا والسباق والحرث ودحوة ودحية فمن بني نصر بن معاوية عوف بن مالك النصري كان على المشركين يوم حنين وولد جشم بن معاوية بن بكر غزية وعديا وعصيمة فمن بني غزية بن جشم دريد بن الصمة ومن بني عدي ابن جشم أبو أسامة زهير بن معاوية ومن بني عصيمة بن جشم أبو الأحوص عوف بن مالك الفقيه ليس لجشم بن سعد ذكر في النسب والله أعلم
الجشنسي بكسر الجيم وسكون الشين المعجمة والنون المكسورة بعدها سين مهملة - هذه النسبة إلى جشنس وهو اسم لجد أبي بكر محمد ابن أحمد بن جشنس المعدل الجشنسي الأصبهاني سمع ابا محمد بن صاعد
____________________


الجشيبي بفتح الجيم وكسر الشين المعجمة بعدها الياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى جشيبة بن المجزم من بني سامة بن لؤي منهم المستورد بن حجة الجشيبي أمه بهجة امرأة من جشيبة وأما خنيس بن عامر بن يحيى ابن جشيب الجشيبي المعافري فهو نسبة إلى جده مصري روى عن أبي قبيل المعافري توفي سنة ثلاث وثمانين ومائة
الجشيشي بضم الجيم وبالياء آخر الحروف بين الشينين المعجمتين - هذه النسبة إلى جشيش وهي عدة بطون من عدة قبائل ففي مذحج جشيش ابن مر بن صداء وفي تميم جشيش بن مالك بن حنظلة منهم حصين بن تميم الجشيشي كان على شرطة ابن زياد بالعراق وفي كنانة بن خزيمة بن جشيش ابن عوف بن جندع بن ليث بن بكر * باب الجيم والصاد *
الجصاص بفتح الجيم والصاد المشددة وفي آخرها صاد أخرى - هذه النسبة إلى العمل بالجص وتبييض الجدران والمشهور بهذه النسبة زياد بن ابي زياد الجصاص روى عن أنس بن مالك والحسن روى عنه يزيد بن هارون وابو عبد الله الحسين بن الجصاص صاحب المعتضد بالله يحكي عنه حكايات عجيبة
الجصيني بفتح الجيم وكسر الصاد المهملة المشددة وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جصين وهي محلة بمرو اندرست وصارت مقبرة ودفن بها الصحابة يقال لها تنور كران ينسب إليها أبو بكر أحمد بن بكر بن سيف الجصيني ثقة يروي عن أبي وهب عن زفر بن الهذيل عن أبي حنيفة كتاب الآثار وروى عن غيره فأكثر م
____________________

* باب الجيم والعين *
الجعاب بفتح الجيم والعين المهملة المشددة وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى الجعبة وعملها وهو شيء يعمل ليوضع فيه السهام والمشهور بهذه النسبة أحمد بن حماد الجعاب مروزي ثقة إلا أنه كان يروي المناكير حدث عن علي بن الحسين ومعاذ بن خالد روى عنه محمد بن حرب بن مقاتل
الجعابي بكسر الجيم وفتح العين المهملة وفي آخرها الباء الموحدة - اشتهر بهذه النسبة أبو بكر محمد بن عمر بن محمد بن سلم التميمي المعروف بابن الجعابي قاضي الموصل أحد الحفاظ المشهورين ومذهبه في التشيع معروف وله التصانيف صحب أبا العباس بن عقدة وعنه أخذ الحفظ له رحلة كبيرة روى عن أبي خليفة الجمحي وخلق كثير سواه روى عنه الدارقطني وأبو حفص بن شاهين روى عنه أبو بكر ابن مردويه الأصبهاني إجازة وكانت ولادته في صفر سنة أربع وثمانين ومائتين وتوفي ببغداد في رجب سنة خمس وخمسين وثلثمائة م
الجعدي بفتح الجيم وسكون العين المهملة بعدها دال مهملة - هذه النسبة إلى عدة رجال منهم جعدة بن هبيرة بن أبي وهب بن عمرو بن عايذ ابن عمران بن مخزوم المخزومي القريشي ينسب إليه أبو عبد الرحمن خلف ابن تميم الكوفي الجعدي مولى جعدة يروي عن إبراهيم بن أدهم سكن الثغور وكان من العباد توفي سنة ست ومائتين وإلى جعدة بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة منهم النابغة الجعدي واسمه قيس بن عبد الله بن عدس بن ربيعة بن جعدة وإلى مذهب الجعد بن درهم مولى سويد بن غفلة
____________________

صار إلى الجزيرة وأخذ برأيه جماعة وكان الوالي حينئذ مروان بن محمد الحمار وإليه ينسب مروان فيقال الجعدي وقتل خالد بن عبد الله القسري الجعد بن درهم وأما يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن الجعد الجعدي فنسب إلى جده شيخ مشهور نيسابوري سمع محمد بن يحيى الذهلي روى عنه أبو إسحاق المزني ومات في رجب سنة عشرين وثلثمائة
الجعفري بفتح الجيم وسكون العين المهملة وفتح الفاء وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى رجلين أحدهما جعفر بن أبي طالب الطيار رضي الله عنه والمنتسب إليه جماعة منهم أبو الحسن علي بن الحسن الجعفري السمرقندي روى عن أبيه روى عنه الحسن بن المنصور المقرىء الاسفيجابي بها والثاني ينسب إلى جعفر بن كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة منهم لبيد بن ربيعة الجعفري الشاعر له صحبة مات أول ولاية معاوية وله مائة وأربعون سنة ومنهم قاسم بن كعب الجعفري سمع معمر بن عبد الرحمن روى عنه عياش بن عامر العقيلي وأما الجعفرية من المعتزلة ينتمون إلى جعفر بن مبشر وإلى جعفر بن حرب وكان جعفر بن مبشر يزعم في فساق الأمة أنهم كالمجوس وزعم أيضا أن إجماع الصحابة على حد شارب الخمر كان خطأ وزعم أن سارق الحبة الواحدة فاسق منخلع من الإيمان قلت فاته النسبة إلى جعفر بن ثعلبة بن يربوع بن حنظلة بن مالك بن زيد مناة بن تميم بطن من يربوع ثم من تميم ينسب إليهم كثير منهم عتيبة ابن الحرث بن شهاب بن عبد قيس بن الكباس بن جعفر بن ثعلبة فارس تميم وعتيبة بالتاء فوقها نقطتان وبعدها ياء تحتها نقطتان ثم باء موحدة
وفاته أيضا النسبة إلى الجد وعرف بها محمد بن إسماعيل بن جعفر الصادق الجعفري يروي عن عمه موسى بن جعفر روى عنه عبد الله بن شبيب
____________________


وفاته أبو القاسم سعد بن أحمد بن محمد بن جعفر الجعفري الهمذاني نسب إلى جده حدث عن أبي القاسم بن حبابة وغيره روى عنه أبو علي اللباد وغيره
الجعفي بضم الجيم وسكون العين المهملة وفي آخرها الفاء - هذه النسبة إلى القبيلة وهي ولد جعفى بن سعد العشيرة وهو من مذحج والمنتسب إليها أبو جعفر عبد الله بن محمد بن جعفر بن يمان الجعفي المسندي وإنما قيل له المسندي لأنه كان يطلب المسانيد في صغره والإمام محمد بن إسماعيل ابن إبراهيم بن المغيرة البخاري الجعفي صاحب الصحيح قيل له الجعفي لأن جده المغيرة كان مجوسيا فأسلم على يد يمان الجعفي جد المسندي وكان يمان والي بخارى فنسب إليه توفي البخاري ليلة الفطر سنة ست وخمسين ومائتين بخرتنك إحدى قرى سمرقند
الجعلي بضم الجيم وفتح العين المهملة - هذه النسبة إلى بني جعل والمشهور بالانتساب إليها حيي الخولاني ثم الجعلي روى عن أبي ذر روى عنه ابنه سعيد عداده في أهل مصر م * باب الجيم والغين *
الجغومي بفتح الجيم وضم الغين بعدها الواو وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى الجد وهو أبو محمد عبيد الله بن محمد بن سليمان الفهرويي الجغومي البغدادي يرد ذكره في الفاء إن شاء الله تعالى
الجغلاني بضم الجيم وسكون الغين المعجمة بعدها لام ألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جد أبي الحسين أحمد بن محمد بن جغلان الجغلاني البغدادي حدث عن أبي بكر بن بشار الأنباري روى عنه القاضي أبو
____________________

القاسم التنوخي ولد سنة خمس وثلثمائة وتوفي سنة ست وثمانين وثلثمائة * باب الجيم والفاء *
الجفري بفتح الجيم وسكون الفاء وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى ناحية من نواحي المدينة وكانت ضيعة أبي عبد الجبار سعيد بن سليمان بن نوفل ابن مساحق بن عبد الله بن مخرمة المديني كان يخرج إليها فنسب إليها ولي قضاء المدينة زمن المهدي وكان حسن الطريقة م
الجفري بضم الجيم وسكون الفاء وفي آخرها الراء - والجفرة الوهدة من الأرض وجمعها جفار وهي بالبصرة تسمى جفرة خالد وهو خالد ابن عبد الله بن خالد بن أسيد وبه تعرف إلى اليوم نزلها خالد مع مالك بن مسمح حين بعثه عبد الملك بن مروان إلى محاربة مصعب بن الزبير فكانت لهم بها حروب شديدة فيها فقئت عين مالك سنة اثنتين وسبعين وينسب إليها أبو الأشهب جعفر بن حيان العطاردي الجفري قيل ولد عام الجفرة فنسب إليها وهو ثقة روى عن الحسن * باب الجيم والكاف *
الجكواني بضم الجيم وسكون الكاف وبالواو المفتوحة وفي آخرها النون بعد الألف - هذه النسبة إلى جكوان وهي قرية بسجستان منها أبو محمد الحسن بن فاخر بن محمد الجكواني الكرابيسي سمع أبا سعيد محمد
____________________

ابن الحسن القاضي السجستاني روى لنا عنه أبو جعفر حنبل بن علي بن الحسين السجزي بهراة
الجكلي بكسر الجيم والكاف وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى جكل وهي بلدة من بلاد الترك عند طراز منها أبو محمد عبد الرحمن ابن يحيى بن يونس الجكلي الخطيب كان خطيب سمرقند أيام قدرخان روى عن أبي القاسم عبيد الله بن عمر الخطيب روى عنه أبو حفص عمر ابن محمد بن أحمد النسفي توفي بسمرقند في شعبان سنة ست عشرة وخمسمائة * باب الجيم واللام *
الجلختجاني بضم الجيم واللام وسكون الخاء المعجمة وضم التاء ثالث الحروف وجيم أخرى مفتوحة والنون في آخرها بعد الألف - هذه النسبة إلى جلختجان وهي قرية من قرى مرو على خمسة فراسخ خرج منها جماعة قديما وحديثا منهم أبو مالك سعيد بن هبيرة الجلختجاني يروي عن حماد بن زيد سمع منه القاسم بن محمد الميداني
الجلختي بفتح الجيم واللام وسكون الخاء المعجمة وفي آخرها التاء المثناة من فوقها - هذه النسبة إلى الجلخت وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه وهو أبو الكرم نصر الله بن محمد بن محمد بن مخلد الأزدي الجلختي الواسطي يعرف بابن الجلخت من بيت الحديث وأبوه أبو الحسن من مشاهير المحدثين سمع أبا بكر أحمد بن عبيد بن بيري الواسطي روى لنا عنه ابنه توفي سنة ثمان وستين وأربعمائة
الجلدي بفتح الجيم وسكون اللام وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى جلد بن سعد العشيرة ينسب إليهم جماعة كثيرة
____________________


الجلسي بكسر الجيم والسين المهملة بينهما اللام الساكنة - هذه النسبة إلى جلس وهو بطن من السكون دخلوا في لخم وهو جلس بن عامر ابن ربيعة بن تدول بن الحرث بن بكر بن ثعلبة بن عقبة بن السكون
الجلفري بضم الجيم وسكون اللام وفتح الفاء وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جلفر إحدى قرى مرو ويقال لها كلبر منها أبو نصر محمد بن الحسن بن علي بن أحمد القزاز الجلفري كان فقيها فاضلا سافر إلى العراق والشام ولقي الشيوخ وسمع الكثير روى عن أبيه أبي العباس وغيره روى عنه أبو محمد الحسين بن مسعود بن الفراء البغوي توفي بعد سنة ثلاث وستين وأربعمائة
الجلقي بكسر الجيم وباللام المشددة المفتوحة وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى جلق وهو موضع بغوطة دمشق بناه جفنة بن عمرو بن عامر وقيل هو اسم مدينة دمشق والله أعلم
الجلكي بضم الجيم وفتح اللام وفي آخرها الكاف - هذه الصورة رأيتها في تاريخ أبي بكر بن مردويه الأصبهاني قال وظني أنها من قرى أصبهان وهي جلك منها أبو الفضل العباس بن الوليد الجلكي الأصبهاني يروي عن أصرم بن حوشب وغيره
الجلواباذي بفتح الجيم والواو بينهما اللام الساكنة والباء الموحدة بين الألفين وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى جلواباذ قال وظني أنها قرية من قرى همذان منها علي بن إسحاق بن إبراهيم الهمذاني الجلواباذي روى عن عثمان بن أبي شيبة روى عنه الحسين بن يزيد الدقيقي وغيره م
الجلودي بضم الجيم واللام وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى الجلود وهو جمع جلد وهو من يبيعها أو يعملها وجلود قرية بأفريقية قال الفراء هو منسوب إلى جلود قرية من قرى أفريقية والمشهور بها أبو
____________________

أبو الفضل محمد بن أحمد بن محمد المذكر الجلودي من أهل نيسابور سمع الكثير روى عن أبي العباس الأصم وغيره سمع منه الحاكم أبو عبد الله توفي غرة شهر رمضان سنة خمس وثمانين وثلثمائة وأبو أحمد محمد بن عيسى ابن محمد بن عبد الرحمن الجلودي الزاهد النيسابوري كان زاهدا ورعا ثوري المذهب سمع أبا بكر بن خزيمة وإبراهيم بن محمد بن سفيان الفقيه روى عنه عبد الغافر بن محمد الفارسي والحاكم أبو عبد الله وغيرهما وكان من كبار مشايخ الصوفية وكان يأكل من كسب يده ينسج ويأكل توفي في الرابع والعشرين من ذي الحجة من سنة ثمان وستين وثلثمائة بنيسابور وهو ابن ثمانين سنة وهو راوي كتاب صحيح مسلم وكل من حدث به عن إبراهيم بن محمد بن سفيان سواه فهو غير ثقة قلت المعروف أن أبا أحمد الجلودي بفتح الجيم لا بضمها وحيث ذكره في هذه الترجمة يدل على أنه ظنه بالضم
الجلولتيني بفتح الجيم وضم اللام وبالواو بين اللامين وفتح الثانية وفتح التاء المثناة من فوقها وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جلولتين وهي قرية من قرى بغداد قريبة من النهروان سمع بها السمعاني من أبي البقاء كرم بن بقاء بن ملاعب الجلولتيني وغيره
الجليقي بكسر الجيم واللام المشددة وبعدها ياء آخر الحروف وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى جليقة وهي بلدة من بلاد الروم المتاخمة للأندلس ينسب إليها عبد الرحمن بن مروان الجليقي هو من الخارجين بالأندلس أيام بني أمية وقد صنف في أخباره تاريخ م
الجليني بضم الجيم وكسر اللام المشددة وسكون الياء المثناة من تحت وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جلين وهو اسم لجد أبي بكر أحمد بن عبد الله ابن أحمد بن جلين المروزي الجليني الوراق من أهل بغداد حدث عن أبي
____________________


الحمراني بضم الحاء المهملة وسكون الميم وبالراء والألف وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى حمران بن أعين منهم إبراهيم بن معدان النيسابوري الحمراني صاحب عبد الله بن المبارك وغيره
قلت فاته النسبة إلى حمران مولى عثمان بن عفان وعرف بها أشعث ابن عبد الملك البصري الحمراني أبو هانئ مولاهم سمع الحسن وابن سيرين روى عنه يحيى القطان وغيره
وفاته محمد بن جعفر بن بقية أبو بكر السامري المعروف بالحمراني روى عن علي بن حرب الموصلي وغيره روى عنه محمد بن المظفر الحافظ وغيره
الحمراوي بفتح الحاء وسكون الميم وبالراء وفي آخره واو - هذه النسبة إلى الحمراء وهو موضع بفسطاط مصر ينسب إليه الياس بن الفرج بن ميمون الحمراوي روى عن يونس بن عبد الأعلى توفي سنة سبع وثلاثمائة وجماعة غيره ينسبون إليه أيضا
الحمري بضم الحاء وسكون الميم وفي آخره الراء - هذه النسبة إلى حمرة وهو اسم لبطون من العرب ففي همدان حمرة بن مالك بن منبه بن سلمة وفي تميم حمرة بن جعفر بن ثعلبة بن يربوع وحمرة وأبو حمرة في الأسماء كثير وحجاج بن عبد الله بن حمرة بن شفى الرعيني الحمري نسب إلى جده روى عن بكير بن الأشج روى عنه الليث وابن وهب م
الحمزي بفتح الحاء المهملة وسكون الميم وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى ثلاثة أشياء أحدها إلى مدينة بالمغرب اسمها حمزة وقيل حمزى منها أبو القاسم عبد الملك بن عبد الله بن داود الحمزي المغربي كان فقيها صالحا سمع ببغداد أبا نصر الزينبي وبالبصرة ابا علي التستري روى عنه الحافظ ابو القاسم بن عساكر الدمشقي وقال توفي في ربيع الآخر سنة
____________________

بكر بن مجاهد وغيره روى عنه القاضي أبو القاسم التنوخي وغيره وكان رافضيا مشهورا بذلك ولد سنة تسع وتسعين ومائتين ومات في شهر رمضان سنة تسع وسبعين وثلثمائة
الجلي بكسر الجيم وتشديد اللام - هذه النسبة إلى . . . والمشهور بها أبو الحسين عمر بن محمد بن عمر بن هشام بن أبي زيد الجلي الحراني روى عن أحمد بن سليمان روى عنه أبو بكر محمد بن إبراهيم بن المقرىء الأصبهاني وأبو الفتح أحمد بن الجلي روى عنه الوزير نظام الملك رحمه الله تعالى وأبو بكر الخطيب وتوفي سنة ثلاث وثمانين وأربعمائة * باب الجيم والميم *
الجماجمي بالميم والألف بين الجيمين أولاهما مفتوحة والأخرى مكسورة وفي آخرها ميم أخرى - هذه النسبة إلى جماجم سكة بجرجان منها أبو علي الحسن بن يحيى بن نصر الجرجاني الجماجمي روى عن العباس ابن عيسى العقيلي روى عنه أبو النضر محمد بن يوسف الطوسي وله مصنفات م
الجماز بفتح الجيم والميم المشددة بعدهما ألف وفي آخرها الزاي - هذه أسماء وهي تشبه الأنساب وهم جماعة منهم كعب وسعد والحرث بنو جماز لهم صحبة وقال الدارقطني كعب بن حمان بالحاء المهملة والنون وجدته مقيدا كذلك وجماز بن غسان ذكرته في العين وعبد العزيز ابن جماز القرشي مصري روى عن حكيم بن الصلت روى عنه حرملة ابن عمران والهيثم بن جماز بصري روى عن يزيد الرقاشي وثابت البناني روى عنه محمد بن السماك ويقال الجماز لمن يركب الجمازة ويسيرها
____________________

والمشهور بهذه اللفظة أبو عبد الله محمد بن عمرو بن حماد بن عطاء بن زبان الجماز الشاعر كان خبيث اللسان حسن النادرة وكان أكبر من أبي نواس وقيل في نسبه غير ذلك
الجمازي بفتح الجيم والميم المشددة بعدها الألف وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى جماز وهو اسم لجد سليمان بن مسلم بن جماز الجمازي المقرىء المدني قرأ القرآن على أبي جعفر يزيد بن القعقاع وروى الحديث عن سمي روى عنه إسماعيل بن جعفر بن أبي كثير القارىء المدني وأخوه محمد بن مسلم بن جماز الجمازي روى عنه الواقدي
الجمال بفتح الجيم والميم المشددة وبعدها الألف واللام اسم لجد الشرقي بن القطامي العلامة واسم الشرقي الوليد بن الحصين بن جمال بن حبيب وهذه النسبة إلى حفظ الجمال وإكرائها من الناس في الطرق فمن المشهورين بهذه النسبة أبو الوسيم عبيد بن أبي الوسيم الجمال الكوفي يروي المقاطيع روى عنه وكيع وغيره وأبو جعفر مخلد بن مالك الجمال الرازي سكن نيسابور روى عن يحيى القطان روى عنه الحسن بن سفيان وقزعة الجمال تابعي يروي عن أنس روى عنه عمرو بن دينار وأحمد ومحمد ابنا سعيد الجمال وعبد الله بن محمد بن سعيد الجمال المذكور ومحمد بن مروان الجمال الرازي روى عنه محمد بن إسماعيل البخاري ومسلم وغيرهما وابو العباس أحمد بن جعفر بن نصر الجمال الرازي وخلق كثير سوى من ذكرنا
الجمالي بفتح الجيم والميم المخففة - هذه النسبة إلى من لقب بالجمال منهم صواب بن عبد الله الجمالي عتيق جمال الدولة عثمان بن نظام الملك سمع كامكار بن عبد الرزاق الأديب سمع منه السمعاني وأبو سعيد صافي ابن عبد الله الجمالي عتيق جمال الرؤساء أبي عبد الله بن جردة سمع أبا
____________________

علي الحسن بن أحمد بن البناء المقرىء سمع منه السمعاني أيضا وأبو علي يحيى بن علي بن يحيى بن أبي الجمال الجمالي الحراني نسب إلى جده الأعلى محدث توفي سنة تسع وثمانين ومائتين م
الجمامي بفتح الجيم وبالألف بين الميمين أولاهما مفتوحة - هذه النسبة إلى جمام وهو بطن من حمير وهو جمام بن الغوث بن سعد بن عوف بن عدي بن مالك بن زيد بن حمير ذكره أحمد بن الحباب في نسب حمير م
الجماني بالجيم المضمومة وتشديد الميم المفتوحة وفي آخرها نون بعد الألف - هذه النسبة إلى الجمة واشتهر بها الهذيل بن إبراهيم الجماني كان طويل الجمة روى عن عثمان بن عبد الرحمن الوقاصي حدث عنه أبو يعلى الموصلي ويقال له صاحب الجمة م
الجمحي بضم الجيم وفتح الميم وفي آخرها الحاء المهملة - هذه النسبة إلى بني جمح وهم بطن من قريش وهو جمح بن عمرو بن هصيص ابن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر واشتهر بهذه النسبة محمد بن سلام بن سالم أبو عبد الله الجمحي الأخباري الأديب روى عن حماد ابن سلمة روى عنه عبد الله بن أحمد بن حنبل وغيره وكان صدوقا قيل إنه كان قدريا وتوفي سنة اثنتين وثلاثين ومائتين وخلق كثير سواه
الجمدي بفتح الجيم وسكون الميم وفي آخرها دال مهملة - هذه النسبة إلى أحد الملوك الأربعة منهم جمد بن معدي كرب بن وليعة الكندي
الجمري بفتح الجيم وسكون الميم وفي آخرها راء - هذه النسبة إلى بني جمرة وهم من بني ضبة نزلوا البصرة فصارت المحلة تنسب إليهم والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الرحمن عبد الله بن محمد الجمري الضبي روى عنه أبو منصور محمد بن سعد وأما زياد بن أبي جمرة اللخمي الجمري مولى لخم فهو منسوب إلى أبيه كان فقيها روى عنه الليث بن سعد توفي
____________________

قبل الخمسين والمائة وفي تميم جمرة بن شداد بن عتبة بن ثعلبة بن يربوع بن مالك بن حنظلة ابن مالك بن زيد مناة بن تميم بطن منهم مالك ومتمم ابنا نويرة بن جمرة اليربوعي الجمري ومالك هو الذي قتله خالد بن الوليد في الردة وأما عامر بن شقيق بن جمرة الأسدي الجمري فنسب إلى جده روى عن أبي وائل روى عنه الثوري وفي الأزد جمرة بن عبيد بن عبرة ابن زهران
الجملي بفتح الجيم والميم وبعدها اللام - هذه النسبة إلى جمل بن كنانة بن ناجية بن مراد وهو بطن من مراد منهم عمرو بن مرة الجملي وعبد الله بن عمرو بن هند الجملي يروي عن علي وقتل هند مع علي يوم الجمل وخلق كثير سواهم
الجميلي بفتح الجيم وكسر الميم وسكون الياء المثناة من تحتها - هذه النسبة إلى جميل وهو جد المنتسب إليه منهم أبو سعيد محمد بن محمد ابن جميل الجميلي المروزي سكن سمرقند روى عن أبي بكر محمد بن عيسى الطرسوسي روى عنه عبد الله بن عزيز المحتسب وأبو أحمد عبيد الله بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم بن محمد بن جميل الجميلي الأصبهاني يروي عن جده إسحاق روى عنه أبو بكر بن مردويه وتوفي في شعبان سنة ست وثمانين وثلثمائة وأما أبو طاهر إبراهيم بن محمد بن عمر بن يحيى ابن الحسين العلوي الجميلي فكان ينزل درب جميل ببغداد روى عن أبي الفضل محمد بن عبد الله بن المطلب الشيباني روى عنه الخطيب أبو بكر ولد ببابل سنة تسع وستين وثلثمائة ومات ببغداد في صفر سنة ست وأربعين وأربعمائة
____________________

* باب الجيم والنون *
الجنابذي بضم الجيم وفتح النون وفتح الباء الموحدة بعد الألف وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى كونابذ ويقال لها بالعربية جنابذ وهي قرية بنواحي نيسابور ينسب إليها جماعة من العلماء منهم أبو يعقوب إسحاق بن محمد بن عبد الله الجنابذي النيسابوري سمع محمد بن يحيى روى عنه الحسين بن علي توفي سنة ست عشرة وثلثمائة
الجنابي بفتح الجيم وتشديد النون وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى جنابة وهي بلدة بالبحرين هكذا قال ابن ماكولا بفتح الجيم والذي نعرفه بضمها والمشهور منها أبو سعيد الجنابي الزنديق الذي أغار على الحاج وقتل منهم الخلق الكثير وجماعة سواه ينسبون إليها
الجناتي بفتح الجيم والنون المشددة بعدهما الألف وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى جنات وهو اسم لجد أبي حفص عمر بن خلف بن نصر بن محمد بن الفضل بن جنات الغزال المقرىء الجناتي البخاري سمع أبا سعيد الرازي سمع منه أبو محمد عبد العزيز بن محمد النخشبي
الجناحي بفتح الجيم والنون وفي آخرها الحاء المهملة بعد الألف - هذه النسبة إلى عبد الله بن معاوية بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب يقال لأصحابه الجناحية وهم من غلاة الشيعة وإنما نسبوا هذه النسبة لأن جعفر بن أبي طالب جد عبد الله هذا يقال له ذا الجناحين وقصته مشهورة وهم يكذبون بالقيامة ويستحلون المحرمات
الجناري بكسر الجيم وفتح النون وبعدها ألف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جنارة وهي قرية من قرى مازندران بين سارية واستراباذ
____________________

إن شاء الله تعالى منها أبو إسحاق إبراهيم بن محمد الجناري روى عن إبراهيم بن محمد الطميسي روى عنه أبو عثمان سعيد بن أبي سعيد العيار الصوفي
الجنائري بفتح الجيم والنون وفي آخرها الياء المثناة من تحتها ثم الزاي - هذه النسبة إلى الجنائز والمشهور بها أبو علي الجنائزي وهو شيخ لأبي العباس أحمد بن سعيد بن أبي معدان المروزي روى عن محمد بن إبراهيم بن سعيد الفوشنجي م
الجنبذي بضم الجيم وسكون النون والباء المفتوحة الموحدة - هذه النسبة إلى جنبذ وهو شبيه أزج مدور ويقال له بالفارسية كنبذ والمشهور بهذه النسبة محمد بن أحمد البخاري الجنبذي والأديب أبو الفضل محمد بن عمر بن محمد الأشتخي الجنبذي يعرف بأديب كنبذ تفقه على الإمام مسعود ابن الحسين الكشاني وكان يسكن سمرقند ويؤدب الصبيان بها سمع منه أبو المظفر السمعاني م
قلت فاته
الجندبي بضم الجيم وسكون النون وفتح الدال المهملة وبعدها باء موحدة - هذه النسبة إلى جندب بن الحرث بن مالك بن بكر بن حبيب بن عمرو بن غنم بن تغلب بن وائل وفيهم يقول الوليد بن عقبة بن أبي معيط وكانت له إبل في كنانة بن تيم فذهبت فقال
( فلو علقت بذمة جندبي ** لعادت وهي وافرة غزار )
الجنبي بفتح الجيم وسكون النون وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى جنب قبيلة من اليمن ينسب إليها جماعة كثيرة وقيل هم عدة قبائل وهم الغلي وسيحان وشمران وهفان ومنبه والحرث بنو يزيد بن حرب
____________________

ابن علة يقال لهم جنب لأنهم كانوا منفردين أقلاء فلما اجتمعوا عزوا وقوي بعضهم ببعض وقيل هو بطن من مذحج وهم بنو منبه بن حرب بن علة وإنما قيل لهم جنب لأنهم جانبوا أخاهم صداء وحالفوا سعد العشيرة ينسب إليهم أبو ظبيان حصين بن جندب الحنبي يروي عن علي بن أبي طالب وابنه قابوس بن أبي ظبيان توفي سنة ست وتسعين قلت قوله وقيل هو بطن من مذحج وهم بنو منبه بن حرب بن علة فهذا يوهم أن هذا النسب غير الأول وهو هو بعينه وإنما افترقا أنه نسبهم في الأول إلى يزيد بن حرب وفي الأخير إلى منبه بن حرب وهو أخو يزيد
الجنجروذي بالنون بين الجيمين المفتوحتين وضم الراء بعدها الواو وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى جنجروذ وهي قرية قريبة من نيسابور ويقال لها كنجروذ وسأذكرها في الكاف إن شاء الله تعالى واشتهر بهذه النسبة أبو سعيد عمرو بن محمد بن منصور بن مخلد العدل الحنجروذي الختن وإنما قيل له الختن لأنه ختن أبي بكر بن خزيمة وكان من الأبدال كثير السماع بخراسان والعراق والحجاز روى عن السري بن خزيمة وغيره روى عنه أبو علي الحافظ وتوفي في شوال سنة ثلاث وأربعين وثلثمائة
الجندعي بضم الجيم وسكون النون وفتح الدال المهملة وكسر العين المهملة - هذه النسبة إلى جندع وهو بطن من ليث بن بكر بن عبد مناة ابن كنانة والمنتسب إليه جماعة كثيرة منهم عطاء بن يزيد الليثي الجندعي أبو يزيد مدني سكن الشام روى عن أبي أيوب وأبي سعيد روى عنه سهيل بن أبي صالح
الجندفرجي بضم الجيم وسكون النون وفتح الدال المهملة والفاء وسكون الراء وفي آخرها جيم أخرى - هذه النسبة إلى جندفرج ويقال
____________________

لها بالعجمية بندفرك وهي إحدى قرى نيسابور على فرسخ منها ينسب إليها أبو سعيد محمد بن شاذان الأصم الجندفرجي النيسابوري الزاهد سمع بخراسان والعراق والحجاز وروى عن قتيبة بن سعيد ومحمد بن بشار وغيرهما توفي سنة ست وثمانين ومائتين
الجندفرقاني بضم الجيم وسكون النون وفتح الدال المهملة والفاء وسكون الراء وفتح القاف وفي آخرها الألف والنون - هذه النسبة إلى جندفرقان وهي قرية من قرى مرو يقال لها جنفرقان منها أصبع بن علقمة بن علي الحنظلي الجندفرقاني سمع عكرمة وابن بريدة م
الجنديسابوري بضم الجيم وسكون النون وفتح الدال المهملة بعدها الياء المثناة من تحتها وفتح السين المهملة بعدها الألف والباء الموحدة بعدها واو وراء - هذه النسبة إلى مدينة من خوزستان يقال لها جنديسابور وهي مشهورة كان بها جماعة من العلماء قديما وحديثا منهم حفص بن عمر القناد الجنديسابوري روى عن داود بن أبي هند روى عنه عبد الله بن رشيد الجنديسابوري
الجندي بفتح الجيم وسكون النون بعدها دال مهملة - هذه النسبة إلى عدة جهات منها إلى بلدة يقال لها الجند من حدود الترك على طرف سيحون خرج منها جماعة من المتأخرين منهم القاضي يعقوب بن شيرين الجندي كان فاضلا له شعر جيد قدم خوارزم سنة ثمان وأربعين وخمسمائة وإلى طائفة من التركمان يقال لهم الجند نزلوا قرية ببخارى منهم أبو الفضل أحمد بن الفضل ابن موسى الجندي أحد الأئمة في علم المعرفة صحب أبا بكر بن أبي إسحاق الكلاباذي وكتب الحديث وأما القاسم ابن فياض بن عبد الرحمن بن جندة الجندي فينسب إلى جده يعد في أهل اليمن صنعاني ضعيف يروي عنه هشام بن يوسف
____________________


الجندي بفتح الجيم والنون وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى الجند وهي بلدة مشهورة باليمن خرج منها جماعة كبيرة من العلماء منهم طاوس بن كيسان اليماني الجندي تابعي مشهور
قلت فاته النسبة إلى جند بن شهران بطن من المعافر بن يعفر بن مالك ابن الحرث بن مرة بن أدد بن زيد بن يشجب بن عريب بن زيد بن كهلان منهم شرف بن محمد بن الحكم المعافري ثم الجندي ابن أخي يحيى بن الحكم روى عن خنيس بن عامر روى عنه عامر بن الوليد الزوفي
الجندي بضم الجيم وسكون النون وبالدال المهملة - هذه النسبة إلى الجند وهو العسكر والمشهور بهذه النسبة عبد الله بن أحمد الفرغاني الجندي وجماعة كبيرة وأما خلاد بن عبد الرحمن بن جندة الجندي فينسب إلى جده كان صدوقا يروي عن سعيد بن المسيب حدث عنه ابن أخيه القاسم ابن الفياض بن عبد الرحمن الجندي قلت قد تقدم ذكر القاسم آنفا في الجندي بفتح الجيم وعاد ذكره هاهنا بالضم
الجنزي بفتح الجيم وسكون النون وكسر الزاي - هذه النسبة إلى مدينة جنزة وهي من أذربيجان منها إبراهيم بن محمد الجنزي قال الدارقطني كان يكتب معنا الحديث ويتفقه على مذهب الشافعي وعاد إلى بلده وأبو حفص عمر بن عثمان بن شعيب الجنزي أديب فاضل متدين قرأ الأدب على الأديب أبي المظفر الأبيوردي ببغداد وهمذان وسمع الحديث على أبي محمد الدوني وسمع منه الناس بخراسان وغيرها وتوفي بمرو سنة خمسين وخمسمائة وأما يزيد بن عمر بن جنزة المدايني الجنزي فنسب إلى جده وهو من أهل بغداد روى عن المقدمي روى عنه عباس الدوري
الجنوجردي بضم الجيم والنون وسكون الواو وكسر الجيم الأخرى وسكون الراء وفي آخرها دال مهملة - هذه النسبة إلى جنوجرد وهي من
____________________

قرى مرو على خمسة فراسخ منها نسب إليها جماعة من العلماء منهم أبو الحسن سورة بن شداد الجنوجردي أدرك التابعين وروى عن أبي يحيى زربى بن عبد الله المؤذن صاحب أنس بن مالك والثوري روى عنه عبد الرحمن بن عبد الحكم وغيره وكان صحيح السماع وأبو محمد عبدان بن محمد بن عيسى الجنوجردي المروزي اسمه عبد الله وعرف بعبدان الحافظ الزاهد كان أحد أئمة الدنيا وهو الذي أظهر مذهب الشافعي بمرو بعد أحمد بن سيار روى كتب الشافعي عن الربيع بن سليمان وغيره من أصحاب الشافعي روى الحديث عن قتيبة بن سعيد وغيره وسافر إلى مصر والشام والعراق وروى عنه أبو العباس الدغولي وغيره وولد ليلة عرفة سنة عشرين ومائتين وتوفي سنة ثلاث وتسعين ومائتين ليلة عرفة أيضا
الجنيدي بضم الجيم وفتح النون وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى بعض أجداد المنتسب إليه واسمه الجنيد منهم أبو محمد حيدر بن محمد بن أحمد بن الجنيد البخاري الجنيدي روى عن ابن أبي حاتم الرازي وغيره روى عنه أبو سعد الإدريسي سمع منه ببخارى وسمرقند وأبو عبد الله محمد بن الجنيد الإسكاف كان يتكلم بكلام الجنيد بن محمد البغدادي كثيرا فلقب به ومن أولاده من يقال له الجنيدي وهو أبو عبد الله محمد بن أحمد بن عبد الواحد بن أحمد ابن أبي عبد الله محمد بن أحمد بن الجنيد الجنيدي أصبهاني روى عن أبي عبد الله القاسم ابن الفضل الثقفي وسار رسولا إلى الأمير منصور بن نوح أمير خراسان ودخل بلاد الترك وقتل بها سنة ستين وثلثمائة وأبو نصر الجنيد بن محمد ابن أحمد بن عيسى الجنيدي الإسفراييني الواعظ المقيم بطريثيث سمع أبا طاهر الزيادي وغيره سمع منه أبو محمد عبد العزيز بن محمد النخشبي الحافظ وأبو بكر محمد بن عبدوس بن احمد بن الجنيد المقرىء الجنيدي
____________________

نيسابوري سمع منه الحاكم أبو عبد الله ومات في شهر ربيع الأول سنة ثمان وثلاثين وثلثمائة
الجنيقي بفتح الجيم وكسر النون وبعدها الياء آخر الحروف وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى جنيقا وهو اسم لبعض أجداد أبي القاسم عبيد الله بن عثمان بن يحيى الجنيقي الدقاق المعروف بابن جنيقا كان ثقة مأمونا مكثرا سمع أبا عبد الله المحاملي وغيره روى عنه العتيقي والأزهري وكانت ولادته سنة ثمان عشرة وثلثمائة وتوفي سلخ رجب سنة تسعين وثلثمائة
الجني بكسر الجيم وتشديد النون - ينسب هذه النسبة عبد السلام بن عمر الجني البصري الفقيه روى عن مالك بن أنس وأبو يوسف الجني راوية المفضل الضبي وأبو القاسم علي بن إبراهيم بن العباس بن الحسن بن العباس بن الحسن بن الحسين وهو ابن أبي الجن علي بن محمد بن علي بن إسماعيل ابن جعفر ابن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الحسيني الجني وإنما قيل له الجني لأنه عرف بابن أبي الجن ويعرف بالشريف النسيب دمشقي فاضل محتشم سمع أبا علي الأهوازي وأبا الحسن رشا بن نظيف وغيرهما روى عنه الحافظ أبو القاسم بن الحسن الدمشقي وغيره
قلت فاته ذكر أبي الفتح عثمان بن جني النحوي مصنف اللمع والخصائص وغيرها من الكتب وهو إمام مشهور وعادة السمعاني يذكر من الأسماء مثل هذا فلهذا استدركناه عليه * باب الجيم والواو *
الجوادي بفتح الجيم والواو المشددة بعدهما الألف وفي آخرها الدال المهملة - هذه النسبة إلى جواد وهو بطن من حضرموت وهو جواد بن
____________________

وديعة بن سلخب الأكبر من حضرموت ذكره ابن حبيب
الجواربي بفتح الجيم والواو وكسر الراء وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى الجوارب وعملها وفيمن ينسب إليها كثرة منهم أبو بكر محمد بن صالح بن خلف بن داود الجواربي بغدادي حدث عن عمرو بن علي الفلاس وغيره وروى عنه الدارقطني وغيره وكان صدوقا مات سنة إحدى وعشرين وثلثمائة
الجواز بفتح الجيم وتشديد الواو بعدها الألف وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى عد الجوز فيما يظن والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الله محمد ابن عبد الله بن إسحاق الجواز الطوسي سمع إسحاق بن راهويه ويحيى ابن أكثم وهو من الثقات روى عنه أبو النضر الفقيه ومحمد بن صالح بن هانىء
الجوال بفتح الجيم والواو المشددة وبعدها الألف وفي آخرها اللام - هذه النسبة لجماعة من المحدثين أكثروا الرحلة والجولان في البلاد واشتهر بهذا أبو العباس أحمد بن محمد بن رميح النسوي الجوال سافر الكثير وجمع وحدث عن أبي العباس محمد بن الحسن بن قتيبة العسقلاني وطبقته وتكلموا فيه وأبو إسحاق إسماعيل بن زيد الجرجاني الجوال كان صاحب حديث روى عن حرملة بن يحيى كتب الشافعي روى عنه محمد بن إبراهيم بن عبد الله الباقلاني وغيره
الجوالقي بضم الجيم والواو مفتوحة واللام مكسورة وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى الجوالق وقد ينسب إليه بزيادة الياء أيضا وهذه النسبة أصح وهو عمل الجوالق أو بيعه والمشهور بهذه النسبة أبو عصمة أحمد ابن محمد بن عمر بن سعيد الجوالقي البخاري يروي عن أبي عبد الرحمن ابن أبي الليث وغيره روى عنه غنجار الحافظ وتوفي في شهر ربيع الأول سنة اثنتين وسبعين وثلثمائة م
____________________


الجواليقي بفتح الجيم والواو وكسر اللام بعد الألف وسكون الياء المنقوطة من تحتها باثنتين وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى الجواليق جمع جوالق ولعل بعض أجداد المنتسب إليها كان يبيعها أو يعملها والمشهور بهذه النسبة ابو محمد عبد الله بن أحمد بن موسى بن زياد الجواليقي العسكري المعروف بعبدان من أهل عسكر مكرم كان أحد ائمة الحديث وممن رحل في جمعه وتعب في طلبه وكان من الحفاظ الاثبات حدث عن هدبة بن خالد وأبي الربيع الزهراني وغيرهما روى عنه يحيى بن صاعد وأبو عبد الله بن المحاملي وغيرهما والإمام أبو منصور موهوب بن أبي طاهر أحمد بن محمد بن الخضر الجواليقي البغدادي الأديب كان متدينا ثقة غزير الفضل قرا الأدب على أبي زكريا التبريزي والقاضي ابي الفرج البصري وصنف التصانيف وانتشر ذكره وقرأ عليه الأدب من لا يحصى وسمع الحديث من أبي القاسم بن البسري وأبي طاهر بن أبي الصقر الأنباري وغيرهما سمع منه السمعاني وغيره وكانت ولادته سنة ست وستين وأربعمائة وتوفي يوم الأحد منتصف المحرم سنة تسع وثلاثين وخمسمائة ودفن بباب حرب وصلى عليه قاضي القضاة الزينبي وجماعة كبيرة ينسبون هذه النسبة
الجوانكاني بفتح الجيم أو ضمها والواو بعدها الألف ثم النون والكاف المفتوحة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جوانكان قرية من قرى جرجان منها أبو سعد عبد الرحمن بن الحسين بن إسحاق الجوانكاني الجرجاني يروي عن عبد الرحمن بن الوليد روى عنه أبو بكر أحمد بن إبراهيم الإسماعيلي وقال لم يكن بذاك
الجواني بضم الجيم وبالواو المفتوحة بعدها الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جوان وهو اسم رجل ينسب إليه خلف بن الحسن بن جوان الواسطي الجواني نسب إلى جده يروي عن محمد بن حسان البرجواني
____________________

وغيره حدث عنه أبو محمد بن صاعد
الجوباري بضم الجيم وفتح الباء المنقوطة بواحدة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى مواضع منها إلى جوبار قرية من قرى مر منها أبو محمد عبد الرحمن ابن الجوباري البوينجي المعروف بجوبار بوينك روى شرف أصحاب الحديث لأبي بكر الخطيب عن عبد الله بن السمرقندي عن الخطيب سمع منه السمعاني بمرو وجوبار وتوفي بعد سنة ثلاثين وخمسمائة وغيره ومنها إلى جوبار قرية من قرى هراة منها أحمد بن عبد الله الجوباري الهروي الشيباني كان كذابا روى عن جرير بن عبد الحميد والفضل بن موسى السيناني وغيرهما أحاديث وضعها عليهم ومنها إلى جوبار قال أظنها قرية بجرجان ينسب إليها طلحة بن أبي طلحة الجوباري الجرجاني يروي عن يحيى بن يحيى روى عنه أبو بكر الإسماعيلي ومنها إلى جوبارة محلة بأصبهان سكنها جماعة من الأئمة منهم أبو منصور محمود بن أحمد بن عبد المنعم بن ماشاذه الجوباري روى عن جماعة من أصحاب أبي عبد الله بن مندة روى عنه السمعاني وغيره وكانت ولادته سنة ثمان وخمسين وأربعمائة ومات في شهر ربيع الآخر من سنة ست وثلاثين وخمسمائة وأبو مسعود عبد الجليل بن محمد بن عبد الواحد بن كوتاه الجوباري الحافظ روى عن أصحاب أبي بكر بن مردويه وكان حافظا متقنا ورعا روى عنه السمعاني وغيره
الجوباني بضم الجيم وفتح الباء الموحدة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جوبان وهي قرية بمرو يقال لها كوبان نسب إليها جماعة منهم أبو عبد الله محمد بن محمد بن أبي ذر الجوباني كان شيخا صالحا كثير العبادة مكثرا من الحديث سمع السيد ابا القاسم علي بن موسى بن إسحاق الموسوي ونظام الملك وغيرهما روى عنه السمعاني وغيره وكانت ولادته حدود
____________________

سنة خمسين وأربعمائة ووفاته حدود سنة ثلاثين وخمسمائة وغيره
الجوبري بفتح الجيم وسكون الواو وفتح الباء المنقوطة بواحدة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى قرية من قرى غوطة دمشق يقال لها جوبر ينسب إليها أبو عبد الله عبد الوهاب بن عبد الرحيم بن عبد الوهاب الأشجعي الجوبري الدمشقي روى عن مروان بن معاوية الفزاري وغيره روى عنه أبو داود السجستاني وغيره
قلت فاته النسبة إلى جوبر نيسابور وهي من قراها منها محمد بن علي ابن محمد بن إسحاق الجوبري يروي عن حمزة بن عبد العزيز القرشي روى عنه أبو سعد بن أبي طاهر المؤذن
الجوبقي بفتح الجيم وسكون الواو وفتح الباء الموحدة وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى جوبق وهو موضع بنسف وكأنه شبه خان يسكنه الناس ينسب إليه أبو نصر أحمد بن علي بن طاهر الجوبقي الأديب الشاعر النسفي كان يلقب بأبي حامدات رحل إلى العراق وسمع بها وبخراسان وغيرها ودرس الفقه على أبي إسحاق المروزي وعلق عنه شرح مختصر المزني وتوفي بطريق مكة سنة أربعين وثلثمائة
الجوبقي بضم الجيم والباقي مثل ما تقدم - هذه النسبة إلى موضع بمرو يباع فيه الخضر والفواكه يقال له جوبه فعرب فقيل جوبق وبنيسابور يقال للخان الصغير الذي فيه بيوت تكترى جوبق وبنسف موضع يقال له جوبق ينسب إلى هذه النسبة جماعة منهم أبو بكر تميم بن علي الجوبقي شيخ صالح سمع أبا محمد كامكار ابن عبد الرزاق الأديب وغيره سمع منه السمعاني بمرو وأبو حاتم أحمد بن محمد بن أيوب بن سليمان الجوبقي النيسابوري سمع أبا عمرو أحمد بن نصر سمع منه الحاكم أبو عبد الله وقال توفي سنة خمسين وثلثمائة وأبو تراب إسماعيل بن طاهر بن يوسف
____________________

ابن عمرو بن معبد الجوبقي النسفي وكان يسرق كتب الناس ويقطع ظهور الأجزاء التي فيها السماع ولم ينتفع بعمله مات في شعبان سنة ثمان وأربعين وأربعمائة
الجوبيناباذي بضم الجيم وبالباء الموحدة المكسورة بعد الواو وبعدها الياء المعجمة باثنتين من تحتها وبعدها النون ثم باء موحدة بين الألفين وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى جوبين آباذ وهي قرية ببلخ والناس يقولونها الساعة جوبناباذ وبعضهم يقول بالميم ينسب إليها أبو عبد الله محمد ابن أبي محمد الحسن بن الحسين بن محمد بن الحسين التميمي الجوبيناباذي سمع أبا الحسن محمد بن أحمد بن حمدان بن يوسف السجزي شيخ لا بأس به سمع منه عبد العزيز بن محمد النخشبي
الجوبي بفتح الجيم وسكون الواو وفي آخرها باء موحدة - هذه النسبة إلى جوب وهو بطن من همدان قال ابن حبيب جوب بن شهاب بن معاوية بن دومان بن بكيل بن جشم بن خيوان بن نوف بن همدان
قلت فاته
الجوبي بضم الجيم وسكون الواو وفي آخرها باء موحدة - وهي نسبة إلى جوب الكردي وهم قبيل كثير الخلق وفيه فضلاء وزهاد منهم أبو عبد الله محمد بن علي بن مهران الجوبي الفقيه الزاهد أخذ الفقه عن الكيا الهراسي وتزهد وظهر له كرامات وآثار عظيمة وتوفي بديار بكر سنة نيف وأربعين وخمسمائة وله أصحاب كثيرون وغيره من العلماء
الجوتي بضم الجيم وفي آخرها التاء المثناة من فوقها - ذكر بعضهم هذه النسبة بغير ألف ولام وقال هو اسم يشبه النسبة وبعضهم ذكره بألف ولام والمنسوب إليه إسحاق بن إبراهيم بن الجوتي صنعاني يروي عن عبد الملك بن عبد الرحمن الذماري روى عنه أبو زيد محمد بن إبراهيم
الجوخاني بضم الجيم وسكون الواو وفتح الخاء المعجمة وفي آخرها
____________________

النون - هذه النسبة إلى جوخان وهو عند أهل البصرة اسم للموضع الذي يجمع فيه التمر إذا أريد أن ينشف ينسب إليه أبو بكر محمد بن عبد الله بن إبراهيم الجوخاني سمع أحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي وأبا بكر ابن دريد روى عنه أبو الحسن علي بن عمر بن بلال بن عبدان البصري م
الجوداني بضم الجيم وسكون الواو وفتح الدال المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جودان وهو اسم رجل والمشهور بهذه النسبة أبو مالك عبد الله بن جودان الجوداني حدث عن جرير بن حازم روى عنه محمد بن غالب تمتام وجودان قبيلة من الجهاضم نزلت البصرة منها أبو مالك عبد الله بن إسماعيل بن عثمان البصري الجهضمي الجوداني روى عن جرير بن حازم وشعبة روى عنه إسحاق بن سيار النصيبي وهو لين في الحديث قلت هذا ذكره السمعاني وجعل الثاني غير الأول وإنما اشتبه عليه لأنه رأى الأول منسوبا إلى جودان ولم يذكر له أب وجد ورأى الثاني قد ذكر أبوه وجده فظنهما اثنين وهما واحد وهو كما يقال فلان ابن هاشم وبينهما عدة آباء
الجوذابي بضم الجيم وسكون الواو وفتح الذال المعجمة وفي آخرها الباء الموحدة - هذا لقب أبي الحسين محمد بن سليمان البصري الجوذابي يعرف بجوذاب من أهل البصرة سكن بغداد وحدث بها عن ثعلب والمبرد وغيرهما وكان أديبا شاعرا روى عنه الدارقطني وغيره
الجوذقاني بفتح الجيم والذال المعجمة والقاف بينهما الواو وبعدها الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جوذقان وهي قرية من قرى باخرز من نواحي نيسابور منها إسماعيل بن أحمد بن إسماعيل الجوذقاني الباخرزي الرجل الصالح وكان مولده سنة ثلاث وثمانين وأربعمائة م
قلت فاته
____________________


الجوربذي بضم الجيم وسكون الواو وفتح الراء والباء الموحدة وبعدها ذال معجمة - هذه النسبة إلى قرية جوربذ من قرى اسفرايين من خراسان منها عبد الله بن محمد بن مسلم أبو بكر الاسفراييني الجوربذي سمع يونس بن عبد الأعلى ومحمد بن يحيى الذهلي وغيرهما روى عنه أبو عبد الله محمد ابن يعقوب وأبو محمد المخلدي وغيرهما وتوفي سنة ثمان عشرة وثلثمائة وكان مولده سنة تسع وثلاثين ومائتين
الجوربي بفتح الجيم وسكون الواو وفتح الراء وفي آخرها باء موحدة - هذه النسبة إلى عمل الجورب وبيعه وينسب إليها محمد بن صالح بن خلف الجوربي البغدادي ويقال أيضا الجواربي حدث عن محمد بن عمرو بن المفلس الباهلي روى عنه أبو الحسين محمد بن المظفر الحافظ وغيره
الجورزكي بضم الجيم وسكون الواو وفتح الراء والزاي وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى جورزك وهي قرية من قرى اسفرايين منها أبو بكر عبد الله بن محمد بن مسلم الجورزكي الاسفراييني جال في الآفاق في طلب العلم سمع بخراسان محمد بن يحيى الذهلي وبالعراق الحسن بن محمد الزعفراني وبمصر يونس بن عبد الأعلى وغيره روى عنه أبو علي الحسين ابن علي الحافظ وغيره وكانت ولادته في رجب سنة تسع وثلاثين ومائتين وتوفي سنة ثمان عشرة وثلثمائة
الجورجيري بضم الجيم وبالراء الساكنة بعد الواو ثم الجيم الأخرى المكسورة وبعدها الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جورجير وهي محلة بأصبهان وبها جامع يعرف بها كان بها جماعة من الأئمة قديما وحديثا وممن ينسب إليها أبو القاسم طاهر بن محمد بن أحمد ابن عبد الله العكلي الجورجيري روى عن أبي بكر المقرىء ومات في جمادى الأولى سنة تسع وثلاثين وأربعمائة وغيره
____________________


الجورقاني بضم الجيم وسكون الواو والراء وفتح القاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جورقان وهي من نواحي همذان وممن ينسب إليها أبو مسلم عبد الرحمن بن عمر بن أحمد بن عمر الصوفي الجورقاني روى عن أبيه وغيره وسمع منه السمعاني بهمذان م
قلت فاته النسبة إلى الجورقان وهم قبيل كبير من الأكراد بنواحي حلوان ينسب إليهم أبو عبد الله الحسين بن إبراهيم بن الحسين بن جعفر الجورقاني سمع أبا موسى بندار بن موسى الفارسي وغيره
الجوروبي بضم الجيم والراء بين الواوين وفي آخرها الياء آخر الحروف - هذه النسبة إلى جورويه وهو جد أبي بكر محمد بن عبد الله بن جورويه الرازي الجورويي وقيل الجنديسابوري حدث ببغداد عن أبي حاتم محمد ابن إدريس الرازي روى عنه محمد بن المظفر وغيره وتوفي بعد سنة إحدى عشرة وثلثمائة م
الجوري بضم الجيم وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى موضعين أحدهما إلى جور وهي من بلاد فارس إليها ينسب الورد الجوري والمشهور بالنسبة إليها أحمد بن الفرج الجشمي المقرىء الجوري حدث عن زكريا ابن يحيى بن عمارة الأنصاري حدث عنه أبو حنيفة محمد بن حنيفة الواسطي وأبو بكر محمد بن عمران بن موسى الجوري الأديب النحوي سمع ابن دريد روى عنه الحاكم أبو عبد الله قال كان علامة في معرفة الأنساب وعلوم القرآن توفي في رجب سنة تسع وخمسين وثلثمائة والثاني إلى جور وهي محلة بنيسابور ينسب إليها جماعة منهم أبو منصور عمر بن أحمد بن محمد بن موسى بن منصور الجوري النيسابوري الحافظ ثقة فاضل من أصحاب أبي حنيفة جاور بالقرب من الجامع العتيق بها ولازم طريق السلف وكان من خواص أصحاب أبي عبد الرحمن السلمي وصاحب كتبه وكتب
____________________

عنه الكثير وسمع أبا الحسين أحمد بن محمد بن عمر الخفاف وغيره روى عنه زاهر ووجيه الشحاميان وتوفي في جمادى الآخرة سنة تسع وستين وأربعمائة
الجوزجاني هذه النسبة إلى مدينة بخراسان مما يلي بلخ يقال لها جوزجانان والنسبة إليها جوزجاني خرج منها جماعة من العلماء وبها قتل يحيى بن زيد ابن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهم وممن ينسب إليها أبو أحمد بن موسى الجوزجاني مستقيم الحديث يروي عن سويد بن عبد العزيز روى عنه أهل بلده وغيره ممن ينسب إليها كثير
الجوزداني بضم الجيم وسكون الواو والزاي وبعدها دال مهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جوزدان ويقال لها كوزدان وهي قرية على باب أصبهان كبيرة والمشهور بالنسبة إليها أبو بكر محمد بن علي بن أحمد بن الحسين بن بهرام إمام الجامع العتيق بأصبهان في التراويح كان مقرئا صالحا ثقة سمع أبا بكر محمد بن إبراهيم المقرىء وغيره روى عنه أبو زكريا يحيى بن أبي عمرو بن مندة وغيره وتوفي في ذي القعدة سنة اثنتين وأربعين وأربعمائة
الجوزراني بفتح الجيم وسكون الواو وفتح الزاي والراء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى قرية قال وظني أنها قرية بنواحي عكبرا من سواد بغداد منها أبو الفضل محمد بن محمد بن علي بن محمد الجوزراني العكبري الضرير كان من ذوي الهيئات سمع الحديث من أبي الحسن محمد بن أحمد بن رزق البزار وكان صدوقا توفي بعكبرا منتصف شهر ربيع الأول من سنة ثلاث وسبعين وأربعمائة
الجوزفلقي بفتح الجيم وسكون الواو وبعدها الزاي والفاء واللام وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى جوزفلق وهي قرية بقرب آبسكون هكذا
____________________

ذكره حمزة بن يوسف السهمي قال ولا أحق نقط هذه القرية ولا عجمها منها أبو إسحاق إبراهيم بن الفرج الجوزفلقي الفقيه رحل وكتب الكثيرو غيره
الجوزقي بفتح الجيم وسكون الواو وفتح الزاي وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى موضعين أحدهما جوزق نيسابور منها أبو بكر محمد بن عبد الله بن محمد بن زكريا الجوزقي صاحب كتاب المتفق كان إماما فاضلا زاهدا سمع أبا العباس الدغولي وأبا العباس الأصم وغيرهما روى عنه أبو بكر أحمد بن منصور بن خلف المغربي وأبو عثمان العيار ورحل به خاله أبو إسحاق المزكى وتوفي ليلة السبت لعشر بقين من شوال سنة ثمان وثمانين وثلثمائة وهو ابن اثنتين وثمانين سنة والثاني إلى جوزق هراة منها أبو الفضل إسحاق بن أحمد بن محمد بن يعقوب الجوزقي الهروي الحافظ كان ثقة سكن سمرقند روى عن عبد الله بن عروة الفقيه وأبي القاسم البغوي ومات بسمرقند سنة ثمان وخمسين وثلثمائة
الجوزي بفتح الجيم وسكون الواو وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى الجوز وبيعه والمشهور بالانتساب إليه أبو إسحاق إبراهيم بن موسى التوزي الجوزي حدث عن محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي وغيره روى عنه أبو علي الصوافي وغيره
الجوزي بضم الجيم وسكون الواو وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى شيئين أحدهما إلى الطير الصغير بلغة أهل أصبهان يقال له جوزي وكان يعرف بهذه النسبة الإمام الحافظ أبو القاسم إسماعيل بن محمد بن الفضل بن علي ابن أحمد بن طاهر الطلحي الجوزي وكان يكره هذا وكان أهل أصبهان يقولون للحافظ إسماعيل جوزة وهو مشهور عندهم به وكان إماما في التفسير والحديث والأدب حافظا متقنا كبير الشأن جليل القدر سمع الكثير ووهب
____________________

أكثر أصوله قبل موته روى عن أبي عمرو بن مندة وأبي نصر الزينبي وغيرهما روى عنه الأئمة الحفاظ كأبي موسى والسمعاني وأبي القاسم بن عساكر وغيرهم وانتفعوا به وبه تخرجوا وكان مولده سنة سبع وخمسين وأربعمائة وتوفي يوم عيد الأضحى سنة خمس وثلاثين وخمسمائة بأصبهان والثاني نسبة إلى قرية جوزة من بلدة الهكارية من أعمال الموصل ينسب إليها أبو محمد عبد الله بن محمد بن عبد الله البحيري الجوزي سمع أبا بكر إسحاق ابن إلياس الجيلي روى عنه أبو القاسم هبة الله بن عبد الوارث الشيرازي الحافظ وذكر أنه سمع منه بجوزة
الجوسقاني بفتح الجيم وسكون الواو وفتح السين المهملة والقاف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جوسقان وهي قرية شبه محلة متصلة باسفرايين يقال لها بالفارسية كوشكان خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو حامد محمد بن عبد الملك الجوسقاني إمام فاضل متدين ثقة سمع على أبي حامد الغزالي وسمع الحديث من أبي عبد الله الحميدي وأبي بكر بن خلف الشيرازي كتب عنه السمعاني وقال أنشدني أبو حامد الجوسقاني بها قال أنشدني أبو نصر عبد الرحيم بن أبي القاسم القشيري لنفسه
( رب أخ سمته فراقي ** وكنت من قبل أصطفيه )
( وذاك أني ارتجيت رشدا ** فلاح أن لا فلاح فيه )
وتوفي أبو حامد بعد سنة أربعين وخمسمائة وغيره
الجوسقي بفتح الجيم وسكون الواو وفتح السين المهملة وفي آخرها القاف - هذه النسبة إلى جوسق وهي قرية من ناحية النهروان من أعمال بغداد منها أبو طاهر الخليل بن علي بن الخليل بن إبراهيم الجوسقي الضرير المقرىء سكن بغداد روى عن أبي الخطاب بن البطر وأبي عبد الله النعالي
____________________

روى عنه السمعاني وغيره وتوفي آخر صفر سنة ست وثلاثين وخمسمائة وكانت ولادته بجوسق النهروان عاشر المحرم من سنة اثنتين وثمانين وأربعمائة
الجوشني بفتح الجيم وسكون الواو وفتح الشين المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جهتين إحداهما إلى جوشن وظني أنها بطن من غطفان ينسب إليهم القاسم بن ربيعة الجوشني روى عن عبد الله بن عمر وروى عنه خالد الحذاء والثاني إلى جد المنتسب إليه وهو عيينة بن عبد الرحمن بن جوشن الغطفاني الجوشني البصري يروي عن أبيه ونافع مولى ابن عمر روى عنه وكيع بن الجراح والنضر بن شميل
الجوصي بفتح الجيم وسكون الواو وفي آخرها الصاد المهملة - هذه النسبة إلى جوصا وهو اسم لجد أبي الحسن أحمد بن عمير بن يوسف بن موسى ابن جوصى الدمشقي الجوصي كان من المشهورين بالحديث كثير الإحسان إلى طلبة الحديث رحل إلى العراق وروى عن هشام بن عبد الملك ومحمد ابن وزير وغيرهما روى عنه الطبراني وأبو حاتم بن حبان وغيرهما
الجوعي بضم الجيم وسكون الواو وفي آخرها العين المهملة - هذه النسبة إلى الجوع والمشهور بهذه النسبة القاسم بن عثمان الجوعي الدمشقي ولعله قد كان يبقى جائعا كثيرا له كرامات روى عن أبي اليمان الحكم بن نافع روى عنه محمد بن المعافى العابد
الجوغاني بضم الجيم وسكون الواو وفتح الغين المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جوغان قال السمعاني وظني أنها قرية من قرى جرجان والمشهور بهذه النسبة أبو جعفر أحمد بن الحسن بن علي الجوغاني الجرجاني حدث عن نوح بن حبيب القومسي روى عنه أحمد بن الحسن ابن سليمان الجرجاني
الجوفي بفتح الجيم وسكون الواو وفي آخرها الفاء - هذه النسبة إلى
____________________

درب الجوف وهي محلة بالبصرة قاله عمرو بن علي الفلاس وينسب إليه حيان الأعرج الجوفي حدث عن أبي الشعثاء روى عنه منصور بن زاذان وأبو الشعثاء جابر بن زيد الجوفي يروي عن ابن عباس
الجولكي بضم الجيم بعدها الواو واللام المفتوحة وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى جولك وهو جولك الغازي البكراباذي قيل إنه استشهد على باب رباط دهستان مع مائة نفر من الغزاة روى عن قتيبة بن سعيد حكاية قال وظني أن الرئيس أبا سعد محمد بن منصور بن الحسن بن محمد ابن علي الجولكي الجرجاني ولي رياستها أيام الأمير فلك المعالي روى عن أبي بكر الإسماعيلي وأبي أحمد بن عدي روى عنه حمزة بن يوسف السهمي وغيره وكان مولده سنة اثنتين وخمسين وثلثمائة ووفاته في شعبان سنة عشر وأربعمائة وابنه أبو المحاسن سعد ولي الرياسة بعد أبيه وكان يخلف أباه في حياته وهو ابن ثمان عشرة سنة وهو ابن بنت الإمام أبي سعد الإسماعيلي وكان عالما بارعا درس الفقه وحضره جماعة تخرجوا به ثم روى الحديث عن أبيه وجده أبي سعد الإسماعيلي وأبي نصر الإسماعيلي وغيرهم وسار رسولا إلى غزنة عن منوجهر بن قابوس وعقد مجلس التذكير في جميع البلدان وكانت ولادته في جمادى الآخرة سنة ثمان وثمانين وثلثمائة وقتل ظلما باستراباذ في رجب سنة أربع وخمسين وأربعمائة
الجوني بفتح الجيم وسكون الواو وكسر النون - هذه النسبة إلى جون وهو بطن من الأزد وهو الجون بن عوف بن خزيمة بن مالك بن الأزد والمشهور بالنسبة إليه أبو عمران الجوني واسمه عبد الملك بن حبيب تابعي يروي عن جندب بن عبد الله وأنس بن مالك وغيرهما روى عنه شعبة وهمام وغيرهما
قلت فاته
____________________


الجوني نسبة إلى الجون واسمه معاوية بن حجر آكل المرار بن عمرو ابن معاوية بن الحرث الكندي منهم أسماء بنت النعمان بن الحرث بن شراحيل بن كندي بن الجون الجونية التي تزوجها النبي صلى الله عليه وسلم فاستعاذت منه فطلقها ومنهم بنو صالح بن الحرث بن معاوية بن شرحبيل ابن النعمان بن عمرو بن الجون قضاة حمص وقد قضى منهم غير واحد بالكوفة
الجوني بضم الجيم وسكون الواو وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جونية قال وأظنها مدينة بالشام منها أحمد بن محمد بن عبيد السلمي الجوني يروي عن إسماعيل بن حصن بن حسان القرشي روى عنه الطبراني وقال حدثنا أحمد بن محمد بن عبيد بمدينة جونية
الجوهري بفتح الجيم والهاء بينهما واو ساكنة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى بيع الجوهر منهم جماعة منهم أبو محمد الحسن بن علي ابن محمد بن علي بن الحسن الجوهري بغدادي ثقة مكثر أصله من شيراز وولد ببغداد وسمع أبا بكر القطيعي وأبا عمرو بن حيويه وغيرهما روى عنه أبو بكر الخطيب والقاضي أبو بكر محمد بن عبد الباقي الأنصاري وغيرهما ولد في شعبان سنة ثلاث وستين وثلثمائة وتوفي في ذي القعدة سنة أربع وخمسين وأربعمائة
الجويباري بضم الجيم وسكون الواو والياء المعجمة باثنتين من تحتها وفتح الباء الموحدة وفي آخرها الراء المهملة - هذه النسبة إلى عدة مواضع منها إلى قرية من قرى هراة واسمها جويبار ينسب إليها الكذاب الخبيت أبو علي أحمد بن عبد الله بن خالد بن موسى بن فارس بن مرداس التميمي الجويباري الهروي يروي عن ابن عيينة ووكيع ويضع عليهم الكثير ومنها إلى قرية من قرى سمرقند فيما يظن السمعاني ينسب إليها أبو علي الحسن بن
____________________

علي بن الحسن الجويباري السمرقندي روى عن عثمان بن الحسن الهروي روى عنه داود بن عفان النيسابوري وداود متروك الحديث ومنها إلى سكة جويبار وهي سكة بمدينة نسف منها أبو بكر محمد بن السري بن عباد الجويباري يلقب حم شيخ صالح كان يغسل الموتى لقي محمد بن إسماعيل البخاري وروى عن إبراهيم بن معقل وغيره سمع منه عبد الله بن أحمد بن محتاج وغيره
الجويثي بفتح الجيم وكسر الواو المشددة وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى الجويث وهي بلدة بنواحي البصرة منها أبو القاسم نصر بن بشر بن علي العراقي الجويثي ولي القضاء بها وكان فقيها شافعيا فاضلا محققا مجودا مناظرا سمع أبا القاسم بن بشران روى عنه أبو البركات هبة الله بن المبارك السقطي ومات بالبصرة في ذي الحجة سنة سبع وسبعين وأربعمائة
الجويخاني بضم الجيم وكسر الواو وسكون الياء آخر الحروف وفتح الخاء المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جويخان قال وهي فيما أظن قرية من قرى فارس منها أبو محمد الحسن بن عبد الواحد بن محمد الجويخاني الصوفي سمع ببغداد أبا الحسين بن بشران سمع منه أبو محمد عبد العزيز بن محمد النخشبي بسابور من فارس م
الجويكي بضم الجيم وكسر الواو وبعدها الياء الساكنة المثناة من تحتها وفي آخرها الكاف - هذه النسبة إلى جويك وهي محلة من نسف منها محمد ابن حيدر بن الحسين الجويكي يروي عن محمد بن طالب وغيره م
قلت فاته
الجويمي بالميم - وهو أبو بكر عبد العزيز بن عمر بن علي الجويمي روى عن بشر بن معروف بن بشر الأصبهاني روى عنه أبو الحسن علي
____________________

ابن بشرى الليثي السجزي سمع منه بالنوبندجان
الجويني بضم الجيم وفتح الواو وسكون الياء المعجمة باثنتين من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جوين وهي ناحية كبيرة من نواحي نيسابور تشتمل على قرى كثيرة مجتمعة يقال لها كويان فعربت فقيل جوين ينسب إليها جماعة كثيرة من العلماء منهم أبو عمران موسى بن العباس ابن محمد الجويني سمع منه محمد بن يحيى وغيره سمع منه أبو بكر بن خزيمة والحسن بن سفيان وغيرهما وصنف على كتاب مسلم بن الحجاج ومنها الإمام أبو المعالي بن عبد الله بن يوسف الجويني إمام الحرمين وشهرته تغني عن ذكره تفقه على أبيه وغيره وسمع الحديث من أبي بكر أحمد بن محمد ابن الحرث الأصبهاني التميمي روى عنه أبو حفص عمر بن محمد الدغولي وغيره توفي سنة ثمان وسبعين وأربعمائة بنيسابور وأبوه الإمام أبو محمد عبد الله بن يوسف بن عبد الله بن يوسف الجويني توفي بنيسابور سنة أربع وثلاثين وأربعمائة تفقه على أبي الطيب الصعلوكي وأبي بكر القفال وسمع الحديث على أبي عبد الرحمن السلمي وأبي علي بن شاذان وغيرهما وأخوه أبو الحسن علي بن يوسف الجويني المعروف بشيخ الحجاز صوفي فاضل صنف كتاب السلوة في علوم الصوفية وكان فقيها فاضلا توفي سنة ثلاث وستين وأربعمائة روى عن شيوخ أخيه وغيرهم
قلت فاته النسبة إلى جوين سرخس وهي قرية من قراها منها أبو المعالي محمد بن الحسن بن عبد الله بن الحسن الجويني السرخسي إمام فاضل ورع تفقه على أبي الحسن الشرمقاني وغيره روى عنه الحديث
الجويي بضم الجيم وفتح الواو وفي آخرها الياء المشددة آخر الحروف - هذه النسبة إلى جوية وهو بطن من فزارة وهو جوية بن لوذان ابن ثعلبة بن عدي بن فزارة منهم عيينة بن حصن بن حذيفة بن بدر بن
____________________

عمرو بن جوية الجويي الفزاري له صحبة وجوية بن عائذ ويقال عاتك الكوفي النحوي روى عنه ابنه عبد الملك بن جوية الجويي
الجوي بضم الجيم وتشديد الواو - هذه النسبة إلى الجوة وهي قرية مشهورة باليمن منها أبو بكر عبد الملك بن محمد بن عبد الله بن إبراهيم السكسكي الجوي حدث بالجوة عن أبي محمد القاسم بن محمد بن عبد الله الجمحي روى عنه أبو القاسم هبة الله بن عبد الوارث الشيرازي * باب الجيم والهاء *
الجهبذ بكسر الجيم وسكون الهاء وكسر الباء الموحدة وفي آخرها الذال المعجمة - هذه حرفة معروفة في نقد الذهب واشتهر بها أبو محمد عبد العزيز بن الحسن بن علي بن أبي صابر الصيرفي الجهبذ بغدادي سمع عبد الله ابن أبي داود السجستاني ويحيى بن صاعد وغيرهما روى عنه أبو القاسم الأزهري والحسن الخلال أبو محمد الجوهري وكان ثقة مات في جمادى الآخرة من سنة ثمان وسبعين وثلثمائة
الجهرمي بفتح الجيم وسكون الهاء وفتح الراء وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى جهرم وهي بلدة بفارس ينسب إليها أبو عبيدة عبد الله بن محمد بن الحسن بن زياد الجهرمي حدث عن حفص بن عمرو الرماني ذكره أبو العباس محمد بن أحمد بن علي الطبراني وذكر أنه سمع منه بجهرم
الجهضمي بفتح الجيم والضاد المعجمة وبينهما هاء ساكنة وفي آخرها ميم - هذه النسبة إلى الجهاضمة وهي محلة بالبصرة ينسب إليها نصر بن علي بن نصر بن علي الجهضمي الحداني قاضي البصرة ثقة حجة روى عن ابن عيينة وغيره روى عنه البخاري ومسلم وغيرها توفي سنة خمسين
____________________

ومائتين قلت هكذا ذكر السمعاني أن الجهضمي منسوب إلى الجهاضمة وهي محلة بالبصرة وليس الأمر كذلك إنما هذه المحلة نسبت إلى الجهاضمة وهو بطن من الأزد وهم ينسبون إلى جهضم بن عوف بن مالك بن فهم بن غنم وقيل هو جهضم بن فهم وبنو جهضم بن جذيمة الأبرش بن مالك بن فهم بن غنم بن دوس بن عدنان بن عبد الله بن زهران وقيل الجهاضم ولد مالك بن فهم بن غنم وهم اثنا عشر فخذا معن وسليمة وهناءة وجهضم وشبابة وبنو فراهيد وجرموز ومسلمة وعمرو وظالم والحرث فلما نزلها الجهاضم نسبت المحلة إليهم والله أعلم
الجهمي بفتح الجيم وسكون الهاء وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى جهم بن صفوان وله مذهب في الأصول معروف ينتسب إليه خلق كثير ومن قوله إنه كان يزعم أن الله تعالى لا يوصف بأنه شيء ولا بأنه حي عالم وزعم أنه وصفه بأنه شيء حي عالم ووصف غيره بذلك يقتضي التشبيه قيل إنه أخذ الكلام عن الجعد بن درهم ولما ظهرت مقالة جهم قتله سلم بن أحوز المازني في آخر ملك بني أمية
قلت فاته الجهمي نسبة إلى أبي جهم بن حذيفة بن عتبة بن ربيعة ابن عبد شمس وهو ابن خال معاوية بن أبي سفيان ينسب إليه أبو عبد الله أحمد بن محمد بن حميد الجهمي روى عن الواقدي روى عنه زكريا الساجي
الجهني بضم الجيم وفتح الهاء وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جهينة وهي قبيلة من قضاعة واسمه زيد بن ليث بن سود بن أسلم بن الحاف بن قضاعة نزلوا الكوفة والبصرة ينسب إليها خلق كثير من الصحابة والتابعين ومن بعدهم منهم عقبة بن عامر الجهني له صحبة توفي بمصر سنة ثمان وخمسين ودفن بالمقطم روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديث
____________________

كثيرة روى عنه جماعة من التابعين من أبو قبيل المعافري وغيره قلت هكذا قال السمعاني جهينة واسمه زيد وليس كذلك وإنما جهينة هو ابن زيد وأسلم بضم اللام
وقد فاته النسبة إلى قرية من قرى الموصل منها شيخه تاج الإسلام أبو عبد الله الحسين بن نصر بن محمد بن خميس الموصلي الجهني الفقيه المحدث المشهور
الجهيري بفتح الجيم وكسر الهاء وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى فخر الدولة أبي نصر محمد بن محمد بن جهير وبنيه وهم وزراء المقتدي والمستظهر وغيرهما ولهم مماليك نسبوا إليهم منهم ابو سعيد طغندي بن خطلخ الجهيري سمع أبا عبد الله هبة الله بن أحمد ابن محمد الموصلي سمع السمعاني ببغداد وكانت ولادته نحو سنة إحدى وسبعين وأربعمائة بعكبرا وكان حيا بعد سنة سبع وثلاثين وخمسمائة * باب الجيم واللام ألف *
الجلاء بفتح الجيم وتشديد اللام ألف - هذا اسم لمن يجلو الأشياء كالمرآة والسيف ونحوهما واشتهر بهذه النسبة أبو عبد الله أحمد بن يحيى ابن الجلاء البغدادي نزل الشام وسكن الرملة صحب ذا النون المصري وابا تراب النخشبي توفي في رجب سنة ست وثلثمائة وقال لم يجل أبي شيئا قط إنما كان يتكلم على الناس فيجلو القلوب فسمي الجلاء
الجلاباذي بضم الجيم ثم باللام ألف وبعدها باء موحدة ثم ألف وفي آخرها ذال معجمة - هذه النسبة إلى محلة كبيرة بنيسابور يقال لها كلاباذ منها أبو حامد أحمد بن محمد بن شعيب بن هارون الفقيه الجلاباذي الشعبي
____________________

عم أبي أحمد الشاهد سمع يحيى بن محمد بن يحيى الذهلي وغيره روى عنه أبو العباس أحمد بن هارون الفقيه وغيره توفي في ذي القعدة سنة ثمان وثلاثين وثلثمائة
الجلاب بفتح الجيم وتشديد اللام وفي آخرها الباء الموحدة - هذا الاسم لمن يجلب الرقيق والدواب واشتهر به جماعة منهم أبو القاسم جابر ابن عبد الله بن المبارك الموصلي الجلاب حدث ببغداد عن أبي يعلى الحسين ابن محمد المطلبي روى عنه إبراهيم بن مخلد الباقرحي
الجلابي بفتح الجيم وتشديد اللام ألف وفي آخرها الباء - هذه النسبة إلى من يجلب الرقيق والدواب وإلى بعض أجداد المنتسب إليه وهو أبو سعيد أحمد بن علي بن أحمد الجلابي من أهل ساوكان قرية بخوارزم كان فقيها فاضلا سمع منه السمعاني وقال كانت ولادته سنة إحدى وسبعين وأربعمائة
الجلابي بضم الجيم والباقي مثل ما تقدم - هذه النسبة إلى الجلاب والمشهور بهذه النسبة أبو الحسن علي بن محمد بن محمد الطيب الجلابي المعروف بابن المغازلي واسطي كان فاضلا عالما سمع الكثير روى عن أبي الحسن علي بن عبد الصمد الواسطي وأبي بكر الخطيب وغيرهما روى عنه أبو القاسم علي بن طراد الزينبي وغيره وله ذيل تاريخ واسط غرق ببغداد في دجلة سنة أربع وثلاثين وخمسمائة
الجلاجلي باللام الف بين الجيمين أولاهما مفتوحة والثانية مكسورة وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى الجلاجل وهي جمع جلجل وهو معروف واشتهر بهذه النسبة الحسن بن موسى بن الحسن بن عباد بن أبي عباد النسائي الأنصاري الجلاجلي ويعرف بابن أبي السري حدث عن أبي الأشعث أحمد بن المقدام العجلي وغيرهما روى عنه أبو حفص بن
____________________

شاهين وأبو السري موسى بن الحسن الجلاجلي سمع روح بن عبادة وعفان ابن مسلم وغيرهما روى عنه محمد بن مخلد الدوري قيل إنما قيل له الجلاجلي لأن القعيني قدمه في صلاة التراويح فأعجبه صوته فقال له كأن صوتك صوت الجلاجل فبقي عليه ومات في صفر سنة سبع وثمانين ومائتين
قلت فاته
الجلاني بكسر الجيم وفي آخره نون - هذه النسبة إلى جلان بن عتيك ابن أسلم بن يذكر بن عنزة بن أسد بن ربيعة بن نزار منهم النابي بن نضلة ابن جندل بن مرة الجلاني العنزي كان شريفا * باب الجيم والياء *
الجياسري بكسر الجيم وفتح الياء المثناة من تحتها وفتح السين المهملة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جياسر وهي قرية من قرى مرو يقال لها سريكيارة فعرب فقيل جياسر منها أبو الخليل عبد السلام بن الخليل المروزي الجياسري تابعي أدرك أنس بن مالك روى عنه زيد بن الحباب م
الجياني بفتح الجيم وتشديد الياء المعجمة باثنتين من تحتها وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى موضعين أحدهما إلى جيان وهي بلدة كبيرة من الأندلس منها أبو الحجاج يوسف بن محمد بن فارو الجياني سمع الكثير وسافر إلى خراسان وسكن بلخ إلى أن توفي بها سنة خمس وأربعين وخمسمائة سمع من أبي سعد السمعاني وغيره وسمع السمعاني منه وكان ثقة دينا خيرا ولد بمدينة جيان سنة تسع وتسعين وأربعمائة وغيره والثاني إلى جيان وهي قرية من قرى الري منها أبو الهيثم طلحة بن الأغلم الحنفي الجباني روى عن الشعبي روى عنه الثوري
____________________


الجيخني بكسر الجيم وسكون الياء المثناة من تحتها وبعدها الخاء المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جيخن وهي قرية من قرى مرو على أربعة فراسخ منها أبو عبد الله محمد بن أحمد بن الحسن المعلم الجيخني الخلال شيخ صالح سمع ابا المظفر السمعاني جد أبي سعد سمع منه أبو سعد توفي سنة تسع وثلاثين وخمسمائة م
الجيذي بكسر الجيم وسكون الياء وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى جيذة وهو اسم لجد أحمد بن الحسن بن جيذة الرازي الجيذي روى عن محمد بن أيوب الرازي روى عنه الدارقطني
الجيراخشتي بكسر الجيم وسكون الياء وفتح الراء والخاء المعجمة بينهما ألف وسكون الشين المعجمة وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى جيراخشت وهي قرية من بخارى منها أبو مسلم عمر بن علي ابن أحمد بن الليث البخاري الليثي الجيراخشتي أحد حفاظ الحديث رحل في طلبه إلى العراق وغيره سمع أبا عثمان الصابوني وعبد الغافر الفارسي روى عنه أبو عبد الله الحسين بن عبد الملك الخلال وغيره وتوفي بكور الأهواز سنة ست وستين وأربعمائة
الجيراني بفتح الجيم وسكون الياء المثناة من تحتها وبعدها الراء وفي آخرها النون بعد الألف - هذه النسبة إلى جيران وهي من قرى أصبهان على فرسخين منها ينسب إليها محمد بن إبراهيم الجيراني روى عن بكر ابن بكار آخر من حدث عنه أبو بكر القباب الأصبهاني وأبو العباس أحمد ابن محمد بن سهل بن المبارك المعدل البزاز الجيراني ثقة يعرف بممجه يروي عن محمد بن سليمان لوين وغيره روى عنه محمد بن أحمد بن إبراهيم الأصفهاني وتوفي سنة ست وثلثمائة وغيره
الجيرفتي بكسر الجيم وسكون الياء آخر الحروف وضم الراء وسكون
____________________

الفاء وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى جيرفت وهي إحدى بلاد كرمان خرج منها جماعة من اهل العلم منهم أبو الحسين أحمد بن عمر ابن علي بن إبراهيم بن إسحاق الجيرفتي الكرماني حدث بشيراز عن أبي عبد الله محمد بن علي بن الحسين بن أحمد الأنماطي سمع منه أبو القاسم هبة الله ابن عبد الوارث الشيرازي وحدث عنه م
الجيرمزداني بكسر الجيم وسكون الياء آخر الحروف وفتح الراء وبعدها ميم مفتوحة وسكون الزاي وفتح الدال المهملة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جيرمزدان إحدى قرى مرو منها أبو الحسن علي بن أحمد ابن يحيى الجيرمزداني كان إماما زاهدا عالما سمع أحمد بن محمد بن الحسين الزاهد روى عنه حفيد ابنته أبو الحسن الصدقي المروزي
الجيرنجي بكسر الجيم وسكون الياء آخر الحروف وفتح الراء وسكون النون وفي آخرها جيم أخرى - هذه النسبة إلى جيرنج وهي قرية كبيرة بأعالي مرو ينسب إليها جماعة من العلماء منهم أبو بكر أحمد بن محمد الجيرنجي حدث ببغداد عن عبد الله بن علي الكرماني روى عنه أبو الحسين بن البواب
الجيروني بفتح الجيم وسكون الياء المثناة من تحتها وضم الراء بعدها واو وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى جيرون وهو موضع بدمشق عند بابها وهو الذي بنته الشياطين لسليمان بن داود عليهما السلام واسم الشيطان الذي بناه جيرون فسمي به ينسب إليه أبو محمد هبة الله بن أحمد بن عبد الله ابن علي بن طاوس المقرئ الجيروني إمام جامع دمشق ثقة له رحلة إلى العراق وأصبهان في طلب الحديث سمع أبا القاسم علي بن محمد بن علي المصيصي وأبا الحسين عاصم بن الحسن العاصمي سمع منه السمعاني وغيره وكانت ولادته سنة اثنتين وستين وأربعمائة وتوفي لثلاث بقين من
____________________

المحرم سنة ست وثلاثين وخمسمائة
الجيزي بكسر الجيم وسكون الياء المثناة من تحتها وكسر الزاي - هذه النسبة إلى الجيزة وهي بليدة في النيل بفسطاط مصر ينسب إليها جماعة من العلماء منهم الربيع بن سليمان بن داود الجيزي روى عن هانئ بن المتوكل وإسماعيل بن أبي أويس قال السمعاني قال أبو حاتم بن حبان هذا ليس بصاحب الشافعي حدثنا عنه أهل مصر
الجيشاني بفتح الجيم وسكون الياء المثناة من تحتها وفتح الشين المعجمة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى جيشان بن عيدان بن حجر بن ذي رعين واسمه بريم بن زيد بن سهل بن عمرو بن قيس بن معاوية بن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن قطن بن عريب قبيل كبير من اليمن ينسب إليهم أبو سالم الجيشاني يروي عن الصحابة وجماعة كبيرة ينسبون هذه النسبة
قلت فاته النسبة إلى جيشان موضع باليمن ينسب إليه إسماعيل بن محمد الجيشاني روى عن إبراهيم بن محمد قاضي الجند روى عنه جعفر ابن محمد بن موسى النيسابوري سمع منه بجيشان ولعل هذا الموضع سكنه ذلك القبيل فنسب إليه
الجيشبري بكسر الجيم وسكون الياء آخر الحروف وفتح الشين وضم الباء الموحدة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى جيشبر وهي قرية من قرى مرو منها أبو يحيى محمد بن أبي علويه بن شداد الجيشبري كان كثير السماع م
الجيشي بفتح الجيم وسكون الياء وكسر الشين المعجمة - هذه النسبة إلى الجيش وهو العسكر والمشهور بهذه النسبة الشيخ أبو بكر محمد بن إبراهيم بن إسحاق بن الجيشي الإسميثني يروي عن جبريل بن مجاع عن قتيبة م
الجيلي بكسر الجيم وسكون الياء وفي آخره اللام - هذه النسبة إلى
____________________

بلاد متفرقة وراء طبرستان ويقال لها كيل وكيلان فعرب ونسب إليها فقيل جيلي وفيمن ينسب إليها كثرة منهم أبو علي كوشيار بن لياليروز الجيلي حدث عن عثمان بن أحمد بن خرجة النهاوندي وغيره روى عنه الأمير أبو نصر بن ماكولا وأبو منصور بابي بن جعفر بن بابي الجيلي فقيه شافعي درس الفقه على ابن البيضاوي وسمع الحديث من أبي الحسن بن الجندي وغيره سمع منه أبو بكر الخطيب وأبو نصر بن ماكولا وولي قضاء باب الطاق وصار يكتب اسمه عبد الله بن جعفر توفي أول المحرم سنة اثنتين وخمسين وأربعمائة
قلت فاته النسبة إلى جيل وهي قرية دون المدائن ويقال بالكاف بدل الجيم ينسب إليها ابو العز ثابت بن منصور بن المبارك الجيلي المقرئ سمع الحديث من أبي عبد الله النعالي وغيره وكان خيرا صالحا
الجيلاني بكسر الجيم وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بلاد ورجل فأما البلاد فإلى جيلان وهي بلاد وراء طبرستان وقد ينسب إليها جيلي وقد تقدم ذكرهم وفيهم كثرة وأما الرجل فهو جد محمد بن إبراهيم بن جيلان بن محمد الجيلاني الفارسي نسب إلى جده وسكن بلخ
الجيلاني بكسر الجيم اللينة المنقوطة بثلاث وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها النون بعد اللام ألف - هذه النسبة إلى جيلان وهو خشب صلب من خشب العناب يقال له جيلان ويقال لمن يعمل منه الجيلاني والمشهور بهذه النسبة أبو محمد أحمد بن محمد بن عبد الرحمن الجيلاني العلوي الحسيني كان فقيها سمع بنسف أبا بكر محمد بن احمد البلدي سمع منه أبو سعد السمعاني وكانت ولادته سنة خمس وثمانين وأربعمائة بنسف
____________________

* حرف الحاء * * باب الحاء والألف *
الحابسي بفتح الحاء المهملة وبعدها الألف ثم الباء الموحدة المكسورة وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى حابس وهو اسم لجد أبي جعفر محمد بن أحمد بن يونس بن حابس بن عمران بن حابس بن مهدي الجرجاني الواعظ الحابسي يروي عن أبي أحمد بن عدي وأبي بكر الإسماعيلي وغيرهما توفي بمكة سنة نيف وأربعمائة م
الحاتمي بفتح الحاء المهملة وكسر التاء المثناة من فوقها وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى جد المنتسب وهو أبو الحسن أحمد بن محمد بن عبدوس بن حاتم الحاتمي الفقيه كان من علماء أصحابنا الشافعية تفقه على أبي زيد وسمع الحديث الكثير بخراسان والعراق والحجاز وتفقه عليه بمكة جماعة كبيرة سمع أبا العباس الأصم وغيره وتوفي يوم الجمعة لست مضين من شهر رمضان سنة خمس وثمانين وثلثمائة وله تسع وأربعون سنة قال الحاكم وكان من علماء المسلمين أديب فقيه كاتب حاسب أصولي وأبو حاتم أحمد بن محمد بن حاتم الفقيه الحاتمي المزكي من أهل الطابران كان فقيها فاضلا مناظرا سمع بنيسابور من أبي العباس الأصم وببغداد من إسماعيل الصفار وبمكة من أبي سعيد أحمد بن محمد بن زياد الأعرابي سمع منه الحاكم أبو عبد الله وذكره في تاريخه فقال أبو حاتم الفقيه المكي الحاتمي بقية المشايخ بطوس ونواحيها أحسن الناس رعاية لأهل العلم والستر بها
____________________

كتب معنا بنيسابور سنة خمس وثلاثين وثلثمائة ثم خرج إلى العراق سنة سبع وثلاثين وثلثمائة ودرس بالطابران سنة ثلاث وأربعين وثلثمائة وعقد له مجلس النظر والتدريس وتوفي في رجب سنة ثلاث وتسعين وثلثمائة وأبو علي محمد بن الحسن بن المظفر اللغوي المعروف بالحاتمي بغدادي أديب روى عن أبي عمر الزاهد وغيره روى عنه القاضي أبو القاسم التنوخي وتوفي في ربيع الآخر سنة ثمان وثمانين وثلثمائة والقاضي أبو المؤيد ميمون ابن أبي العلاء أحمد بن الحسن بن عدي بن حاتم الحاتمي النسفي قاضي نسف سمع جده الحسن بن عدي الحاتمي روى عنه أبو حفص عمر بن محمد بن أحمد النسفي ولد سنة اثنتين وأربعين وأربعمائة وتوفي بنسف ليلة الجمعة تاسع عشرين رجب سنة ثلاث عشرة وخمسمائة
قلت فاته أبو الفضل محمد بن محمد الحاتمي الجويني سمع علي بن عبد الله النصيبي وغيره روى عنه أبو منصور عبد الرحمن بن عبد الكريم القشيري
الحاجب بفتح الحاء وبعدها الجيم وفي آخرها الباء الموحدة - والمشهور به أبو الوفاء محمد بن بزيع بن عبد الله الحاجب كثير السماع سمع أبا إسحاق إبراهيم بن عبد الله بن خرشيد قوله وابا بكر بن مردويه روى عنه ابو عبد الله الحسين بن عبد الملك الخلال بأصبهان وغيره وكانت ولادته حدود سنة ثمانين وثلثمائة ومات في رجب سنة سبع وستين وأربعمائة وإنما قيل له الحاجب لأن اباه بزيعا كان حاجب أبي الحسين العلوي ختن الصاحب ابن عباد ورحل أبو النجم بزيع إلى بغداد والري وسمع بهما الحديث وتوفي في جمادى الآخرة سنة ثلاث وعشرين وأربعمائة وأبو الحسن علي بن محمد ابن علي بن العلاف الحاجب كان صاحب الخليفة وكان والده أبو طاهر محمد من المحدثين وعمر أبو الحسن واسن حتى صارت الرحلة إليه وسمع أبا الحسن علي بن أحمد الحمامي وأبا القاسم بن بشران وغيرهما روى لنا
____________________

عنه أبو عبد الله الحسين بن نصر بن خميس الموصلي بها وغيره وكانت ولادته سنة أربع وأربعمائة وتوفي سنة خمس وخمسمائة ببغداد وجماعة كثيرة يعرفون بالحاجب والحجبة معروفة
الحاجبي بفتح الحاء وكسر الجيم وبعدها باء موحدة - هذه النسبة إلى الجد واسمه الحاجب وهم جماعة منهم صخر بن محمد بن حاجب الحاجبي مروزي يروي عن مالك بن أنس والليث بن سعد وغيرهما المنكرات روى عنه أبو عبد الرحمن عبد الله بن محمود السعدي المروزي وأبو علي إسماعيل ابن أحمد بن محمد بن حاجب الحاجبي من أهل كشانية يروي الجامع الصحيح للبخاري عن الفربري وكانت الرحلة إليه وتوفي بالكشانية سنة إحدى وتسعين وثلثمائة وأبو الحسن محمد بن أحمد بن الهيثم بن صالح بن عبد الله التميمي الحاجبي من ولد حاجب بن زرارة وهو مصري روى ببغداد عن جماعة من المصريين روى عنه محمد بن المظفر وغيره وكان ثقة وابو سعيد أحمد بن إبراهيم بن أحمد بن حاجب الحاجبي النيسابوري يلقب بحمدان سمع محمد بن يحيى روى عنه أبو علي الحسين بن علي وغيره وتوفي في شهر رمضان سنة سبع عشرة وثلثمائة وأبو الفضل موسى بن علي ابن قداح الخياط الحاجبي يعرف بابن حاجبك وهي أمه أو أم أبيه وهو بغدادي سمع أبا عبد الله الحسين بن علي البسري وغيره كتب عنه السمعاني وغيره والقاضي الخطيب أبو الفتح ميمون بن طاهر بن عبد الله بن محمد ابن أحمد بن حاجب الكشاني الحاجبي حدث عن أبيه أبي أحمد روى عنه أبو القاسم عبيد الله بن عمر الكشاني مات بسمرقند سنة ثمانين واربعمائة م
قلت فاته
الحاجبي وهي نسبة إلى حاجب بن غفار منهم عزة بنت حميل بن وقاص بن حفص بن إياس بن عبد العزى بن حاجب صاحبة كثير وفيها
____________________


وفاته النسبة إلى الحرث بن سعد هذيم بن زيد أخي عذرة بن سعد منهم هدبة بن الخشرم بن كرز بن ابي حية بن الأسحم بن عامر بن ثعلبة الحارثي الشاعر قاتل زيادة بن زيد بن مالك بن ثعلبة بن عبد الله بن ذبيان بن الحرث بن سعد هذيم فقتل هدبة به قصاصا أيام معاوية وله حديث
وفاته النسبة إلى الجد وهو عبد الله بن محمد بن يعقوب بن الحرث ابن الخليل أبو محمد الكلاباذي الفقيه البخاري الحارثي روى عن أبي الموجه ويحيى بن ساسويه المروزيين له عجائب وغرائب وأبو بكر أحمد بن محمد ابن أحمد بن الحرث التميمي الحارثي الأصبهاني روى عن أبي الشيخ الحافظ وغيره وأبو منصور أحمد بن محمد بن أحمد بن محمد بن الحرث الحارثي السرخسي روى عن الليث بن الحسن وغيره روى عنه القاضي أبو القاسم عبد الواحد بن محمد المديني
الحازمي بفتح الحاء وكسر الزاي وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى حازم اسم رجل ينسب إليه أبو نصر أحمد بن محمد بن إبراهيم بن حازم المؤذن البخاري الحازمي حدث عن إسحاق بن أحمد بن خلاد الأزدي والهيثم بن كليب وغيرهما روى عنه أبو عبد الله غنجار والقاضي ابو القاسم التنوخي وكان صدوقا ولد تقريبا سنة تسع وثمانين ومائتين ومات في المحرم من سنة ست وسبعين وثلثمائة وقيل سنة ثلاث وسبعين
الحاسب بفتح الحاء وكسر السين المهملة وفي آخرها الباء الموحدة - هذه اللفظة لمن يعرف الحساب والمشهور بهذه النسبة أبو برزة الفضل بن محمد الحاسب حدث عن أحمد بن عبد الله بن يونس وثابت بن موسى ويحيى الحماني وغيرهم روى عنه عبد الباقي بن قانع وغيره وكان ثقة جليل القدر توفي لأربع بقين من صفر سنة ثمان وتسعين ومائئتين وغيره
الحاضري بفتح الحاء وكسر الضاد المعجمة بعد الألف وفي آخرها
____________________


وفاته النسب إلى الحرث الأعرج بن كعب بن سعد بن زيد مناة بن تميم ينسب إليه جمع منهم زهرة بن حوية بن عبد الله بن قتادة بن مرثد ابن معاوية بن قطن بن مالك بن أزنم بن جشم بن الحرث التميمي الحارثي شهد القادسية وله في قتال الفرس آثار عظيمة حوية بفتح الحاء المهملة وكسر الواو وقيل غير ذلك
وفاته النسبة إلى الحرث بن الخزرج بن حارثة منهم جماعة أحدهم عبد الله بن رواحة بن عمرو بن امرئ القيس بن مالك بن ثعلبة بن كعب بن الخزرج بن الحرث بن الخزرج بن حارثة
وفاته النسبة إلى الحرث بن عدي بن ربيعة بن معاوية الأكرمين بطن من كندة ينسب إليه جماعة منهم يزيد بن كيس بن هانئ بن حجر ابن شرحبيل بن الحرث بن عدي الكندي الحارثي له صحبة
وفاته النسبة إلى الحرث الولادة بن عمرو بن معاوية بن الحرث بن معاوية بن ثور بن مرتع بطن من كندة منهم محمد المقنع بن عميرة بن أبي شمر بن فرغان بن قيس بن الأسود بن عبد الله بن الحرث وغيره كان مقنعا أبدا ومنهم طالب الحق واسمه عبد الله بن يحيى بن عمرو بن شرحبيل ابن عمرو بن الأسود بن عبد الله الخارجي صاحب يوم قديد
وفاته الحارثي نسبة إلى حارثة بن سعد بن مالك بن النخع منهم إبراهيم ابن يزيد بن الأسود بن عمرو بن ربيعة بن حارثة النخعي الحارثي الفقيه من أهل الكوفة
وفاته النسبة إلى حارثة بن جناب بن هبل بطن من كلب بن وبرة منهم بحدل بن أنيف بن دلجة بن قنافه بن عدي بن زهير بن حارثة بن جناب جد يزيد بن معاوية لأمه ومنهم سفيان بن الأبرد بن أبي امامة بن قابوس بن سفيان بن ثعلبة بن حارثة بن جناب سيد كلب في زمانه
____________________


وفاته النسبة إلى الحرث بن سعد هذيم بن زيد أخي عذرة بن سعد منهم هدبة بن الخشرم بن كرز بن ابي حية بن الأسحم بن عامر بن ثعلبة الحارثي الشاعر قاتل زيادة بن زيد بن مالك بن ثعلبة بن عبد الله بن ذبيان بن الحرث بن سعد هذيم فقتل هدبة به قصاصا أيام معاوية وله حديث
وفاته النسبة إلى الجد وهو عبد الله بن محمد بن يعقوب بن الحرث ابن الخليل أبو محمد الكلاباذي الفقيه البخاري الحارثي روى عن أبي الموجه ويحيى بن ساسويه المروزيين له عجائب وغرائب وأبو بكر أحمد بن محمد ابن أحمد بن الحرث التميمي الحارثي الأصبهاني روى عن أبي الشيخ الحافظ وغيره وأبو منصور أحمد بن محمد بن أحمد بن محمد بن الحرث الحارثي السرخسي روى عن الليث بن الحسن وغيره روى عنه القاضي أبو القاسم عبد الواحد بن محمد المديني
الحازمي بفتح الحاء وكسر الزاي وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى حازم اسم رجل ينسب إليه أبو نصر أحمد بن محمد بن إبراهيم بن حازم المؤذن البخاري الحازمي حدث عن إسحاق بن أحمد بن خلاد الأزدي والهيثم بن كليب وغيرهما روى عنه أبو عبد الله غنجار والقاضي ابو القاسم التنوخي وكان صدوقا ولد تقريبا سنة تسع وثمانين ومائتين ومات في المحرم من سنة ست وسبعين وثلثمائة وقيل سنة ثلاث وسبعين
الحاسب بفتح الحاء وكسر السين المهملة وفي آخرها الباء الموحدة - هذه اللفظة لمن يعرف الحساب والمشهور بهذه النسبة أبو برزة الفضل بن محمد الحاسب حدث عن أحمد بن عبد الله بن يونس وثابت بن موسى ويحيى الحماني وغيرهم روى عنه عبد الباقي بن قانع وغيره وكان ثقة جليل القدر توفي لأربع بقين من صفر سنة ثمان وتسعين ومائئتين وغيره
الحاضري بفتح الحاء وكسر الضاد المعجمة بعد الألف وفي آخرها
____________________

الراء - هذه النسبة إلى الجد وهو أبو بشر محمد بن أحمد بن حاضر الطوسي ذكره الحاكم أبو عبد الله في تاريخه فقال أبو بشر الحاضري لقي الشيوخ بخراسان والعراق وصحب الناس سمع بخراسان أبا الحسن بن زهير وبالعراق ابا محمد بن صاعد وأقرانهما
قلت فاته الحاطبي وهو أبو بكر عبد الله بن الحرث بن محمد بن عمر ابن محمد بن حاطب الحاطبي الجمحي المديني روى عن سهيل بن أبي صالح وغيره روى عنه وكيع وغيره وهي ايضا نسبة إلى حاطبة بن تيم الله بن ثعلبة بن عكابة بن صعب بن علي بن بكر بن وائل بطن من تيم الله منهم نفر من الفرسان وفي عجل بنو حاطبة بن الأسعد بن جذيمة بن سعد بن عجل لا أعلم نسب إليهم أحد من الرواة
الحافظ بفتح الحاء وكسر الفاء وفي آخرها الظاء المعجمة - هذا لقب جماعة من أئمة الحديث ومعرفته وهم مشهورون بهذا اللقب بينهم وفيمن يقال له كثرة وهو أيضا يقال بالعراق لمن يحفظ الثياب في الحمامات وممن يقال له ابو عبد الله الحسين بن أحمد بن طلحة النعالي الحافظ كان يحفظ الثياب في الحمامات بالكرخ وكان شيخا صالحا لا يعرف شيئا من الحديث روى عن أبي عمر عبد الواحد بن محمد مهدي الفارسي وأبي سعد الماليني وغيرهما قال السمعاني روى لنا عنه أبو عبد الله محمد بن الحسن بن الباغبان المقرئ وأبو محمد سفيان بن إبراهيم بن مندة الصوفي بأصبهان وابو عبد الله محمد ابن أحمد بن محمد بن عبد القاهر الطوسي بالموصل وجماعة كثيرة سواهم وتوفي في صفر سنة ثلاث وتسعين وأربعمائة ببغداد
الحافي بفتح الحاء وبالفاء المكسورة بعد الألف وفي آخره ياء - اشتهر بهذا أبو نصر بشر بن الحرث بن عبد الرحمن المروزي الحافي سكن بغداد وإنما لقب بذلك لأنه جاء إلى حذاء يطلب منه شسعا لأحد نعليه كان شسعه
____________________

انقطع فقال له الحذاء ما أكثر مؤونتكم على الناس فألقى النعل من يده والنعل الأخرى من رجله وآلى أن لا يلبس نعلا وكان أورع الناس وأزهدهم وهو مشهور سمع حماد بن زيد وإبراهيم بن سعد الزهري والمعافى بن عمران الموصلي وغيرهم وكان يكره الرواية سمع منه سري السقطي ونعيم بن الهيصم وغيرهما وإنما سمعا منه على سبيل المذاكرة وتوفي في شهر رمضان سنة سبع وعشرين ومائتين
قلت فاته الحاكمية بفتح الحاء وبعد الألف كاف ثم ميم - هذه النسبة إلى الحاكم بأمر الله أبي علي المنصور بن أبي المنصور نزار بن معد الخليفة العلوي صاحب مصر نسب إليه طائفة قالوا برجعته لأنه ركب ليلا ومعه ركابيان فأعادهما ومضى إلى حلوان عند مصر فلم يعرف له خبر فركب خواصه في طلبه فرأوا ثيابه عند شرقي حلوان ورأوا حماره بسرجه ولجامه وقد جرحت يداه ولم يعلموا ما وراء ذلك فذهبت طائفة إلى أنه قد غاب وسيعود يملك الأرض فهم الحاكمية وكانت خلافته خمسا وعشرين سنة وأياما وعدم سنة إحدى عشرة وأربعمائة وكان كثير التخليط في ولايته
الحامدي بفتح الحاء المهملة وبالميم المكسورة وفي آخرها دال مهملة - هذه النسبة إلى حامد وهو جد المنتسب إليه واشتهر بهذه النسبة أبو الحسن نصر بن أحمد بن محمد بن جعفر بن محمد بن حامد الحامدي النسفي ابن أخت أبي الهيثم محمد بن جعفر بن إسماعيل الفقيه النسفي تفقه بمرو سمع بها أبا الفضل محمد بن الحسين وسمع بغيرها وكان شابا فقيها ورعا زاهدا أديبا فاضلا مات بمرو في شهر ربيع الأول سنة ست وتسعين وثلثمائة
الحامض بفتح الحاء المهملة وكسر الميم بعد الألف وفي آخرها ضاد معجمة - هذا لقب أبي موسى سليمان بن محمد بن أحمد النحوي المعروف
____________________

بالحامض كان عالما بالنحو على مذهب الكوفيين أخذه عن أبي العباس ثعلب وهو جلس في مجلسه بعد موته وصنف كتبا روى عنه أبو عمر الزاهد وغيره وتوفي في ذي الحجة سنة خمس وثلثمائة
الحامضي بفتح الحاء المهملة وكسر الميم بعد الألف وفي آخرها الضاد المعجمة - هذا لقب ابي القاسم عبد الله بن محمد بن إسحاق بن يزيد المروزي الحامضي المعروف بحامض رأسه مروزي الأصل سكن بغداد سمع أبا أمية الطرسوسي والحسن بن أبي الربيع الجرجاني وغيرهما روى عنه ابو عمر بن حيويه الخزاز وأبو بكر الأبهري الفقيه وغيرهما ومات في شهر رمضان سنة تسع وعشرين وثلثمائة
الحائك بفتح الحاء المهملة وبعدها الألف والياء المكسورة آخر الحروف وبعدها كاف - هذه اللفظة من الحياكة اشتهر بهذا اللقب أبو حمزة مجمع ابن سمعان الحائك التيمي ثقة * باب الحاء والباء *
الحبابي بفتح الحاء المهملة وألف بين الباءين الموحدتين - هذه النسبة إلى حباب وهو اسم جد أبي بكر أحمد بن إبراهيم بن حباب الخوارزمي الحبابي يروي عن أبي محمد عبد الله بن أبي القاضي روى عنه أبو بكر البرقاني وغيره وأبو القاسم عبيد الله بن محمد بن إسحاق بن سليمان بن مخلد ابن حبابة البزار المعروف بابن حبابة محدث بغدادي موصوف بالصدق والديانة سمع أبا القاسم البغوي وأبا بكر بن أبي داود وغيرهما روى عنه أبو محمد الخلال وأبو القاسم الأزهري وغيرهما وتوفي سنة تسع وثمانين وثلثمائة وكانت ولادته أوئل سنة تسع وتسعين ومائتين قال ولم أر
____________________

أحدا ينسبه هذه النسبة وإنما ذكرته حتى لو نسبه أحد هكذا لعرف
الحبار بفتح الحاء المهملة والباء الموحدة المشددة وآخره راء - هذه النسبة إلى بيع الحبر وعمله والمشهور بهذا محمد بن جامع الحبار يروي عن عبد العزيز بن عبد الصمد يروي عنه العباس بن عزير القطان ومحمد ابن محمد بن أحمد بن أحمد بن السلال أبو عبد الله الحبار كان يبيع الحبر ببغداد سمع ابا الحسين بن المهتدي وأبا الغنائم بن المأمون وغيرهما سمع منه أبو سعد السمعاني وغيره م
الحباسي بفتح الحاء المهملة والباء الموحدة بعدها ألف وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى حباسة وهو قائد الجيش الذين خرجوا من أفريقية للعلوي إلى مصر بعد سنة ثلثمائة أيام المقتدر بالله وخبره مشهور يقال لكل واحد من أصحابه حباسي
الحباشي بضم الحاء المهملة وفتح الباء الموحدة بعدها الف وفي آخرها شين معجمة - هذه النسبة إلى حباشة وهو جد زر بن حبيش بن حباشة الأسدي الحباشي من زهاد التابعين روى عن عمر وعلي وابن مسعود وغيرهم روى عنه عاصم بن أبي النجود وغيره م
الحبال بفتح الحاء وفتح الباء الموحدة المشددة بعدها الألف وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى فتل الحبال وبيعها واشتهر بهذه النسبة جماعة منهم القاضي بكر بن عبد الله بن محمد الحبال الرازي حدث بنيسابور بالمناكير وغيره
الحباني بفتح الحاء المهملة والباء الموحدة المشددة وفي آخرها النون بعد الألف - هذه النسبة إلى حبان وهو اسم والد واسع بن حبان بن منقذ وهو حباني من التابعين يروي عن ابن عمر وجابر والخدري وغيرهم روى عنه ابن أخيه محمد بن يحيى بن حبان وإلى حبانة بنت السمط بن
____________________

كليب بن سلحب الأكبر ذكر ذلك ابن حبيب في نسب حضرموت م
الحباني بكسر الحاء المهملة وتشديد الباء الموحدة وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى حبان وهو جد المنتسب إليه منهم أبو حاتم محمد بن حبان بن أحمد بن حبان التميمي البستي الحباني كان إماما فاضلا مكثرا وهو مشهور سافر الكثير في طلب الحديث وتصانيفه مشهورة كثيرة الفوائد روى عن ابي بكر بن خزيمة وابي عبد الرحمن النسائي وأبي يعلى الموصلي وغيرهم روى عنه الحاكم أبو عبد الله وأبو عبد الله بن مندة وغيره وروى عنه الدارقطني إجازة وتوفي ببست سنة أربع وخمسين وثلثمائة وعبد الكريم بن إبراهيم بن حبان بن إبراهيم الحباني نسب إلى جده وهو ثقة مصري روى عن أبيه وحرملة بن يحيى وإسماعيل بن حبان بن واقد الواسطي الحباني يروي عن زكريا بن عدي وابو جعفر أحمد بن سنان بن أسد بن حبان القطان الواسطي أحد أئمة الحديث سمع يحيى بن سعيد القطان ووكيعا وابن مهدي روى عنه ابو موسى الزمن وغيره وكان ثقة وأما محمد بن جعفر بن أحمد بن عبد الجبار الحباني فهو منسوب إلى سكة حبان قال أظنه نيسابوريا م
الحباني مثل ما قبله إلى أنه بضم الحاء - هذه النسبة إلى حبان وهو والد محمد بن حبان بن بكر بن عمرو البصري يقال لولده حباني سكن بغداد وحدث عن أمية بن بسطام وحسن بن قزعة وغيرهما توفي بعد الثلثمائة بيسير م
الحبتري بفتح الحاء المهملة وسكون الباء الموحدة وفتح التاء المثناة من فوقها وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى حبتر بن عدي بن سلول بن كعب ابن عمرو بن ربيعة وهو بطن من خزاعة والمشهور بها عائذ بن أبي ضب الكعبي ثم الحبتري يروي عن أبي هريرة
____________________


الحبتي بفتح الحاء وسكون الباء الموحدة وفي آخرها التاء ثالث الحروف - هذه النسبة إلى حبتة وهي بنت مالك بن عمرو بن عوف والمنتسب إليها خنيس بن سعد أخو النعمان بن سعد روى عنه أبو شيبة عبد الرحمن بن إسحاق وخنيس هذا هو جد أبي يوسف القاضي وقيل هو صاحب شارسوج خنيس بالكوفة
الحبراني بضم الحاء المهملة وسكون الباء الموحدة والراء المهملة المفتوحة وبعد الألف نون - هذه النسبة إلى حبران بن عمرو بن قيس بن معاوية ابن جشم بن اليمن ثم من حمير وينسب إليه أبو راشد الحبراني اسمه أخضر تابعي شامي روى عنه الحديث
الحبري بكسر الحاء المهملة وسكون الباء الموحدة وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الحبر الذي يكتب به وبيعه وعمله والمشهور بهذه النسبة أبو الحسن محمد بن علي بن عبد الله بن يعقوب بن إسماعيل بن عتبة بن فرقد السلمي الحبري كان يبيع الحبر ببغداد روى عن محمد بن جعفر القتات وغيره حدث عنه ابن سبنك والأزجي وغيرهما
الحبري مثل ما قبله إلا أن باءه مفتوحة - هذه النسبة إلى ثياب يقال لها الحبرة ينسب إليها سيف بن أسلم الكوفي الحبري حدث عن الأعمش روى عنه محمد بن حميد الرازي وغيره وهو صالح الحديث
الحبشي بفتح الحاء المهملة والباء الموحدة وفي آخرها الشين المعجمة - هذه النسبة إلى الحبشة وهم نوع من السودان مشهورون ينسب إليهم بلال الحبشي رضي الله عنه مؤذن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأما أبو سلام الحبشي فقيل هو من هذا النوع وقيل هو من خثعم وقيل من حمير وأما أبو الحسن علي بن محمد بن عبد الله الحبشي الكاتب البغدادي المعروف بابن حبش أنباري الأصل كان جده عبد الله يعرف بحبش حدث
____________________

عن جعفر الفريابي روى عنه أبو القاسم التنوخي وغيره وكان أبوه ابن خالة الوزير ابي الحسن بن الفرات
الحبشي بضم الحاء وسكون الباء الموحدة وفي آخرها الشين المعجمة - قيل في ابي سلام الحبشي بضم الحاء وسكون الباء قاله ابن معين وقيل بفتحها وقال بعضهم يقال حبش وحبش كما يقال عجم وعجم وعرب وعرب وعلى الحقيقة فلا تؤخذ هذه الأشياء بالقياس وإنما تؤخذ نقلا لو أخذت قياسا لاضطرب الكلام وتعذرت الفائدة وفي الأسماء حبشي ابن جنادة السلولي صحابي وحبشي أيضا جبل بأسفل مكة
الحبطي بفتح الحاء المهملة والباء الموحدة وفي آخرها الطاء المهملة - هذه النسبة إلى الحبطات وهو بطن من تميم وهو الحرث بن عمرو بن تميم والحرث هو الحبط بكسر الباء وممن ينسب إليهم زكريا بن حكيم الحبطي الكوفي تابعي يروي عن الحسن والشعبي وغيرهما روى عنه الحسن بن سوار البغوي وعنبسة بن عبد الواحد القرشي وغيرهما وليس بثقة وأبو محمد شيبان بن أبي شيبة واسمه فروخ الأبلي الحبطي مولاهم روى عنه مسلم فأكثر وعباد بن الحصين الحبطي فارس مشهور وبه سميت عبادان وخلق كثير غيرهم
الحبلي بضم الحاء المهملة والباء الموحدة - قال أبو علي البغدادي في كتاب التاريخ فلان الحبلي منسوب إلى حي من اليمن من الأنصار يقال لهم بنو الحبلي وذكر سيبويه النحوي الحبلي بفتح الباء وقال هو منسوب إلى بني الحبلي والمشهور بهذه النسبة أبو عبد الرحمن الحبلي من تابعي أهل مصر روى عن عبد الله بن عمرو بن العاص وأبي عبد الله الصنابحي وعقبة ابن عامر روى عنه شرحبيل بن شريك وعقبة بن مسلم وعبد الرحمن بن زياد بن أنعم وأبو هانئ الخولاني ويقال إن ابا عبد الرحمن دخل الأندلس
____________________

حديثه مخرج في صحيح مسلم قلت هذا نص كلام السمعاني لم أسقط منه شيئا وهو يدل على أن أبا عبد الرحمن الحبلي من بني الحبلي من الأنصار وليس كذلك وإنما هو منسوب إلى بطن من المعافر وهم أيضا من اليمن وأما بنو الحبلي من الأنصار فينسب إليهم عبد الله بن أبي مالك بن الحرث بن عبيد ابن مالك بن سالم الحبلي وأم أبي سلول الخزاعية بها يعرفون وهو المعروف بابن سلول رأس المنافقين وغيره
الحبلي بضم الحاء المهملة وسكون الباء الموحدة وإمالة اللام - هذه اللفظة لقب سالم بن غنم بن عوف بن الخزرج بن حارثة قال ابن الكلبي إنما سمي الحبلى لعظم بطنه قلت وهذه الترجمة أيضا لفظ السمعاني ولا شك أنه ظن أن سالم بن غنم بن عوف هو غير الذي تقدم في الترجمة قبلها ولعله اشتبه عليه حيث رأى في تلك الأولى أن الحبلي منسوب إلى حي من اليمن من الأنصار ورأى ههنا أنه لقب سالم فظن هذا سالما غير الأول وليس كذلك وإنما الحبلي لقب سالم وهو من الأنصار والأنصار من اليمن ولولا أنه ظن أنهما اثنان لما ترجم عليهما ترجمتين والله أعلم
الحبلاني بضم الحاء المهملة وبالباء الموحدة وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى . . . والمشهور بها أبو حلبس يونس بن ميسرة بن حلبس الحبلاني وقيل يكنى أبا عبد الله من أهل الشام يروي عن أم الدرداء روى عنه الأوزاعي قتل سنة اثنتين وثلاثين ومائة قتلته العساكر العباسية م
قلت هكذا ذكر أبو سعد الحبلاني بالحاء المهملة وهو تصحيف وإنما هو جبلاني بالجيم وهو جبلان بن سهل بن عمرو بن قيس بن معاوية ابن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن سعد بن عوف بن عدي بن مالك بن حمير إليه ينسب الجبلانيون هكذا ذكر نسبه الأمير أبو نصر والعجب أن أبا سعد أكثر تعويله في كتابه على كتاب أبي نصر وهذا نص
____________________

كلام أبي نصر وهكذا ذكره أيضا ابو سعد في الجيم فلا أدري كيف ذكره في الحاء
الحبيبي بفتح الحاء المهملة وبباءين موحدتين مكسورتين بينهما ياء مثناة من تحتها ساكنة - هذه النسبة إلى جد المنتسب إليه وهو حبيب والمشهور بها أبو أحمد علي بن محمد بن عبد الله بن محمد بن حبيب بن حماد ابن يحيى المروزي الحبيبي حدث عن عبد العزيز بن حازم المروزي ومحمد ابن الفضل البخاري وغيرهما روى عنه الحاكم أبو عبد الله وأبو عبد الله ابن مندة وغيرهما ومات في رجب من سنة إحدى وخمسين وثلثمائة وعمه أبو بكر عبد الرحمن بن عبد الله بن محمد بن حبيب الحبيبي روى عن محمد ابن إبراهيم بن أبي حمزة المروزي ومحمد بن سليمان بن أحمد بن حبيب ابن عبد الملك بن عبد الواحد الأموي الحبيبي الأندلسي يروي عن أهل بلده مات بها سنة ثمان أو تسع وعشرين وثلثمائة في المحرم م
قلت فاته أبو سلامة الحبيبي من ولد حبيب السلمي وحبيب والد أبي عبد الرحمن السلمي روى عن النبي صلى الله عليه وسلم روى عنه عبيد بن علي حديثه عند الكوفيين
وفاته النسبة إلى درب حبيب من دروب بغداد ينتسب إليه هبة الله ابن محمد بن الحسن بن أحمد أبو القاسم بن أبي غالب الحبيبي روى عن ابي عبد الله النعالي وأبي الحسن بن العلاف وغيرهما روى عنه أبو سعد السمعاني إجازة
وفاته الحبيبي نسب إلى حبيب جد ابي القاسم الحسن بن محمد بن حبيب المفسر الحبيبي روى عن علي بن مهدي الطبري وابي سعيد محمد بن نافع روى عنه أبو إسحاق أحمد بن محمد بن إبراهيم الثعلبي المفسر وغيره وكثيرا ما يقول أخبرني أبو القاسم الحبيبي
____________________


الحبيبي مثل ما قبله إلا أنه بضم الحاء وفتح الباء الأولى - فهي نسبة إلى حبيب وهو بطن من بني عامر بن لؤي وهو حبيب بن جذيمة بن مالك بن حسل بن عامر بن لؤي ينسب إليه عبد الله بن ابي سرح بن الحرث ابن حبيب ذكره حسان بن ثابت في شعر فثقله ضرورة وقيل إنه مشدد م
الحبيري بفتح الحاء المهملة وكسر الباء الموحدة بعدها الياء الساكنة آخر الحروف وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الحبير وبنو الحبير بنو عمرو بن مالك بن عبد الله بن تيم بن أسامة بن مالك بن بكر بن حبيب وإنما قيل لهم ذلك لأن عمرا كان يجدد كل سنة بردين حبرة فقيل له الحبير
الحبيني بضم الحاء المهملة وكسر الباء الموحدة المشددة وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى سكة معروفة بمرو يقال لها سكة حبين على لسان العامة وهي سكة حبان بن جبلة فقالوا حبين ينسب إليها أبو منصور عبد الله بن الحسن بن أبي الحسن الحبيني المروزي حدث عن أبي أحمد عبد الرحمن بن أحمد بن محمد بن إسحاق الشيرنخشيري وغيره سمع منه أبو القاسم هبة الله بن عبد الوارث الشيرازي الحافظ من * باب الحاء والتاء *
الحتري بضم الحاء وسكون التاء المثناة من فوقها - هو أبو عبد الله الحتري روى عنه محمد بن عبد الملك الوزير * باب الحاء والجيم *
الحجاجي بفتح الحاء المهملة وبألف بين الجيمين أولاهما مشددة - هذه
____________________

النسبة إلى الحجاج وهو اسم رجل ومكان أما المنتسب إلى الرجل فهو محمد بن إسماعيل بن الحجاج النيسابوري الحجاجي سمع إسحاق بن منصور الكوسج ومحمد بن يحيى الذهلي وغيرهما روى عنه محمد بن صالح وغيره وابو الحسين محمد بن محمد بن يعقوب بن الحجاج الحجاجي ابن اخي المذكور حافظ خراسان في وقته سمع ابن خزيمة وأبا العباس السراج وغيرهما روى عنه الحاكم أبو عبد الله وابو عبد الرحمن السلمي ورحل إلى العراق والشام والحجاز والجزيرة وكان ثقة وتوفي بنيسابور في ذي الحجة سنة ثمان وستين وثلثمائة وله ثلاث وثمانون سنة وأبو محمد عبد الله بن جعفر ابن خاقان بن غالب الحجاجي المروزي من ولد الحجاج بن علاط السلمي سمع إسحاق بن راهويه وعلي بن حجر وغيرهما روى عنه أبو العباس الدغولي وغيره توفي في صفر سنة ست وتسعين ومائتين وأما المنتسب إلى المكان فهو أبو سعيد إسماعيل بن محمد بن أحمد الحجاجي الفقيه الحنفي كان حسن الطريقة روى عن القاضي ابي بكر الحيري وغيره وكان ينسب إلى قرية من أعمال بيهق يقال لها حجاج ولعله توفي حدود سنة ثمانين وأربعمائة م
قلت فاته النسبة إلى الحجاج بن يوسف الثقفي ينسب إليه محمد بن عبد الوهاب بن عبد الرحمن بن عبد الوهاب بن عبد الأحد بن أبي كعب ابن محمد بن الحجاج بن يوسف الثقفي وفي نسبه خلاف يكنى ابا علي ويعرف بالحجاجي كان إماما يقتدى به في الفقه والكلام وغيرهما سمع محمد بن عبد الوهاب العبدي وغيره روى عنه أبو بكر محمد بن إسحاق وأبو الوليد وغيرهما وكان من أعيان الفقهاء الشافعية
الحجاري بكسر الحاء المهملة وفتح الجيم وفي آخرها الراء بعد الألف - هذه النسبة إلى بيع الحجارة والمشهور بهذه النسبة محمد بن أحمد بن محمد بن
____________________

إسحاق الحجاري يروي عن محمد بن عثمان بن ابي شيبة وعبد الله بن محمد ابن ناجية وغيرهما روى عنه الدارقطني وغيره وإلى بلد بالأندلس يقال له وادي الحجارة ينسب إليها جماعة منهم سعيد بن مسعدة الحجاري الأندلسي محدث توفي سنة ثمان وثمانين ومائتين
الحجازي مثل ما تقدم إلا أن عوض الراء زاي - فهي نسبة إلى الحجاز مكة وما يتعلق بها إلى المدينة يقال لها الحجاز والمشهور بهذه النسبة أبو عتبة أحمد ابن الفرج الحمصي الحجازي يروي عن بقية بن الوليد وابن أبي فديك وغيرهما روى عنه أبو العباس الأصم وغيره توفي سنة إحدى وتسعين ومائتين وأبو المنيع قرواش بن المقلد الحجازي أمير العرب والمقدم فيما بينهم له شعر حسن فمن ذلك قوله
( لله در النائبات فإنها ** صدأ اللئام وصيقل الأحرار )
( ما كنت إلا زبرة فطبعنني ** سيفا وأطلق صرفهن غراري )
الحجام بفتح الحاء والجيم المشددة وآخره ميم - هذه النسبة إلى الحجامة وصانعها حجام وممن ينسب إليها أبو طيبة الحجام الذي حجم النبي صلى الله عليه وسلم
قلت فاته ذكر الوليد بن محمد بن النعمان أبو سعيد السلمي البصري كان يلقب الحجام روى عن شعبة وحماد بن سلمة وغيرهما روى عنه علي بن الحسن ومحمد بن دبد الوهاب وغيرهما طيبة بفتح الطاء المهملة وسكون الياء تحتها نقطتان وبعدها باء موحدة
الحجبي بفتح الحاء المهملة والجيم وكسر الباء الموحدة - هذه النسبة إلى حجابة بيت الله المحرم وهم جماعة من عبد الدار وإليهم حجابة الكعبة ومفتاحها والنسبة إليها حجبي والمشهور منهم محمد بن عبد الرحمن بن طلحة الحجبي من بني عبد الدار يروي عن جدته صفية بنت شيبة روى
____________________

عنه أبو عاصم النبيل وجماعة كثيرة ينسبون هذه النسبة
الحجري بضم الحاء وفتح الجيم وفي آخرها الراء - هذه النسبة فيما يظن إلى الحجر وهي جمع حجرة وهي الدار الصغيرة والمشهور بهذه النسبة أبو القاسم المظفر بن عبد الله بن بكر بن مقاتل الحجري يروي عن عبد الله بن المعتز شيئا من شعره سمع منه أبو العلاء الواسطي المقرئ م
الحجري بفتح الحاء المهملة والجيم وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الحجر وهو معروف واشتهر بهذه النسبة جماعة منهم أبو سعد محمد ابن علي الحجري المقرئ المعروف بسبنك أناز كان حسن الصوت بالقرآن سمع ببغداد أبا الخير المبارك بن الحسين العسال المقرئ سمع منه السمعاني وقال توفي بمرو سنة ثلاثين وخمسمائة وهو أيضا نسبة إلى جد منهم أبو المكارم المبارك بن أحمد بن الناعور الحجري البغدادي يعرف بابن الحجر فنسب إليه كان شيخا صالحا حسن السيرة سمع من أبي محمد رزق الله بن عبد الوهاب التميمي وطراد الزينبي سمع منه أبو سعد السمعاني وغيره وتوفي سنة سبع وثلاثين وخمسمائة
الحجري بفتح الحاء المهملة وسكون الجيم وفي آخرها الراء - هذه نسبة إلى ثلاث قبائل اسم كل واحدة حجر إحداها حجر حمير منهم مختار الحجري يروي عن عبد الرحمن بن شماسة روى عنه صالح بن أبي عريب الحضرمي وغيره والثانية حجر ذي رعين منهم سعيد بن ابي سعيد الحجري حجر رعين روى عنه أيوب بن نجيد والثالثة حجر الأزد وهو حجر بن عمران بن عمرو بن عامر بن حارثة منهم أبو جعفر أحمد ابن محمد بن سلامة الطحاوي المصري الفقيه الحنفي وكان ثقة نبيلا فقيها ولد سنة تسع وثلاثين ومائتين وتوفي سنة إحدى وعشرين وثلثمائة مستهل ذي القعدة
____________________


قلت قوله إن حجر حمير غير حجر رعين خطأ فإن رعينا بطن من حمير فحجر رعين هو حجر حمير وسياق نسبه يدل على ذلك وهو ذو رعين واسمه يريم بن يزيد بن سهل بن عمرو بن قيس بن معاوية بن جشم ابن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن قطن بن عريب بن زهير بن أيمن بن الهميسع بن حمير بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان وإنما هما حجران حجر رعين وحجر الأزد لا غير
الحجري بضم الحاء المهملة وسكون الجيم وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الحجر وهو اسم لموضع باليمن ينسب إليه أحمد بن علي الهذلي الشاعر الحجري قال السمعاني قرأت بخط هبة الله بن عبد الوارث الشيرازي أنشدني أحمد بن علي الهذلي لنفسه بالحجر باليمن
( ذكرت والدمع يوم البين ينسجم ** وعبرة الوجد في الأحشاء تضطرم )
( مقالة المتنبي عندما زهقت ** نفسي وعبرتها تفيض وهي دم )
( يا من يعز علينا أن نفارقهم ** وجداننا كل شيء بعدكم عدم )
قلت فاته
الحجري نسبة إلى حجر بن عدي بن ربيعة بن معاوية الأكرمين بطن من كندة منهم شريح بن المكدد بن مرة بن سلمة بن مرة بن حجر وسمي المكدد لقوله
( سلوني فكدوني فإني لباذل ** لكم ما حوت كفاي في العسر واليسر )
واستخلفه الأشعث بن قيس على أذربيجان وكان جوادا
وفاته النسبة إلى حجر بن وهب بن ربيعة بن معاوية الأكرمين وهو ابن عم الذي قبله ينسب إليه كثير منهم عمرو بن أبي قرة سلمة بن معاوية ابن وهب بن حجر بن وهب بن ربيعة ولي قضاء الكوفة أيام الحجاج قال الكلبي ولي قضاء الكوفة أربعة من كندة حجر بن القشعم الأرقمي
____________________

وشريح بن الحرث الرائشي وعمرو بن أبي قرة الحجري والحسين بن الحسن الحجري أيضا أيام خالد القسري
وفاته النسبة إلى حجر القرد بن الحرث الولادة بن عمرو بن معاوية ابن الحرث بن معاوية بن ثور بن مرتع منهم مخوس ومشرح وجمد وأيضعة بنو معدي كرب بن وليعة بن شرحبيل بن معاوية بن حجر القرد وهم الملوك الأربعة الذي لعنهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقتلوا يوم النجير مرتدين ومعنى القرد الكثير العطاء ومعنى الولادة أنه كثير الولد
وفاته
الحجوري بفتح الحاء وضم الجيم وبعد الواو راء - هذه النسبة إلى حجور بن أسلم بن عليان بن زيد بن جشم بن حاشد بن خيران بن نوف بن همدان بطن من همدان ينسب إليهم كثير منهم يزيد بن سعيد أبو عثمان الهمداني الحجوري روى عن أبيه روى عنه الوليد بن مسلم
الحجي بكسر الحاء المهملة والجيم المشددة - هذه النسبة إلى الحج كما يقال في سائر البلاد الحاج يقال في خوارزم الحجي والمشهور بهذه النسبة جماعة من أهلها منهم أبو عاصم أحمد بن محمد بن عمران الحجي الكاثي كان فقيها فاضلا حسن السيرة سمع ببغداد أبا القاسم بن الحسين الشيباني وكانت ولادته سنة ست وتسعين وأربعمائة م * باب الحاء والدال المهملة *
الحداء بفتح الحاء والدال المشددة المهملة وفي آخرها الف - قال ابن حبيب الحداء بن ذهل بن الحرث بن ذهل بن مران الجعفي وقال ابن دريد عامر بن ربيعة بن تيم الله بن أسامة بن مالك بن بكر بن تغلب هو
____________________

الحداء كان أحسن الناس صوتا فأصابه سعال فتغير صوته فسمي الحداء
الحداد بفتح الحاء المهملة وبالألف بين الدالين المهملتين أولاهما مشددة - هذه النسبة إلى بيع الحديد وشرائه وعمله ينسب إليه جماعة من أهل العلم لأن بعض آبائهم وأجدادهم كانوا يفعلون ذلك منهم أبو بكر محمد بن أحمد بن محمد بن جعفر الكتاني الحداد الفقيه الشافعي قاضي مصر كان أحد الفقهاء المشهورين وهو صاحب الفروع وحدث عن أبي عبد الرحمن النسائي وغيره وتوفي سنة أربع وأربعين وثلثمائة وأبو حفص الحداد الصوفي النيسابوري قال الحاكم اسمه عمرو بن مسلم وقيل اسمه غير ذلك وتوفي سنة خمس وستين ومائتين وكان من أرباب الطبقات العالية
الحدادي بفتح الحاء المهملة وتشديد الدال الأولى وكسر الثانية المهملتين - هذه النسبة إلى صنعة الحداد وإلى قرية بقومس فأما النسبة إلى عمل الحديد فجماعة كبيرة منهم الحاكم أبو الفضل محمد بن الحسين بن محمد بن موسى ابن مهران الحدادي المروزي كان قاضيا ببخارى وغيرها وكان فقيها فاضلا حنفيا سمع محمد بن علي الحافظ وإسحاق بن إبراهيم التاجر وغيرهما روى عنه جماعة آخرهم أبو غانم أحمد بن علي الكراعي وتوفي في المحرم أو صفر سنة ثمان وثمانين وثلثمائة قيل كان عمره مائة وسبع سنين قال الحاكم أبو عبد الله كان أبو الفضل الحدادي شيخ أهل مرو في الحفظ والحديث والتصوف والقضاء في عصره وأما المنسوب إلى قرية حدادة وهي من قرى قومس فهو محمد بن زياد القومسي الحدادي حدث عن أحمد بن منيع روى عنه أبو بكر الإسماعيلي
الحدادي بضم الحاء وبالألف بين الدالين المهملتين المخففتين - هذه النسبة إلى حداد وهي نسبة إلى بطون من قبائل قال ابن حبيب في كنانة ابن خزيمة حداد بن مالك بن كنانة وفي طيء حداد بن نصر بن سعد بن
____________________

نبهان وفي الأزد حداد بن معن بن مالك بن فهم وفي عبد القيس حداد ابن ظالم بن ذهل بن عجل بن عمرو بن وديعة بن لكيز م
الحدادي بكسر الحاء المهملة وبالألف بين الدالين المهملتين المخففتين - هذه النسبة إلى حداد وهو بطن من محارب قال ابن حبيب في محارب ابن خصفة بن قيس عيلان حداد بن ذهل بن طريف بن خلف بن محارب وحداد أيضا بطن من حضرموت ذكره ابن حبيب أيضا عن ابن الكلبي
الحداني بفتح الحاء والدال المهملة - هذه النسبة إلى حدان وهو بطن من تميم وهو حدان بن قريع بن عوف بن كعب بن سعد بن زيد مناة بن تميم منهم أوس بن مغراء الشاعر الحداني قاله الدارقطني
الحداني بضم الحاء وتشديد الدال المهملة وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى حدان وهم بطن من الأزد وهو حدان بن شمس بن عمرو بن غنم بن غالب بن عثمان بن نصر بن الأزد والمشهور بها أبو فراس عبد الله بن غالب الحداني بصري روى عن الخدري روى عنه قتادة وخلق كثير ينسبون إلى حدان وقد ينسب إلى محلة بالبصرة يقال لها حدان نزلها هذا البطن فنسبت إليهم وممن ينسب إلى هذه المحلة القاسم بن الفضل أبو المغيرة الحداني روى عنه مسلم بن إبراهيم
الحدائي بفتح الحاء والدال المهملتين وفي آخرها همزة مكسورة - هذه النسبة إلى حداء وهو بطن من مراد ينسب إليه أبو ثور حبيب بن مالك وهو كوفي وقال الدارقطني وأما الحدا مقصور فهو فيما ذكر ابن حبيب بطن من مذحج وهو الحدا بن نمرة بن سعد العشيرة بن مالك بن أدد وقال ابن الحباب هو الحدا بن نمرة بن ناجية بن مراد بن مالك بن أدد ابن زيد م
الحدباني بضم الحاء المهملة وسكون الدال المهملة وفتح الباء الموحدة
____________________

وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى حدبان وهو بطن من كنانة بن خزيمة وهو حدبان بن خزيمة بن علقمة بن فراس بن غنم بن ثعلبة بن مالك بن كنانة هكذا نسبه ابن الكلبي منهم ربيعة بن مكدم بن حدبان الحدباني وغيره
الحدثاني بفتح الحاء والدال المهملتين والثاء المعجمة بثلاث وفي آخرها النون - والمشهور بهذه النسبة إسرائيل بن عباد التجيبي الحدثاني صاحب كتاب الملاحم يروي عن أبي الطفيل روى عنه ابن لهيعة وسويد بن سعيد الحدثاني يروي عن مالك وابن عيينة روى عنه مسلم وأما مالك بن أوس الحدثان الحدثاني فنسب إلى جده روى عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه روى عنه جماعة ويقال إن الحدثاني أيضا نسبة إلى الحديثة بلد على الفرات مشهور قلت نسبة السمعاني سويد بن سعيد الحدثناني إلى الملاحم والحوادث غير وإنما صحيح وإنما الصحيح أنه نسبة إلى الحديثة وهو هروي الأصل سكن الحديثة فنسب إليها
الحدثي بفتح الحاء والدال المهملتين وبعدهما الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى بلد على الفرات منها سويد بن سعيد الحدثي ويقال الحدثاني والحديثي ايضا وهو هروي سكن الحديثة سمع مالك بن أنس وغيره روى عنه مسلم والبغوي وإلى حصن بالثغور ينسب إليه أبو حفص عمر بن زرارة الحدثي وقيل ينسب إلى الحديثة روى عنه موسى بن هارون وإلى طائفة من المعتزلة يقال لهم الحدثية وهم أصحاب فضل الحدثي وهو من أصحاب النظام وهي مثل الفرقة الحائطية وقد ذكرت مقالتهم في الحائطية وكانا يطعنان في النبي صلى الله عليه وسلم بسبب نكاحه ويقولان كان أبو ذر أزهد منه
الحدسي بفتح الحاء والدال المهملتين وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى حدس وهو بطن من خولان وقيل بطن من لخم منهم إبراهيم
____________________

ابن أحمد بن أسيد الحدسي اللخمي يروي عن أسد بن موسى روى عنه عبد الله بن الأزهر بن سهيل مولى خولان قلت الصحيح أنه من لخم وهو حدس بن أريش بن إراش بن جزيلة بن لخم بطن عظيم مشهور منهم أبو محجن بن عبد الله بن المنذر بن قيس الحدسي اللخمي وهو أول من دخل القسطنطينية أيام مسلمة بن عبد الملك
الحدلي بضم الحاء والدال المهملتين وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى حديلة وهو بطن من الأزد وهو حديلة بن معاوية بن عمرو بن عدي ابن مازن بن الأزد وإلى حديلة بطن من الأنصار وهم رهط أبي بن كعب قال أبو إسحاق بنو عمرو بن مالك بن النجار هم بنو حديلة وأبي بدري وتوفي في خلافة عمر بن الخطاب رضي الله عنهما وقيل توفي سنة اثنتين وثلاثين
الحديثي بفتح الحاء وكسر الدال المهملتين وبعدها الياء المثناة من تحتها وبعدها الثاء المثلثة - هذه النسبة إلى الحديثة وهي مدينة على الفرات والنسبة إليها حديثي وحدثي وحدثاني خرج منها جماعة من المحدثين منهم يعيش ابن الجهم الحديثي يروي عن أبي نعيم الفضل بن دكين وغيره روى عنه عبد الرحمن بن ابي حاتم ونسب أيضا بعض المحدثين إلى رواية الحديث فقيل حديثي وهو أبو بكر محمد بن أحمد بن عبد الوهاب الحديثي الإسفراييني نسب إلى الحديث سمع الطبراني وغيره وروى عنه الحاكم أبو عبد الله وغيره وكان حافظا * باب الحاء والذال *
الحذاء بفتح الحاء المهملة والذال المعجمة المشددة - هذه النسبة إلى
____________________

حذو النعل وعمله وهم جماعة منهم جابر الحذاء يروي عن ابن عمر روى عنه ابن سيرين وجماعة كثيرة ينسبون كذلك وأما خالد بن مهران ابو المنازل الحذاء فلم يحذ نعلا قط وإنما قيل له ذلك لأنه كان يجلس على دكان حذاء وقيل تزوج امرأة فنزل عليها في الحذائين فقيل له ذلك
الحذاري بضم الحاء وفتح الذال المعجمة بعدها ألف وآخرها راء - هذه النسبة إلى حذار وهو بطن من أسد بن خزيمة وهو حذار بن مرة ابن الحرث بن ثعلبة بن دودان بن أسد وينسب إليهم قبيصة بن جابر بن وهب بن مالك بن عميرة بن حذار الأسدي الحذاري تابعي روى عن عمر ابن الخطاب وعبد الرحمن بن عوف وغيرهما روى عنه عبد الملك بن عميرة وإلى حذار بن عامر بن عوف بن الحرث بن كعب بن عوف بن وائل العكلي ينسب إليه ربيعة بن حذار وهو الذي تحاكم إليه عبد المطلب وحرب بن أمية ومدحه الأعشى
الحذاقي بضم الحاء المهملة وفتح الذال المعجمة بعدها الألف وفي آخرها قاف - هذه النسبة إلى حذاقة وهو بطن من قضاعة قال ابن الكلبي جشم والحرث ابنا بكر بن عامر الأكبر بن عوف أمهما هند بنت أنمار ابن عمرو بن إياد بن حذاقة يقال لهم بنو الحذاقية بها يعرفون ومن أهل صنعاء أخوان وهما محمد وإسحاق ابنا يوسف الحذاقي رويا عن عبد الرزاق روى عنهما عبيد بن محمد الكشوري الصنعاني ذكر هذا جميعه الدارقطني م
قلت لم يأت السمعاني بشيء لأنه نسبهم إلى أمهم ولم يذكر أحدا ممن ينسب إلى حذاقة نفسه وهو حذاقة بن زهر بن إياد بن نزار بن معد ينسب إليه خلق كثير منهم أبو دواد واسمه جارية بن حمران بن بحر بن عصام بن نبهان بن منبه بن حذاقة الشاعر المشهور ومنهم الأعور الذي ينسب إليه دير الأعور وهو الذي عناه أبو دواد بقوله
____________________


( ودار يقول لها الرائدون ** أن ويل أم دار الحذاقي دارا )
وقد جعل السمعاني حذاقة من قضاعة وليس كذلك وإنما حذاقة من إياد وإياد من معد وجعل أيضا حذاقة أبا إياد وإنما هو ابن زهر ابن إياد والله أعلم
وفاته
الحذمري بكسر الحاء وسكون الذال وكسر الميم وفي آخرها راء - هذه النسبة إلى حذمر بن لبيد بن سنبس بن معاوية بن جرول بن ثعل بن عمرو بن الغوث بن طيء منهم عامر بن قيس بن خزيمة بن جرير بن حذمر ابن محضب بن حذمر بن لبيد الطائي الحذمري وهو الذي خاصم عدي بن حاتم الطائي ثم العدوي في الراية يوم صفين وكانا مع علي فنصر عبد الله ابن خليفة الطائي عدي بن حاتم وقال في ذلك يخاطب عديا
( أتنسى بلائي يا عدي ابن حاتم ** عشية ما أعنت عديك حذمرا )
ومنهم رافع بن عميرة بن جابر بن حارثة بن عمرو بن محضب بن حذمر
وفاته النسبة إلى حذمر بن سلول بن كعب بن عمرو بن ربيعة بطن من خزاعة منهم محمد بن نضيلة بن عبد الله بن عمرو بن عبد الله بن الحذمر الخزاعي الحذمري كان شريفا بالعراق وولي لبني أمية ولايات وقد قيل فيهما حزمر بالزاي عوض الذال وهو الأكثر والله أعلم
الحذيفي بضم الحاء المهملة وفتح الذال المعجمة وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها فاء - هذه النسبة إلى حذيفة بن اليمان رضي الله عنه ينسب إليه إبراهيم بن مسلم بن عثمان بن مسلم بن مسعود بن مسلم بن ربيعة ابن حذيفة ابن اليمان الحذيفي بغدادي سكن همذان روى عن عفان بن مسلم وسليمان بن حرب روى عنه أحمد بن محمد بن أوس المقرىء
____________________

مصنف المقامات المشهورة حدث عن أبي تمام محمد بن الحسن بن موسى المقرىء وأبي القاسم الفضل بن القصباني النحوي روى عنه ابنه أبو القاسم عبد الله ببغداد وغيره قلت لم يذكر السمعاني أحدا ممن ينسب إلى هذه البطون فأما حرام بن جذام فمنهم قيس بن زيد بن حياء بن امرىء القيس ابن ثعلبة بن حبيب بن ذبيان بن عوف بن أنمار بن زنباع بن مازن بن سعد ابن مالك بن أفصى بن سعد بن إياس بن حرام له صحبة وأما حرام خزاعة فهو حرام بن حبشية بن كعب بن عمرو بن ربيعة بن حارثة بن عمرو مزيقياء بن عامر ماء السماء منهم أكثم بن أبي الجون وهو عبد العزى بن منقذ بن ربيعة بن أصرم بن ضبيس بن حرام له صحبة وهو الذي قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم رأيت الدجال وإذا أشبه الناس به أكثم فقال أيضرني شبهه قال لا أنت مسلم وهو كافر وقد جعل السمعاني حراما من ولد حبشية بن كعب بن سلول والصحيح هو الذي ذكرناه والله أعلم وأما حرام عذرة فهو حرام بن ضنة بن عبد بن 4 كبير بن عذرة منهم زمل بن عمرو بن العتر بن خشاف بن خديج بن واثلة بن حارثة بن هند ابن حرام له صحبة شهد صفين مع معاوية ومنهم جميل بن عبد الله ابن معمر صاحب بثينة الشاعر المشهور وأما حرام بلي وهو حرام بن جعل ابن عمرو بن جشم بن وذم بن ذبيان بن هميم بن ذهل بن هني بن بلي فمنهم بنو العجلان بن حارثة بن ضبيعة بن حرام وهم حلفاء في الأنصار منهم معن ابن عدي بن الجد بن العجلان شهد بدرا ومنهم شريك بن عبد الله بن الجد الذي يقال له ابن سحماء له صحبة وكان فيه اللعان
الحراني بفتح الحاء وتشديد الراء وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى حران وهي مدينة بالجزيرة قال هي من ديار ربيعة كان منها جماعة كبيرة من العلماء ولها تاريخ منها أبو الحسن مخلد بن يزيد الحراني وقيل
____________________

أبو يحيى يروي عن الثوري وغيره روى عنه عبد الحميد بن محمد بن هشام الحراني ومات سنة ثلاث وتسعين ومائة وأبو قتادة عبد الله بن واقد الحراني الزاهد روى عن ابن جريج والثوري روى عنه العراقيون وأهل بلده ومات سنة سبع عشرة ومائتين وسمع من الليث بن سعد بمصر فرآه الليث يكتب في كتف من قشر جوزة فأرسل إليه الليث بسبعين دينارا فردها وكان عابدا زاهدا غلب عليه الصلاح فخلط في حديثه لا يحتج به وإلى حران وهو بطن من همدان منهم عبد الرحمن بن أوس الهمداني الحراني من أهل مصر يروي عن عبد الجبار بن العباس الحجر روى عنه عمرو بن الحرث
قلت قوله إن حران من ديار ربيعة ليس بصحيح إنما هي من ديار مضر
الحراني بضم الحاء - سكة معروفة بأصبهان منها أبو المطهر عبد المنعم ابن أبي أحمد نصر بن يعقوب بن أحمد بن علي المقرىء الحراني روى عن أبي طاهر أحمد بن محمود الثقفي وكان جده لأمه م
الحربويي بفتح الحاء المهملة وسكون الراء وضم الباء الموحدة وفي آخرها ياء - هذه النسبة إلى حربوية وهو اسم لبعض أجداد المنتسب إليه واسمه حرب ويعرف بحربوية ينسب هذه النسبة القاضي أبو عبيد علي بن الحسين بن حرب المصري الحربويي المعروف بابن حربوية قاضي مصر كان يتفقه على مذهب أبي ثور صاحب الشافعي واستعفى من القضاء فعزل ومات ببغداد سنة ست عشرة وثلثمائة وحدث عن زيد بن أخزم وغيره روى عنه أبو القاسم عيسى بن علي الوزير وكان ثقة ثبتا
الحربي بفتح الحاء وسكون الراء وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى محلة ببغداد وإلى جد فأما المحلة فهي الحربية غربي بغداد بها جامع
____________________

وسوق قال السمعاني سمعت أبا بكر محمد بن عبد الباقي الأنصاري ببغداد يقول إذا جاوزت جامع المنصور فجميع المحال يقال لها الحربية مثل الناصرية والشاكرية ودار بطيخ والعتابيين وغيرها ينسب إليها جماعة من العلماء منهم إبراهيم بن إسحاق الحربي إمام فاضل له تصانيف كثيرة منها غريب الحديث وغيره روى عن أحمد بن حنبل وأبي نعيم بن دكين وغيرهما روى عنه موسى بن هارون الحافظ وغيره وكانت ولادته سنة ثمان وتسعين ومائة ووفاته في ذي الحجة سنة خمس وثمانين ومائتين وأما من ينسب إلى الجد فمنهم أبو زكريا يحيى بن إسماعيل بن يحيى بن زكريا بن حرب الحربي النيسابوري سمع أبا العباس السراج روى عنه الحاكم أبو عبد الله وتوفي قبل سنة خمسين وثلثمائة وأبو الحسن محمد بن محمد بن أحمد بن إسحاق ابن يحيى بن زكريا بن حرب الحربي سمع أبا حامد الشرقي روى عنه الحاكم أيضا توفي في شهر ربيع الآخر سنة اثنتين وثلاثين وثلثمائة وأبو بكر مكي بن محمد بن مكي بن حرب الحربي الأبهري خطيب أبهر سمع أبا حفص عمر بن محمد بن عمر بن جابارة وكان حيا سنة ثمان وتسعين وأربعمائة وجماعة ينسبون إلى أحمد بن حرب الزاهد منهم عبد الجبار ابن يحيى بن سعيد الحربي الأزجاهي فقيه فاضل شافعي تفقه على الإمام عبد الكريم بن يونس الأزجاهي وتوفي حدود سنة ثلاثين وخمسمائة روى جامع الترمذي عن أبي سعيد محمد بن علي بن أبي صالح البغوي عن الجراحي عن المحبوبي عن الترمذي وابنه وأبو الفضائل تفقه على أبي القاسم الحفصي الشافعي وسمع بمرو أبا منصور الكراعي وأما أبو نصر منصور ابن محمد بن أحمد بن حرب الحربي البخاري المحتسب فنسب إلى جده الأعلى كان على القضاء بفرغانة روى عن أبي عبد الله المحاملي وجماعة كثيرة من أهل الشام ومصر والعراق وخراسان روى عنه أبو العباس المستغفري
____________________

وقال كان صاحب غرائب يتشيع توفي ببخارى في جمادى الآخرة سنة إحدى وثمانين وثلثمائة وقيل غير ذلك
الحربي بضم الحاء وفتح الراء وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى حرب بن مظة بن سلهم بن حكم بن سعد العشيرة بن مالك بن أدد وإلى حرب بن قاسط بن بهراء بطن من قضاعة م
الحرثاني بضم الحاء وسكون الراء وبالثاء المثلثة بعدها ألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى حرثان وهو اسم لبطون من القبائل منهم عكاشة بن محصن بن حرثان بن قيس بن مرة بن كثير بن غنم بن دودان بن أسد بن خزيمة الحرثاني له صحبة وعدي بن نضلة بن عبد العزى بن حرثان بن عوف بن عبيد بن عويج بن عدي بن كعب القرشي العدوي من مهاجرة الحبشة مات هناك وهو أول من ورث بالإسلام ورثه ابنه النعمان
الحرثي بفتح الحاء المهملة وكسر الراء وفي آخرها الثاء المنقوطة بثلاث - هذه النسبة إلى الحرثة وهو بطن من غافق ينسب إليه أبو محمد لبيب بن عبد المؤمن بن لبيب المصري الحرثي الغافقي قيل كان يرى رأي الخوارج
الحرحاني بحاءين مهملتين بينهما راء هكذا ذكر ابن ماكولا هذه النسبة إلى حرحان قرية من قرى قومس منها أبو جعفر محمد بن إبراهيم ابن الحسن الفقيه الشافعي الفرائضي الحرحاني روى بحرحان عن ابن أبي غيلان وأبي القاسم البغوي روى عنه أبو نصر الإسماعيلي قاله حمزة بن يوسف السهمي الحافظ
الحرستاني بفتح الحاء والراء وسكون السين المهملة بعدها تاء مثناة من فوقها وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى حرستا وهي قرية على باب دمش وقد ينسب إليها الحرستي منها أبو مالك حماد بن مالك بن بسطام الأشجعي
____________________

الحرستاني يروي عن الأوزاعي وسعيد بن عبد العزيز وغيرهما روى عنه أبو حاتم الرازي وغيره
الحرسي بفتح الحاء والراء وفي آخرها السين المهملة - هذه النسبة إلى الحرس هي محلة شرقي مصر ينسب إليها وإلى رجل فالمحلة ينسب إليها زكريا بن يحيى بن صالح بن يعقوب القضاعي الحرسي أبو يحيى روى عن مفضل بن فضالة ورشدين بن سعد توفي في شعبان سنة اثنتين وأربعين ومائتين وحرس بطن من طيء وهو حرس بن جندب بن خارجة ابن سعد بن فطرة بن طيء ينسب إليه وفي لخم حرس بن أريش بن إراش ابن جذيلة بن لخم والحريس في الأنصار ينسب إليه حرسي قال الزبير ابن بكار ليس في الأنصار حريش غير الحريش بن جحجبا جد أنس بن مالك وما سواه فهو الحريس والنسبة إليه حرسي
الحرشي بفتح الحاء والراء وفي آخرها شين معجمة - هذه النسبة إلى بني الحريش بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة نزلوا البصرة ومنها تفرقوا وفي الأزد الحريش بن خزيمة بن زهران بن الحجر بن عمران والمشهور بهذه النسبة مطرف بن عبد الله بن الشخير الحرشي وغيره قلت كذا ذكر أبو سعد مطرفا بعد ذكر الحريش بن خزيمة بن زهران فإن كان ظنه من حريش الأزد فليس بصحيح وإنما هو من حريش عامر وإن لم يظنه كذلك فالكلام لا يدل عليه وإنما يدل على أنه ظنه من الأزد وذكر بعد مطرف جماعة والقصة فيهم واحدة والله أعلم
الحرفي بضم الحاء المهملة وسكون الراء وكسر الفاء - هذه النسبة للبقال ببغداد ولمن يبيع الأشياء التي تتعلق بالبقالين وإلى قبائل شتى فمن الأول أبو القاسم عبد الرحمن بن عبيد الله بن محمد بن الحسين بن عبد الله بن إسحاق ابن الفراة بن مسلم بن أسلم الحرفي بغدادي روى عن أحمد بن سلمان
____________________

النجاد وحمزة بن محمد الدهقان وأبي بكر النقاش وغيرهم روى عنه الخطيب أبو بكر وقال كان صدوقا غير أن بعض سماعه من النجاد كان مضطربا وغيره ينسبون كذلك وأما البطون فهي تغلب حرفة بن ثعلبة بن بكر بن حبيب بن عمرو بن غنم بن تغلب وفي يشكر بن بكر حرفة بن مالك بن ثعلبة بن غنم بن حبيب بن كعب بن يشكر وفي قضاعة حرفة بن خزيمة بن نهد بن زيد بن ليث بن سود بن أسلم بن الحاف بن قضاعة وفي تميم حرفة بن زيد ابن مالك بن حنظلة قلت حبيب الذي في تغلب بضم الحاء وفتح الباء الموحدة وتسكين الياء المثناة من تحت وحبيب الذي في يشكر مثله إلا أن الياء المثناة من تحت مشددة وأسلم بضم اللام
الحرقاني بضم الحاء المهملة وسكون الراء وفتح القاف بعدها الألف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى حرقا وهو بطن من قضاعة من عبدة بن بهراء بن عمرو بن الحاف بن قضاعة وحرقا بن عياش هو الذي كان يقود بليا عبدة بضم العين وسكون الباء الموحدة م
الحرقي بضم الحاء وفتح الراء وفي آخرها قاف - هذه النسبة إلى الحرقات من جهينة منهم العلاء بن عبد الرحمن بن يعقوب مولى الحرقة يقال لبني حميس بن عامر بن ثعلبة بن مودوعة بن جهينة الحرقة وهي أيضا نسبة إلى الحرقة بطن من غافق منهم أبو سعيد عثمان بن عتيق الحرقي مولاهم مصري روى عنه ابن وهب وعثمان بن صالح وغيرهما وهو أول من رحل من مصر إلى العراق في طلب العلم توفي سنة ثمانين ومائة وأما جابر بن زيد أبو الشعثاء اليحمدي الأزدي أصله من الحرقة ناحية بعمان وكان ينزل البصرة في الأزد في موضع يقال له درب الحرقي وكانت الإباضية تدعي أنه منهم وكان هو يتبرأ من ذلك روى عن ابن عباس وابن عمر روى عنه عمرو بن دينار توفي سنة ثلاث وتسعين
____________________


الحرمازي بكسر الحاء المهملة وسكون الراء وفي آخرها الزاي - هذه النسبة إلى الحرماز بن مالك بن عمرو بن تميم منهم أبو ذروة الحرمازي صحابي
الحرملي بفتح الحاء وسكون الراء وفتح الميم بعدها لام - هذه النسبة إلى الحرملة وهي قرية من قرى أنطاكية فيما يظن منها عبد العزيز ابن سليمان الحرملي الأنطاكي يروي عن يعقوب بن كعب الحلبي روى عنه أبو القاسم الطبراني م
الحرمي بفتح الحاء والراء - هذه النسبة إلى حرم الله تعالى ينسب إليه خلق كثير منهم أبو سعد محمد بن الحسين بن الحرمي من أهل مكة إمام فاضل حافظ رحل إلى الشام ومصر فأكثر وسكن هراة روى عنه أبو القاسم القايني وأبو القاسم سعد بن الحسن الحرمي الجرجاني الفقيه الشافعي كان من أصحاب أبي سعد الإسماعيلي وحدث عن أبي بكر الإسماعيلي والد أبي سعد وتوفي سنة تسع وتسعين وثلثمائة وهو أيضا أسماء جماعة منهم أبو محمد حرمي بن علي البيكندي سكن بلخ روى عن محمد بن سلام البيكندي روى عنه أبو يعقوب يوسف بن يعقوب السجستاني وحرمي ابن حفص من مشاهير المحدثين وأبو بكر محمد بن حريث بن أبي الورقاء البخاري الأنصاري يعرف بحرمي وأبو الحسن أحمد بن محمد بن يوسف ابن قدامة ابن ميمون البلخي الباهلي المعروف بحرمي يروي عن علي بن المديني روى عنه إسحاق بن عبد الرحمن القارىء وإبراهيم بن يونس الملقب بالحرمي يروي عن أبي عوانة روى عنه ابنه محمد
الحروري بفتح الحاء وضم الراء وسكون الواو وفي آخرها راء ثانية - هذه النسبة إلى حروراء وهو موضع على ميلين من الكوفة كان أول اجتماع الخوارج به فنسبوا إليه منهم عمران بن حطان وخلق كثير وأما
____________________

أحمد بن خالد الحروري الرازي محدث مشهور فقال ابن ماكولا لا أدري إلى أي شيء نسب ولم يكن من الحرورية الخوارج
الحريثي بضم الحاء وفتح الراء وسكون الياء المثناة من تحتها وآخرها ثاء مثلثة - هذه النسبة إلى الجد واسمه حريث ينسب إليه أبو الطيب طاهر بن الفقيه أبي علي الحريثي المحتسبي نسب إلى جده وأبو عون جعفر ابن عون الحريثي الكوفي نسب إلى جده عمرو بن حريث روى عن الأعمش وأبي حنيفة روى عنه إسحاق بن راهويه م
الحريجي بفتح الحاء المهملة وكسر الراء وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها الجيم - هذه النسبة إلى حريج وهو بطن من فزارة منهم سمرة ابن جندب بن هلال بن حريج الفزاري الحريجي له صحبة
الحريري هذه النسبة إلى الحرير وهو نوع من الثياب والمشهور بهذه النسبة أبو نصر محمد بن عبد الله الحريري الغنوي يروي عن سعيد بن أبي عروبة وأبو محمد القاسم بن علي الحريري صاحب المقامات المشهورة توفي سنة خمس عشرة وخمسمائة
الحريزي بفتح الحاء المهملة وكسر الراء وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها زاي - هذه النسبة إلى حريز وهي قرية باليمن ينسب إليها يزيد بن مسلم الحريزي روى عنه المسلم بن محمد الصنعاني ويقال له الجرتي أيضا لأنه من قرية جرت باليمن وسكن حريز م
الحريشي هذه النسبة إلى الحريشة قال ابن حبان البستي علي بن الحسن بن راشد الحريشي من أهل الحريشة روى عن عيسى بن يونس روى عنه أحمد بن إبراهيم بن عبد الوهاب الحريشي
الحريصي بفتح الحاء المهملة وكسر الراء وبعدها الياء آخر الحروف وفي آخرها الصاد المهملة - هذه النسبة إلى الحريص وهو لقب لبعض أجداد
____________________

أبي أحمد عبيد الله بن محمد بن أحمد بن حامد بن محمد بن جعفر بن عبد الله البزاز الحريصي المعروف بابن الحريص بغدادي سكن الرملة روى عن أبي بكر بن زياد النيسابوري روى عنه أبو علي بن دوما النعالي
الحريضي بضم الحاء وفتح الراء وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها الضاد المعجمة - هذه النسبة إلى الحرض إن شاء الله وهو الأشنان والحريضي تصغيره اشتهر بهذه النسبة أبو الفضل محمد بن عبد الرحمن بن محمد النيسابوري الحريضي وكان خيرا صدوقا سمع أبا الحسين أحمد بن محمد الخفاف وأبا طاهر الزيادي روى عنه الحافظ أبو بكر الخطيب توفي سنة ست وأربعين وأربعمائة
الحريمي بفتح الحاء المهملة وكسر الراء وفي آخرها ياء آخر الحروف وبعدها الميم - هذه النسبة إلى قبيلة وموضع أما القبيلة فهي من سعد العشيرة قال أحمد بن الحباب الحميري حريم ومران ابنا جعفى بن سعد العشيرة وهما الأرقمان فمن حريم جعفى الحكم بن نمير بن راشد بن مالك ابن ثعلبة بن منبه بن مالك بن كعب بن سعد بن عوف بن حريم الجعفي الحريمي شهد القادسية وأما الموضع فالحريم الطاهري محلة غربي بغداد ينسب إليها كثير من العلماء
الحريمي بضم الحاء وفتح الراء وبعدها الياء آخر الحروف وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى حريم وهو بطن من الصدف منهم عبد الله بن نجي الحريمي صاحب علي بن أبي طالب رضي الله عنه وإخوته مسلم والحسين وعمران والأسقع وهو عقبة ونعيم وعلي وحمزة بنو نجي قتلوا مع علي بصفين وهم سبعة
____________________

* باب الحاء والزاي *
الحزار بفتح الحاء المهملة والزاي مشددة ألف وفي آخرها راء - هذه النسبة تقال لمن يحزر الطعام والتمر واشتهر بها أبو العوام فايد بن كيسان الحزار يروي عن أبي عثمان النهدي روى عنه حماد بن سلمة
الحزازي بفتح الحاء والألف بين الزايين الأولى منهما مشددة - هذه النسبة إلى حزاز وهو بطن من عذرة وهو حزاز بن كاهل بن عذرة منهم خالد بن عرفطة بن أبرهة بن سنان العذري الحزازي حليف بني زهرة له صحبة روى عنه أبو عثمان النهدي وجمرة بن النعمان بن هوذة العذري الحزازي سيد عذرة وهو أول من قدم على النبي صلى الله عليه وسلم بصدقة عذرة
الحزام بفتح الحاء وتشديد الزاي وفي آخرها الميم - يقال هذا لمن يحزم الكاغد بما وراء النهر اشتهر بذلك أبو أحمد محمد بن أحمد بن علي ابن الحسن الحزامي المروزي من أهل مرو سكن سمرقند وانتقل إلى أسفيجاب ومات بها بعد الخمسين والثلثمائة يروي عن عبد الله بن محمود السعدي روى عنه الحسن بن منصور المقرئ وغيره
الحزامي بكسر الحاء وبالزاي وبالميم بعد الألف - هذه النسبة إلى الجد الأعلى واشتهر بها أبو إسحاق إبراهيم بن المنذر بن عبد الله المنذر بن المغيرة بن عبد الله بن خالد بن حزام بن خويلد بن أسد الحزامي القرشي وقيل إنه من ولد حكيم بن حزام لا من ولد خالد وهو من أهل المدينة يروي عن ابن عيينة وأنس بن عياض روى عنه عمران بن موسى السختياني الجرجاني وغيره وتوفي في المحرم سنة ست وثلاثين ومائتين
____________________


الحزمي بفتح الحاء المهملة وسكون الزاي وفي آخرها ميم - هذه النسبة إلى حزم منهم أبو بكر بن محمد بن عمرو بن حزم المدني
قلت فاته النسبة إلى الفقيه أبي محمد علي بن أحمد بن سعيد بن حزم الأندلسي كان يقول بمذهب الظاهرية في الفقه وله خلق كثير ينتسبون إليه بالأندلس يقال لهم الحزمية ويقال إن أبا عبد الله الحميدي كان يميل إلى مذهبه
وقد فاته أيضا
الحزني بفتح الحاء وسكون الزاي وآخره نون - نسبة إلى حزن بن خفاجة بن عمرو بن عقيل بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة منهم القحيف بن خمير بن سليم الندي بن عبد الله بن عوف بن حزن بن خفاجة الشاعر وخفاجة في هذه الأعصار لا تعرف غير قبيلتين حزني وكعبي وحزن هذا هو الذي بارز الربيع بن زياد العبسي فنكل الربيع عنه خمير بضم الخاء المعجمة وفتح الميم وتشديد الياء المكسورة تحتها نقطتان وآخره راء
الحزوري بفتح الحاء المهملة والزاي وتشديد الواو وفي آخرها الراء - هذه النسبة إلى الحزور وهو بعض أجداد المنتسب إليه والمشهور بها أبو جعفر محمد بن إبراهيم بن يحيى بن الحزور الثقفي الحزوري مولى السائب ابن الأفرع من أهل أصبهان حدث عن لوين روى عنه أبو جعفر أحمد ابن محمد بن المرزبان الأبهري وأبو بكر محمد بن إبراهيم بن أبي الحزور الوراق الحزوري من أهل بغداد حدث عن بشر بن موسى روى عنه إبراهيم ابن مخلد بن جعفر ومات في ربيع الأول سنة اثنتين وأربعين وثلثمائة
الحزيبي بضم الحاء المهملة وفتح الزاي وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة إلى حزيب وهو نسب لولد محرز ابن حزيب الحزيبي الكلبي
____________________


الحزيزي بكسر الحاء المهملة وسكون الزاي وفتح الياء المثناة من تحتها وفي آخرها زاي ثانية - هذه النسبة إلى قرية باليمن يقال لها حزيز ينسب إليها يزيد بن مسلم الحزيزي الجرتي من أهل جرت وانتقل إلى حزيز روى عنه مسلم بن محمد الصنعاني
الحزيمي بفتح الحاء وكسر الزاي وسكون الياء آخر الحروف وفي آخرها الميم - هذه النسبة إلى حزيمة وهو بطن من نهد وإلى حزيمة بن حرب بن علي بن مالك بن سعد بن نذير البجلي وإلى حزيمة بن رزام بن مازن بن ثعلبة ابن سعد بن ذبيان بطن من قيس عيلان م
الحزي بضم الحاء وتشديد الزاي - هذه النسبة إلى حزة وهي مدينة من أعمال الموصل بناها أردشير بن بابك م
قلت المعروف حزة بفتح الحاء لا بضمها وهي قرية مشهورة عند إربل * باب الحاء والسين *
الحساب بفتح الحاء وتشديد السين المهملتين وفي آخرها الباء الموحدة - هذه النسبة اختص بها محمد بن إبراهيم بن حمدويه الحساب البخاري الفرائضي وإنما قيل له ذلك لمعرفته بالحساب وروى الحديث وتوفي في ذي القعدة سنة تسع وثلاثين وثلثمائة
الحساني بفتح الحاء وتشديد السين المهملتين وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى بعض أجداد المنتسب إليه وهو حسان واشتهر بهذه النسبة أبو الخطاب زياد بن يحيى بن زياد بن حسان الحساني البصري سمع محمد بن أبي عدي وبشر بن المفضل وغيرهما روى عنه البخاري ومحمد بن سليمان
____________________

الباغندي وغيرهما وأبو عبد الله محمد بن إسماعيل الواسطي الحساني الضرير سكن سامرا وروى عن وكيع وغيره روى عنه محمد بن محمد بن سليمان الباغندي وابن صاعد وغيرهما وهو صدوق وأبو القاسم عمر بن عمرو بن عثمان الحساني روى عن أحمد بن محمد بن عمرو اليمامي روى عنه أبو الحسين محمد بن المظفر الحافظ وأبو عبد الله محمد بن علي الحساني الخوارزمي حدث عن عبد الله بن أبي القاضي الإمام روى عنه أبو بكر البرقاني
الحسحاسي بحاءين وسينين مهملات والسين الأولى ساكنة والحاءان مفتوحتان - هذه النسبة إلى الحسحاس بن هند وهو بطن من أسد بن خزيمة ينسب إليهم بالولاء سحيم الحسحاسي المعروف بعبد بني الحسحاس الشاعر المشهور وإلى الحسحاس بن بكر بن عوف بن عمرو بن مازن ابن الأزد بطن من الأزد وأما عامر بن أمية بن زيد بن الحسحاس النجاري الأنصاري فهو منسوب إلى جده له صحبة شهد بدرا وقتل يوم أحد
الحسلي بكسر الحاء وسكون السين المهملة وفي آخرها اللام - هذه النسبة إلى حسل وهو بطن من مازن ينسب إليه مالك بن الريب الحسلي ثم المازني توفي بخراسان مع سعيد بن عثمان بن عفان ولما حضره الموت قال قصيدته المشهورة التي أولها
( لعمري لئن غالت خراسان هامتي ** لقد كنت عن بابي خراسان نائيا )
الحسناباذي بفتح الحاء المهملة وسكون السين وبعدها النون ثم الألف ثم الباء الموحدة والألف وفي آخرها الذال المعجمة - هذه النسبة إلى حسناباذ وهي قرية من قرى أصبهان ينسب إليها جماعة من أهل العلم منهم أبو العلاء سليمان بن عبد الرحيم بن محمد بن عبد الرحمن بن محمد بن سليمان الرفاء الحسناباذي روى عن أبي عبد الله بن منده وكان فاضلا توفي سنة
____________________

تسع وستين وأربعمائة وأبو الفتح عبد الرزاق بن عبد الكريم بن عبد الواحد ابن محمد الحسناباذي من بيت التصوف والحديث روى عن أبي بكر بن مردويه روى عنه الحافظ إسماعيل بن الفضل وسمع بالعراق وغيره وكان مكثرا توفي سنة أربع وثمانين وأربعمائة وابنه أبو طاهر عبد الكريم ابن عبد الرزاق الحسناباذي سمع أباه وأبا بكر الباطرقاني وغيرهما من الأصفهانيين والعراقيين روى عنه جماعة كثيرة وتوفي بعد سنة خمسمائة
الحسني بفتح الحاء والسين المهملتين وفي آخره النون - هذه النسبة إلى رجلين وامرأة وقرية أما الرجلان فأولهما الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما ينسب إليه خلق كثير من العلويين والثاني جعفر بن عيسى بن عبد الله بن الحسن بن أبي الحسن البصري نسب إلى جده الحسن البصري ولي القضاء بالجانب الشرقي من بغداد أيام المأمون والمعتصم وكان يروي عن حماد بن زيد وتوفي سنة خمس عشرة ومائتين وأما المرأة فهي حسنة أم شرحبيل بن حسنة وينسب إليها جماعة منهم جعفر بن ربيعة الحسني نسب إلى جده شرحبيل بن حسنة وأما القرية فهي حسنة من أعمال البيضاء من بلاد فارس ينسب إليها الحسن بن مكرم الحسني مات سنة أربع وسبعين ومائتين وهو مشهور
الحسنويي بفتح الحاء وسكون السين المهملتين وضم النون وبعدها واو وفي آخرها ياء مثناة من تحتها - هذه النسبة إلى جد المنتسب إليه منهم أبو سهل محمد بن أبي بشر محمد بن أحمد بن محمد بن حسنويه الحسنويي النيسابوري كان أبوه من العباد المجتهدين وتفقه أبو سهل على مذهب الشافعي سمع أبا حامد أحمد بن محمد بن يحيى البزاز وغيره وكان من التاركين لما لا يعنيه المشتغلين بنفسه وتوفي ببغداد عائدا من الحج في صفر سنة خمس وسبعين وثلثمائة وهو ابن تسع وخمسين سنة وأبو أحمد محمد بن أحمد بن حسنويه
____________________

الحسنويي كان فاضلا سمع أبا بكر بن خزيمة وكان من كبار مشايخ الصوفية توفي سنة خمس وتسعين وثلثمائة وأبو بكر محمد بن إبراهيم بن علي بن حسنويه الحسنويي الوراق الزاهد بكى من خشية الله حتى عمي سمع أبا عبد الله البوشنجي سمع منه الحاكم أبو عبد الله توفي سنة اثنتين وسبعين وثلثمائة وأبو حامد أحمد بن علي بن الحسن بن شاذان المقرىء التاجر النيسابوري الحسنويي كان مكثرا سمع بخراسان والعراق والشام ومصر ادعى أنه سمع ممن لم يدركه سمع أبا حاتم الرازي والحرث بن أسامة البغدادي وغيرهما روى عنه الحاكم أبو عبد الله وأبو بشر أحمد ابن محمد بن حسنويه الحسنويي العابد النيسابوري سمع محمد بن إسحاق بن خزيمة كان يختم القرآن كل يوم توفي سنة تسعين وثلثمائة بنيسابور وقد ذكر ابنه أبو سهل أول الترجمة
الحسيني بفتح الحاء وكسر السين المهملتين بعدها الياء آخر الحروف وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى حسين وهو بطن من طيء وهو حسين ابن عمرو بن الغوث بن طيء م
الحسيني بضم الحاء وفتح السين وبعدها ياء مثناة من تحتها وفي آخرها النون - هذه النسبة إلى الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما ومن ينسب إليه كثير لا يحصون * باب الحاء والشين *
الحشاني بكسر الحاء المهملة وتشديد الشين المعجمة وبعدها ألف وفي آخرها نون - هذه النسبة إلى حشان وهو بطن من تميم وهم زبينة ابن مازن بن مالك وغيلان وعبد الله وغسان والحرماز بنو مالك بن
____________________

عمرو بن تميم هؤلاء يقال لهم الحشان
الحشمي بفتح الحاء وسكون الشين المعجمة وفي آخرها ميم - هذه النسبة إلى حشم وهو بطن من جذام منهم السلم بن مالك بن تديل بن حشم ابن جذام الحشمي وفي حضرموت حشم بن أسد بن خليبة منهم عبد الله ابن نجي بن سلمة بن حشم روى عن علي وعمار قلت هكذا قال أبو سعد حشم بفتح الحاء وإنما هو بكسرها والله أعلم ذكره الأمير أبو نصر بن ماكولا كذلك
الحشيشي بضم الحاء المهملة وفتح الشين المعجمة وسكون الياء المثناة من تحتها وفي آخرها شين معجمة - هذه النسبة إلى حشيش وهو اسم لبطون من العرب ففي تميم حشيش من نمران بطن من يربوع بن حنظلة وفيها أيضا حشيش بن حرقوص بن مازن بن مالك بن عمرو بن تميم منهم قطري بن الفجاءة الخارجي واسم الفجاءة جعونة وقيل إنه من ولد كابية ابن حرقوص أخي حشيش وفي بجيلة حشيش بن هلال بن الحرث بن رزاح وفي كنانة بن خزيمة حشيش بن عدي بن عامر بن ثعلبة بن الحرث ابن مالك بن كنانة * باب الحاء والصاد *
الحصرمي بكسر الحاء وسكون الصاد المهملتين وكسر الراء وفي آخره ميم - هذه النسبة إلى الحصرم وهو اسم والد غورك بن الحصرم السغدي يروي عن جعفر الصادق روى عنه القاضي أبو يوسف صاحب أبي حنيفة وكان أبو مسعود البجلي يقول هو من بني سعد ومن قال إنه من سغد سمرقند فقد أخطأ
____________________